EN
  • تاريخ النشر: 03 يوليو, 2012

التونسي المساكني يتفوق على القحطاني وأبو تريكة ونور ومطر والشماخ وبوقرة

المساكني

يوسف المساكني

صفقة اللاعب التونسي يوسف المساكني المنتقل إلى صفوف نادي لخويا القطري لا تزال تثير الكثير من ردود الفعل على الساحة الكروية التونسية والقطرية نظرا لقيمتها المالية الكبيرة والتي تعتبر في الآن ذاته هي الأكبر والأغلى في تاريخ الأندية العربية.

  • تاريخ النشر: 03 يوليو, 2012

التونسي المساكني يتفوق على القحطاني وأبو تريكة ونور ومطر والشماخ وبوقرة

صفقة اللاعب التونسي يوسف المساكني المنتقل إلى صفوف نادي لخويا القطري لا تزال تثير الكثير من ردود الفعل على الساحة الكروية التونسية والقطرية نظرا لقيمتها المالية الكبيرة والتي تعتبر في الآن ذاته هي الأكبر والأغلى في تاريخ الأندية العربية.

وتعد الصفقة هي الأكبر في تاريخ كرة القدم التونسية بعد صفقة انتقال حاتم الطرابلسي لاعب النادي الصفاقسي إلى نادي أياكس أمستردام الهولندي.

ونقلت إذاعة موزاييك التونسية عن خالد القصبي وكيل أعمال يوسف المساكني أن قيمة الصفقة جاوزت 15 مليون دولار لمدة أربعة مواسم ونصف اعتبارا من شهر يناير/ كانون ثان المقبل.

ومن شأن المساكني حاليا التفوق على أسعار أكبر نجوم الكرة العربية مثل السعودي ياسر القحطاني ،

على القحطاني وأبو تريكة ومطر والشماخ وبوقرة

وأكدت إذاعة موزاييك الخبر في حضور بلال وليد رئيس جهاز الكرة بنادي لخويا برفقة عدد من المسؤولين الذين قاموا بالتوقيع مع اللاعب في تونس.

وقال بلال وليد "لقد كنا مضطرين إلى زيادة العرض المالي بعد أن دخلت أندية أوروبية كثيرة على الخط من أجل التعاقد مع يوسف المساكني وذلك يفسر المبلغ الكبير الذي دفعناه من أجل التعاقد معه..لقد تابعنا اللاعب منذ فترة طويلة وبالتحديد خلال مشاركته مع المنتخب التونسي في كأس الأمم الإفريقية الأخيرة وكنا مقتنعين بأنه لاعب موهوب وقادر على تقديم الإضافة".

من جهته ، أكد خالد القصبي وكيل أعمال اللاعب أن نادي مونبيلييه بطل الدوري الفرنسي كان آخر الاندية الأوروبية الكبيرة التي فاوضت اللاعب قبل أن يوقع المساكني لنادي لخويا مؤكدا أن القيمة الفنية للاعب هي وراء ارتفاع قيمة الصفقة التي حسمت لصالح لخويا.

وأضاف "بالفعل هي صفقة تاريخية للكرة التونسية وتعتبر الأغلى في تاريخ الدوري التونسي ولم يسبق لأي لاعب عربي أن انتقل إلى صفوف نادي عربي بهذا المبلغ..سيكون نصيب نادي الملعب التونسي ناديه الأصلي 20% من اجمالي الصفقة في حين سيجني الترجي الرياضي ناديه الحالي مبلغا محترما يناهز ستة مليون دولار أما البقية فستكون من نصيب اللاعب الذي يستحق بالفعل صفقة احترافية بهذه القيمة الكبيرة.