EN
  • تاريخ النشر: 21 نوفمبر, 2010

ميسي.. نجم العيد بهاتريك إسباني وصفعة للسامبا

الفتى الذهبي سجل في شباك السامبا وواصل التألق مع البارسا

الفتى الذهبي سجل في شباك السامبا وواصل التألق مع البارسا

أرخت أجواء عيد الأضحى ظلالها المبهجة على الساحر الأرجنتيني الصغير ليونيل ميسي الذي عايش مظاهر العيد المبارك مع منتخب التانجو في منطقة الخليج حين استضافت الدوحة المباراة الودية بين الغريمين اللاتينيين الأرجنتين والبرازيل في ثاني أيام العيد، والتي انتهت بفوزٍ لرفاق الساحر بهدفٍ حمل توقيعه، وأنهى عقدة 5 سنوات لمنتخب بلاده أمام راقصي السامبا.

أرخت أجواء عيد الأضحى ظلالها المبهجة على الساحر الأرجنتيني الصغير ليونيل ميسي الذي عايش مظاهر العيد المبارك مع منتخب التانجو في منطقة الخليج حين استضافت الدوحة المباراة الودية بين الغريمين اللاتينيين الأرجنتين والبرازيل في ثاني أيام العيد، والتي انتهت بفوزٍ لرفاق الساحر بهدفٍ حمل توقيعه، وأنهى عقدة 5 سنوات لمنتخب بلاده أمام راقصي السامبا.

ويبدو أن أفضل لاعب في العالم حمل هذه النسائم العربية المبهجة معه إلى فريقه برشلونة في الجولة الـ12 لليجا الإسبانية واستاد خوان روخاس، حيث ملعب مضيفه ألميريا الذي أمطره الفريق الكتالوني بثمانية أهداف، كان لميسي ثلاثة منها، وجّه بها إنذارا قويا وعمليا لغريمه التقليدي في ريال مدريد كريستيانو رونالدو قبل أسبوع من موعد القمة المرتقبة بين القطبين الكبيريين في كلاسيكو الدوري الإسباني.

الرسالة وكما نقلها الإعلام لم تعجب رونالدو الذي قال منفعلا عقب مباراة فريقه التي انتهت بفوز عريض على أتلتيك بيلباو ضمن الجولة نفسها بالدوري الإسباني، إنه غير مهتم بالأهداف الثمانية التي أحرزها برشلونة، وهي بالنسبة له "لا تعني شيئاوأنه يتحدى الفريق الكاتالوني أن يحرز مثلها عندما يلتقي الفريقان الأسبوع القادم.

لكن الساحر الأرجنتيني لا يبدو أنه مكترث بهذا السجال؛ إذ صرح بأنه لا يهتم بمعرفة من سيكون أفضل لاعب في العالم في الموسم الجديد، ولا يشغل باله بمسألة المنافسة على هداف الليجا الإسبانية، وقال إن انشغاله الأساسي مع مشوار فريقه نحو البطولة المحلية ودوري أبطال أوروبا، وكذلك ارتباطاته مع المنتخب الأرجنتيني.

ولعل اللقاء الودي مع البرازيل حمل للساحر الصغير فرصة مصالحة الجماهير الأرجنتينية، خصوصا بعد الحملات الكثيرة التي طالته من صحافة بلاده بسبب فارق المستوى الذي يظهر به مع فريقه برشلونة الإسباني ومع منتخب بلاده، لذا فإن تسجيله هدف الفوز على الغريم الأزلي من شأنه أن يبرد الأجواء بينه وبين صحافة بلاده، المعروفة بنقدها اللاذع، ويمكن القول إن صفحة جديدة ستفتح بين الطرفين، غير أن ميسي كان واقعيا أيضا حين اعتبر أن المنتخب الأرجنتيني "ما زال أمامه عمل كبير".

وفكت الأرجنتين بهدف ميسي الرائع العقدة البرازيلية، حيث إن آخر فوز حققه منتخب التانجو على حساب راقصي السامبا كان عام 2005 بثلاثة أهداف لهدف ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال 2006، أما المواجهات التالية فكانت في مجملها لصالح المنتخب البرازيلي الذي فاز 4/1 على الأرجنتين في نهائي كأس القارات 2005 ثم 3/0 وديا في عام 2006 وبنفس النتيجة في نهائي كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) عام 2007 في فنزويلا.

كما نجح ميسي -وعبر هدفه في البرازيل في منْح المدرب سيرخيو باتيستا- انتصارا وحافزا معنويا في مباراته الأولى مع منتخب الأرجنتين بعد إسناد مهمة تدريب الفريق إليه بشكل رسمي ونهائي خلفا لمواطنه الأسطورة دييجو مارادونا، كما كان الفوز هو ثاني أهم انتصار للفريق بقيادة باتيستا بعد الفوز الكبير على المنتخب الإسباني بطل العالم بنتيجة 4/1 في سبتمبر الماضي.

ولد ليونيل ميسي في 24 يونيو عام 1987 في روساريو بالأرجنتين، وبدأ باللعب في سن مبكرة مع نادي نيويلز أولد بويز.. ولكنه في سن 11 عاماً، عانى من مرض نقص هرمونات النمو، ولم يستطع أبواه أن يعالجاه في الأرجنتين لكلفة العلاج الباهظة، فانتقلوا به إلى برشلونة بإسبانيا.

بعد عامين من الانتقال لإسبانيا حاول ليونيل الانضمام إلى نادي برشلونة بالرغم من أن عمره 13 عاماً فقط، فأبهرت مهاراته المسؤولين بالنادي، وقبلوه ليلعب مع نادي برشلونة الذي حقق معه انتصارات كثيرة. في أكتوبر عام 2004 شارك ليونيل في أول مبارياته مع نادي برشلونة (الفريق الأول) ضد نادي إسبانيول، وكان ثالث أصغر لاعب يلعب في صفوف الفريق الأول.

دخل ليونيل ميسي التاريخ من أوسع أبوابة عندما سجل هدفه الأول مع نادي برشلونة (الفريق الأول) أمام الباسيتي، وذلك بعد تمريرة متقنة من قبل اللاعب الشهير رونالدينو ليسددها ميسي كرة ساقطة فوق حارس المرمى، وبهذا الهدف يصبح ميسي أصغر لاعب في تاريخ برشلونة يسجل هدفًا، وهو لم يتجاوز الـ17 عامًا.

وفي نفس العام 2005 حصل اليافع الملقب بـ(ليو) على جائزة أفضل لاعب شاب أو الولد الذهبي الصادرة من مجلة توتو سبورت الإيطالية، متفوقًا بذلك على العديد من الشبان الموهوبين كـ: واين روني وكريستيانو رونالدو وروبينهو وغيرهم.

وحصل ميسي على لقب أفضل لاعب أوروبي تحت 21 عام 2007 وهداف دوري أبطال أوروبا عام 2008-2009 وهداف كأس العالم تحت 20 عاما 2005 وأفضل لاعب أرجنتيني عامي 2005 و 2007.

- أفضل لاعب أوروبي تحت 21: 2007

- هداف دوري أبطال أوروبا: 2008-2009

- هداف كاس العالم تحت 20: 2005

- أفضل لاعب أرجنتيني: 2005 و 2007

- الدوري الإسباني 3 مرات

- كأس إسبانيا مرتين

- دوري أبطال أوروبا مرتين

- كأس السوبر الإسباني مرتين

- كأس العالم تحت 20 سنة مع منتخب الأرجنتين

- ذهبية القدم في أوليمبياد 2008

- الاسم: ليونيل ميسي

- اللقب: ليو، الساحر، الفتى الذهبي

- تاريخ الميلاد: 24 يونيو عام 1987

- الجنسية: الأرجنتين

- الفريق: برشلونة