EN
  • تاريخ النشر: 04 سبتمبر, 2012

مبروك زايد حارس الاتحاد السعودي يسجل هدفا

مبروك زايد

من غير المعتاد لحراس المرمى إحراز الأهداف، وكثيرا من أبرز حراس العالم، ينهي مشواره كله دون أن يهز شباك المنافسين، لكن الأمر ليس كذلك لمبروك زايد حارس نادي الاتحاد السعودي.

  • تاريخ النشر: 04 سبتمبر, 2012

مبروك زايد حارس الاتحاد السعودي يسجل هدفا

من غير المعتاد لحراس المرمى إحراز الأهداف، وكثيرا من أبرز حراس العالم، ينهي مشواره كله دون أن يهز شباك المنافسين، لكن الأمر ليس كذلك لمبروك زايد حارس نادي الاتحاد السعودي.

فمنذ تسع سنوات، وبالتحديد في الرابع من سبتمبر/أيلول 2003، التقى نادي الاتحاد مع الوحدة ضمن منافسات الجولة الثانية للدوري السعودي.

وكانت النتيجة تشير إلى تقدم الاتحاد 2-1، قبل أن تحتسب ركلة جزاء في الدقائق الأولى من الشوط الثاني، ويتقدم زايد على غير العادة لتنفيذ الركلة، وتمكن الحارس الدولي من إحراز الأهداف ليضمن لناديه الفوز، قبل أن تنتهي المباراة في النهاية بنتيجة 4-2.

وخلال موسم 2003-2004، تصدر الاتحاد الدور التمهيدي برصيد 56 نقطة، متقدما بفارق كبير عن أقرب منافسيه الشباب صاحب المركز الثاني، لكن اللجوء إلى نظام المربع الذهبي، تسبب في ذهاب لقب الدوري في النهاية إلى الشباب الذي فاز في النهائي بهدف نظيف.

المزيد مع قسم "حدث في مثل هذا اليوم"