EN
  • تاريخ النشر: 02 نوفمبر, 2010

فتح النار على المسؤولين عن الرياضة "نانو" للأغا: الملفات السوداء في الكرة السورية تؤدي للسجن

نبيل نانو نجم الكرة السورية في الزمن الجميل

نبيل نانو نجم الكرة السورية في الزمن الجميل

فتح الكابتن نبيل نانو -نجم سوريا السابق وضيف برنامج صدى الملاعب- النارَ على المسؤولين عن الرياضة السورية، وذلك في معرض تعليقه على هزيمة ناشئي سوريا في الدور ربع النهائي لبطولة كأس أسيا أمام أوزبكستان.

  • تاريخ النشر: 02 نوفمبر, 2010

فتح النار على المسؤولين عن الرياضة "نانو" للأغا: الملفات السوداء في الكرة السورية تؤدي للسجن

فتح الكابتن نبيل نانو -نجم سوريا السابق وضيف برنامج صدى الملاعب- النارَ على المسؤولين عن الرياضة السورية، وذلك في معرض تعليقه على هزيمة ناشئي سوريا في الدور ربع النهائي لبطولة كأس أسيا أمام أوزبكستان.

"الفريق السوري جيد، وفنياته عالية، ولياقته البدنية رائعة، ولكن مشكلته تكتيكية...ورد مصطفى الأغا متسائلا "تقصد المدرب ؟" فقال نانو إنه لا يريد أن يتحدث عن المدرب، مضيفا "إذا أردت أن أتحدث بصراحة فهناك ملفات كثيرة سوداء لو أحكيها ستؤدي بنا للسجن".

واستطرد نانو قائلاً لا بد أن "نراجع أنفسنالأننا بهذه الطريقة لن نحقق شيئا حتى بعد عشرين عاما.. مضيفا أن مستوى الكرة السورية في تراجع مستمر.

ولخَّص القضية من وجهة نظره قائلاً إن "المشكلة في الأشخاص، حيث لا بد أن يكون اللاعبون السوريون الذين مثلوا البلد وخدموا الكرة السورية هم المسؤولون عن تسييرها، مضيفا أن هناك دخلاء على الكرة السورية لا بد من إبعادهم.. حيث لا تنقص سوريا الإمكانيات الفردية لدى اللاعبين.

كان الفريق السوري قد ودَّع منافسات أسيا للناشئين، شأنه شأن ممثلي العرب الآخرين؛ الإمارات التي أقصتها أستراليا، والأردن التي ودعت على يد كوريا الشمالية، والعراق التي لم تصمد أمام الحاسبات اليابانية، فيما وصفه مصطفى الأغا باليوم الأسود لكرة القدم العربية لخروج الفرق الأربعة من ربع النهائي.