EN
  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2012

عقب الدربي المغاربي الإفريقي الطرابلسي يُشيد بأبطال تونس.. وجريتس لا يقبل الخسارة

منتخب تونس

تونس اقتربت من الدور الثاني

أكد مدرب تونس سامي الطرابلسي أن منتخب بلاده قدم مباراة بطولية أمام المغرب

  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2012

عقب الدربي المغاربي الإفريقي الطرابلسي يُشيد بأبطال تونس.. وجريتس لا يقبل الخسارة

أكد مدرب تونس سامي الطرابلسي أن منتخب بلاده قدم مباراة بطولية أمام المغرب، وحقق فوزا ثمينا سيساعده كثيرا في باقي مشواره في نهائيات كأس الأمم الإفريقية.

وقال الطرابلسي في المؤتمر الصحفي عقب المباراة: "لعبنا أمام منافس محترم فنيا، وفريقي قدم مباراة ممتازة على مستوى الانضباط التكتيتي والروح القتالية، والبطولة ما زالت طويلة، ما حققناه اليوم هو فوز، ولا يزال أمامنا العديد من المباريات، نتمنى أن نتحسن في المستقبل".

وتابع "كنا متميزين دفاعيا، وعلى المستوى الهجومي لم نكن جيدين بالنظر إلى المستوى الفني للاعبي وسط الملعب والهجوم، يجب أن نكون أفضل".

وأردف قائلا: "أظن أنه بدون روح اللاعبين واندفاعهم وروحهم القتالية لم نكن لنحقق هذا الفوزقبل أن يختم "سنبدأ من يوم غد الاستعداد للمباراة المقبلة أمام النيجر التي أعتبرها أهم بكثير من مباراة المغرب".

أما القائد كريم حقي فقال: "نستحق الفوز لأننا قدمنا مباراة جيدة تكتيكيا، الجيل الجديد للمنتخب التونسي يرغب في كتابة التاريخ، ونتمنى أن نوفق اعتبارا من هذه البطولة".

في المقابل؛ أكد مدرب المنتخب المغربي البلجيكي آريك جيريتس أن فريقه لا يستحق الخسارة، وقال: كنا الأفضل أغلب فترات المباراة، وفرضنا أسلوب لعبنا، فيما اعتمد المنتخب التونسي على البنيات الجسدية للاعبيه، وبدلا من أن نهز الشباك بالنظر إلى الفرص الكثيرة التي سنحت أمامنا استقبلت شباكنا هدفين في لحظة فقد فيها اللاعبون تركيزهم".

وأضاف "قدمنا مباراة جيدة ولو حالفنا الحظ بنسبة قليلة لسجلنا هدف التعادل الذي كان بالنسبة لي سيكون عادلا، لا تنسوا أننا لعبنا أمام منتخب قوي، عموما إنه أفضل درس للاعبي فريقي، لأن السيطرة وحدها لا تكفي، فيجب أن نبقي على تركيزنا طيلة المباراة، ولذلك دفعنا الثمن غاليا".

وأوضح "يجب علينا الآن استعادة التوازن معنويا وفنيا حتى نكون في قمة مستوانا أمام الجابون المضيفة في الجولة الثانية؛ حيث أنتظر بفارغ الصبر ردة فعل لاعبي فريقي ناحية هز الشباك، وتقديم مباراة أفضل".

من جهته؛ قال قائد المغرب حسين خرجة: "لم نكن نستحق الخسارة لأننا كنا الأفضل في الشوط الأول وسنحت أمامنا العديد من الفرص، ثم سيطرنا كليا على الشوط الثاني وأهدرنا أيضا العديد من الفرص".

وتابع "لدينا العديد من اللاعبين الذين يخوضون العرس القاري للمرة الأولى، وأتمنى ألا يتأثروا بالخسارة، صحيح أنني مستاء من الخسارة، لكننا سنبذل كل ما في وسعنا لتحقيق الفوز في المباراتين المتبقيتين".