EN
  • تاريخ النشر: 14 يناير, 2012

من لحيتو بخرلو.....!ا

عدلان حميدشي

عدلان حميدشي

لا يزال الجدل قائما حول أحقية النوادي المقبلة على الاحتراف في التعاقد مع اللاعبين خلال فترة "الميركاتو" رغم وجود ديون عالقة على عاتقها منذ مواسم خلت،

  • تاريخ النشر: 14 يناير, 2012

من لحيتو بخرلو.....!ا

(عدلان حميدشي) لا يزال الجدل قائما حول أحقية النوادي المقبلة على الاحتراف في التعاقد مع اللاعبين خلال فترة "الميركاتو" رغم وجود ديون عالقة على عاتقها منذ مواسم خلت، وبين موقف الفاف والرابطة الرامي لتسوية مثل هذه الديون ورأي النوادي التي لا تريد تحمل مسؤولية ديون تحسب على الفرق الهاوية. النقاش بلغ ذروته في الأسابيع الأخيرة و من غير المستبعد أن تجمد الرابطة عملية تأهيل بعض اللاعبين الجدد في هذه الفترة إلى غاية الحسم في تسوية أمر هذه الديون نهائيا.

وحتى إن كانت الفاف تخشى الفيفا، بحكم أن اللاعبين الذين يطالبون بحقوقهم قادرون على مراسلة الهيئة الدولية وبدورها هذه الأخيرة لها الحق في الضغط على الفاف وبالتالي المشكل سوف يتعقد أكثر ، ومن هذا الباب الاتحادية تريد تحميل النوادي مسؤولية الديون.

لكن من حق النوادي المحترفة أن ترفض تحمل عبء ديون تخص النوادي الهاوية لأن الفرق الحالية هي شركات تجارية ولا تخضع لنفس القانون التسييري، غير أن التناقض المسجل في الواقع الجزائري أن الشركات الحالية تستنزف أموال النوادي الهاوية بطرق تعتبر غير قانونية في الأصل، وتتحصل على مساعدات البلديات والولاية ومديرية الشبيبة والرياضة، بشكل مباشر وغير مباشر وبالتالي فإن هذه النوادي المحترفة ما هي سوى فرق هاوية بسجل تجاري شكلي.

وربما يتصور قرباج أن القضية سهلة التسيير وأنه قد يستعين بأموال حقوق البث وحقوق المشاركة في الكأس كي يضغط على النوادي، بيد أن مثل هذه القرارات لن تزيد الوضع إلا تأزما ويفقد رئيس الرابطة نفسه ما تبقى له من ثقة أعضاء الجمعية العامة لهذه الهيئة الهشة.

وكان الأجدر على الفاف والرابطة اللجوء إلى أرصدة النوادي الهاوية مباشرة بطرق قضائية لتسديد الديون السابقة أو تجد أرضية اتفاق مع وزارتي الشباب والرياضة والداخلية لتحويل المساعدات العمومية الموجهة للنوادي إلى جيوب الدائنين بواسطة غرفة المنازعات ومن ثمة يقطع الطريق على الشركات التجارية التي تتحدث عن الاحتراف وهي في حقيقة الأمر تسير النوادي بالمال العام، أو كما يقول المثل الشعبي "من لحيتو بخرلو!".

 

نقلا عن صحيفة "الخبر الرياضي" الجزائرية اليوم السبت الموافق 14 ديسمبر/كانون الثاني 2012.