EN
  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2012

سعيد لأن الأرجنتين باتت تحبه بالصور.. شاكيرا وعشيقة ميسي يشعلان حفل أفضل لاعب

حفلة-أفضل-لاعب-1
حفلة-أفضل-لاعب
حفلة-أفضل-لاعب5
حفلة-أفضل-لاعب4
حفلة-أفضل-لاعب2

تحوّل ليونيل ميسي مساء الاثنين إلى كتلة من المشاعر، ليس فقط لأنه فاز بجائزة الكرة الذهبية للمرة الثالثة على التوالي، وهو إنجاز لا يقارن في حد ذاته، بل أيضا لشيء آخر يمسّ أعماق قلبه بحق، بعدما بدأ يشعر أخيرا أن الأرجنتين باتت تحبه.

  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2012

سعيد لأن الأرجنتين باتت تحبه بالصور.. شاكيرا وعشيقة ميسي يشعلان حفل أفضل لاعب

اعترف أفضل لاعبي العالم في زيوريخ -الذي حصل قبل أسابيع على جائزة أفضل رياضي في بلاده للمرة الأولى- واختير كـ"مواطن شرف بروساريو" مسقط رأسه: "الجوائز التي منحوني إياها، الاعتراف بي في بلادي، حب الجماهير، كل ذلك كان شيئا فريدا للغاية".

على بعد خطوات منه، كان والده خورخي ووالدته سيليا ورفيقته أنطونيلا -التي لفتت الأنظار بفستان أسود اللون أظهر جمالها، ولم تقل أناقته عن نظيره الأحمر الذي ارتدته المطربة الكولومبية شاكيرا- يتابعون لحظة شديدة الخصوصية كتلك التي كان يحتفل بها اليوم عبقري برشلونة.

جائزة الكرة الذهبية الثالثة على التوالي تقرب الأرجنتيني أكثر من التفوق على أفضل اللاعبين في التاريخ. عمره 24 عاما فقط، وكي يكون الأفضل ينقصه أمر يعرفه جيدا؛ وهو الفوز بإحدى بطولات كأس العالم، التحدي الأكبر الذي تواجهه مسيرته.