EN
  • تاريخ النشر: 30 أغسطس, 2013

وفاة محمد عبد الوهاب نجم الأهلي ومصر

محمد عبد الوهاب

الراحل محمد عبد الوهاب

بالدموع قرأت مصر و كل جماهير الكرة هذا الخبر .. " توفى إلى رحمة الله تعالى محمد عبد الوهاب" لاعب الأهلي ومنتخب مصر إثر أزمة قلبية حادة في مران الفريق الصباحي لفريقه.. هذا وقد انتهت مراسم دفن جثمان نجم الأهلي بمسقط رأسه بقرية سنورس التابعة لمحافظة الفيوم (جنوب القاهرة).

بالدموع قرأت مصر و كل جماهير الكرة هذا الخبر .. " توفى إلى رحمة الله تعالى محمد عبد الوهاب" لاعب الأهلي ومنتخب مصر إثر أزمة قلبية حادة في مران الفريق الصباحي لفريقه.. هذا وقد انتهت مراسم دفن جثمان نجم الأهلي بمسقط رأسه بقرية سنورس التابعة لمحافظة الفيوم (جنوب القاهرة).

وذلك في مشهد مهيب شارك فيه أكثر من 30 ألف شخص ما بين جماهير الأهلي وأبناء قريته ومحبيه تقدمهم مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة حسن حمدي ونائبه محمود الخطيب".

بهذه الكلمات كان الخبر الذي لم ولن ينساه أي من أبناء الأهلي وجماهيره المخلصين .. أنه خبرا أبكى كل عشاق الأحمر وخبرا ستظل الجماهير العاشقة لكيان الأهلي تتوارثه حبا في ترميز كل من أعطوا و تفانوا في حب الأهلي ومصر.

لقد توفى الظهير الأيسر للأهلي المصري في مثل هذا اليوم عام 2006 ، بعد شهور قليلة من تتويجع مع منتخب مصر في كأس الأمم الإفريقية 2006 وساهم مع الأهلي طوال مدة إعارته للقلعة الحمراء وقتها من عطاء واضح و مجهود داخل الملعب رجح به كفة زملاءه بانجاز ما حصلوا عليه من بطولات وقتها.

وهو ما دفع الأهلي للسعي للتعاقد مع اللاعب بشكل نهائي ولكن قدرة الله و مشيئته سبقت كل شئ ورحل صاحب الثلاثة وعشرون عاما عن ملاعبنا المصرية.

عبد الوهاب كان أحد رموز العطاء التي تمسكت بالأهلي كان صاحب ابتسامة خفيفة رقيقة أحزنه وأزاح هذه الابتسامة فراق صديقه أحمد وحيد لاعب الترسانة إلا أن سرعان ما لحقه لاعب الأهلي الخلوق الذي قال لزملاءه بالفريق " أنا حاسس أن هحصل وحيد".

وسيظل عبد الوهاب هو اللاعب الذي لن ينساه الأهلي والأهلوية بعد أن ودع الحياة بقميص الاهلي الذي كساه عرقه وبعد أن حفر اسمه في قلب كيان وجماهير يقدرون معني العطاء خالص العزاء لأسرة اللاعب.