EN
  • تاريخ النشر: 13 يونيو, 2012

اليوم عيد ميلاد الفرنسي مالودا والغاني كينجستون والإنجليزي فازيل

الفرنسي مالودا والغاني كينجستون والإنجليزي فازيل

كل يوم يمر يشهد مولد نجوم جدد في كرة القدم، لكن يبقى هناك من هم لن ينساهم التاريخ على مر العصور

  • تاريخ النشر: 13 يونيو, 2012

اليوم عيد ميلاد الفرنسي مالودا والغاني كينجستون والإنجليزي فازيل

كل يوم يمر يشهد مولد نجوم جدد في كرة القدم، لكن يبقى هناك من هم لن ينساهم التاريخ على مر العصور، خاصة وأنهم حققوا نجاحات مع منتخبات بلادهم وأنديتهم، تعلقت بها الجماهير، ولا يمكن أن تنساها.

فلورينت يوهان مالودا المولود في مثل هذا اليوم 13 يونيو عام 1980 في كايين، لاعب فرنسي ذو أصول من جويانا الفرنسية يلعب حاليا لصالح تشيلسي الإنجليزي ومنتخب فرنسا في مركز الجناح الأيسر.

انتقل مالودا إلى نادي جينجان قادما من نادي شاتورو في سنة 2000. تحت قيادة المدرب جاي لاكومب، استطاع أن يبرز موهبته وقدراته في صنع الأهداف، وأظهر تفاهما كبيرا مع المهاجم العاجي ديديه دروجبا.

بعدما حقق نادي ليون بطولة دوري الدرجة الأولى للموسم الثاني على التوالي قرر أن يتعاقد مع مالودا من أجل تدعيم صفوف الفريق.

في 8 يوليو 2007 أعلن رئيس نادي ليون جان ميشيل أولاس بأنه وافق على إتمام صفقة انتقال مالودا إلى نادي تشيلسي من دون الكشف عن قيمة الصفقة، وقد سرت شائعات بأن قيمة الصفقة بلغت 20 مليون يورو.

في أول مباريات فريق تشيلسي الودية أمام فريق أمريكا المكسيكي سجل مالودا هدفا في هذه المباراة، وصنع هدفا لقائد الفريق المدافع الإنجليزي جون تيري، وبالتالي مانحا فريقه نتيجة الفوز 2-1.

شارك مالودا في أول مباراة دولية مع منتخب فرنسا في 17 نوفمبر 2004 أمام منتخب بولندا. بعد هذه المباراة أصبح مالودا لاعبا أساسيا وسجل أول أهدافه الدولية في مرمى منتخب المجر في 31 مايو 2005.

شارك مالودا في أغلب مباريات منتخب فرنسا في تصفيات كأس العالم 2006، ونتيجة لذلك تم استدعاؤه للمشاركة في نهائيات البطولة التي أقيمت في ألمانيا وساهم بشكل كبير في تأهل منتخب فرنسا إلى المباراة النهائية، ولكنه خسر من منتخب إيطاليا بركلات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل الإيجابي 1-1. وكان مالودا قد حصل لمنتخب فرنسا على ركلة جزاء بعدما تمت عرقلته، ونفذ زين الدين زيدان ركلة الجزاء بنجاح إلى داخل المرمى. حتى الوقت الحالي فإن مالودا سجل 3 أهداف فقط في 42 مباراة دولية.

ريتشارد كينجستون

الغاني ريتشارد كينجسون حارس مرمى منتخب غانا، اللاعب الوحيد الذي شارك في مباريات غانا الـ12 خلال طريقها للظفر بمقعد في جنوب إفريقيا 2010.

وخاض ابن العاصمة أكرا تلك المواجهات بدقائقها التسعين كاملة والتي بدأت في مدينة كوماسي في شهر يونيو/حزيران 2008 بفوز بثلاثة أهداف نظيفة على ليبيا، وانتهت في المدينة نفسها بتعادل أمام مالي بهدفين لمثلهما، إذ لم تدخل شباك هذا المخضرم سوى في سبع مناسبات على امتداد 12 مباراة.

وقد شغل كينجسون منصب حارس غانا الأساسي قبيل انطلاق منافسات كأس العالم FIFA بنسختها الأخيرة عندما ورث مهمة حماية العرين الوطني من المعتزل سامي أدجي.

ويملك هذا الحارس البارع سجلاً حافلاً على صعيد الأندية؛ فقد انتقل إلى تركيا عام 1998 قادماً إليها من نادي "أكرا جريت أوليمبيكس" ولعب هناك مع ستة أندية، حيث تم تجنيسه وتغيير اسمه إلى فاروق جورسوري للسماح له باللعب كمواطن في الدوري المحلي. وتتمثل أبرز محطاته في تركيا بانتقاله إلى صفوف جالطة سراي موسم 2004/2005، لكنه ظل حبيس دكة البدلاء مع عملاق إسطنبول لينتقل عام 2007 من شرق المتوسط الدافئ إلى برد اسكندنافيا القارس حيث خاض غمار الدوري السويدي مع نادي هاماربي، قبل أن يستقر به المقام في عالم الكرة الإنجليزية.

انضم إلى نادي برمنجهام سيتي في الموسم التالي، ليتم إلغاء العقد بعد خروج النادي من الدوري الممتاز، إلا أن كينجسون لحق بالمدرب ستيف بروس إلى نادي ويجان، حيث أوكلت إليه مجدداً مهمة الحارس البديل، لكن مشواره المتعثر على صعيد الأندية لم يمنعه من تحقيق نتائج طيبة مع غانا، حيث قاد منتخباً يفتقر إلى الخبرة الكروية بعد أن ألمّت سلسلة من الإصابات بصفوف لاعبيه قبيل انطلاق نهائيات كأس الأمم الإفريقية CAF 2010 التي استضافتها أنجولا شهر يناير/كانون الثاني.

اختير من بين أفضل الحراس في البطولة للمرة الثانية على التوالي. وساعد كينجسون النجوم السمراء على الوصول إلى المباراة النهائية في العرس القاري، بعدما قاد المنتخب لاقتناص الميدالية البرونزية في النسخة التي استضافتها بلاده عام 2008. كما يشهد السجل الكروي لهذا الحارس الدولي المتألق بتسجيله هدفاً من ركلة حرة في شباك تنزانيا في مباراة جمعت المنتخبين على ملعب العاصمة دار السلام في أغسطس/آب 2008.

داريوس فازيل

داريوس وارن فازيل، من مواليد 13 يونيو 1980 في برمنجهام في إنجلترا، لاعب كرة قدم إنجليزي، بدأ مسيرته الكروية مع نادي أستون فيلا في عام 1997، ولعب معهم حتى عام 2005، وشارك معهم في 167 مباراة وسجل 42 هدفا، وفي عام 2005 انتقل إلى نادي مانشستر سيتي، وبدأ اللعب مع منتخب إنجلترا لكرة القدم في عام 2002.