EN
  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2011

نور لصدى: انتظرت العودة للمنتخب.. وأمل التأهل قائم

محمد نور وانييستا خلال مباراة السعودية واسبانيا في مونديال 2006

محمد نور وانييستا خلال مباراة السعودية واسبانيا في مونديال 2006

منهيا الجدل الطويل الذي رافق عودته للمنتخب اكد محمد نور لصدى الملاعب انه كان ينتظر تلك العودة مشيرا الى اقتناعه بأن أمل الأخضر في التأهل الى المونديال قائم بقوة

أكد محمد نور -نجم المنتخب السعودي ونادي الاتحاد- أنه كان ينتظر الفرصة للعودة إلى المنتخب من أجل أن يشارك زملاءه الجهد لإحياء أمل الأخضر في التأهل إلى نهائيات مونديال البرازيل.
وأضاف في حوار هاتفي مع صدى "أحب أشكر كل من كانوا بيطالبوا بانضمام محمد نور للمنتخب، وإن شاء الله أنا راح أبيض وجههم، وإن شاء الله هكون عند حسن ظنهم بإذن الله".

باقي لنا 4 مباريات وحظوظ منتخبنا قائمة للمنافسةعلى المركز الأول

وعن لقاء الاتحاد مع سيؤول الكوري قال نور: "إن شاء الله إحنا مستعدين استعداد جيد، خاصة إحنا بنلعب وعندنا أفضلية الفوز على الفريق الكوري بـ3-1 وإن شاء الله هذا الفوز ما هيخلينا نتساهل في المباراة، وإحنا نعرف إنه هذه التجربة خطيرة علينا، يعني ما ننسى أنه الهلال خاض هذه التجربة لما لعب أمام الغرافة العام الماضي كان فايز في الرياض 3-0 وفي قطر لعبوا الإياب صارت نتيجة غريبة 4-0، وبعدين الهلال قدر أنه يفوق من الصدمة ويسجل هدفين ويتأهل.. وإن شاء الله كلنا عزيمة وإصرار إنه نحقق نتيجة لبلدنا أول شيء ولنادينا ثاني شيء".
وتحدث نور عن أمل المنتخب السعودي في التأهل إلى المونديال فقال: "إن شاء الله الأمل ما زال قائما وإحنا هنؤدي اللي علينا والباقي على الله.. باقي لنا 4 مباريات وحظوظ منتخبنا قائمة حتى إن شاء الله على المركز الأول يعني الموجودين فيهم الخير والبركة والأمير نواف بن فيصل فيه تعامل وشغل كويس وإن شاء الله المرحلة هذه هتعدي بتأهلنا".
أنا كلاعب أحترم وجهة نظر ريكارد وكل المدربين
وتطرق نور إلى رأيه في المدرب الهولندي فرانك ريكارد وعلاقته به فقال: "بالنسبة للمدرب صراحة هو مدرب كبير وعالمي، وأنا بالنسبة لي كلاعب أحترم وجهة نظر المدرب وكل المدربين، وإحنا كلاعبين نضطر أن نتعامل معهم على حسب رغبتهم، ونؤدي الشيء اللي يطلبوه منا، وبالعكس أنا ما عندي أي مشكلة مع المدرب".