EN
  • تاريخ النشر: 01 فبراير, 2012

الكمالي: أريد إثبات نفسي مع ليون

الكمالى

الكمالي يخوض تجربة مع ليون الفرنسي

تعهد الكمالي بأنه سيقدكم كل ما يملك من أجل إثبات أن ثقة رئيس نادي الوحدة والمسؤولين والمدرب في محله، عندما يخوض تجربة الاحتراف على سبيل الإعارة في صفوف ليون الفرنسي.

  • تاريخ النشر: 01 فبراير, 2012

الكمالي: أريد إثبات نفسي مع ليون

عبر الإماراتي حمدان الكمالي -المعار إلى ليون الفرنسي حتى نهاية الموسم الحالي- عن سعادته بالاحتراف في القارة الأوروبية وعن سعيه لإثبات نفسه مع بطل فرنسا بين عامي 2002 و2008.

وكان الوحدة الإماراتي قد أعار الكمالي مع خيار الانتقال كلاعب محترف في نادي ليون بعد انتهاء فترة الإعارة.

وقال الكمالي -في تصريح لموقع النادي الرسمي يوم الأربعاء-: "سعيد هنا لأني أحلم منذ صغري باللعب في أوروبا، سأقدم كل ما أملك من أجل إثبات أن ثقة رئيس النادي والمسؤولين والمدرب في محلها".

وسبق أن حاول ليون ضم الكمالي في يوليو/تموز الماضي لمدة موسم على سبيل الإعارة، لكن الوحدة رفض العرض.

وتابع الكمالي: "لقد حفزني الاستقبال الذي لقيته من النادي لتقديم الأفضل، أريد أن أكون على مستوى فريق أولمبيك ليونيه".

والكمالي من مواليد 1989، وهو يعد من أفضل لاعبي الدفاع في الإمارات حاليا وسبق له الفوز مع منتخب الإمارات للشباب بلقب كأس أسيا 2008 وفضية أسياد 2010 مع المنتخب الأولمبي ولقب الدوري عام 2010 مع الوحدة.

من جهته، اعتبر رئيس النادي جان ميشال أولاس أنه اختار أفضل لاعب في الإمارات، وأضاف: "أعتقد أنه سيحصل تبادل مع نادي الوحدة على الصعيد الرياضي، لأن هذا البلد في فصل الشتاء يملك ملاعب وبنى تحتية جيدة لاستقبال الفرق المحترفة".

أما مدرب ليون ريمي جارد، فقال: "بالطبع لم يقدم حمدان بعد كل ما يملك، يحتاج لبعض الوقت كي يندمج مع الفريق، لذلك يشارك حاليا مع الفريق الثاني، وهذا أمر مهم، لأنه بحسب سرعة تأقلمه سيجتاز المراحل".