EN
  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2012

الوصل: سوء التفاهم مع مارادونا في طريقه إلى الحل

مارادونا

مارادونا يثير الجدل في كل مكان

الجدل حول مارادونا مدرب الوصل لا ينتهي، ويرى النادي الإماراتي أنه سيصل قريبا إلى حل مع المدرب الأرجنتيني ودون التخلص من خدماته.

  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2012

الوصل: سوء التفاهم مع مارادونا في طريقه إلى الحل

(دبي - أ ف ب) أكد نادي الوصل الإماراتي أن سوء التفاهم مع مدربه الأسطورة الأرجنتينية دييجو مارادونا في طريقه إلى الحل، ولا نية بتاتًا للاستغناء عن خدماته.

وأعلن الوصل، عبر متحدثه الرسمي عادل درويش، اليوم الجمعة، أن "الأنباء التي تُتداوَل بنية الاستغناء عن خدمات مارادونا أو تعيينه مستشارًا للفريق أو مديرًا رياضيًّا؛ غيرُ صحيحة. هناك محاولات من وكيل أعمال مارادونا لتهدئة الأوضاع مع تأكيد أن المدرب الأرجنتيني متفهم الأحداثَ الجارية. وسيُجرَى إيضاح جميع الأمور الفترة المقبلة عقب الجلسة التي ستُعقَد بينه وبين شركة الكرة بالنادي".

وكانت العلاقة توترت بين الوصل ومارادونا بعد الخسارة أمام عجمان في الدوري؛ فقد اتهم النادي الإماراتي الأسطورة الأرجنتينية بأنه لم يكن مباليًا بتاتًا خلال المباراة.

وفي تصريح حمل كثيرًا من الرسائل باتجاه مارادونا، قال عادل درويش المتحدث الرسمي باسم نادي الوصل بعد نهاية المباراة؛ لوسائل الإعلام: "يجب أن يتحمل طرف هذه الخسارة الكبيرة؛ فنحن لم نشعر بوجود إدارة فنية للقاء. وإدارة النادي تطلب توضيحًا من الجهاز الفني حول التشكيلة التي لعب بها المباراة والتبديلات التي أُجريَت، ولماذا لم يلعب بالتشكيلة التي خاضت آخر مباراة ضد بني ياس وحققت الفوز من أجل الاستقرار وثبات التشكيل؛ فقد كانت ناجحةً في اللقاء الأخير".

وتابع درويش: "ما حدث في الشوط الثاني يعتبر فوضى بكل المقاييس من ناحية الإدارة الفنية؛ فقد وُظِّف اللاعبون بغرابة بوضع لاعبي الارتكاز في وسط الملعب ولاعبي الوسط في الدفاع، وأشياء عدة غير مفهومة. آن الأوان أن يوجَّه هذا السؤال إلى مارادونا ومعرفة أسباب النتائج السلبية والنقاط السهلة التي يخسرها الفريق بعدما سنحت له أكثر من مرة أن يعود في أجواء المنافسة، لكن في كل مرة تُهدَر الفرصة".