EN
  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2012

اليوم عيد ميلاد رونالدو وتيفيز ونيمار و4 نجوم عرب

يحفل يوم الخامس من فبراير بمواليد من العيار الثقيل على رأسهم كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد والارجنتيني كارلوس تيفيز والبرازيلي نيمار و3 نجوم عرب هم مناف ابو شقير ووسام رزق ومحمد السيد عدنان

  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2012

اليوم عيد ميلاد رونالدو وتيفيز ونيمار و4 نجوم عرب

يحفل يوم الخامس من فبراير بمواليد من العيار الثقيل على رأسهم البرتغالي الاشهر كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الاسباني والارجنتيني كارلوس تيفيز والبرازيلي نيمارو اضافة الى اللاعب السعودي مناف ابو شقير و لاعب السد القطري وسام رزق والمدافع البحريني محمد السيد عدنان .

رونالدو الذي ولد في الخامس من فبراير عام 1985 شهدت حياته تحولا هائلا عندما رآه السير اليكس فيرجسون مدرب المان يونايتد عام 2003 مع ناشئي فريق سبورتنج لشبونة البرتغالي فقرر ضمه الى صفوف الشياطين الحمر.. ومن يومها تحولت حياة النجم البرتغالي فاصبح نجما كرويا يشار اليه بالبنان قبل ان يضمه النادي الملكي الاسباني في صفقة تاريخية بلغت 96 مليون يورو عام 2009.

وفي مثل هذا اليوم من عام 1984 ولد النجم الارجنتيني المثير للجدل كارلوس تيفيز الذي لمع نجمه في بداية القرن الحادي والعشرين مع ناديه الارجنتيني بوكا جونيورز ثم تحول بعد انضمامه الى كورينثيانز البرازيلي عام 2004 الى نجم ساطع في عالم الكرة خصوصا بعد فوزه بلقب افضل لاعب في البرازيل متفوقا على لاعبي السامبا في عقر دارهم. ومن البرازيل الى وست هام يونايتد حيث قضى معه موسمين مثمرين توجا بانتقاله الى المان يونايتد لكن رياح الشياطين الحمر لم تكن مثلما تشتهي سفن الارجنتيني العنيد وجلس فترة طويلة احتياطيا ثم زاد الامر سوءا انتقال البلغاري برباتوف الى المان يونايتد ليصبح الخيار الاول للسير فيرجسون. انتقل تيفيز بعدها الى مان سيتي وقدم معه بداية كاروع ما تكون قبل ان يلح عليه (عرق المشاكل) ما اوصل علاقته بالمدرب الحالي للفريق مانشيني الى طريق مسدود ليصل به الحال الى التوقف عن اللعب بعد ايقافه من قبل المان سيتي ورفض ادارة النادي كل العروض التي وصلته للاعارة او البيع.

ثالث نجم يحتفل بعيد ميلاده اليوم هو البرازيلي نيمار نجم سانتوس البرازيلي الذي ولد عام 1992.. تألق نيمار سريعا مع فريقه ولفت انظار الاندية الكبرى في العالم اليه بموهبته الفائقة التي يحلو لكثيرين مقارنتها بموهبة الاسطورة بيليه خصوصا ان الاثنين لعبا لنفس الفري.. ويتصارع الان كلا من برشلونة وريال مدريد على ضم نيمار الذي يتوقع له أن يصبح نجم الشباك الأول في عالم الكرة في المستقبل القريب.

ومن اعياد الميلاد التي تهم الانجليز عيد مولد المدرب السويدي زفن جوران اريكسون الذي ولد في 5 فبراير عام 1948. بدات شهرة اريكسون مع قيادته فريق لازيو الايطالي لتحقيق لقب الدوري الايطالي (السكوديتو) عام  2000 ليتحول بعدها الى تدريب المنتخب الانجليزي العريق كاول مدرب اجنبي في تاريخ منتخب الاسود الثلاثة. لكن مسيرة اريكسون مع الاسود لم تكن مظفرة مثلما تمنى الانجليز فلم يفز ببطولة اوروبا عام 2004 مثلما خرج من بطولتين لكأس العالم في ربع النهائي 2002 من البرازيل و2006 من البرتغال التي كان يدربها نفس مدرب البرازيل في 2002 فيليبي سكولاري.

عربيا يحتفل ثلاثة من النجوم العرب باعياد ميلادهم اليوم اولهم نجم الاتحاد السعودي المستغنى عنه مناف ابو شقير الذي ولد عام 1980 وفاز مع العميد السعودي بالعديد من الالقاب المحلية والقارية قبل ان تقرر ادارة النادي الاستغناء عنه مع زميله صالح الصقري قبل ايام.

مدافع المنتخب البحريني السابق محمد السيد عدنان المولود عام 1983 ايضا كانت له صولات وجولات مع منتخب بلاده وساهم مع زملائه في صنع اسم للمنتخب البحريني اسيويا حين حل رابعا في أمم اسيا عام 2004 ثم بلوغه ملحق التأهل للمونديال مرتين عامي 2006 حين خسر من ترينداد وتوباجو في المنامة بهدف نظيف رغم ان التعادل السلبي كان يكفيه للتأهل بعدما تعادل ايجابيا في ارض منافسه.. والثانية عام 2010 حين خسر من نيوزيلندا (0-0 و0-1) حين اضاع عدنان نفسه ركلة جزاء في مباراة العودة كانت كفيلة بتاهل البحرين قبل ان يستبعد مع عدد من زملائه من المنتخب نهائيا عقب الاحداث التي مرت بها البحرين العام الماضي.

القطري وسام رزق مدافع نادي السد والمنتخب الوطني الملقب بالعنابي يحتفل اليوم ايضا بعيد ميلاده الحادي والثلاثين بعد اسابيع قليلة من مشاركته مع فريق ناديه في تحقيق انجاز تاريخي للكرة القطرية بالفوز بدوري ابطال اسيا لكرة القدم.