EN
  • تاريخ النشر: 24 سبتمبر, 2010

مؤكدا أن عمله في الإمارات ساعده نجم منتخب سوريا السابق: الشكوى لغير الله مذلة

نانو حزين من التجاهل

نانو حزين من التجاهل

أبدى نبيل نانو، لاعب منتخب سوريا السابق، استياءه من تعرضه للتجاهل من مسؤولي كرة القدم في بلاده، مؤكدا أنه لن يعرض خدماته، بل من المفترض أن يحدث العكس.

  • تاريخ النشر: 24 سبتمبر, 2010

مؤكدا أن عمله في الإمارات ساعده نجم منتخب سوريا السابق: الشكوى لغير الله مذلة

أبدى نبيل نانو، لاعب منتخب سوريا السابق، استياءه من تعرضه للتجاهل من مسؤولي كرة القدم في بلاده، مؤكدا أنه لن يعرض خدماته، بل من المفترض أن يحدث العكس.

وتساءل نانو في مقابلة مع برنامج صدى الملاعب على قناة MBC1 عن سبب عدم بحث المسؤولين عن اللاعبين أصحاب الخبرة السابقين للاستفادة منهم، وقال إنه يشكر الله على وجوده في صحة جيدة.

ورد نانو على سؤال يحمل اسم البرنامج "أين هموقال "أين نحن! وينهم وليش ما عم بيسألوا علينا وبالخبرات اللي حطيناها بأبو ظبي، نحنا مر على رأسنا مدربين على مستوى عالي من العالي".

وأضاف "طيب ليش ما عم تستفادوا مننا، ليش ما عم تدوروا علينا أنتوا، مش نحنا راح ندور عليكم، أنا ما بدور على حدى، هن بحاجتي مش أنا اللي بحاجتهم".

وتابع اللاعب الذي احترف في الإمارات ودرب هناك بعض الوقت "الشكوى لغير الله مذلة، بس أمورنا الحمد لله بنشكر الله والمهم أننا صحتنا كويسة، وولادى بخير والحمد لله، يعني أنا من الناس اللي كنت محظوظين إنى رحت اشتغلت بأبوظبي وقدرت أجمع شوية مصاري".