EN
  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2012

زيكو يقود أسود الرافدين نحو شواطئ السيلساو

لوجو صدى الملاعب

"صدى الملاعب" يرصد مباراة أسود الأطلس والسنغال استعدادا لتصفيات المونديال، وقيادة البرازيلي زيكو لتدريبات العراق

  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2012

زيكو يقود أسود الرافدين نحو شواطئ السيلساو

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 25 مايو, 2012

الضيوف

  • كفاح الكعبي
  • سامي عبد الإمام

دانا صملاجي: أرحب بكل متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، كما أرحب بضيفيّ في الأستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، مسا الخير كابتن.

سامي عبد الإمام: أهلين مسا النور دانا.

دانا صملاجي: والكابتن المدريدي كفاح الكعبي متضايق اليوم..

كفاح الكعبي: آخر بطولة ماشي ما في مشكلة.

دانا صملاجي: ونبدأ الحلقة بالعناوين:

ـ أسود الأطلس تلتقي بالسنغال استعدادا لتصفيات المونديال.

ـ عاصفة الغبار لم تثنِ زيكو عن التواجد بأرض ملعب الشعب الدولي وهو يقود أسود الرافدين نحو شواطئ السيلساو.

ـ عدنان حمد يقولها بصدى الملاعب: الأردن قادر على تخطي الدور الحاسم وأستراليا قد تكون أصعب الفرق على النشامى.

ـ 3 مقاعد بدور الثمانية هل تعطي الأندية السعودية الحق بمطالبة لقب دوري أبطال أسيا؟

ـ كيف هي المشاركة الإماراتية بدوري الأبطال بعد خروج مشرف لكرة الجزيرة وثقيل على كاهل بني ياس.

ـ موسم إنجليزي ممتاز حتى الرمق الأخير ومانشيني سادس مدرب يحقق لقب الدوري الممتاز دون أن ينجح مدرب إنجليزي واحد في تأمين اللقب حتى الآن.

ـ زينب عمر امرأة من نوع آخر فبعد تخطي حاجز المستحيل بكرة القدم تنادي نساء العرب للسير على خطاها.

أسود الأطلس

أسود الأطلس تلتقي بالسنغال استعدادا لتصفيات المونديال:

دانا صملاجي: أهلا بكم من جديد، بدأ من البطولات الودية التي تخوضها المنتخبات العربية هذه الأيام والتي تصادف أيام الفيفا حيث التقى قبل قليل المنتخب المغربي مع نظيره السنغالي والتي تعد آخر تحضيرات أسود الأطلس قبل لقاء نظيره الجامبي في الأول من يونيو القادم، عمار علي، والتقرير التالي.

عمار علي: هذه النظرات لن يرحمها المغاربة إذا لم تستطع أن تترجم الأسماء التي لديها بالتأهل إلى البرازيل، جريتس البلجيكي مطالب أن يقول كلمته التي ضلت بلغة الإشارة منذ استلامه للأسود وحتى يومنا هذا، والسنغال تدخل ضمن تحضيرات المغرب استعدادا لجامبيا كأول مباريات بالتصفيات، نادر المياغري هو من يتحمل عبء الدقائق الأولى بهذا اللقاء حتى شككت بلحظة أنه ليس ودي الهجمات على أوجها لا بل وحتى الأهداف حاضرة ما إن شرع الحكم بالصافرة، الهدف الأول والفرحة له أكثر من فرحة المونديال والمثل يقول 10 أهداف هنا ولا واحد بالتصفيات ونظرات الثعلب الأبيض لا زالت غير مريحة فبماذا تفكر يا جريتس؟ لا أحد يعرف، أما ظهور شبابنا العربي فاقتصر على مرتين اثنتين دقت لها قلوبنا لاقترابهم من مرمى خصومهم ، ومن بعدها عدنا إلى ما بدأنا به بالتحضير أخطاء وخرق بالدفاع لا يغتفر أبدا ، وهو الذي تداركه المياغري لبراعته أو لسوء استغلال لمهاجمي السنغال والتعويل على الشوط الثاني بات كبيرا لظهور أسودنا أمام ضيوفهم، لكن الحال لم يتغير إلى الكثير هجمة واحدة والرد لها كان أخطر من الهدف نفسه، وإذا قلنا هفوات فإنها ذاتها وكأن الأمر عناد على ترك المهاجمين لحالهم من دون رقابة أمام المرمى والحال ضل حتى نهاية المباراة التي انتهت بفوز السنغال- عمار علي، صدى الملاعب.

دانا صملاجي: كابتن كفاح نبدأ معك، أداء سيء ...

كفاح الكعبي: مباراة لا تبشر بالخير صراحة أنا شفت عروض المغرب في يومهم الفترة الأخيرة رغم أنه لعب بشكل جيد ولكن لم يحقق الكثير من النتائج ولكن هذه المباراة دون الحد الأدنى والفرص رغم قلتها تضيع بغرابة والمنتخب السنغالي كان الأفضل واستحق الفوز وعلى أرض المغرب إذا كيف ستكون أمام جامبيا وساحل العاج وتنزانيا؟ الاختبار راح يكون صعب.

دانا صملاجي: منتخب المغرب لاعبين محترفين كانوا كلهم متواجدين جريتس مدرب إله اسمه ما الذي ينقص المدرب المغربي حتى أدى في هذا الأداء؟

سامي عبد الإمام: أعتقد التنظيم حتى في منطقة الدفاع المدافعين كانوا يقفون على خط واحد حتى شفنا الانفراد المهاجم حولنا من فوق الحارس المياغري كان ال3 مدافعين هو وسطهم ، 3 واقفين على خط واحد تنظيم دفاعي أولا وثانيا يعين بناء الهجمات لأنه واضح موجود بالهند واحد نجوم الدوري الفرنسي ومع هذا ولا شفنا أي هجمة تذكر باستثناء ضربتين بالرأس كانت باتجاه الحارس.

دانا صملاجي: راح يؤثر برأيك على أداؤهم أمام جامبيا؟

سامي عبد الإمام: المفروض المباراة الأولى هتكون خارج ملعبهم أصلا بجامبيا لذلك مطلوب أن تقدمي بروفة جيدة آخر فوز ودي حققت المغرب قبل 3 شهور لما فازت على بوركينا فاسو 2-0 والآن عليهم أن يقدموا شيء قبل المباراة الرسمية.

زيكو يقود أسود الرافدين

عاصفة الغبار لم تثنِ زيكو عن التواجد بأرض ملعب الشعب

الدولي وهو يقود أسود الرافدين نحو شواطئ السيلساو:

دانا صملاجي: ونذهب الآن إلى بغداد التي عانت وتعاني موجة من الغبار الذي غطى كل شيء لكنه لم يغطي على البرازيلي زيكو الذي واصل تدريباته في ملعب الشعب الدولي قبل السفر إلى تركيا التي واجه فيها منتخب سيراليون وفاز عليه بهدف واحد ، رحلة زيكو مع العراق إلى شواطئ البرازيل ينقلها لنا أحمد العلي.

أحمد العلي: زيكو في ملعب الشعب عنوان عريض حمله اتحاد الكرة عند إيصال وسائل للفيفا لعودة الأمان للملاعب العراقية لرفع الحذر عنها ، معسكر تدريبي هو الأول بقيادة المدرب البرازيلي لاستقطاب وجوه جديدة لتطعيم منتخب أسود الرافدين استعدادا لخوض المرحلة القادمة من تصفيات كأس العالم.

زيكو(مدرب المنتخب العراقي): بالنسبة إلي أنا دخلت الملعب هذا ملعب الشعب العراقي انه نقود المنتخب لنهائي كأس العالم.

أحمد العلي: ورغم أن المدرب زيكو استدعى أكثر من 30 لاعبا فلم يحضر الوحدة التدريبية الأولى سوى 13 منهم على أن يلتحق المحترفون تباعا إلا أن جوا من التفاؤل ساد ملعب الشعب الدولي لأن العراق قادر على الوصول إلى شواطئ البرازيل.

ناجح حمود(رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم): كل الأمور جاهزة وكل الأمور ميسرة ليس هناك عائق في أداء المنتخب الوطني العراقي واللاعبين المحترفين وكل لاعب محترف ينهي استحقاقه سيمنح إجازة لمدة أسبوع ثم يعود للمنتخب الوطني والمدرب جاهز والاتحاد والعراق كله جاهز أن يقف مع المنتخب.

أحمد العلي: الظروف الجوية السيئة التي حاطت بأول الوحدات التدريبية في بغداد لم تثني الأسود عن الوجود بملعب الشعب لمحاولة لإثبات الذات أمام جماهير انتظرت عودة أبناء الرافدين بفارغ الصبر.

كامل زغير(عضو الاتحاد العراقي لكرة القدم): هذه رسالة نبعثها إلى الاتحاد الدولي والاتحاد الأسيوي برفع الحظر عن ملاعب العراق، بلد العراق معافى مشافى من كل الأمور، والاتحاد لكرة القدم قدمنا المدرب زيكو للمنتخب الوطني غلى ما يحتاجه.

أحمد العلي: تستمر الاستعدادات من بغداد إلى تركيا ليخوض فيها المنتخب العراقي 3 من المباريات الاستعدادين لم تحدد بعد مع أي من الفرق يشد بعدها المنتخب العراقي إلى العاصمة الأردنية عمان ليخوضوا أولى مبارياتهم مع فريق النشامى في السادس من حزيران القادم- من بغداد، أحمد العلي، صدى الملاعب.

دلانا صملاجي: أكيد كابتن سامي أنت بتعرف قد إيش محبة العراقيين لزيكو وأكيد زيكو لو ما بيحب العراقيين ما بيضل بها الأجواء ، رأيك؟

سامي عبد الإمام: شوفي زيكو آخر مرة داس على عشب هذا الملعب كانت سنة 86 لما تأهل منتخب العراق إلى كأس العالم حضر مباراة ودية وهو اللي لعب كرة البداية والآن بعد تقريبا 26 سنة أو أكثر يعود زيكو إلى هذا الملعب والعملية كلها معنوية لأن زيكو يستطيع أن يدرب المنتخب في الأردن أو في أربيل لكن حضوره إلى بغداد مهم من الناحية المعنوية رسالة للعالم أن الأمور طيبة ورسالة إلى منتقديه أن زيكو يفضل التواجد في الأردن والشمال ولا يتواجد في العاصمة ولكن برغم الطقس السيئ تواجد في الملعب وهذه رسالة معنوية قوية جدا.

دانا صملاجي: كابتن كفاح إلى أين سيصل زيكو بأسود الرافدين؟

كفاح الكعبي: والله أسود الرافدين قدموا عروض رائعة بالتصفيات وقدروا يتصدرون مجموعتهم رغم الخسارة الأولى على الأراضي العراقية وعادوا للبطولة وآخر فوز كان على المنتخب الأردني بالأردن بفارق كبير جدا لذلك أعتقد المنتخب العراقي عنده حظوظ كبيرة في التصفيات ولكن المباراة الأولى أمام الأردن في الأردن راح تكون أول اختبار ولكن زيكو دائما مدرب متميز وأعتقد التميز هذا دليل على وجوده ببغداد بالأمس شفتي الأجواء الساخنة والحارة جدا.

دانا صملاجي: الأردن راح يكون أصعب على العراق ولا عمان اللي هي بشكل عام بتسبب عقدة؟

سامي عبد الإمام: اعتقد الأردن نوعا ما أصعب لأنه مدرب منتخب الأردن هو يعني مدرب منتخب العراق السابق ويعرف اللاعبين وهو فاز على العراق في أربيل والعراق فاز عليه في عمّان لذلك الأمور متكافئة.

عدنان حمد

عدنان حمد يقولها بصدى الملاعب: الأردن قادر على تخطي

الدور الحاسم وأستراليا قد تكون أصعب الفرق على النشامى:

دانا صملاجي: ونبقى في المباريات الودية التي تخوضها كل منتخبات الدنيا استعدادا لتصفيات المونديال ومنها المنتخبات العربية، الجزائر ستقابل النيجر وعمان تقابل لبنان والأردن ستواجه سيراليون السبت وقبل هذا اللقاء ننقل لكم صوت مدرب النشامى عدنان حمد وكيف يرى حظوظ منتخبه؟

محمد قدري: كابتن عدنان حمد قلت أن هذه أهم مرحلة في تاريخ كرة القدم الأردنية هل هي بالنسبة لك شخصيا أهم مرحلة؟

عدنان حمد: أنا مدرب يعني ممكن يكون عندي تجارب سابقة ولاحقة ولكن أعتقد بالنسبة للأردنية هي المرحلة الأهم يعني أول مرة في تاريخ الكرة الأردنية المنتخب يصل للدور الحاسم، فرصة مهمة ويعني ومتاحة رغم صعوبتها ولكن أعتقد المنتخب الأردني يملك حظوظ تختلف عن حظوظ المنتخبات الأخرى وبالتالي يعني علينا أن كل جهاز فني ولاعبين وكل كوادر اللعبة في الأردن عليهم أن يوفروا كل الإمكانيات المتاحة لتهيئة أفضل الظروف لإعداد المنتخب لهذه المرحلة.

محمد قدري: تقول أنها فرصة يعني متاحة وصعبة ولكنها مستحيلة برأيك؟

عدنان حمد: لا طبعا مش مستحيلة أكيد صعب تلعب دور حاسم مع أقوى منتخبات أسيا ولكن وصول المنتخب الأردني أكيد جاء عن جدارة واستحقاق وبالتالي المنتخب أيضا يواجه المنتخبات اللي في مجموعته في عدة مسابقات سابقة اليابان والعراق واليونان ممكن فقط الاسترالي لم يواجهه سابقا ولكن المنتخب الاسترالي أكيد ليس أقوى من اليابان وحتى المنتخب العراقي أنا كنت مدرب منتخب العراق واجهنا منتخب استراليا في التصفيات الماضية مرتين استراليا في ودبي وفزنا في مباراة وخسرنا في استراليا 1-0 يعني فرق متقاربة المستويات والحظوظ موجودة ممكن ظروف أو توقيتات المباريات يختلف ممكن سابقا المرحلة الأصعب أول مباراتين تأتي بعد نهاية موسم صعب وطويل وبالنسبة للاعبين ولكن بعد ذلك يمكن الأمور تكون أفضل بكثير خلال المباريات اللاحقة.

محمد قدري: بالنسبة لك شخصيا يعني أكيد لم تكن تتمنى وجود الأردن والعراق في مجموعة واحدة ولم تكن تتمنى أن تكون المباراة الأولى أمام العراق هنا في عمّان ، كيف تنظر إلى هذه المباراة.

عدنان حمد: يعني لا يأتي بجديد كما قلت بأنه إحنا قلنا كنا في مجموعتين مختلفتين ولكن نحن قلنا خلاص يعني إحنا كنا في مجموعة واحدة في الدور الثالث والآن في مجموعة واحدة في الدور الحاسم هذه كرة قدم وهذا تنافس شريف ولكل فريق الحق أن يقدم ما عنده ويفوز بالمباراة والفوز سيكون هدف الفريقين وصعوبة المباراة أعتقد لا تختلف عن المباراة الأخرى، نعم المباراة الأولى دائما مباراة حساسة ومهمة لأي فريق ونحن نعول على المباراة الأولى وعلينا أن نتحضر لها بشكل جيد.

محمد قدري: واجهتك صعوبات في تحضير المنتخب الأردني بينما زيكو مع المنتخب العراقي ربما بصعوبات أقل.

عدنان حمد: نعم إحنا قلنا شخصيا يمكن بشكل استثنائي من بين مدربي المنتخبات فإن الفترة هي الفترة صعبة وغير مناسبة لتصفيات مهمة في كأس العالم يعني تأتي مباريات خلال 9 أيام في شهر 6 ونهاية موسم قلنا أنه اليابان يختلف بالنسبة لهم بعد شهرين من بداية الموسم وهو وقت مثالي ولكن خلاص علينا أن نتعامل مع الواقع ونتهيأ رغم صعوبة ظروف اللاعبين عندنا لاعبين مجهدين وعندنا مصابين وهناك اختلاف في تجهيز اللاعبين ولكن يعين هذا عمل الجهاز الفني رغم صعوبته ولكن علينا أن نوازن بين الأمور.

دانا صملاجي: كابتن كفاح الأردن تثق بعدنان حمد وهو حذر خصوصا بأول مباراة راح تكون إله.

كفاح الكعبي: حذر ولكن كلامه منطقي وبالعقل يعني غير متسرع ومنطقي ويعامل حسابات وأول وثاني أنت راح تروحين مع 5 فرق بنفس المستوى لأنه ما تصلين لهذه المرحلة من التصفيات إلا لما تكونين أفضل 10 منتخبات الباقية أعتقد المنطق أساس الكابتن عدنان وهذا أحد أسباب نجاحه وبالتأكيد استعدادات المنتخب الأردني قبل أسبوع لعب في لبنان وفاز على المنتخب اللبناني وهو من المتأهلين وعنده مباراة بكرة مع سيراليون وصحيح عنده قليل عدد الإصابات يعني حسن عبد الفتاح اللي ينقص المنتخب بالتأكيد المباريات راح تكون متوازنة خصوصا المباراة الأولى فاز على العراق والعراق فاز عليه في المباراة الثانية لذلك المباراة القادمة راح تكون كسر عضم.

دانا صملاجي: كابتن سامي الأردن تقترب جدا من أول ظهور لها بكأس العالم هل برأيك بس راح يكون الوضع مختلف كون المجموعة في أستراليا واليابان هل راح تقدر العراق والأردن يتصدروا مثل قبل التصفيات النهائية؟

سامي عبد الإمام: طبعا هي مشوار طويل مش بالضرورة يتصدروا المهم يتأهلون ، والمنتخبات الأقل تصنيفا راح تلعب 3 مباريات في 8 أو 10 أيام والمنتخبات اللي تصنيفها أعلى راح تلعب مباراتين فقط ، عندها راحة أكبر أعتقد الأمور بالنسبة لعدنان حمد واجه اليابان وأحرجهم بكأس أسيا وهو يثق أنه ممكن يحرجهم مرة ثانية لعب ويا العراق واستراليا قد تكون مباراتها وياها قليلة لكن بالنسبة لي أعتبر كل المنتخبات العراق والأردن وعمان تمتلك فرصة أن تنافس اليابان واستراليا لا يوجد منتخب صغير في هذه المجموعة إطلاقا كلها تمتلك عناصر الفوز وبقي من يستغل ال90 دقيقة أخطاءه تكون أقل ويستغل أخطاء الآخرين هو اللي يفوز مش بالضرورة استراليا واليابان حاسمين التأهل إطلاقا.

دانا صملاجي: يعني ممكن نجد منتخب جديد.

نذ1كر بمسابقة الحلم، 4 ستات فازوا حتى الآن الرجال لازم يشدوا الهمة ويرسلوا كلمة حلم أو دريم على الأرقام اللي ظاهرة أسفل الشاشة وللتواصل مع الزميل مصطفى الأغا على حسابه الشخصي تويتر، وعلى حساب البرنامج #sadashow.

بعد الفاصل:

* 3 مقاعد بدور الثمانية هل تعطي الأندية السعودية الحق بمطالبة لقب دوري أبطال أسيا؟

* كيف هي المشاركة الإماراتية بدوري الأبطال بعد خروج مشرف لكرة الجزيرة وثقيل على كاهل بني ياس.

3 مقاعد سعودية

3 مقاعد بدور الثمانية هل تعطي الأندية السعودية الحق

بمطالبة لقب دوري أبطال أسيا؟

دانا صملاجي: أهلا بكم من جديد، طبعا نحب نبارك خصوصا للكابتن كفاح فوز برشلونة بكأس ملك إسبانيا 4-0.

كفاح الكعبي: ألف ألف مبروك تستاهلون كل خير آخر بطولة إن شاء الله .

دانا صملاجي: ونذهب الآن لمشاركة الأندية السعودية في دوري أبطال أسيا، 3 أندية سعودية صعدت من دور أبطال أسيا واستحقت العبور من دور المجموعات فأثبتت علو كعبها بالدور ال16 لتتخطى هذا الدور بكل جدارة وأمام فرق صعبة، الاتحاد خطف التأهل من بيروزي الإيراني والأهلي من الجزيرة الإماراتي والهلال من بني ياس الإماراتي والسؤال يبقى هل أصبح بإمكاننا المطالبة باللقب أم ما زال الوضع غير مؤهل؟ نتابع.

عمار علي: لا اعرف هل لنا الحق بأن نقول اللقب من حصة الأندية السعودية بعدما وصل 3 فرق منها لدور الثمانية الكبار وأثبتت تلك الفرق جدارتها على الجميع أم ما زال الوقت مبكرا ، تبدو الأمور شائبة وليست بالواضحة إذا قلنا أن تخطي دور المجموعات ودور ال16 كان مع فرق نعرفها ويعرفوننا والقادم سيكون مع العيون الصغيرة التي توصف بأفعالها بالكبيرة، اليابان وكوريا وهم العقدة لنا بكل مرة وقبل الحديث عنهم نرى ماذا فعل رجالنا وسوف أستهل الحديث من قوة المباريات التي دارت أمامنا وليس حسب الترتيب الأبجدي أو جدول اللقاءات تلك على لائحة الاتحاد الأسيوي ، الأهلي والجزيرة تستحق القول عنها مباراة ختامية بكل معاني الختام 6 أهداف وجذب ورد ولا فائز حتى جاءتنا ركلات الجزاء وعلى ذكر تلك الركلات فإن بلاتر وفي تصريحه الذي أدلى به اليوم فإنه يروم إيجاد شيء يحل بدلا من رميات الحظ الترجيحية التي وصفها بأنها إهدار لمجهود الجميع عندما نضع الحكم بلاعب واحد فقط وهو الذي يسدد ، ومن بلاتر أعود للأهلي والجزيرة وهل يستحق الأهلي الوصول للنهائي؟ فإن الجواب ألف بالمئة سيكون نعم استمر شبابه بتقديم مستوى مثل الذي وجدناه هنا ووجدناه أيضا بكأس الكؤوس كأس خادم الحرمين وإن أن يعاني من هفوات بخط الدفاع يمكن لها أن تصلح ومنه إلى الاتحاد الذي جاء مع بيروزي الإيراني ولا يسعني الحديث عن الاتحاد فهو مختص بالأسيوية أكثر من غيرها فهل حان الأوان لكي تأخذها يا عميد؟ الجواب أيضا مؤجل إلى حين قرعة الثمانية والأداء الذي شهدناه مع بيروزي يقول بأن كنيدا فعل الفعائل مع الفريق وبث به روحا غير الروح التي كانت له قبل أشهر مضت والأمر ذاته ينطبق على الهلال الذي واجه أسهل الفرق بدور ال16 ليس بخسا بحق بني ياس ولا تقليلا للهلال ولكن بيروزي والجزيرة أكثر باعا منبني ياس بأسيا وخباياها فكان الفرق واضحا جدا وهو ينتهي ب7 أهداف تعد تجريبية لبني ياس أكثر منها للهلال والزعيم مطالب بالأسيوية أكثر من غيره وهو يحلم بها منذ سنين إذا عرفنا أن الموسم خلى من أي لقب يطمح له الزعيم- عمار علي، صدى الملاعب.

دانا صملاجي: كابتن سامي هل توافق عمار لأن الأمور غير واضحة بعد؟

سامي عبد الإمام: غير واضحة لأنه هذه البطولة عجيبة في الوقت اللي تتصورين أنه الأمور بإيدك تطير يمكن موسم من 3 مواسم الاتحاد كان هو الأقوى وهو وصل للمباراة النهائية والجميع رشحه وخسر المباراة النهائية ودخل في انتكاسة والموسم الماضي السد جاء في غيبوبة الجميع ووصل تدريجيا إلى أن فاز بالبطولة على الأرض الكورية بكولة عجيبة كل مباراة بقصة وبحاجة أنت للتوفيق لحتى تفوزين فيها.

دانا صملاجي: كابتن كفاح أي مباراة كانت أقوى بالنسبة للفرق السعودية؟           

كفاح الكعبي: طبعا الأهلي يعني مباراة كانت شرسة جدا والجزيرة مقدم أفضل عروضه 16 نقطة بدور التصفيات بدون خسارة وجاي ونفسه مفتوحة لأنه الدوري ضايع مني ولسة محرز الكاس ولكن الأهلي السنة كان علامة كبيرة جدا من 10 سنين الأهلي ما رجع لها المستوى الرائع واستحق الفوز لأنه لما توصل العملية للضربات الترجيحية وكان فاضل دقيقتان للجزيرة ويكسب لولا انه الأهلي عاد للمباراة بسيموس الرائع وبالتأكيد الفرق السعودية جيدة ولكن انتظري فرق شرق أسيا الكورية واليابانية هذه عقدتنا ونتأمل نكسب السنة هذه.

دانا صملاجي: مين اللي إله حظوظ أكثر بالتأهل، الاتحاد كونه أكثر خبرة برأيك أكثر قدرة على التأهل؟

سامي عبد الإمام: والله مرشح أوفر حظا والاتحاد مش بس خبرة أيضا المدرب كنيدا يذكرنا بديماتيو كيف استلم فريق في حالة معنوية هابطة أداء مبعثر ولمهم وحققوا النتائج وكنيدا ممكن يكون من مفاجآت هذه البطولة المدرب الاتحاد، وأيضا أمام الاتحاد والأهلي والهلال فرصة تغيير الفريق كامل لأنه الصيف متعاقدين مع 4 محليين أجانب ومحترفين يعني الفرق بإمكانها تستعد جيدا للجولة الجاية اللي راح تبدأ في سبتمبر.

دانا صملاجي: ماذا ينقص الفرق السعودية حتى تحرز اللقب؟

سامي عبد الإمام: أعتقد ربما التركيز أكبر وعندهم كل إمكاتيات الفوز الاتحاد والأهلي والهلال عندهم القدرة، فقط التركيز يعني عدم إضاعة الفرص والتسرع في إنهاء الهجمات.

دانا صملاجي: الهلال برأيك؟

كفاح الكعبي: والله الهلال قدم مباراة من أروع .

دانا صملاجي: الكوري كان محظوظ.

كفاح الكعبي: 4 أهداف خصوصا الموسم انتهى بلا حمص يعني ولكن أداؤه أمام بني ياس كان في ثلاثي ساحر أحمد الفريدي وويلهامسون وسو يعني أول مرة يحقق رباعية وويلهامسون دخل في كل أهداف 6 ل7 ومشكلة الفرق راح تكون زي بني ياس اللي اعتمد على الهجوم أمام فريق صعب جدا في الهجوم لذلك خسر الكثير.

دانا صملاجي: بعد الفاصل:

*كيف هي المشاركة الإماراتية بدوري الأبطال بعد خروج مشرف لكرة الجزيرة وثقيل على كاهل بني ياس.

*موسم إنجليزي ممتاز حتى الرمق الأخير ومانشيني سادس مدرب يحقق لقب الدوري الممتاز دون أن ينجح مدرب إنجليزي واحد في تأمين اللقب حتى الآن.

الإمارات بدوري الأبطال

كيف هي المشاركة الإماراتية بدوري الأبطال بعد خروج

مشرف لكرة الجزيرة وثقيل على كاهل بني ياس:

دانا صملاجي: أهلا بكم من جديد، الجزيرة وبني ياس مثلا الإمارات بدور ال16 من دوري أبطال أسيا لكن مسيرة الفريقين توقفت عند هذا الدور، مدين رضوان والقراءة إماراتية.

مدين رضوان: من قال أن الفرق الإماراتية لم تبلي البلاء الحسن بدور ال16 فعليهم حساب منافسات المواسم السابقة؟

 نعم فهي سابقة أن يتأهل الفريقان سويا، فالجزيرة وبني ياس أعادا الفرق الإماراتية إلى الواجهة مرة أخرى بعد غياب طويل عن هذا الدور حين كان الوحدة هو آخر الفرق الإماراتية المتأهلة عام 2008 ، العنكبوت الجزراوي تبخر حلمه القاري رغم إنهائه للدور الأول إلى خسارة، ليخطف الأهلي السعودية بطاقة التأهل للدور الربع نهائي في الأنفاس الأخيرة للجزيرة العناكب، في مباراة ماراثونية انتهت الأشواط الأصلية والإضافية بالتعادل لتكون ضربات الحظ الترجيحية هي الفاصل، ومن الطبيعي أن نرى الجزيرة بهذا الدور لأنه أثبت أن لديه الكثير من الإمكانيات وخروجه اعتبر مبكرا نظرا لما قدمه في الأدوار السابقة أما بني ياس فتواجده بدور ال16 اعتبر لوحده إنجاز لكنه لم يكن أسعد حظا من مواطنه فهو الآخر خرج على يد فريق سعودي لم يرحم التواجد الأول له بهذا الدور وخسر أمامه بسباعية أنست جماهيره إنجاز تأهله، خسارة كبيرة والكل وضع اللوم على المدرب الأرجنتيني كالديرون لأنه بدأ المباراة مفتوحة وبدون حذر أمام فريق عريق وله باع طويل بالبطولة، السماوي لم تكن له الخبرة الكافية أسيويا وخرج بنتيجة ثقيلة لكنه يستحق الثناء لوصوله لهذا الدور وهو ما فشل به الكثيرون في المواسم الماضية أما الجزيرة ودع البطولة بأداء ممتع ومنافسة قوية في رسالة مفادها أن الفرق الإماراتية لن تتوقف عند هذا الحد الموسم المقبل وأنها ستعمل بجهد أكبر من اجل استعادة ما فقدته في السنوات الأخيرة- مدين رضوان، صدى الملاعب.

دانا صملاجي: كابتن كفاح هل تعد مشاركة مشرفة للأندية الإماراتية خاصة لبني ياس كونه أول مرة يشارك بدوري أبطال أسيا.

كفاح الكعبي: والله هي مشاركة أفضل من المشاركات السابقة في آخر 4 سنين ولكن النهاية كانت محزنة بالنسبة لبني ياس ومشرفة بالنسبة للجزيرة يعني الجزيرة في التصفيات الأولى جمع 16 نقطة لم يخسر بولا مباراة وتعادل بمباراة واحدة ودخل هذه المباراة بكل قوة وعلى أرضه وبين جماهيره الكل توقع أنه راح يأخذ المباراة ولكن عدم التركيز في اللحظات الأخيرة هو اللي أضاع المباراة وأعتقد تخبطات كايو جونيور في التبديلات والتغييرات إخراج دلجادو وباري في هذه اللحظات استعجل ولذلك الخروج كان منطقي أما بالنسبة لبني ياس فأعتقد النتيجة كالديرون لعب بطريقة خاطئة أمام الهلال فتح أكثر من اللازم كانت النتيجة كارثية.

دانا : كابتن سامي كانت صعبة على كالديرون مدرب الهلال السابق يخسر أمام الهلال على أرض الهلال كمان. كانوا متوقعين أكثر أنه يكون فاهم الهلال شو اللي صار لبني ياس؟

سامي عبد الإمام: هو خطأ بالتشكيلة طبعا أولا نزل مهاجم وليس لديه شيء يحارب فيه وسنجاهور لوحده ولا يوجد خلفه سوى عامر عبد الرحمن اللي أصلا ما لاعب خلف المهاجمين لاعب ارتكاز وبعدين بعد 30 دقيقة أخرج مدافع وأدخل مهاجم بعد ما تأخر وثم اخرج مدافع آخر هو أساسا متلقي 3 أهداف أخرج 2 مدافعين تلقى 4 إضافية فكانت فوضى تكتيكية غريبة في مثل ها البطولات الخبرة ضرورية تصورنا أنه عنده خبرة في التعامل أقصى نتيجة حصلت لنادي بني ياس لأنه دخلوا المباراة بدون تنظيم جيد طبعا الشباب خسر أمام بيروزي وبني ياس خسر أمام الهلال لأنه اندفاع وكانت النتيجة قاسية.

دانا صملاجي: كابتن الجزيرة وبعد هذا الأداء المشرف هل راح يقدر يتخطى دور ال16 الموسم المقبل؟

سامي عبد الإمام: يقدر الخروج لا ينتقص شيء من الجزيرة لأنه خرج مع فريق كبير الأهلي وخرج بركلات الترجيح يعني ما كان خسر خسارة يعني فنية على الملعب .

دانا صملاجي: كابتن كفاح العين راح يكون الموسم القادم بدوري أبطال أسيا الموسم المقبل؟

كفاح الكعبي: شوفي العين دائما فخر الأندية البطولة بهذه البطولة لأنه فاز بأول نسخة من البطولة الأسيوية الجديدة ولذلك الكل يتمنى فريق العين لأنه صاحب أكبر خبرة في هذه البطولات وأكثر فائز في دوري الإماراتي وبكرة راح يكون التتويج يعني علامة إن شاء الله فارقة في التصفيات الأسيوية السنة الجاية.

موسم إنجليزي ممتاز

موسم إنجليزي ممتاز حتى الرمق الأخير ومانشيني سادس

مدرب يحقق لقب الدوري الممتاز دون أن ينجح مدرب إنجليزي

واحد في تأمين اللقب حتى الآن:

دانا صملاجي: ونذهب الآن إلى انجلترا حيث طويت صفحة موسم آخر في انجلترا لكن سيناريو النسخة ال20 من الدوري الممتاز سيبقى يدغدغ المشاعر والأحاسيس للكثيرين خاصة مانشيني الذي قال بالحرف: لقد جعلتني الدقائق ال3 الأخيرة من مباراة كوينز بارك رينجرز وكأنني ابن ال27 ولا 47.

حيدر الوتا: التاريخ يكتبه المنتصرون واليوم بدأ الكلام يخرج رويدا رويدا بعدما طرح العمل المضني الملون بأكثر من 600 مليون دولارا أمريكي ثماره بأول لقب بالدوري وثاني في مسيرة مانشستر سيتي بقيادة روبرتو مانشيني ، والفوز باللقب ليس سوى بداية وإذا كانت السنوات الثلاث الأخيرة قد شهدت وما شهدت من صرف لتعزيز صفوف الفريق فإن القادم أعظم حسب ما فهمنا من مانشيني، الهدف كان الدور الإنجليزي الممتاز والموسم المقبل سيكون الجمع بين اللقبين المحلي والأوروبي الذي سبق لسيتي أن ذاق حلاوة طعمه قط، هكذا تكلم مانشيني،  140 يوما قبل أن تغلق نافذة انطلاق اللاعبين يذكر مانشيني عن من سيلبس القميص الأبيض باللاعبين الجدد وربما بكلمات أخرى مبكرا نعرف من سيغادر المركبـ، سير أليكس فرجسون رفع الراية البيضاء بوجه إنجاز سيتي من خلال التأكيد على أحقية الفريق في نيل اللقب لكنه مثلما قال مانشيني لم يزين هذا الاعتراف بتهنئته شخصيا بإحراز اللقب، أجمل ما اعترف به مانشيني أن خصمه في اللقاء الأخير لم يكن كوينز بارك رينجرز بل كان التوتر والضغط العصبي حتى شعوره والحديث لمانشيني أن العمر في الدقائق ال3 الأخيرة من عمر المباراة عندما كان السيتي متأخرا بدا وكأنه 97 لا 47، كل هذه العبارات سمعت بينما كانت الأذان كلها صاغية والسبب أن الفائز يأخذ كل شيء وما قاله مانشيني الشهر الماضي أنه اعتاد تلقي قرار الإقالة نسي حتى شهر يونيو القادم عندما يبدأ الموسم ويلتقي في الدرع الخيري تشيلسي حيث ذكر مانشيني أن الغاية جمع أكبر عدد من الألقاب المتاحة- حيدر الوتار، صدى الملاعب.

دانا صملاجي: كابتن سامي أكيد نهاية مجنونة للدوري الإنجليزي هل يبقى هو الدوري الأقوى؟

سامي عبد الإمام: أكيد يعني لا يزعلون اللي يشجعون مدريد وبرشلونة لأنه البطل تحدث في آخر دقيقة وصاحب المركز الرابع اللي طار عليه بعدين المركز تحدث في آخر مباراة وثالث الهابطين تحدد في آخر مباراة في حين دوريات أخرى عرفت وطار الطيور أرزاقها من قبل أسبوعين بكل تأكيد التقارب في النتائج هذه الإثارة حتى الدقيقة الأخيرة هذه ما تيجي إلا بالدوري الإنجليزي.

دانا: كابتن كفاح قال عم يقول لي عمار علي بشو في اسبانيا أحسن الدوري الاسباني.

كفاح الكعبي: لا أختلف أنا أشوف التنافس فيه برشلونة وريال مدريد فقط ، هم الأفضل دائما أحب الدوري الاسباني واستمتع لكن أفضل دوري بالعالم الإنجليزي يظل لأنه صاحب المركز الأخير ممكن يتفوق على صاحب المركز الأول في أسبوع واحد ال3 مراكز الأخيرة تفوقت على ال3 مراكز الأولى لذلك هو الأحسن.

دانا صملاجي: إدارة المان سيتي كلنا بنعرف إدارة عربية للشيخ منصور هل برأيك كان إله دعم خصوصا بالأسماء اللي جابها؟

كفاح الكعبي: دعم الشيخ منصور ليس معنويا فقط لأنه حاضر بأنه متابع وخلدون مبارك دائما في كل مباراة صدقيني لولا المتابعة هذه خلال ال3 سنين قدر ياخد الدوري الإنجليزي لذلك توقعي المزيد مش من الأموال ولكن من الاهتمام ومن البطولات لهذا النادي العريق أنا كان عندي كثير نقاط على مانشيني وإصراره على بالوتيلي في لحظات معينة ولكن عودته لتيفيز والنجوم خلت الفريق يختلف ويجيب الدوري في آخر لحظة.

دانا صملاجي: كابتن سامي الاستثمار العربي بالأندية الأجنبية هل هو ناجح؟ قطر وفرنسا وانجلترا هل ناجح؟

سامي عبد الإمام: النموذج العربي ناجح كنموذج بانجلترا ناجح جدا وهناك في فرنسا نموذج لم يثمر عن نتيجة للأسف باريس سان جيرمان، 8 ملايين يورو وذهب اللقب إلى مونبلييه ورأس ماله 36 مليون يورو فقط يعني زي باريس توري لاعب سان جيرمان إذن الإنفاق لا يكون فقط بالمال الإنفاق المالي وحده لا يأتي بالبطولة لازم إستراتيجية واضحة بالعناصر وأعتقد حتى لو كان في قطر سيجنون ثمار جيدة في الموسم المقبل.

دانا صملاجي: بعد الفاصل:

*زينب عمر امرأة من نوع آخر فبعد تخطي حاجز المستحيل بكرة القدم تنادي نساء العرب للسير على خطاها.

زينب عمر امرأة من نوع آخر

زينب عمر امرأة من نوع آخر فبعد تخطي حاجز المستحيل

بكرة القدم تنادي نساء العرب للسير على خطاها:

دانا صملاجي: أهلا بكم من جديد، أنتم مع صدى الملاعب،  ونذهب إلى موريتانيا فزينب العمر امرأة كسرت دروب المستحيل وهي تقود نادي بالدرجة الأولى على حسابها الخاص برغم ما تعانيه من تمرد من قبل اللاعبين وبعض المعترضين عليها، قصة نادي اللازا الموريتاني ومراسلنا محمد ولد الحسن.

محمد ولد الحسن: رئيسة نادي لازا امرأة موريتانية جمعت بين عدة تناقضات في مجتمع عربي ما زال يعتقد بأن قيادة المرأة للمجال الرياضي غير مرحب بها، ومن أبرز هذه التناقضات تمويلها لنادي من الدرجة الأولى يعتمد أساسا على مصادرها المالية وهي تعتقد بأن الموضوع لا يتعدى مساهمة منها في مساعدة الشباب الموريتاني.

زينب العمر: قضية الرياضة بدأت بقصة إيمان وتميت لعبة وطلعت عن التليفزيون .

محمد ولد الحسن: لاعبو الفريق ومدربه غالبا ما يحدث تمرد بعد كل مباراة للفريق طلبا لتعويضات مالية مفقودة وفي بعض المرات لأبسط المعدات الرياضية كما يقولون ، ولكن الفيفا والاتحاد الموريتاني لكرة القدم يقدمون كل ما يستطيعون من مساعدة لمثل هذه المبادرات التي تقودها نجوم.

لطفي عبد الله(خبير دولي في الفيفا): الأخت نعرفها من قبل هي مجاهدة في ميدان كرة القدم النسائية ورئيسة لجنة كرة قدم نسائية في اتحاد موريتانيا لكرة القدم لدولة موريتانيا بدأت كرة القدم النسائية منذ فترة في التقدم والتطور، مجهودات ...

محمد ولد الحسن: قد يصمد الفريق في بطولة الدرجة الأولى وقد يهبط للدرجة الثانية ولكن رئيسة النادي واثقة من النتيجة بنهاية المطاف.

رئيسة نادي لازا هي رئيسة نادي من الدرجة الأولى يبعد 400 كيلو متر من العاصمة نواكشوط حضرت هنا للحديث إلى صدى الملاعب ولتقول لكل النساء العربيات بأن للمرأة العربية مكانة في كرة القدم.

دانا صملاجي: كابتن كفاح هل للمرأة العربية مكان؟

كفاح الكعبي: ليش لا يعني المرأة موجودة في كل في الرياضة والحياة وشريكة مباشرة ليش ما يكون لها دور في كرة القدم.

دانا صملاجي: طيب هل المجتمع يتقبل ذلك يعني شفنا في إلها معارضين حتى اللاعبين بيعترضوا.

كفاح الكعبي: خليهم يعترضوا ولكن روحي شوفي كل دول العالم تلاقي المرأة رئيسة نوادي وحكم ولاعبة وفي كرة قدم نسائية متطورة ما أعتقد في أي شيء يمنع أنه تمتلك نادي بالأساس.

دانا: كابتن سامي إحنا شفنا الكرة الموريتانية رئيسة نادي في حكمة كمان كما شفنا بالتقرير ليش الدوريات الموريتانية غير العربية الأخرى ليش ما بنشوف هذه الشيء كمان أكثر بالدوريات العربية.

سامي عبد الإمام: وحتى سابقا نادي تفرغ زينة كانت ترأسه سيدة يعني هذا ثاني نادي في موريتانيا ترأسه سيدة وشفنا إحدى مساعدات الحكم أعتقد هذا انفتاح برغم أنه مجتمع موريتانيا نعرفه مجتمع متحفظ وقبلي لكن درجة رقيهم في التفكير سمحت لهؤلاء السيدات القادرات على الإدارة بالعمل بينما اعتراض اللاعبين والمطالبة بالمال وهي أشياء تحدث مع الرجال ولا يعني أنها محاولة استضعاف سيدة الأعمال اليل ترأس النادي أعتقد مثل هاي المبادرات مطالبة بدعم حكومي إلها طالما هي جالسة تنفق من اجل مصلحة الشباب ..

دانا صملاجي: هل ممكن نشوف امرأة تملك نادي؟

سامي عبد الإمام: في دولنا لا يوجد ملكية للأندية يعني الملكية للشعب لكن في برة موجودة يعني شفنا في روزيلا سينسي كانت متحكمة في نادي روما.

دانا صملاجي: ونبقى الآن مع أحلى اللقطات التي يختارها دائما زميلنا بشير كامل ويرويها لنا على طريقته الخاصة، نتابع:

(حصيلة الصدى)

                    ·الراقي استحق اللقب بجدارة- كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال.

                    ·تشيلسي يعود من ميونخ متوجا بالذهب- دوري أبطال أوروبا.

                    ·المنتخب الفلسطيني يتوج بالذهب- بطولة فلسطين الدولية.

                    ·للمرة الثانية صدى الملاعبعلى عرش البرامج الرياضية- مهرجان الخليج الثاني عشر.

                    ·الأهلي.. الهلال .. الاتحاد، إلى دوري الثمانية في دوري أبطال أسيا.

دانا صملاجي: طبعا يسلم إيديه بشير على اللقطات الحلوة، كابتن كفاح في خبر كتير حلو إلك هن 3-0 فاز برشلونة وتوج باللقبيعني في جول..

كفاح الكعبي: مبروك.

دانا صملاجي: كابتن سامي هل راح يكون برشلونة غير من دون جوارديولا؟

سامي عبد الإمام: أكيد هيتأثر لأنه شخصية المدرب روحيته أكيد هتفرق بكل تأكيد.

دانا صملاجي: كابتن كفاح شو بتحب تقول ل..

كفاح الكعبي: السنة هذه كان ريال مدريد رقم صعب وبالتأكيد ريال مدريد وبرشلونة راح يستمرون بالمنافسة ولكن أعتقد البرشا راح يتأثر بالمستقبل.

دانا صملاجي: وإلى هنا نصل إلى نهاية حلقة اليوم من صدى الملاعب بحب أشكر كابتن كفاح وبشكر كابتن سامي وبشكر عمار ومدين اليوم تواجدوا معي بالجاليري ، وأما أنا ألتقيكم غدا وحلقة جديدة من صدى الملاعب، إلى اللقاء.