EN
  • تاريخ النشر: 05 أبريل, 2012

في مباراة فريقه أمام الاستقلال الإيراني بالفيديو.. حارس الجزيرة الإماراتي هاوي صيد الكاميرات

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

شهدت مباراة الجزيرة الإماراتي ومضيفه الاستقلال الإيراني واقعة طريفة بطلها الحارس الإماراتي علي خصيف.

  • تاريخ النشر: 05 أبريل, 2012

في مباراة فريقه أمام الاستقلال الإيراني بالفيديو.. حارس الجزيرة الإماراتي هاوي صيد الكاميرات

وصلت شهرة حارس مرمى الجزيرة الإماراتي علي خصيف إلى إسبانيا، ليس لأنه نجح في الحفاظ على تقدم فريقه أمام مضيفه الاستقلال الإيراني بنتيجة (2-1)، خلال المباراة التي جمعت الفريقين في الجولة الثالثة للمجموعة الأولى، في دوري أبطال أسيا، لكن بسبب الحظ الغريب الذي لازمه عندما سدد الكرة من منطقة الجزاء إلى نصف الملعب، لترتطم في الكاميرا التلفزيونية المعلقة فوق الملعب مباشرة، وتكرر هذا المشهد مرتين في صدفة طريفة للغاية.

كانت المباراة في دقيقتها الـ40 من الشوط الأول، والنتيجة لصالح الجزيرة بهدف نظيف، وعندما أعاد الدفاع الإماراتي الكرة إلى حارس المرمى علي خصيف، سددها مباشرة إلى نصف الملعب؛ لكنها ارتطمت بالكاميرا الطائرة فوق الملعب؛ ما أجبر الكرة على تغيير مسارها، وهنا أطلق الحكم صفارته لإيقاف اللعب، وقام بعمل إسقاط للكرة مع مطالبة أحد لاعبي الاستقلال بإعادتها إلى حارس الجزيرة مجددا.

عادت الكرة بالفعل إلى خصيف؛ الذي سددها مباشرة إلى نصف الملعب، وللمرة الثانية على التوالي، وفي صدفة غريبة ارتطمت الكرة في نفس الكاميرا التي اهتزت بشدة، ليوقف الحكم اللعب مجددا في مشهد طريف للغاية، وأمر بإعادة الكرة من جديد إلى خصيف.

في المرة الثالثة أعاد لاعبي الاستقلال إلى أحد مدافعي الجزيرة؛ الذي مرر الكرة على ارتفاع قصير إلى زميله المجاور، ليتم استكمال المباراة أخيرا.