EN
  • تاريخ النشر: 01 أبريل, 2012

اديبايور يقود توتنهام للفوز ويقتسم المركز الثالث مع أرسنال

اديبايور

اديبايور والفرحة بالهدف القاتل

اقتسم نادي توتنهام المركز الثالث بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم مع أرسنال.

  • تاريخ النشر: 01 أبريل, 2012

اديبايور يقود توتنهام للفوز ويقتسم المركز الثالث مع أرسنال

(وكالات - mbc.net) اقتسم نادي توتنهام المركز الثالث بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم مع أرسنال، عبر الفوز على ضيفه سوانسي سيتي 3-1، اليوم الأحد، في المرحلة الحادية والثلاثين من المسابقة.

وقاد المهاجم السنغالي الدولي بابيس سيسيه فريقه نيوكاسل للفوز على ضيفه ليفربول بهدفين نظيفين.

ورفع توتنهام رصيده إلى 53 نقطة بفارق الأهداف خلف أرسنال، بينما تجمد رصيد سوانسي عند 39 نقطة في المركز العاشر.

وفي المباراة الأولى، تقدم الهولندي الدولي رافاييل فان دير فارت بهدف لتوتنهام في الدقيقة 19.

وأدرك لاعب الوسط الأيسلندي جيلفي سيجوردسون التعادل لسوانسي في الدقيقة 59.

وواصل فان دير فارت تألقه وصنع الهدف الثاني لزميله التوجولي الدولي إيمانويل اديبايور في الدقيقة 73.

وقبل أربع دقائق على نهاية المباراة، أحرز اديبايور الهدف الثاني له والثالث لتوتنهام، لكن هذه المرة عبر تمريرة من آرون لينون.

ورفع نيوكاسل رصيده إلى 53 نقطة في المركز السادس بفارق الأهداف خلف تشيلسي صاحب المركز الخامس، بينما تجمد رصيد ليفربول عند 42 نقطة في المركز الثامن.

ولعب ليفربول الدقائق السبع الأخيرة من المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد حارس مرماه الإسباني خوسيه مانويل ريينا.

وسجل سيسيه هدفًا في كل شوط؛ حيث تقدم بالهدف الأول في الدقيقة 19، ثم أضاف الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 60.

وبدأ ليفربول المباراة بشكل رائع، لكن أندي كارول العائد إلى ناديه السابق ليفربول، حصل على بطاقة صفراء لادعاء السقوط داخل منطقة الجزاء.

وبدا أن ليفربول في طريقه للحصول على ضربة جزاء، عندما شتت داني سيمبسون الكرة من على خط مرمى نيوكاسل، وبدا أن الكرة لمست ذراعه، لكن الحكم أشار باستمرار اللعب.

وافتتح سيسيه التسجيل لنيوكاسل، بعد أن أفلت من مراقبة مارتين سكيرتيل وارتقى برأسه لتمريرة الفرنسي حاتم بن عرفة.

وكاد سيسيه أن يضيف الهدف الثاني قبل نهاية الشوط الأول، لكن تسديدته الرأسية ضلت طريقها للشباك.

لكن المهاجم السنغالي عوض جماهير ناديه عن الفرصة الضائعة وأضاف الهدف الثاني له ولفريقه بعد مرور ربع ساعة من بداية الشوط الثاني.

وبدا ليفربول عاجزًا عن الوصول لشباك أصحاب الأرض، قبل أن تزداد مهمة الفريق صعوبة بطرد ريينا بسبب نطحه لجيمس بيرش، رغم أن الإعادة التلفزيونية لم تحسم الأمر.

وبعد أن استنفذ ليفربول جميع تغييراته الثلاثة، ارتدى لويس انريكي قفاز الحارس ريينا الذي سيغيب عن ليفربول خلال المباراة أمام إيفرتون في المربع الذهبي لكأس الاتحاد الإنجليزي.