EN
  • تاريخ النشر: 03 أبريل, 2012

ضمن منافسات المجموعة الثالثة في دوري الأبطال الأهلي السعودي يبحث عن الفوز الأسيوي أمام النصر الإماراتي

أهلي جدة

الأهلي يبحث عن فوزه الأول في أبطال أسيا

يبحث الأهلي السعودي عن فوزه الأول في دوري أبطال أسيا عندما يواجه مضيفه النصر الإماراتي في ثالث جولات المجموعة الثالثة، وذلك بعدما خسر أمام لخويا القطري وتعادل أمام سباهان الإيراني.

  • تاريخ النشر: 03 أبريل, 2012

ضمن منافسات المجموعة الثالثة في دوري الأبطال الأهلي السعودي يبحث عن الفوز الأسيوي أمام النصر الإماراتي

يطمح النصر الإماراتي إلى تحقيق فوزه الثاني على التوالي وقطع خطوة نحو التأهل إلى الدور الثاني عندما يستضيف الأهلي السعودي يوم الثلاثاء في دبي ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثالثة من مسابقة دوري أبطال أسيا في كرة القدم، ويلعب أيضا ضمن المجموعة ذاتها سيباهان أصفهان الإيراني مع ضيفه لخويا القطري.

ويتصدر سيباهان ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط، مقابل 3 لكل من النصر ولخويا، ونقطة واحدة للأهلي.

وكان النصر تخطى لخويا بنتيجة (2-1) في دبي في الجولة الماضية، ليحقق فوزا تاريخيا هو الأول له في البطولة التي يشارك فيها للمرة الأولى بعدما حل في المركز الثالث في الدوري الإماراتي الموسم الماضي.

الأهلي في مباراته أمام سباهان الإيراني
416

الأهلي في مباراته أمام سباهان الإيراني

ويعيش النصر حالة فنية جيدة في الآونة الأخيرة باحتلاله المركز الرابع في الدوري برصيد 32 نقطة، بفارق الأهداف عن الجزيرة، وكان لافتا الحضور القوي للاعبه العاجي أمارا ديانيه الذي سجل هدفين في مرمى لخويا قبل أن يعود ويسجل مثلهما أمام الشارقة في المباراة التي أقيمت بينهما في الدوري وانتهت لصالحه (3-2).

ويمتلك النصر لاعبين مميزين في كل الخطوط بوجود الحارس عبد الله موسى في المرمى، ومحمود حسن، وهلال سعيد، ومسعود حسن في الدفاع، وحميد عباس والأسترالي مارك بريشيانو في الوسط، وديانيه والإيطالي لوكا طوني في الهجوم.

أهلي جدة
416

أهلي جدة

ويحوم الشك حول مشاركة طوني بعدما تعرض للإصابة في المباراة الأخيرة أمام الشارقة، وقد أكد الجهاز الطبي للنصر أن حالة المهاجم الإيطالي في تحسن، وقد يكون جاهزا للمباراة.

وفي حال عدم قدرة طوني على اللحاق بالمباراة فإن مدرب النصر الإيطالي والتر زينجا يملك حلولا هجومية كثيرة بوجود الشاب جمال معروف والدولي يونس أحمد.

في المقابل، يخوض الأهلي المباراة مدركا أن أي تعثر جديد سيعني تضاؤل حظوظه كليا في المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة المؤهلتين إلى الدور الثاني، لذلك فإن المواجهة قد تشكل فرصة أخيرة له لتحسين وضعه.

ويريد الأهلي استعادة الثقة المفقودة في البطولة بعد الخسارة أمام لخويا (0-1) في الدوحة والتعادل مع سيباهان ( 1-1) في جدة، رغم أن مسيرته في الدوري المحلي تسير بشكل جيد بغض النظر عن خسارته الأخيرة أمام الاتحاد (0-1)؛ إذ لا تزال آماله قائمة لإحراز اللقب باحتلاله المركز الثاني برصيد 52 نقطة بفارق نقطتين عن الشباب المتصدر.

ويفتقد الأهلي جهود العماني عماد الحوسني والكولومبي خافيير بالوميتو بسبب الإصابة التي تعرضا لها في لقاء الاتحاد، لكنه في المقابل يملك الكثير من الأوراق الرابحة في صفوفه بوجود البرازيليين مارسيليو كماتشو وفيكتور سيموس متصدر ترتيب هدافي الدوري السعودي برصيد 19 هدفا، إضافة إلى تيسير الجاسم وكامل الموسى وكامل فلاتة والحارس ياسر المسيلم.

وفي المباراة الثانية؛ يسعى سيباهان إلى تحقيق الفوز على أرضه وبين جمهوره، لكنه سيصطدم بلخويا الطامح في لعب دور بارز في البطولة الأسيوية التي يشارك فيها للمرة الأولى في تاريخه.

ونجح لخويا في تحقيق فوزه الأول في البطولة على حساب الأهلي (1-0) في الجولة الأولى، قبل أن يخسر أمام النصر (1-2).

يذكر أن لخويا ضمن الاحتفاظ بلقبه بطلا للدوري القطري.

ويقود الفريق المدرب الجزائري جمال بلماضي الذي يعتمد على مجموعة مميزة من اللاعبين الذين ساهموا في فوزه باللقب المحلي، وفي مقدمتهم العاجي بكاري كونيه، أفضل لاعب في قطر الموسم الماضي، والمهاجم البوركيني موموني داجانو، ولاعب الوسط الكوري الجنوبي نام تاي، والمدافع الجزائري مجيد بوقرة.