EN
  • تاريخ النشر: 03 مايو, 2012

6 نجوم ولدوا في 3 مايو اهمهم الجزائري رابح سعدان

ولدوا في مثل هذا اليوم

ولدوا في مثل هذا اليوم

من بين كل النجوم الذين يحتفلون اليوم باعياد ميلاهم يطل البطل الكروي الجزائري رابح سعدان او الشيخ الذي قاد الخضر لبلوغ نهائيات كأس العالم عبر مواجهة ام درمان وهي مناسبة جيدة لكل الجزائريين لابداء تقديرهم وامتنانهم لهذا الرجل

  • تاريخ النشر: 03 مايو, 2012

6 نجوم ولدوا في 3 مايو اهمهم الجزائري رابح سعدان

من بين كل النجوم الذين يحتفلون اليوم باعياد ميلاهم يطل البطل الكروي الجزائري رابح سعدان او الشيخ الذي قاد الخضر لبلوغ نهائيات كأس العالم عبر مواجهة ام درمان التي تعتبر واحدة من اكثر مباريات تصفيات المونديال خلودا على مدى التاريخ بعد مباراة السلفادور وهندوراس التي اشعلت حربا بين البلدين.

سعدان المولود في 3 مايو عام 1946 يحتفل اليوم بعيد ميلاده السادس والستين وهي مناسبة جيدة لكل الجزائريين لابداء تقديرهم وامتنانهم لهذا الرجل الذي اعاد الكرة الجزائرية الى الخريطة العالمية بعد فترة طويلة من الغياب.

ولد سعدان في حي السطا في باتنة، وبدأ حياته الرياضية في فريق مولودية بـاتنة كمدافع قبل أن ينتقل إلى فرق مولودية قسنطينة وشبيبة الأبيار وإتحاد البليدة.

كان اول منصب تدريب له هو مساعد المدرب الوطني الجزائري تحت 20 سنة المتأهل إلى كأس العالم للشباب سنة 1979 في اليابان ثم عمل مساعدا للمدرب محيي الدين خالف في المنتخب المتأهل إلى كأس العالم سنة 1982 في إسبانيا قبل ان يتولى تدريب المنتخب بنفسه ليقوده الى مونديال 1986 في المكسيك.

عاد الى الخضر عام 2004 ليقودهم لبلوغ ربع نهائي كأس الأمم الأفريقية في تونس، بعدها انتقل لتدريب منتخب اليمن ثم عاد للجزائر وقام بتدريب نادي وفاق سطيف وحقق معه كأس العرب.

حصل مع فريق الرجاء البيضاوي المغربي على دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم عام 1989 عندما هزم في النهائي جاره مولودية وهران الجزائري بركلات الترجيح.

 

ومن سعدان الى لاعب نادي الشباب السعودي فيرناندو مينيجازو الذي ولد عام 1981 في أنيتا غاريبالدي بالبرازيل.

بدأ مسيرته الرياضية في نادي يوفينتود البرازيلي سنة 1999 وتمت إعارته إلى نادي غريميو طوال سنة 2002 . في صيف سنة 2003 انتقل إلى نادي سيينا الإيطالي ثم انتقل بعقد إعارة للنصف الثاني من موسم 2004/2005 إلى نادي كاتانيا .

ثم انتقل إلى نادي بوردو بعقد إعارة لموسم واحد حيث ساهم في احتلال النادي المركز الثاني في الدوري والتأهل المباشر إلى دوري أبطال أوروبا ما دفع مسئولي النادي لتحويل عقد الإعارة إلى عقد دائم .

شارك فيرناندو مع منتخب البرازيل الفائز ببطولة كوبا أمريكا 2007 التي أقيمت في فنزويلا حيث شارك بديلا في مباراتي الدور النصف النهائي والمباراة النهائية أمام منتخبي الأوروجواي والأرجنتين.

 

نجم اخر من الملاعب السعودية هو لاعب النصر محمد البيشي المولود في 3 مايو 1987، وهو احد النجوم الموهوبين سيئ الحظ حيث لم يحصل على ما يوازي موهبته فتنقل بين الاندية السعودية هربا من البقاء على دكة الاحتياط.

دوليا شارك مع المنتخب السعودي في كأس العالم لكرة القدم 2006 كما انضم للمنتخب بعدها على فترات متقطعة.

 

نبقى في العالم العربي لنحتفل مع المغاربة بعيد ميلاد لاعب الوسط المدافع في المنتخب المشارك في كأس العالم 1998 غريب امزين المولود عام 1973 في مونبلييه في فرنسا. لعب لاندية مولهاوس وستراسبورج وترويس قبل ان يعود الى مولهاوس حيث يلعب حاليا.

اختير للمنتخب المغربي لاول مرة عام 1998 لتدعيم صفوف المنتخب المشارك في مونديال 1998 ساهم بفعالية في المستوى الراقي الذي قدمه اسود الاطلسي في النهائيات بالتعادل مع النرويج والفوز على اسكتلندا بثلاثية والهزيمة من البرازيل حامل اللقب وقتها.

 

ومن المغرب العربي ايضا نحتفل بالحارس التونسي السابق ناصر شوشان الذي يقيم ويعمل منذ فترة في الامارات مدربا لحراس مرمى نادي الشعب الاماراتي حاليا وقبلها درب حراس نادي الوحدة والشباب الاماراتيين.

الى اوروبا حيث نحتفل بعيد ميلاد الالماني بيرند فورستر مدافع منتخب المانيا الغربية الفائز بكأس اوروبا وهو من مواليد 1956 .

 

اخر نجوم اليوم هو الارجنتيني المتوج بطلا للعالم عام 1978 ليوبولدو لوكيه جناح المنتخب الذهبي للتانجو الذي احرز اول لقب للارجنتين في تاريخ المونديال.. لعب لوكيه لاندية روزاريو سنترال وريفربليت واسنتوس البرازيلي قبل ان يعتزل الكرة عام 1986. يعمل حاليا امينا عاما للرياضة في مقاطعة ميندوزا وكان قد اصيب عام 2007 بازمة قلبية لكنه تعافى منها.