EN
  • تاريخ النشر: 08 نوفمبر, 2011

عدنان حمد يحل ضيفا على صدى الملاعب نشامى الأردن على مرمى حجر من إنجاز تاريخي

صدى الملاعب مع مصطفى الاغا

تقديم: مصطفى الأغا ، الضيف: عدنان حمد: 7 نوفمبر/تشرين الثاني

نشامى الأردن على مرمى حجر من إنجاز تاريخي ومدربهم الكبير عدنان حمد يحل ضيفا على صدى الملاعب

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة، صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: ـ نشامى الأردن على مرمى حجر من إنجاز تاريخي ومدربهم الكبير عدنان حمد يحل ضيفا على صدى الملاعب.

ـ عدنان حمد سيرة حافلة من العطاءات والإنجازات وأفضل مدرب في أسيا لعام 2005.

ـ السنوات العشر الأخيرة تؤكد أن الكرة الأردنية تواصل الصحوة والتميز والهدف الأكبر الوصول للعالمية.

ـ هل يعقل!.. مسلسل جديد يبث حصريا على صدى الملاعب، وتساؤلاتنا اليوم عربية عراقية.

ـ جماهير الأردن توجه كلامها لعدنان حمد فماذا قالت له؟

ـ نجوم المنتخب الأردني يتحدثون عن مدربهم ويرسلون له الرسائل عبر صدى الملاعب.

ـ أبو عواد فيصلاوي برشلوني برازيلي وأفضل بلاي ميكر في تاريخ السلة الأردنية وله وقفة مع منتخب النشامى.

 

مصطفى الأغا: وأينما كنتم، السلام عليكم ورحمة الله، هذه تحية منى أنا مصطفى الأغا، ونلتقيكم كل يوم  عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC، وبرنامجكم صدى الملاعب، صار فيكم تتواصلوا معنا عبر رسائل SMS، على الأرقام اللي هلأ طالعة على الشاشة ، أو تواصلوا معنا أيضاً عبر موقعنا على الإنترنت mbc.net/sada...وفيكم تتواصلوا معنا على تويتر وفيسبوك أو اتواصلوا معي أنا شخصيا على تويتر على mostafa_agha.

 

اليوم عندنا ضيف مميز الحقيقة هو طويل وكبير قدرا ومكانة وأخلاقا وراح نتعرف عليه من خلال هذا البرومو.

 

(أغنية في حب العراق مع لقطات للمدرب العراقي "عدنان حمد" مدرب المنتخب الأردني وهو ضيف صدى الملاعب)

 

مصطفى الأغا: إذن ضيفنا العزيز والغالي يضحك الآن الكابتن الكبير عدنان حمد مسا الخير.

عدنان حمد: مسا الخير أهلا أستاذ مصطفى.

مصطفى الأغا: كل عام وأنت بخير.

عدنان حمد: كل عام وأنت بخير عيد مبارك عليك وعلى كل المشاهدين الكرام اللي يشاهدونا اليوم.

مصطفى الأغا: والله عندكم غنية بتقول كل عام وأنت الحب.

عدنان حمد: كاظم الساهر.

مصطفى الأغا: وأنت ساهر على راحة المنتخب الأردني.

نشامى الأردن

نشامى الأردن على مرمى حجر من إنجاز تاريخي ومدربهم

الكبير عدنان حمد يحل ضيفا على صدى الملاعب:

نبدأ المشوار المنتخب الأردني رفقة المدرب عدنان حمد حقق العلامة الكاملة في تصفيات كأس العالم ب9 نقاط على 3 انتصارات على العراق والصين وسنغافورة، ويوم الجمعة 11-11-2011 قد يكتب تاريخا جديدا للكرة الأردنية، أحمد الأغا.

 

أحمد الأغا: عشرة على عشرة بتسع نقاط كاملة من ثلاثة مقنعة بعين عليك باردة ، حققت إنجازا أردنيا لم يحققه سوى الكنغر الاسترالي فتغلبت أيها النشمي على عمالقة القارة الصفراء الذين شاركوا في نهائيات سابقة لكؤوس العالم ويتنافسون حاليا للوصول إلى النهائية المؤهلة إلى البرازيل 2014 .

من العراق عدت بهدفين غاليين وتحديدا من أربيل قبل نيبال بالعشرة فأسست بهما أمام الصين وبسطت البساط ونصبت الأثاث بهدفين لهدف فقالوا المضمون أمام سنغافورة بأرضها وبين جماهيرها فرفعت البناء ورأفت بهم بثلاثة ضمنت بهم الصدارة مريحة وقدما نحو الجولة الأخيرة وسجلت 7 أهداف واستقبلت واحدا عله يبقى وحيدا.

تألقت وتأنقت بكل كادرك الفني وعلى رأسهم عدنان حمد والإداري وبلاعبيك بأداء ببسالة وقتال وتناغم وأظهرت روحا وتعاملا وتعاونا وصلت به لهذا الحد ولم تكتف به بل تطمح وتطمع إلى المزيد مع ثلاث متبقية، الأولى أمام سنغافورة في عمّان التي ستضيف حسن الضيافة وأنت أهل الكرم فمنها الحسم والفرح الكبير وستتجنب الاصطدام بالثانية أمام العراق العائد بقوة والعازم على عدم التفريط بأي نقطة والنزف من جديد أما الآخرة فقد تفعلها وتكون الفاخرة في الصين من جديد وأنت الذي قهرته من قبل وتعرفه جيدا بجيش من المحبين والمشجعين يقفون ورائك وأمامك وقد تصنع إنجازا تاريخيا جديد فثابر إلى الأمام وبالتوفيق- أحمد الأغا، صدى الملاعب.

 

مصطفى الأغا: إذن نبدأ المشوار مع الكابتن عدنان حمد كابتن كل ما التقيت بأخ أردني في شارع أو سهرة أو شيء يقول لك نحن الآن في كأس العالم، إلى أي مدى هذا الأمر يضع عليكم حمل سلبي أم إيجابي أي بمعنى ممكن يكون الضغط أكبر عليكم.

عدنان حمد: طبعا الطموح مشروع بالنسبة للاعبين والجمهور  أكيد والنتائج الإيجابية تجعل سقف الطموحات يرتفع بالتأكيد بالنسبة للجمهور الأردني و من حقه يطمح ومن حق الكل يتفاءل ولكن باعتقادي علينا أن نضبط تفاؤلنا ونحتسب لكل الأمور المقبلة لا زلنا في بداية المشوار وهو طويل ونعم الفريق يؤدي بشكل جيد والفريق صبح له شخصية مهمة في كرة القدم الأسيوية وأصبح من الأرقام الصعبة في الكرة الأسيوية ولكن علينا أن نركز طويلا وأن نعمل بجد ولا زال الطريق طويل ونعمل لهدف كبير ومن حقنا أن نطمح وأن نحلم نصل بعيدا للتصفيات.

مصطفى الأغا: خلينا نحكي بشفافية أكثر بكرة القدم كل شيء وارد مان يونايتد فاز على أرسنال وخسر 6 بعدين، الآن المنتخب الأردني عنده 9 نقاط بس حتى ال12 قد لا تؤهله مباشرة لأنه في حال مثلا فوز الصين على العراق وبعدين خسارة الأردن مباراتين هيصير كل الفرق عندها 12 نقطة حتى يدخلوا في حسبة الأهداف فا أنت ماذا ستقول للجمهور أنه إحنا عم نعمل اللي نقدر عليه لكن التأهل ليس في اليد.

عدنان حمد: أستاذ مصطفى تدري يمكن البارحة تحدثنا واليوم الصبح يعني أنا دائما ما أحب أطلع بالتليفزيون قبل المباريات ولكن وجدتها فرصة أن أتحدث للجمهور ونعطي رسالة للجمهور نعم أنا أشعر بهذا الضغط من خلال حياتي العامة مع الناس وحتى في السفر في الخارج مع كل المحبين للمنتخب الأردني سقف الطموحات صار كبير جدا وأتمنى هذا لا يؤثر بشكل سلبي على اللاعبين وعلينا أن نضبط تفاؤلنا نعم الفريق أصبح من الفرق الكبيرة في آسيا وعلينا أن نركز ونذهب خطوة خطوة كما تعاملنا مع المنتخب مع كل الفترة الماضية اللي ظهر المنتخب الأردني فيها بشكل مشرف في تصفيات آسيا ونهائيات آسيا والآن تصفيات كأس العالم وعلينا أن نفكر واليوم تحدثت مع اللاعبين بهذه الطريقة، علينا أن نفكر فقط في مباراة سنغافورة ونؤجل الاحتفالات لا زال الطريق طويل والاحتفال الحقيقي هو من الوصول للهدف اللي رسمناه في مخيلتنا واللي نسعى لتحقيقه.

مصطفى الأغا: إذن تحسبوا كل الحسابات لسنغافورة، لكن أنا أسالك البعض الكثير يسأل اللاعب الأردني شو بيفرق عن الكثيرين الآخرين لاعبين المنطقة أم هو مثلهم لكن العقلية الآن اللي تدير الكرة الأردنية مختلفة؟

عدنان حمد: نعم يعني حقيقة خلينا نتحدث بشكل نوعا ما مسهب نحن الآن الكرة الأردنية أصبحت علامة بارزة في آسيا وهذا أكيد لعدة أسباب أهمها هنالك منظومة تعمل بشكل صحيح ورئاسة سمو الأمير علي وضع برنامج واعد ومتطور لقيادة الكرة الأردنية لكي تصبح من البلدان اللي إلها طموح وقدرة على التنافس خصوصا في قارة آسيا وشاهدنا هذا في خلال نهاية آسيا والآن نشاهدها في تصفيات كأس العالم إذن هناك عمل مؤسسي حقيقي وعملية تدار بأفكار متطورة وهذه الأمور كلها أعتقد على المستوى الإداري هناك كفاءات جيدة في الاتحاد الأردني وأيضا هنالك يعني عدم تداخل في العمل ورؤية جيدة للمستقبل رغم شح الإمكانيات ويمكن عدم توازنها مع إمكانيات دول ولكن هنالك عقلية وطموح ورغبة في العمل ورغبة في إظهار الذات وقدرة على التنافس بقوة وهنالك مواهب على مستوى اللاعبين وهذه المواهب تحتاج لفكر يقودهم لتحقيق النتائج الإيجابية وأعتقد هنالك عمل كبير يدار في كرة القدم الأردنية ويمكن النتائج هي أكبر دليل على ذلك الآن.

مصطفى الأغا: هناك في شغلة ما قلتها عدنان حمد بس راح نرجع لك بعد الفاصل:

عدنان حمد سيرة حافلة من العطاءات والإنجازات وأفضل مدرب في آسيا لعام 2005.

والسنوات العشر الأخيرة تؤكد أن الكرة الأردنية تواصل الصحوة والتميز والهدف الأكبر الوصول للعالمية.

عدنان حمد

عدنان حمد سيرة حافلة من العطاءات والإنجازات وأفضل

مدرب في آسيا لعام 2005:

مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، والضيف المتميز الخاص عدنان حمد وهو من مواليد 1 شباط فبراير 1961 في مدينة سمراء العراقية لاعب طبعا للمنتخب العراقي ونال بكالوريوس تربية رياضية من جامعة بغداد وبدأ التدريب مع الزوراء بعدين مع ناشئين العراق بعدين مع المنتخب العراقي الأول عام 2000 وبنفس السنة توج بطلا لآسيا للشباب وشارك في كأس العالم وتوج مع العراق بطلا لغرب آسيا كانت في سوريا ونال المركز الرابع في أوليمبيات أثينا عام 2004 في إنجاز غير مسبوق ونال لقب أفضل مدرب في آسيا عام 2005 ولسة في كمان مع عمار علي.

 

عمار علي: عيونه خضراء أو لنقل عسلية ولا يحتاج إلا لشعر أصفر قد يكون طويلا بعض الشيء وإلى أن يرطن بلغة لا تشبه لغتنا وأياً كانت لتكون ومن بعدها نطلق عليه الأول بالشرق الأوسط وعذرا لك يا عدنان فأنت من دون كل هذه اللمسات الأول أمام نفسك وأمام من يرى سجل الإنجازات التي سطرتها بحياتك الكروية، من العراق كنت فرحة لأهلك هناك حتى صار كل خروج إلى الشوارع يناط بعدنان ولا من أحد ينسى أثينا ومن قبل أثينا آسيا للشباب وغربها للكبار وهنا أقف وقفة لا هي بالطويلة ولا هي بالقصيرة فهو ما زال في تلك الأيام شبابا وإن كان لا يزال كذلك لكني أقصد الشيب الذي لم يكسي شعره الذي افترضناه أصفر وكانت الوجوه التي يعرفها العراقيون والعرب بهذه الأيام صغيرة وليس من أحد يعرف أسماءها ولا أوزانها حتى تتلمذت على يديه تربية وأداء فشبت وشاب معها صيتها فصارت محترفة كالنجوم والوقفة ما زلت عندها ولم أخرج منها بعد، فكل تلك السنين وبعدما صار مدربا لمنتخب الأردن وبات منافسا لهم بالتأهل لكأس العالم فإنهم يقفون بالدور للسلام عليه عرفانا بالجميل وهنا أختم من العراق ليكون الأردن محطتي ومحطة حمد الثانية علما بأن له فترة احتراف بلبنان لكنها لم تكن طويلة الأمد فقررت القفز إلى التي أتت بثمارها سواء من الفيصلي الذي حقق معه كأس الاتحاد الأسيوي مرتين ومع النشامى الذي صار مضرب الأمثال معهم وهم معه لأنه اليد الواحدة كما تعلمون لا تصفق فاجتمعت الجهود وكانت الإنجازات أو لنقل سوف يكون الإنجاز كبيرا إذا تحقق تأهل الأردن إلى كأس العالم إن شاء الله مع مدرب عربي عراقي ولا يرطن بالأجنبية- عمار علي، صدى الملاعب.

 

مصطفى الأغا: أنا كنت أتابع ملامح الكابتن عدنان وهو عم يتابع التقرير لكن حبيبه عمار علي اللي عامله صح ولا لا؟

عدنان حمد: طبعا متوصي عمار.

مصطفى الأغا: عيونك خضراء ولا عسلية.

عدنان حمد: كيف...

مصطفى الأغا: كابتن عدنان أسئلة سريعة يقال أنك صعب مع اللاعبين وصعب مع وسائل الإعلام هل هذا صحيح؟

عدنان حمد: لا بالعكس يعني في كرة القدم أعتقد تحتاج لتعامل دقيق مع اللاعبين بالعكس أنا بسيط مع اللاعبين ولكن في وقت الحزم أكون حازم وأعتقد هذا لمصلحة الفريق واللاعبين ولكن مع وسائل الإعلام ممكن في بعض الأحيان.

مصطفى الأغا: بس معنا دائما حبوب.

عدنان حمد: لا أنا علاقتي طيبة جدا مع الإعلام وأعتبره ركن أساسي في لعبة كرة القدم وأحترم الإعلام جدا ولكن هنالك بعض الأمور التنظيمية أحب تكون موجودة خصوصا عندما أخوض منتخب يمثل وطن يجب يكون في ضبط لهذه العملية.

مصطفى الأغا: لك سؤال من تويتر عبر الأخ سعود أبو حنك وأعتقد أنه أردني يقول هل هناك من يتدخل في شؤونك كمدرب للمنتخب الأردني؟

عدنان حمد: لا قطعا هذا موضوع لا يمكن أن يحصل بالعكس أنا مرتاح في عملي جدا وأهم ما يميز عملي في المنتخب الأردني هنالك خصوصية كاملة للمنتخب الأردني في العمل.

مصطفى الأغا: سؤال كتار بيسألوني عليه، هل تحمل جواز سفر أردني؟ على الأقل تنقلات؟

عدنان حمد: لا مع اعتزازي بالأردن أنا تعرف أنت بتربيتي وطبيعتي أنا إنسان قومي عروبي أعتز بكل الوطن العربي وبكل البلدان ولكن أعتز بعراقيتي وتدري إحنا العراقيين لما نتحدث عن العراق هناك قوميات أخرى وإخوانا الأكراد والتركمان ونحن عروبيين الانتماء والأصل وعراقيين ونعتز بيه وأنا لا أملك إلا الجنسية والجواز العراقي.

السنوات العشر الأخيرة

السنوات العشر الأخيرة تؤكد أن الكرة الأردنية تواصل

الصحوة والتميز والهدف الأكبر الوصول للعالمية:

مصطفى الأغا: طيب راح نتابع تقرير عن صحوة أردنية كبيرة في السنوات ال10 الأخيرة حتى بات رقم صعبا عربيا وأسيويا ويبدو أنه في طريقه للعالمية، سلام المناصير.

 

سلام المناصير: الفوز في الدورة العربية التاسعة 99 أكد أن كرة النشامى تطورت كثيرا والسنوات القادمة ستكون الأفضل نعم إنها السنوات الأفضل في تاريخها الكروي، التأهل للمرة الأولى لكأس آسيا 2004 والعودة بنتائج لا تنسى من الذاكرة منح كتيبة المصري محمود الجوهري أوسمة الإشادة والتقدير بعد أن أحرج كبار القارة وخرج مرفوع الرأس والهامة، أيام الانتصار والازدهار توقفت بعد التراجع الكبير في المستوى والنتائج، آسيا التي شهدت تميزهم غابوا عنها في 2007 وخروج مبكر من تصفيات كأس العالم 2010 ، الجوهري ترك المهمة للبرتغالي بنجادا والأخير ورط النشامى بتعادل وخسارة في بداية التصفيات المؤهلة إلى كأس آسيا 2011 أيام لم تكن سوى كبوة جواد ليس إلا، شهر العسل لم يكتمل مع بنجادا والقرار الصائب يفتح صفحة جديدة من التحدي والإبداع، الكرة الأردنية تتألق بقيادة العراقي عدنان حمد وتحجز مقعدا في الدوحة، مقعد لم يكن مجرد تكملة عدد كما ظن البعض، مشاركة متميزة وتأهل مستحق للدور ربع النهائي ووداع مشرف أجبر الجميع على التصفيق والتحية.

الصحوة مستمرة والتأكيد يأتي في تصفيات كأس العالم 2014، نعم إنه المنتخب العربي الوحيد الذي جمع العلامة الكاملة وقطع أكثر من ثلثي الطريق إلى الأدوار النهائية للمرة الأولى، الأردنيون يسيرون على السكة الصحيحة ما دام هنالك اهتمام رسمي وشعبي ودعم مادي ومعنوي ومدرب قيادي محنك ولاعب مجتهد كفؤ ومسابقة محلية منتظمة، بالفعل التجربة في عمّان تستحق الدراسة والاستفادة وحتى التطبيق- سلام المناصير، صدى الملاعب.

 

مصطفى الأغا: الحقيقة كلام كثير عن المنتخب الأردني ويستحق أن نتكلم عنه لكن الأخت هالة الفوازان بتقول أنه خلينا متفائلين أعتقد الكابتن عدنان حب أن يظهر ليقول أنه متفائلين لكن لازم الواحد يحسب حسابات صح ولا لا حتى موضوع أنه عم تقول خلينا شوي على الأرض الناس ما عم تقبل ها الكلام.

عدنان حمد: لا طبعا قلت من حق الناس أن تطمح وتفرح بالمنتخب الأردني ولكن أقول الطريق ما زال طويل علينا أن نركز ونهتم ونؤجل الاحتفالات إلى أن نحقق الهدف الهدف لا زال في بداية الطريق لتحقيق الهدف ونعم نسير بشكل جيد وهنالك فريق يسعى لتحقيق ما يصبو إليه الجمهور ولكن علينا أن نبقى مركزين وبالعمل الجاد نستمر فيما قمنا به لحد الآن إذا ما كملنا أكيد كل هذا سيذهب أدراج الرياح فلنكمل بالتعاون والروحية والعمل الجدي نعم خلي الجمهور يفرح ويطمح.

مصطفى الأغا: طيب تشكيلة المنتخب لم تدخل عليها جديد والآن ستشاركون في الدورة العربية اللي حملتوا لقبها مرتين في الدوحة هل سترسل منتخب أساسي؟ هل سترسل بعض الأساسيين مع الفريق وربما يكون في مباراة تتعارض مع الصين في تلك الفترة.

عدنان حمد: إحنا أعلنا عن المشاركة في الدورة العربية بالمنتخب الرديف لأنه فرصة جيدة كي نذهب بلاعبين شباب جدد هناك لاعبين شباب ظهروا في الدوري اعتقد سيكون إضافة جديدة ومهمة للمنتخب الوطني في المستقبل وبالتالي فرصة طيبة يعني طعمنا المنتخب بمجموعة من اللاعبين المنتخب الأول وبمجموعة من اللاعبين الشباب وأعتقد هذا سيشكل ظهور جيد لهؤلاء اللاعبين وفرصة جيدة ...

مصطفى الأغا: يعني ولا أساسي من الفريق الأول.

عدنان حمد: لا في أساسيين وفي بعض من اللاعبين الأساسيين سيكونون مع المنتخب الرديف يف الدورة العربية.

مصطفى الأغا: لكن الأساسيين يا ترى إذا كان في مباراة حاسمة مع الصين وقتها شو راح تساوي؟

عدنان حمد: الوقت تعرف من 9 إلى 23-12 هذا الوقت لا يوجد فيه أي مباراة أيضا توقفنا عند المرحلة الأولى من نهاية الدوري الأردني وهو وقت مثالي لإعداد منتخب ولاعبين رديف للمنتخب الأول هذه فرصة جيدة جدا كي نعطي فرصة لهؤلاء اللاعبين الشباب للظهور في بطولة مثل الدورة العربية.

مصطفى الأغا: طيب عندي حوالي 60 سؤال مني ومن الإخوان في تويتر ولكن هنروح لفاصل وبعده:

هل يعقل!.. مسلسل جديد يبث حصريا على صدى الملاعب، وتساؤلاتنا اليوم عربية عراقية.

وجماهير الأردن توجه كلامها لعدنان حمد فماذا قالت له؟

ونجوم المنتخب الأردني يتحدثون عن مدربهم ويرسلون له الرسائل عبر صدى الملاعب.

مسلسل جديد

هل يعقل!.. مسلسل جديد يبث حصريا على صدى الملاعب،

وتساؤلاتنا اليوم عربية عراقية:

مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، وما عندنا غيره اليوم الكابتن عدنان حمد مدرب المنتخب الأردني الحقيقة هو نجم ليس فقط مدرب ، هو نجم بأخلاقه وفي كلامه وفي مواعيده وبكل استضافة بصدى الملاعب بيكون هناك حلقة من حلقات مسلسل لماذا اللي يعتبر ماركة مسجلة لبرنامجنا وها المرة هنعمل هل يعقل وغيرناها من لماذا إلى هل يعقل، وهل يعقل ستكون عربية عراقية مع حمادي الجردابو.

 

حمادي الجردابو: هل يعقل!

هل يعقل أن المدرب العربي لم ينقرض بعد، هل يعقل أن مدربا في منطقتنا العربية يعمل دون مترجم؟ هل يعقل أن مدربا عربيا ليس مدرب طوارئ لمدة شهرين ونصف، هل يعقل أن أحد المنتخبات العربية يوقع مع مدرب من خارج البلد وعيناه ليست ملونة كثيرا، نعم يعقل أن أكثر مدربي المنتخبات العربية الأسيوية يشتكون من غياب ثقافة الاحتراف عند لاعبيهم بينما ابن المنطقة يتكيف مع الأجواء والعقلية وينجح، هل يعقل أن مدرب لا يبرمج المعسكر الإعدادي في بلده حيث الدفع باليورو، هل يعقل أن مدرب أحد منتخباتنا العربية لا يقضي نصف وقته مسافرا لقضاء شؤونه الخاصة، ر أن عدد مدربي منتخباتنا العربية قد يتجاوز بقليل عدد أصابع اليد الواحدة وهذا باحتساب فلسطين واليمن وسوريا، هل يعقل أن مدربا عربيا ينجح بينما يتعثر المضلعون في علوم الكرة ؟

نعم يعقل أن مدرب أحد منتخباتنا العربية اسمه عدنان وهو مثال الرصانة وقوة الشخصية باتزان، هل يعقل أن الحظ وقف إلى جانبه 3 مرات ليتصدر ب3 انتصارات في التصفيات المونديالية، هل يعقل أن تتكرر الصدفة 3 مرات متتالية في عمان وخارجها، ر أن مدرب أحرز كأس آسيا للشباب وحقق المركز الأوليمبي الرابع وتوج بكأس غرب آسيا قد ينجح في تصفيات المونديال، هل يعقل أن مدرب فشل مع بلاده 3 مرات في التصفيات المونديالية قد ينجح مع النشامى؟ نعم يعقل فعدنان حمد تعثر سابقا مرتين في الخطوة النهائية أمام أوزباكستان وقطر وظروف العمل تختلف، هل يعقل أن ينجح عدنان حمد دون مجنسين وبمساعدين عراقيين ؟ هل يعقل أن عدنان حمد عينه على التأهل لأول مرة للنهائيات العالمية؟ هل يعقل أن يكمل النشامى بقيادة عدنان حمد دون هزائم؟ نعم يعقل بالتخطيط السليم وبالتأييد الذي يلقاه عادة الخواجة الأجنبي ليؤكد ضيفنا بطريقة غير مباشرة أن المدرب العربي يستحق أكثر مما يلقاه بكثير وأن مسئولينا يحتاجون أكثر للتعلم لقبول عثرات المدرب العربي في حال وقوعها كما عودونا أن نتقبل دون احتجاج فشل المدرب الأجنبي فالذي سيختلف حينها هو أننا وفرنا ملايين من العملة الصعبة ومنحنا المدرب العربي فرصة كاملة ستساعده على التطور في المستقبل القريب- حمادي الجردابو، صدى الملاعب.

 

مصطفى الأغا: هل يعقل أن التقرير ممكن شوي زعج الكابتن عدنان حمد لأني شفتك مقطب الجبين وأنت تتابعه.

عدنان حمد: لا بالعكس حمادي أعتقد كان موفق في طرح مسألة مهمة وأنا دائما أن أتحدث بها وهو يجب أن تعطى الثقة للمدرب العربي والمواطن اللي اعتقد هنالك مدربين عرب قادرين على أن يحققوا نتائج كبيرة لا يمكن للمدرب الأجنبي مهما كان اسمه أو كبر اسمه أن يحققها وأعتقد حان الوقت لكي يأخذ المدرب العربي مكانته الطبيعية في قيادة الكرة في الدول العربية.

مصطفى الأغا: هل تعتبر فوزك على زيكو وعلى كماتشو هو إنجاز شخصي لك أيضا؟ كعدنان؟

عدنان حمد: لا طبعا هو إنجاز للمنتخب الأردني أولا قبل أن يكون إلي لأنه أعتقد جهود اللاعبين وجهود من خلفهم يعني وبالنسبة لي سعيد حققت نجاح مع المنتخب الأردني أمام مدربين أسمائهم كبيرة ولكن كما قلت أنا ثقتي كبيرة باللاعب العربي وثقتي كبيرة بالمدرب العربي وأكيد ثقتي كبيرة بنفسي أيضا.

مصطفى الأغا: كابتن عندما عدت للعراق بعد زمن سمعت أن الجمهور العراقي صفق لك حوالي 10 دقائق هل هذا يمكن أن يبشر بعودتك ولو ما أعرف إمتى إلى تدريب المنتخب العراقي وأنت المحروم من تدريبه مدى الحياة؟

عدنان حمد: لا شوف أهم من الرياضة وكرة القدم حبي لبلدي وانتمائي لهذا البلد والشعب العظيم، أنا أعتقد يعني بالنسبة لي خلاص مسالة التدريب في العراق انتهت ولكن أبقى أخدم بلدي في كل المجالات الأخرى ولكن ليس في التدريب.

مصطفى الأغا: إذن بكلام واضح عدنان حمد يقول لن أعود نهائيا تدريب منتخب العراق نعم أم لا؟

عدنان حمد: نعم.

مصطفى الأغا: طيب أنت لماذا متشبث بالتدريب في الأردن لأنه عيلتك عايشة في الأردن؟ جاءتك عروض كثيرة من الخليج والأخ مشاري العوفي بيقول هل يمكن أن تذهب للنصر السعودي وتدرب؟ لماذا لا تغادر الأردن هل يمكن أن نراك في السعودية؟

عدنان حمد: شوف أنا مدرب محترف وأكيد أنت تعرف يعني عروض كثيرة تيجي ولكن أنا مرتاح في عملي أولا وأعتقد يجب علي أن أكمل ما بدأته مع الإخوان في الاتحاد الأردني وفي مع سمو الأمير علي نحن رسمنا طريق وهدف وأتمنى أن نسير به إلى نهايته ونسعد الجمهور والشعب الأردني وأي ا اللاعبين اللي حبيتهم وبقيت معهم في وقت صعب.

مصطفى الأغا: ولكن الحياة it's all about money، يعني لو جاءك عرض مغري المال لا يشكل لك أي دافع أو حافز؟

عدنان حمد: أستاذ مصطفى جاءت لي عروض كبيرة ومغرية ولكن قلت لك هذا ليس الهدف الأول بالنسبة لي بقدر ما إلي أهداف أخرى والآن لي هدف كبير مع المنتخب الأردني وطموح أتمنى أن أحققه.

مصطفى الأغا: طيب يعني هذا محمد بن الماحي من الجزائر يقول هل تقبل أن تدرب في شمال أفريقيا وتحديدا في الجزائر... أعتقد أن الجواب واضح الآن هو لن يغادر الأردن نهائيا على الأقل في الفترة الحالية.

عدنان حمد: حقيقة جاءني عرض من الجزائر لكن يعني احترامي وحبي غلهم من وفاق سطيف...

مصطفى الأغا: والله سطيف حلوة وفيها نبع الفوارة ورئيس النادي حباب.

عدنان حمد: إحنا في وصولنا لنهائي أبطال العرب ذهبنا 3 مرات غلى سطيف في سنة واحدة.

مصطفى الأغا: شربت من عين الفوارة؟

عدنان حمد: يقولون اللي يشرب من عينها يرجع رجعتنا 3 مرات.

مصطفى الأغا: شكلك راح ترجع من جديد والله ..

 

جماهير الأردن

جماهير الأردن توجه كلامها لعدنان حمد فماذا قالت له؟

رحنا للشارع الأردني للجماهير اللي إلها هي الأخرى الفضل في انتصارات المنتخب لأنها دائما اللاعب رقم 12 وهي عصب الفريق المحرك ورحنا نسمع رأي الشارع في عدنان حمد ، نسمع.

 

ـ إن شاء الله الله بيوفق النشامى مع مباراة سنغافورة وبنحسم التأهل وإن شاء الله بنفوز وحابب أسال الكابتن عدنان حمد ليش ما بتضم رأفت علي للمنتخب؟

 

ـ نتمنى التوفيق لشباب المنتخب نشامى الأردن اليل عودونا دائما على الفوز بنطالب نشامى الأردن كلهم بالزحف للملعب يوم 11-11، وعندي سؤال لعدنان حمد رأفت علي لاعب الكل بيشهد بتميزه طيب ليش ما بتضمه للمنتخب؟

 

ـ كابتن عدنان حمد قد المسئولية والشباب قد المسئولية وبس ونقول لهم الله يعطيكم العافية وبدنا يعطوا كما أعطوا في المباريات السابقة والله يعطيهم العافية بس.

 

ـ وبحكي عدنان يا بن حمد حبك والله للأبد وإحنا كرابطة مشجعي المنتخبات الوطنية الأردن الحمد لله على كافة الاستعداد يوم الجمعة 11-11-2011 بطلب من الجماهير الأردنية كلهم أنه يساندوا منتخبنا حتى يكون أنه يوم عرس بالأردن وإن شاء الله يا أبو كرم أنه أنت يوم الجمعة بتكون معنا بالعرس الأردني وعدنان حمد إحنا كأردنيين بنعشق إشي اسمه عدنان حمد فا عدنان حمد طور الكرة الأردنية ورفعها بمجهوده وبدعم متواصل من سمو الأمير.

 

مصطفى الأغا: أنا تقصدت أن أضع سؤال رأفت علي لأنه هذا سؤال الكثير من الجماهير الأردنية لكن أيضا تقصدت أن لا أساله للكابتن عدنان حمد لأنه سبق وسألناه وسبق وجاوب والإجابة لم تقنع الجماهير الأردنية فهو متشبث بإجابته وأنتم متشبثون بالسؤال ولا أعتقد طرح السؤال الآن قبل مباراة سنغافورة سيفيد في أي نوع من الأنواع، الأخ وسيم بيقول لك متى ينتهي عقدك مع المنتخب الأردني؟

عدنان حمد: العقد لنهاية شهر 4 العقد الرسمي.

مصطفى الأغا: يعني بعد شهر 4 نقول للأندية بالعراق أنه للتعاقد مع الكابتن عدنان حمد بعد شهر 4 فاضي.

عدنان حمد: لا أبو كرم لا.

مصطفى الأغا: طيب مرئ شي هيك معلومة حصرية على الهواء.

عدنان حمد: معلومة حصرية ماكو خلينا مركزين على مباراة سنغافورة وخلاص.

مصطفى الأغا: إحنا متفقين معه على هيك، الأخت هديل تقول شو ممكن يصير لو ما تأهل المنتخب؟ سؤال افتراضي لكن في عالم كرة القدم كل شيء وارد.

عدنان حمد: طبعا هذه كرة قدم ولكن أنا قلت نحن كمنتخب أردني نملك الرغبة والطموح والإرادة في أن نحقق الهدف اللي يطمح من أجله الجميع وأتمنى من الله أن يوفقنا وعلينا أن نعمل ونجتهد ويعني بجد وأعتقد الأمور تسير لحد الآن بشكل إيجابي ولكن أعتقد المنتخب الأردني باختصار يملك فرصة تاريخية لتحقيق الهدف المنشود.

مصطفى الأغا: طيب الأخ عيسى من الرياض بيقول لك كيف كانت مشاعرك يوم ما فزت على العراق وأنت العراقي؟

عدنان: أنا تحدثت عن هذه يعين منتخب بلدي ولكن مهنتي وشرف المهنة يحتم عليّ أن أقوم بعملي وتعرف أنت هذا المنتخب وهذا الجيل له ذكريات كبيرة وصنعنا إنجازات كبيرة للعراق خلال الفترة اللي قضيتها مع هذا الجيل وهو جيل الإنجازات ولكن أتمنى للمنتخب العراقي أن يوفق في مباراته مع الصين وأن نذهب سويا للدور الحاسم.

مصطفى الأغا: الأخ الشريف حسن بيقول لك ما هي نصيحتك للمنتخب السعودي وما هو رأيك بريكارد ومن هو أبرز لاعب فيه؟

عدنان حمد: أنا مستغرب المنتخب السعودي والكرة السعودية الكبيرة المتطورة اللي تملك جيل من اللاعبين ويعني حقيقة مستغرب لما يمر به المنتخب السعودي وأتمنى أن تكون هذه فترة قصيرة وأن يعود المنتخب السعودي لسابق عهده، بالنسبة لريكارد يعني مدرب له تاريخه وسمعته وأتمنى يوفق مع المنتخب السعودي خلال الفترة المقبلة.

مصطفى الأغا: نصيحتك؟

عدنان حمد: أكيد أنا لست أقدر من الناس المسئولين عن كرة القدم السعودية ولا أملك إلا أن أتمنى للمنتخب السعودي أن يعود لسابق عهده.

مصطفى الأغا: الأخ رامي الزهراني بيقول هل جاءك عرض من الدوري السعودي، نعم أم لا ؟

عدنان حمد: نعم.

مصطفى الأغا: مين؟

عدنان حمد: خلاص بدون ما نحكي الاسم.

مصطفى الأغا: طيب أول حرف أبو ياسر.

عدنان حمد: لا حقيقة جاءت عدة عروض سابقة قبل هذه الفترة ولكن أنا الآن ملتزم مع المنتخب الأردني وأريد أركز معه.

مصطفى الأغا: إجت مش سر عادي النصر ولا الاتفاق...

عدنان حمد: بدون تسمية.

مصطفى الأغا: طيب من فرق المقدمة ولا الوسط؟

عدنان حمد: نعم من فرق المقدمة.

مصطفى الأغا: الشباب منهم؟ نعم أم لا؟

عدنان حمد: خلاص .

مصطفى الأغا: يا ابن الحلال مرئ لي شغلة هلأ بنتفاهم تحت الهوا، راح نروح لفاصل أخير من الإعلان بعده:

نجوم المنتخب الأردني يتحدثون عن مدربهم ويرسلون له الرسائل عبر صدى الملاعب.

نجوم المنتخب الأردني

نجوم المنتخب الأردني يتحدثون عن مدربهم ويرسلون له

الرسائل عبر صدى الملاعب:

مصطفى الأغا: أنتم مع الجزء الأخير من صدى الملاعب، ومع النجم الكبير عدنان حمد، المدرب النجم يعني بيقولوا مارادونا هو نجم النجوم في الدوري الإماراتي وعدنان حمد كمان نجم كبير يستحق أن نرفع له القبعة كمدرب عربي رفع رأسنا كلياتنا، الأخ ياسين السحاري بيقول راح يهلكك عدنان حمد لتطلع منه خبر حصري، إن شاء الله بدنا نطلع منه قبل ما يخلص البرنامج.

هنشوف أولا شو قال النجوم الأردنيين عن مدربهم والرسالة اللي حبوا يوصلوها إله عن طريق صدى الملاعب.

 

عامر ذيب: الكابتن عدنان شو ما بنحكي نضل مقصرين فيه ونقول له أنت غيرت كثير بالكرة الأردنية وإن شاء الله راح تكمل المشوار وإن شاء الله راح نخطف بطاقة التأهل وإن شاء الله بوجود الكابتن عدنان حمد وسمو الأمير نصل لكأس العالم.

 

شادي أبو هشهش: أنا لي يمكن 10 سنوات في المنتخب الوطني لأول مرة بتكون الألفة بين اللاعبين هيك يعني هاي مش بشهادتي هاي بشهادة كل العالم أنه كيف الأردن قدر يصل لهاي المراكز بصراحة بإمكانيات ضعيفة جدا والسر عند الجهاز الفني وعلى رأسهم الكابتن عدنان حمد اللي عامل ألفة كبيرة بين اللاعبين.

 

عدي الصيفي: بوجه كلمة للكابتن عدنان وبقول له كل عام وأنت بخير وإن شاء الله تضل معنا على طول وبنشكرك على الإشي اللي بتقدم لنا ياه وإن شاء الله تضل مع المنتخب لفترة طويلة.

 

عامر شفيع: بحب أوجه كلمة للكابتن عدنان حمد الأب الروحي للمنتخب الوطني واللاعبين وأحكي له أنه إن شاء الله ربنا يوفقه وأكيد هو غني عن التعريف بالرياضة وإن شاء الله إنجازاته يعني هي دائما إنجازات طيبة وبحب أوجه له رسالة وأقول له إن شاء الله يا رب السنة الجاية العيد ييجي علينا وعليك بخير وتكون بلدك العراق تكون بأمان وكل الناس عايشة حياة سعيدة .

 

سلمان السلمان: أنا ما بعتبره مدرب إلنا بعتبره أب روحي للفريق والجميع على تواصل دائما معنا مش داخل الملعب وكمان خارج الملعب أتمنى له كل التوفيق من كل قلبي وصراحة يعني أنا من أشد المعجبين وشرف كبير إلي أنه تتلمذت على يد مدرب كبير كالكابتن عدنان حمد.

 

حسن عبد الفتاح: الكابتن عدنان حمد كابتن كبير إله تاريخه ومن أحسن المدربين في آسيا وإنجازاته  كبيرة وإن شاء الله بتمنى له التوفيق للأفضل وإن شاء الله بكون وياه في كأس العالم بإذن الله.

 

أسامة طلال(المدير الإداري لمنتخب الأردن): الكابتن إحنا ما بنحسبه مدرب عراقي طبعا هو جنسيته عراقية ونعتز فيه وبالجمهورية العراقية كلها ولكن أصبحنا نحب العراقيين أكثر وأكثر من الكابتن عدنان حمد لأنه ترك بصمة جدا مميزة على المنتخب الوطني على الصعيد الفني والأخلاقي وعلى الصعيد جميع النواحي اللي ممكن تحكي فيها كان الكابتن إله جانب من الجوانب في حياة اللاعبين وفي حياة الإداريين وبيتدخل في كل شيء كبير وصغير لأنه بيعرف أنه هاي الشغلات الصغيرة هي تؤثر على العمل بشكل كامل.

 

لؤي العبادي(المنسق الإعلامي لمنتخب الأردن): الله يعطيك العافية كابتن ما قصرت ونقلت الكرة الأردنية لنقلة نوعية وإن شاء الله الله يقويك ويقوي النشامى ونصل للدور الحاسم وإن شاء الله للبرازيل.

 

مصطفى الأغا: وأنا أعرف الكابتن عدنان كل يوم بيحكي مع اللاعبين لكن بدي منك كابتن كلمة للاعبين عبر صدى الملاعب.

عدنان حمد: هما يعني حقيقة نشامى هذا الكلام تطلق للإخوان في الأردن وهن بالأردن يطلقونها على الرجال الزينة فا أعتقد هذه تطلق باستحقاق للرجال الأبطال اللي شرفوا بلدهم وأتمنى من الله أن يعني يحقق ما يصبو إليه والله يوفقهم وينجحهم ويرزقهم هما وعوائلهم ويكملون الهدف اللي كنا نضعه في مخيلتنا أنا واللاعبين ونحقق ما يصبو إليه الشعب الأردني إن شاء الله.

مصطفى الأغا: سؤال بدي منه بس رقم ماذا تتوقع رقميا نتيجة مباراتك مع سنغافورة يوم 11-11؟

عدنان حمد: نحن سنذهب إلى الهدف وهو الفوز بهذه المباراة بدون ما أحدد رقم وأعتقد الفريق مهيأ إن شاء الله للفوز في هذه المباراة .

مصطفى الأغا: كابتن أريد منك أسماء راح أعطيك ياها وبدي كلمة على كل شخصية.

الأمير علي بن الحسين.

عدنان حمد: الراعي الأول والكبير لمنتخب الوطني الأردني وأتمنى أن نوفق في أن نحقق ما يطمح إليه سمو الأمير علي.

مصطفى الأغا: رأفت علي.

عدنان حمد: لاعب كبير.

مصطفى الأغا: زيكو مدرب العراق.

عدنان حمد: اسم كبير ولكن ليس هو المدرب المناسب للكرة العراقية.

مصطفى الأغا: واخ...ها أخيرا طلع معنا شيء حصري، طيب في اسم معين بذهنك؟

عدنان حمد: لا مو اسم معين ولكن تعرف أنا أعرف كرة القدم العراقية واللاعبين منتخب العراق يحتاج لمدرب قادر على فهم العقلية العراقية واللاعب العراقي وما يحتاج اسم كبير يأتي 5 أو 7 أيام لكي يقوده في مباراة.

مصطفى الأغا: جوران مدرب الكويت ومنتخب الكويت ماذا تقول عنه.

عدنان حمد: أعتقد حوران مدرب جيد وقدر أن يصنع فريق قوي للمنتخب الكويتي.

مصطفى الأغا: المنتخب الكويتي؟

عدنان حمد: منتخب كبير يمر في أحسن حالاته ومراحله وعنده جيل من الشباب قادرين على أن يحققوا نتائج كبيرة.

مصطفى الأغا: محمد قويض؟ نزار محروس

عدنان حمد: أصدقاء أعزاء ومن المدربين الكبار في الكرة العربية.

مصطفى الأغا: الفيصلي؟

عدنان حمد: نادي كبير.

مصطفى الأغا: الوحدات؟

عدنان حمد: الوحدات نادي كبير.

مصطفى الأغا: حسين سعيد؟

عدنان حمد: صديق عزيز وخدم الكرة العراقية بأحسن ما يمكن.

مصطفى الأغا: ناجح حمود؟

عدنان: ناجح أيضا من الناس اللي خدموا كرة القدم العراقية.

مصطفى الأغا: ياسر ومحمد ولادك سمعنا قال بيلعبوا كرة قدم كويسة راح يحترفوا نعم أم لا؟

عدنان حمد: والله أتمنى لهم هما عندهم رغبة وإن شاء الله ياسر رايح للندن بعد أسبوع يعني في الدراسة وممكن يمارس هوايته في كرة القدم ومحمد هناك مشروع احتراف أتمنى أن يوفق فيه.

مصطفى الأغا: معي 30 ثانية بس بدي أسالك ليش صدى الملاعب إله حظوة عنده؟

عدنان حمد: يعني حقيقة لأنه موجود مصطفى الأغا أولا وأنا يعني برنامج توجهه عروبي وهذا بالنسبة لي مهم جدا لأنه يعطي أهمية للكرة العربية والمدرب العربي واللاعب العربي وأنا بالنسبة لي هذا مهم جدا في رياضة كرة القدم.

مصطفى الأغا: كابتن عدنان حمد سعدنا جدا بوجودك معنا قامة كبيرة ونتمنى لك كل التوفيق ونتمنى أن نراك في البرازيل وإن شاء الله كل التوفيق لك وللكرة الأردنية شكرا لك.

عدنان حمد: شكرا لك.

مصطفى الأغا: كل التوفيق لكم أعزائي المشاهدين وغدا حلقة أيضا عبر صدى الملاعب باي باي.