EN
  • تاريخ النشر: 04 أبريل, 2010

حسم بطاقة التأهل بركلات الترجيح مواجهة نارية بين الاتحاد الليبي والأهلي المصري بأبطال إفريقيا

يواجه فريق الاتحاد الليبي شقيقه الأهلي المصري في دور الستة عشر بمنافسات دوري أبطال إفريقيا بعد عودته بالتأهل الثمين لهذا الدور من ملعب الدفاع الحسني الجديدي المغربي، فيما تأهل الفريق المصري على حساب فريق المدفعجية الزيمبابوي بفارق الأهداف بعد تبادل الفريقين الفوز كل على ملعبه.

  • تاريخ النشر: 04 أبريل, 2010

حسم بطاقة التأهل بركلات الترجيح مواجهة نارية بين الاتحاد الليبي والأهلي المصري بأبطال إفريقيا

يواجه فريق الاتحاد الليبي شقيقه الأهلي المصري في دور الستة عشر بمنافسات دوري أبطال إفريقيا بعد عودته بالتأهل الثمين لهذا الدور من ملعب الدفاع الحسني الجديدي المغربي، فيما تأهل الفريق المصري على حساب فريق المدفعجية الزيمبابوي بفارق الأهداف بعد تبادل الفريقين الفوز كل على ملعبه.

فبعد مباراة ماراثونية طويلة مرت بتقلبات صعبة وعصيبة، وبعد حوار كروي ساخن امتد لركلات الترجيح حبس خلاله فريق الاتحاد أنفاسَ محبيه تمكَّن ممثل الكرة الليبية من حسم بطاقة التأهل للدور السادس عشر على حساب مستضيفه فريق الدفاع الجديدي في مباراة العودة التي جمعت الفريقين بملعب الجديدة بالمغرب ضمن إياب الدور الثاني والثلاثين من دورى أبطال إفريقيا.

وبعد انتهاء زمن الشوط الأول بالتعادل السلبي دون أهداف نجح فريق الدفاع الجديدي في التقدم على صعيد النتيجة بهدفٍ أحرزه له لاعبه وهدافه السنغالي المحترف عمر دابو عند الدقيقة 65 من عمر المباراة، لكن فريق الاتحاد نجح في استعادة توازنه والعودة لأجواء المباراة عندما أحرز له لاعبه البديل داوودا كاميلو هدف التعادل عند الدقيقية 71.

ولاحت فرصة ذهبية ثمينة لفريق الاتحاد لإحراز هدف الفوز الثاني عن طريق ركلة جزاء عند الدقيقة 78 أخفق المدافع هشام شعبان في تحويلها إلى هدف، ليتواصل الحوار حتى نهاية زمن الوقت الأصلي الذي انتهى بالتعادل بهدف لهدف، وهي نفس نتيجة مباراة الذهاب بطرابلس، ليتم اللجوء لحسم المباراة عن طريق ركلات الترجيح، التي آلت لمصلحة فريق الاتحاد بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

كان لحارس المرمى العملاق سمير عبود دور كبير في ترجيح كفة فريقه، وأحرز ركلات الاتحاد الثلاث كل من هشام شعبان ومحمد زعبية ومروان المبروك.

وخاض فريق الاتحاد المباراة بتشكيل ضم كلا من سمير عبود لحراسة المرمى وأسامة اشطيبة وهشام شعبان والعربي جابر وعبد العزيز بالريش ومنصور البركي ومروان المبروك ومحمد زعبية وأحمد الزوي وكوليبالي والحناشي، وفي الشوط الثاني دخل كل من وليد الختروشي وايمار وداوودا كاميلو.