EN
  • تاريخ النشر: 05 يونيو, 2010

منتخب فلسطين في ضيافة السودان.. وكوت ديفوار تخسر دروجبا

تقديم: مريان باسيل ، الضيف: سامي عبد الإمام، تاريخ الحلقة: 4 يونيو/حزيران

تقديم: مريان باسيل ، الضيف: سامي عبد الإمام، تاريخ الحلقة: 4 يونيو/حزيران

مريان باسيل: نرحب بكل متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، كما أرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، مسا الخير كابتن
سامي عبد الإمام: مسا النور
مريان باسيل: أهلاً بك، في هذه الحلقة نتابع:
-المنتخب الفلسطيني في ضيافة شقيقه السوداني ضمن جهود الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم لإعداد منتخب وطني
-في بقية المباريات الودية ساحل العاج تفوز وتخسر نجمها ديدييه دروجبا

  • تاريخ النشر: 05 يونيو, 2010

منتخب فلسطين في ضيافة السودان.. وكوت ديفوار تخسر دروجبا

مريان باسيل: نرحب بكل متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، كما أرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، مسا الخير كابتن سامي عبد الإمام: مسا النور مريان باسيل: أهلاً بك، في هذه الحلقة نتابع: -المنتخب الفلسطيني في ضيافة شقيقه السوداني ضمن جهود الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم لإعداد منتخب وطني -في بقية المباريات الودية ساحل العاج تفوز وتخسر نجمها ديدييه دروجبا بسبب الإصابة وفرنسا تسقط أمام التنين الصيني -جولة مونديالية سريعة وآخر أخبار المنتخبات المشاركة في العرس الإفريقي -سعدان يعلن القائمة النهائية لمحاربي الصحراء والشارع الجزائري يستعد للحدث العالمي -أيام قليلة تفصلنا عن معرفة هوية الحالم الثالث واللي راح تتغير حياته مع مجموعة MBC مريان باسيل: إذن قبل ما نبدأ برنامجنا بنذكركم مرة جديدة فرصتكم لتحقيق الأحلام ما زالت موجودة مسابقة الحلم من MBC راح تستمر بتحقيق الأحلام طبعاً باقي عندنا حالم واحد، الحالم الثالث، لازم تشتركوا على الأرقام الظاهرة عندكم على الشاشة وطبعاً الله يوفق الجميع. خمس مباريات ودية دولية أجريت اليوم كانت بعضها في إطار استعداد المنتخبات لكأس العالم المقبل بجنوب إفريقيا حيث التقى منتخب ساحل العاج نظيره الياباني، والمنتخب الفرنسي نظيره الصيني وساد التعادل السلبي مباراة لوكسمبرج وجزر الفارو، فيما التقى المنتخب السلوفيني نظيره النيوزلندي، إذن كما ذكرنا فاز منتخب الصين على نظيره الفرنسي بهدف مقابل لا شيء في جزيرة يو نيو وأحرز دنج شو تيانج هدف الفوز للمنتخب الصيني من ركلة حرة في الدقيقة الثامنة والستين وجاءت المباراة في إطار استعدادات منتخب فرنسا للمشاركة في نهائيات كأس العالم التي تنطلق في جنوب إفريقيا يوم الجمعة المقبل حيث تتنافس في المجموعة الأولى مع جنوب إفريقيا والأورجواي والمكسيك، إذن كابتن كنا نتوقع إنه تفوز الصين على فرنسا؟ سامي عبد الإمام: لا طبعاً لكن مريان باسيل: فرنسا وصيفة بطل العالم سامي عبد الإمام: خلينا نقول فرنسا الضعيفة تخسر مجدداً، فرنسا أربع مباريات لعبت حتى الآن استعداداً لكأس العالم، الأولى في مارس خسرت مع أسبانيا صفر-2، فازت على كوستاريكا 2-1 والهدف الأول لفرنسا سجله لاعب من كوستاريكا في مرمى فريقه، تعادلت مع تونس قبل أيام وكانت تونس هي المتقدمة منذ الدقيقة السادسة حتى هدف فرنسا سجله المدافع جالاس واليوم فرنسا الضعيفة تخسر أمام الصين الغير متأهل لكأس العالم، الحقيقة هذا السيناريو يعكس حال المنتخب الفرنسي حالياً مع دومينيك مع الأيام الأخيرة لدومينيك يمكن الشهر الأخير إله، للأسف المنتخب الفرنسي فقد الكثير من عناصر تفوقه مريان باسيل: كان لازم إيرلندا تتأهل، صح سامي عبد الإمام: طبعاً هذا مع احترامنا لكل محبي فرنسا وإحنا منهم لكن ما كانت تستحق تتأهل بالتأكيد انسرق الفوز من إيرلندا ولكن مع هذا مريان باسيل: بيد تيرى هنرى سامي عبد الإمام: بيد تيري هنري لكن مع هذا خلاص المنتخب الفرنسي تأهل كان يجب يكون إعداده أفضل من هذا، الحقيقة علامات استفهام كثيرة حول التشكيلة اللي يلعب فيها دومينيك مريان باسيل: تشكيل اللاعبين سامي عبد الإمام: نعم استبعاد لاعبين جيدين مثل سمير ناصري متألق جداً مع الأرسنال ما استدعاه، كريم زياني رغم كونه احتياطي في ريال مدريد وما قدم باقي المباريات ولكن يبقى هداف ممتاز مريان باسيل: بنزيما سامي عبد الإمام: بنزيما عفواً وهداف ممتاز ومعروف شو مستواه، يمكن باتريك فييرا رغم إنه لعب مع مانشستر سيتي مباريات كثيرة لكن ربما حساسية المباريات فعلامات استفهام كثيرة على فرنسا وهذا هو يمكن مريان باسيل: طيب إذا فكرنا بالمجموعة نفسها إذا فرنسا out مثل ما إنت عم بتقول والمكسيك لازم يصلوا لحتى يربحوا والأورجواي نص كم وجنوب إفريقيا سامي عبد الإمام: هى من حسن حظ فرنسا إنها في مجموعة الحقيقة سهلة، المكسيك في هذه المباريات أيضاً نتائجها سيئة في المباريات الودية شفناها ما كانت في ذاك المستوى، الأورجواي فريق عنده لاعبين ممتازين بقيادة فورلان اللي منح أتليتيكو مدريد كأس الاتحاد الأوروبي لكن بعد مش ذاك الفريق، إذن فرنسا الضعيفة عندها أمل تتأهل لكن قد تتأهل للدور الثاني وبعدها تنتهي حالها خلاص مريان باسيل: في ضربة موجعة لمنتخب ساحل العاج تعرض قائده ديدييه دروجبا إلى الإصابة في المباراة الودية التي جمعت الفيلة مع اليابان في مدينة سيون السويسرية، دروجبا أصيب بعد تدخل خشن من المدافع توليو تاناكا ليغادر الملعب لتلقي العلاج هلا راح نشوف الصور وأيضاً لتفادي تفاقم الإصابة، أما المباراة انتهت بفوز ساحل العاج بهدفين دون مقابل، يأمل المدرب السويدي سفين جوران إريكسون أن تكون إصابة أهم لاعب في المنتخب غير خطيرة وألا تحرمه من المشاركة في كأس العالم لأن أمل البلاد معلقة على مدى تعافي دروجبا من الإصابة، هلا في أخبار كابتن إنه دروجبا already حكى مع المدرب وقال له أنا out، دروجبا ما بيحب يشارك مع المنتخب سامي عبد الإمام: والله لأ ما في لاعب ما يتمنى يشارك في كأس العالم بس هو فعلاً إذا ما يقدر يشارك هذا طبي وحتى مريان باسيل: ما بعرف بس من اللي شفته ممكن تنكسر الإيد هيك؟ سامي عبد الإمام: مريان هو السقوط ما شفناه سقوط مريان باسيل: ما وقع هو لأنه ضرب بإيد سامي عبد الإمام: سقوط عادي لكن ما نعرف حتى إريكسون بإمكانه أن يدين دروجبا إذا كان الكشف الطبي يؤكد إن هو بإمكانه أن يلعب، عموماً ساحل العاج بدون دروجبا الحقيقة صعب جداً أن يعملوا شئ مريان باسيل: ما في حدا يحل محله؟ سامي عبد الإمام: في من المفترض أن الفرق الآن سلمت التشكيلة النهائية إلها لكن بإمكانهم أن يستبدلوه بلاعب وكثيرين من اللاعبين موجودين مع ساحل العاج لكن مش كل واحد فيهم دروجبا، خمسة منهم ييجوا مثل دروجبا حقيقة بإمكانه كقائد كمؤثر كمهاجم خطير، أما تاناكا هذا المدافع فغريب، اليابان هذه رابع خسارة على التوالي في أربع مباريات تسع أهداف دخلت مرماها، سجلت هدف وحيد إلها سجله تاناكا هذا المدافع واليوم سجل على فريقه وكسر دروجبا، فمنتخب اليابان ما طلع منه غير تاناكا بتناقضاته سواء كان كمسجل أهداف أو كصانع أهداف وكلاعب خشن، أعتقد إن ساحل العاج حتكون مهمتها صعبة أما اليابان فحتكون مهمتها مستحيلة جداً في هذه البطولة مريان باسيل: اليابان تلعب مع هولندا الدنمارك والكاميرون سامي عبد الإمام: أعتقد إن ثلاث خسارات مضمونة لليابان على هذا المستوى الضعيف أربع خسارات في أربع مباريات ونفسه هذا المدرب أوكادا ضربها في 98 خسروا ثلاث خسارات من الدور الأول وطلعوا، فمرشح أنه يعيد نفس السيناريو في كأس العالم هذا مريان باسيل: إذن بها اللحظات وصلنا تقرير الزميل عبد الحفيظ عقود عن مباراة مهمة جداً اليوم أقيمت بين المنتخب الفلسطيني ومضيفه السوداني، نتابع [مقطع من مباراة فلسطين والسودان] عبد الحفيظ عقود: بالروح والدم نفديك يا فلسطين، غزة غزة رمز العزة، هكذا انطلقت مباراة المنتخب السوداني ونظيره الفلسطيني باستاد المريخ في إطار استعدادات المنتخبين للبطولتين الإفريقية والآسيوية، كانت البداية قوية من جانب أصحاب الأرض وسط هتاف وتشجيع للجماهير السودانية وأجمل ما في المباراة الهتافات المتبادلة بين الجمهورين دعماً للقضية الفلسطينية، بكر المنتخب السوداني بتسجيل الهدف الأول قبل أن تكتمل الربع ساعة الأولى من المباراة عن طريق طارق مختار الذي استفاد من عكسية مصعب عمر وتبادل الفريقان الهجمات بعد أن انتظمت ألعاب المنتخب الفلسطيني، وهدد مرمى المنتخب السوداني وقبل العودة لغرفة الملابس يتمكن محمد جمال من إدراك التعادل لفلسطين، وفي الحصة الثانية أطلت هجمات المنتخبين برأسها من جديد من أجل كسب اللقاء إلا أن كثرة التبديلات لم تثمر عن إحراز هدف التقدم لينتهي اللقاء بالتعادل وخرج الجهازان الفنيان بالفائدة الفنية المرجوة موسى بزاز، مدرب المنتخب الفلسطيني:We made a good game against sudan, Sudan played very good, we have very good players أحمد بابكر، المدير الفني للمنتخب السوداني: الأداء بالنسبة لنا جيد سواء من الناحية الكويسة فلسطين قدموا تجربة كويسة لأنه احنا دائماً نتهزم من الكرات المعكوسة والكرات الطويلة، عندنا عمق وشكل، ضيعنا فرص عبد الحفيظ عقود: أشاد رئيس اتحاد الكرة الفلسطيني بالشعب الفلسطيني مثمناً الدور الكبير الذي تلعبه الرياضة اللواء جبريل رجوب، رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم: هو أيضاً رسالة فلسطينية رسالة المنتخب الوطني الفلسطيني اللي هو بيلعب باسم كل الشعب الفلسطيني وتحت علم فلسطين رمزي صالح، قائد المنتخب الفلسطيني: بتصور استفدنا من هاي التجربة والمنتخب السوداني أيضاً استفاد، وإن شا الله يكون المدرب موسى بزاز قادر يوقف على التشكيلة المثالية اللي تشارك في بطولة غرب آسيا عبد الحفيظ عقود: ويبقى لقاء السودان وفلسطين سلاحاً للإعداد المبكر لبطولة الأمم الإفريقية للمحليين وبطولة غرب آسيا ورسالة صريحة للعالم لدعم القضية الفلسطينية، عبد الحفيظ عقود، MBC، لبرنامج صدى الملاعب، الخرطوم مريان باسيل: إذن كابتن هو كان في هدفين اليوم مش بس هدف للسودان وهدف لفلسطين، الهدف الفني للمباراة وأيضاً الهدف الآخر اللي هو دعم المنتخب الفلسطيني وأيضاً دعم الأخوة والتواصل بين السودان وفلسطين سامي عبد الإمام: مريان في المنتخب الفلسطيني في إطار جهود الاتحاد لتشكيل منتخب واستعداداً لبطولة غرب آسيا احنا نتذكر يمكن المنتخب الفلسطيني شو عمل في دورة الألعاب العربية سنة 99 أخذ الميدالية البرونزية وكان قريب من بلوغ المباراة النهائية، في خامات لكن ما تساعدهم الظروف على اعتبار ما يتعرضون له من مضايقات من الاحتلال وصعوبة التجمع، الآن في جهود حثيثة، لعبوا في العراق يلعبوا في السودان، يقومون بجولات استضافة للمنتخب الأردني في ملعب الشهيد فيصل حسيني، بدأ في جهود لإعداد منتخب للبطولات المقبلة، حضور المنتخب الفلسطيني بحد ذاته هذا مكسب مريان باسيل: كان في حضور كمان اليوم بالسودان بيجوز هادول طلاب أو سامي عبد الإمام: بالتأكيد في السودان في جالية فلسطينية موجودة، جماعة رافقوا المنتخب يمكن، المنتخب السوداني أمامه تحديين، بطولة إفريقيا اللاعبين المحليين وأمامه تصفيات أمم إفريقيا 2012، أول مباراة إله حتكون في 5 سبتمبر، مجموعته صعبة جداً فيها غانا والكونغو وسوازيلاند سهلة لذلك عليه أن يستعد منذ الآن فعلاً لخوض مباريات، يمكن المدرب السوداني اعترف إنه استفاد من درس الهجمات المرتدة والاختراق من العمق، هذا درس جيد قدمه المنتخب الفلسطيني للسودان وإن شا الله احنا نتمنى طبعاً للسودان أن يتوفق في تصفيات أمم إفريقيا مثل ما نتمنى للمنتخب الفلسطيني أن يتوفق في غرب آسيا مريان باسيل: إن شا الله، بعد الفاصل نتابع: جولة مونديالية سريعة وآخر أخبار المنتخبات المشاركة في العرس الإفريقى، سعدان يعلن القائمة النهائية لمحاربي الصحراء والشارع الجزائري يستعد للحدث العالمي [فاصل إعلاني] مريان باسيل: ما زلنا مع كأس العالم والآن الزميل مدين رضوان راح ياخدنا في رحلة مونديالية سريعة لمعرفة آخر الأخبار وتحضيرات المنتخبات للعرس الإفريقي -أكد مدرب منتخب الولايات المتحدة الأمريكية بوبو برادلي أن منتخب الجزائر يمتلك تشكيلة يجب الحذر منها وأن لديه فكرة كافية عن منافسيه في المجموعة الثالثة مشيراً إلى أنه درس طريقة لعب تشكيلة الشيخ سعدان، وفي تقييمه للمجموعة الثالثة صرح أن منتخب بلاده يتواجد في مجموعة صعبة مضيفاً أن الخطر لا يقتصر على المنتخب الإنجليزي فقط بل هناك منتخبي سلوفينيا والجزائر اللذين يملكان إمكانيات رائعة -سيفتقد المنتخب الإنجليزي لخدمات قائده المدافع ريو فرديناند بعد تعرضه لإصابة في الركبة خلال حصة تدريبية، المدرب الإيطالي فابيو كابيللو صرح في مؤتمر صحفي بأن المدافع تم نقله إلى المستشفى للكشف عن مدى خطورة الإصابة وذكر أن المدافع البديل مايكل دوسون سيكون الخليفة في حال عدم تعافي مدافع مانشستر يونايتد -سلم رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم سير بلاتر كأس العالم إلى نائب الرئيس الجنوب إفريقيي كليما مولتلانتي أمام مبنى الوحدة بالعاصمة بريتوريا، مولتلانتي صرح بأن الكأس ستبقى في القارة الإفريقية ليعبر عن تفاؤله بقدرة منتخب إفريقي على الفوز بالكأس الغالية -فجرت المكافآت الضخمة التي رصدها الاتحاد الإسباني لكرة القدم والتي وصلت إلى 600 ألف يورو لكل لاعب في حالة فوزهم بلقب كأس العالم عاصفة قوية في إسبانيا التي تعاني من نسبة بطالة تصل إلى نحو 20% والتي تم فيها تقليص رواتب العاملين في القطاع العام من أجل السيطرة على العجز المالي الكبير، ويزيد هذا المبلغ على ضعف ما حصل عليه اللاعبون إثر فوزهم بلقب كأس الأمم الأوروبية الماضية، كما تفوق هذه المكافآت المرصودة للاعبين المنتخب الإسباني نظيرتها في أي من المنتخبات الأخرى المشاركة في المونديال مدين رضوان، صدى الملاعب مريان باسيل: أحب أقولكم أنا بشجع إسبانيا بكأس العالم، إسبانيا لكل لاعب 600 ألف يورو، وبعدين الأرجنتين 510، إيطاليا 240، الإنجليز 475، البرازيل 140، البرازيل باي باي إذا 140 بس، أو بيجوز بالبرازيل بيحرزوا سامي عبد الإمام: لا هي يحرزوا طبعاً لكن هي نسبة الترشيحات، البرازيل على اعتبار إنه فريق مرشح قوي ولهذا مريان باسيل: مش ضروري يدفعوا سامي عبد الإمام: ولهذا ما بحاجة إلى تشجيع، بالنسبة لإسبانيا حقيقةً هي متوزعة إذا بلغوا دور الثمانية كل لاعب ياخد 60 ألف يورو، إذا بلغوا دور الأربعة كل لاعب ياخد 90 ألف يورو، إذا بلغوا المباراة النهائية وخسروها كل واحد ياخد 120 ألف يورو مريان باسيل: وإذا فازوا؟ سامي عبد الإمام: إذا فازوا كل واحد 600 ألف يورو ويا ليتنا كنا معاهم مريان باسيل: يا ريتني بحكي إسباني سامي عبد الإمام: عموماً في طبعاً انتقادات كثيرة لأنه مكافآت مبالغ بيها، في إسبانيا مريان حتى اللاعبين عندهم امتيازات يعني الضرائب ياخذون أقل يعني الضرائب 44% على اللي إيراداتهم عالية، بينما مع اللاعبين تنخفض إلى 20% معظمها حتى تدفعها الأندية، وبذلك اللاعبين مدللين جداً في إسبانيا، يعاملون معاملة خاصة وهذي مو موجودة في دول أخرى مريان باسيل: طيب بالنسبة للأخبار التانية في إشي لفت انتباهك؟ آه لازم نحكي عن إصابة ريو فرديناند سامي عبد الإمام: هذا خبر جيد للجزائر طبعاً لأنه دفاع المنتخب الإنجليزي وحارس المرمى الحقيقة مشكلة، كابيللو لحد الآن عنده هجوم قوي عنده خط وسط قوي لكن الدفاع دايماً فيه مشكلة، يمكن آشلي كول المدافع مو موجود، واين بريدج الثاني انسحب بسبب مشاكله ويا جون تيري، الآن ريو فرديناند، هذي أخبار كلها سارة لكل واحد يشجع المنتخب الجزائري واحنا معاهم، أعتقد إنه ريو فرديناند هو لاعب مؤثر جداً ولكن تبقى قيادة قلب الدفاع بيد جون تيري وهو اللي حينظم مهما كان البديل حيكون الثقل كله على جون تيري مريان باسيل: مين راح يكون بعد فرديناند؟ سامي عبد الإمام: ستيفن جيرارد وحتى تيمي أعلن إنه أي ضربة جزاء أثناء المباراة ستيفن جيرارد هو اللي ينفذها مريان باسيل: مع إنه ما بيعرف سامي عبد الإمام: لا لا يعرف مش لامبارج لأنه لامبارج ضيع ضربة جزاء أمام اليابان فتم منح الثقة إلى ستيفن جيرارد مريان باسيل: صح، هناك تمان مجموعات في نهائيات كأس العالم، كل عيون العرب راح تتركز على المجموعة الثالثة والسبب طبعاً واضح هو وجود المنتخب العربي الوحيد في المونديال الجزائر في هذه المجموعة، أحمد الأغا معه المزيد أحمد الأغا: منتخب الأمل في مونديال 2010 منتخب الأفناك العربي الوحيد الجزائري حل في المجموعة الثالثة، من الناحية النظرية وحتى العملية لا تبدو صعبة بوجود إنجلترا وسلوفينيا والولايات المتحدة الأمريكية فلكل حظوظه وظروفه وقوته الخاصة، سنبدأ بإنجلترا على أنها حاملة اللقب عام 66 ولقاؤها الأسبق فهي مرشحة فوق العادة لتصدر المجموعة متسلحة بالثقة والمعنويات العالية بعد التصفيات الرائعة بقيادة الإيطالي كابيللو الذي حسم التأهل بتسع انتصارات من أصل عشرة انتصارات مسجلاً أعلى نسبة من الأهداف في التصفيات الأوروبية بـ34 هدفاً لكن التصفيات شيء والمونديال شيء آخر، كابيللو فرض النظام والترتيب والتكتيك على المنتخب فيما فجر مفاجأة باستبعاده والكوت مهاجم أرسنال وقرر اختيار أربعة مهاجمين فقط بينهم وين روني أمل الإنجليز لكن الأمور قد لا تجري بما تشتهي سفن كابيللو أمام المنتخب الأمريكي الذي فعلها مرة وقلب التوقعات في عام 50 أمام الإنجليز فالأمل والتفاؤل والثقة بقدرة اللاعبين الذين انتقاهم المدرب برادلي لهذه المهمة الصعبة على بلوغ الدور الثاني يعتريهم بدفعة معنوية كبيرة بلقاء الرئيس الأمريكي أوباما، كل المقومات موجودة لدى الأمريكي الذي بات يشكل خطراً بعد أداءه بكاس القارات الماضية، نذهب إلى منتخبنا العربي الوحيد بهذه البطولة أفناك الجزائر الذين يسعون ومدربهم رابح سعدان للظهور بصورة مشرفة بالإضافة إلى الوصول إلى الأدوار المتقدمة بعد غياب وصل إلى 24 عام بإمكانيات لاعبيه المحترفين في أندية أوروبية قادرين على صنع الفارق وترك بصمة جديدة فالمهارة والسرعة والقوة ودم الشباب لا ينقصه والعزيمة التي غالباً ما تحل مكان الكثير قد تكون مركز القوة بلقاءه الأول الذي يسعى من خلاله إلى ضرب عدة عصافير بحجر واحد أمام سلوفينيا المنتخب الغامض والصغير بسمعته الكروية على مستوى العالم، لكن تأهله على حساب روسيا بالملحق برهن به على ضرورة التعامل معه بشكل حذر وأن يحسب له الحساب فالجدية هي السمة التي سيدخل بها والقوة تكمن في خط هجومه ودفاعه الصلب الذي أثبت أنه الأفضل بالتصفيات الأوروبية باستقبال أربعة أهداف فقط، قلة الخبرة قد تشكل نقطة الاستغلال للجزائر بقائمة ضمت لاعبين كثر لم يسبق لهم المشاركة في أي مباراة دولية مع الفريق السلوفيني، أحمد الأغا، صدى الملاعب مريان باسيل: سلوفينيا اليوم بمباراتها الودية أمام نيوزيلاندا فاز 3-1 سامي عبد الإمام: نعم، مريان من الخطأ أن نقول إنه إنجلترا هي المرشحة والباقين يتنافسون ع المركز الثاني، كل المنتخبات مرشحة، المنتخب الأمريكي في كأس القارات حل بالمركز الثاني، شفنا المنتخب يلعب باندفاع بدني رهيب حتى شفناه في كأس القارات الماضية كان كل مباراة ينطرد واحد من كثر ما يلعبون باندفاع بدني قوي، المنتخب السلوفيني منتخب متطور يملك لاعبين محترفين ويلعب بجماعية ممتازة، لذلك المنتخب الجزائري يعني احنا نتمنى له طبعاً كل التوفيق ولكن ما راح نقول إنه هو قادر على الفوز على فلان فريق والتعادل مع فلان فريق والبحث عن نقطة مع فلان فريق، يجب أن يلعب مع الجميع بنفس المستوى من التركيز لإن كلهم يمتلكون حظوظ التأهل مريان باسيل: حتى سلوفينيا؟ سامي عبد الإمام: حتى سلوفينيا تمتلك حظوظ التأهل لأنه تأهلت في مجموعة أوروبية صعبة، أعتقد هي أبعدت المنتخب الروسي من الملحق، احنا نعرف إنه المنتخب الروسي من الفرق القوية فبالتالي مجموعة كلهم يمتلكون حظوظ التأهل بما فيهم الجزائر ولذلك لا يجب الاستهانة، يجب اللعب ثلاث مباريات بتركيز عالي جداً، يمكن استعدادات المنتخب الجزائري كانت تثير القلق على اعتبار إنه خسر صفر-3 أمام أيرلندا وقبلها خسر أيضاً صفر-3 أمام صربيا قبل ثلاث شهور وعنده مشكلة بالدفاع لكن العذر يمكن اللي نلتمسه إنه ما لعب بالدفاع المعروف، بوقرة مو موجود، عنتر يحيى مو موجود، لاعبين أساسيين مو موجودين كانوا يعانون من الإصابة، الآن بدأوا يعودون إلى التدريبات، أعتقد هو غداً حيلعب مع المنتخب الإماراتي، المنتخب الإماراتي ما يشبه أي فريق بالمجموعة وبالتالي لماذا نلعب مع الإمارات ولا نلعب مع فريق يشبه المنتخبات الأخرى، أعتقد إنه المدرب ما يريد يجازف يلعب مباريات قوية وقبل أيام قليلة من البطولة واحنا شفنا دروجبا أصيب وفرديناند أصيب وبالتالي تلعبين مباراة قوية قد تكلفك غالي، فيلعب مباراة مناسبة إله في سبيل انسجام وعودة المصابين ويذهب إلى البطولة مريان باسيل: إذن بعد الفاصل سنعرف القائمة النهائية لمحاربي الصحراء والشارع الجزائري يستعد للحدث العالمي، أيام قليلة تفصلنا عن معرفة هوية الحالم الثالث واللي راح تتغير حياته مع مجموعة MBC [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، ما زلنا مع تغطيتنا لمحاربي الصحراء منتخبنا العربي الجزائري حيث قام المدرب الشيخ رابح سعدان قبل أيام بإعلان القائمة النهائية للمنتخب الجزائري المشارك في نهائيات كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا حيث يلعب الخضر إلى جانب إنجلترا وأمريكا وسلوفينيا، حمادي القردبو وقراءة جزائرية حمادي القردبو: لا تقلقوا سنشرفكم، هكذا رد رابح سعدان بكل هدوء على المتخوفين والمتشائمين، الشيخ تحدث بثقة وتفاؤل واعداً بأن محاربي الصحراء سيقدمون أداءهم الحقيقي في المونديال، اللاعبون من ناحيتهم وعدوا بوجه مخالف لمباراة أيرلندا أمام الإمارات، لم يبق إلا القليل وبدأ العد العكسي ورابح سعدان يضع حداً للجدل حول من سيبقى ومن سيرحل، قائمة الـ23 ضمت الثلاثي فوزي الشاوشي والوناس جواوي ورايس مبولحي في حراسة المرمى، وفي خط الدفاع الحبيب بلعيد ونذير بلحاج ومجيد بوقرة ورفيق حليش وعبد القادر العيفاوي، والعيفاوي وحده إلى جانب حارسي المرمى من الدوري المحلي ومن وفاق سطيف تحديداً، نواصل مع المدافعين لنجد كارل مجاني وكمال مصباح وعنتر يحيى، وبالانتقال إلى خط الوسط اختار سعدان جمال عبدون ورياض بودبوز وعدنان قديورة وفؤاد قدير ومجدي لحسن ويزيد منصوري طبعاً إضافةً إلى حسن يبدا وكريم زياني، في الهجوم الذي قيل عنه الكثير يعول الشيخ رابح سعدان على رفيق جبور وعبد القادر غزال وكريم مطمور ورفيق صايفي لمباغتة الخصوم، قائمة موسعة إلا أن القائمة الأساسية سيؤكدها الشيخ رابح سعدان بنسبة كبيرة أمام الإمارات ليعزز انسجام المجموعة وتعودها اللعب جنباً إلى جنب، أصوات كثيرة ارتفعت منتقدة وأصوات أخرى لم تراعي الظروف الصعبة التي ألمت باللاعبين وجعلتهم يعانون الإصابات وأصوات أخرى تناست أن الأهم ضمان الاستعداد الجيد للمونديال وليس الإقناع والمخاطرة في المباريات الودية ولكن أصواتاً عاقلة رصينة تفاءلت خيراً بعد استعادة أكثر اللاعبين عافيتهم لتحترم خيارات المدرب الرابح وتنتظر بثقة وتفاؤل تأكد شهادات عديد الخبراء العالميين الذين توقعوا للخضر التأهل للدور الثاني على الأقل، فقط لا تنسوا أن كتيبة رابح سعدان هي من تأهلت على حساب بطل إفريقيا وهي من فازت مؤخراً على دروجبا وزملائه وحتى في أسوأ الحالات وتكبد محاربو الصحراء ثلاث هزائم لا قدر الله فهذا ليس غريباً على المشاركة العربية بل هو الواقع أما الاستثناءات القليلة فهي التعادل أو الفوز، حظاً سعيداً وبالتوفيق ويكفي الجزائريين فخراً أنهم ممثل العرب الوحيدين، حمادي القردبو، صدى الملاعب مريان باسيل: حمادي متفائل كتير سامي عبد الإمام: مريان شوفي يكفي إنه اثنين من كبار مدربي العالم بيكن باور وكابيللو توقعوا إنه الجزائر تقدم أداء جيد وتتأهل إلى الدور الثاني، وهادول ما يجاملون، المشكلة إنه كان في أبو ظبي وتحدثوا على هامش حفل لوريوس، هادول ما يجاملون ولا حتى لو كان في الجزائر نفسها لو ما مقتنعين ما يجاملون، وبالتالي هو فريق مرشح، يمكن إضافة إلى عناصر القوة هذي اللي ذكرها حمادي واللاعبين يمتلكون الخبرة يمكن من سنة قلنا ليش ما تتأهل الجزائر، عندها أفضل تشكيلة من اللاعبين الممتازين وبالتالي تأهلها منطقي جداً، يضاف إلى قوة أداء هؤلاء المدرب، المدرب هو طبعاً المدرب الإفريقي الوحيد في هذه الدورة رغم أن منتخبات إفريقيا كلها يدربوها أجانب إلا رابح سعدان هو الإفريقي الوحيد، هو كان مساعد مدرب في كأس العالم 82 وكان مدرب في 86 مريان باسيل: عنده خبرة بكأس العالم سامي عبد الإمام: وهذه المشاركة الثالثة إله في كأس العالم وبالتالي عنده خبرة في التعود على مواجهة الضغوط وإن شا الله احنا نتأمل طبعاً مريان باسيل: التشكيلة؟ سامي عبد الإمام: التشكيلة هذا أفضل الموجودين، يمكن الوحيد اللي كان مدرب يتمناه وخرج بسبب الإصابة اللي هو مراد مغني، كان المدرب يتمناه يكون موجود، لاعب مؤثر ولكن ما كان جاهز بدنياً، الثقة والكفاءة الموجودة عند اللاعبين تخلينا نكون متفائلين مريان باسيل: إن شاء الله سامي عبد الإمام: بس إن شا الله يلعبون بتركيز عالي مية بالمية في جميع المباريات وبهدوء أعصاب مريان باسيل: إن شا الله، زميلنا رفيق بخوش جال في الشوارع الجزائرية ورصد لنا أجواء كأس العالم والتحضيرات للعرس الإفريقي من العاصمة الجزائر رفيق بخوش: المونديال يهز الجزائريين والعد التنازلي قد بدأ في هذه الشوارع التي تنبض بقلب واحد معكي يا خضراء، تفاؤل وأمل وثقة لا نظير لها في أشبال سعدان، هؤلاء صنعوا أطول علم جزائري قياسه يصل إلى 800 متر يهدونه إلى محاربي الصحراء علهم يهدونهم انتصارات تقام لأجلها الأعراس، وهنا أعراس أخرى تعيشهم المونديال قبل الأوان، عمارات وساحات تصدح بأغاني الخضراء ونقاشات كروية ساخنى تجتاح المقاهي والفاصل فيها روح الجزائريين الهائمة في التشجيع غير المنقطع الذي وصل إلى حد الإدمان إن صح التعبير، الأخضر الأحمر والأبيض هي الألوان التي لن تفارق الجماهير الجزائرية طيلة شهر المونديال، وهي الألوان نفسها التي ستشرفنا في جنوب إفريقيا لأن الخضر عازمون على ألا يخيبوا جمهوراً يعشق كرة القدم، رفيق بخوش، صدى الملاعب، الجزائر مريان باسيل: احنا بدنا مترجم بصراحة، بس من اللي فهمته إنه مبسوطين ومتفائلين إنه حتى تصل الجزائر للدور الثاني من اللي فهمته سامي عبد الإمام: طبعاً هي ثقة وأتمنى طبعاً إنه الجمهور اللي يسافر مع المنتخب يكون عامل قوة، عامل تشجيع إضافي للمنتخب مريان باسيل: أديش تتخيل راح يكون في جمهور جزائري سامي عبد الإمام: والله أنا سمعت خلاص الدفعة الأولى وصلوا خلاص لجنوب إفريقيا حتى قبل البطولة مريان باسيل: أديش سامي عبد الإمام: ما أعرف بالأرقام ولكن هذا يعتمد على العمليات اللوجستية مريان باسيل: حتى مش بس من الجزائر بيجوز في عرب أيضاً راح يروحوا على جنوب إفريقيا سامي عبد الإمام: أكيد إفريقيا مليانة عرب، لبنانيين وجزائريين أكيد كلهم حيشجعون، وإن شا الله يكون إلهم دور إيجابي في تشجيع الفريق مريان باسيل: والعلم الطويل؟ طيب إذا تأهلوا للدور الثاني شو بيعملوا لهم سامي عبد الإمام: يستاهلون طبعاً مريان باسيل: بعد الفاصل نتباع: أيام قليلة تفصلنا عن معرفة هوية الحالم الثالث واللي راح تتغير حياته مع مجموعة MBC [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، بقي أيام قليلة جداً ونعرف اسم وهوية الحالم الثالث اللي راح تتغير حياته مع مجموعة MBC طبعاً الحالم أو الرابح ممكن تكون انت أو انتي، حمادى القردبو والمزيد حمادى القردبو: الحلم في جنوب إفريقيا منذ أيام الأبيض والأسود كان إلغاء التمييز العنصري وتحقيق المساواة، الحلم في جنوب إفريقيا تطور، نيلسون مانديلا تحول من سجين إلى بطل تاريخي، حلم مانديلا كان أن تستضيف بلاده نهائيات كأس العالم وحلم بلاتر أن تمر البطولة بسلام وألا يأكل أصابعه ندماً، الحلم منذ الثلاثينيات أن يشارك اللاعب في نهائيات المونديال وأن يترك بصمة والحلم منذ أيام الأبيض والأسود أن يحتفل اللاعب بكأس العالم ليدخل التاريخ، حلم كل لاعب أن يكون ديروتزوف في أسبانيا 82، حلم كل لاعب أن يكون مارادونا المكسيك 86 وحلم كل لاعب أن يكون لوثر ماثيوز في ايطاليا 90 وحلم الكل لاعب أن يكون مكان دونجا في الولايات المتحدة العام 94، الحلم أن يحتفل الجميع بكأس العالم كما احتفل الفرنسيون في الشانزليزيه قبل اثني عشر عاماً، حلم أي لاعب كرة قدم وأي عاشق لكرة القدم أن يكون برازيلياً في المونديال الآسيوي ليرفع الكأس ويحتفل صحبة كافو ورونالدو والآخرين، الحلم أن يرفع اللاعب كأس العالم كما رفعها كانبارو في ألمانيا قبل أربع سنوات، والحلم أن نحتفل مرة كما احتفل الإيطاليون مرات، حلم كل عاشق لكرة القدم أن يكون من جماهير المونديال، حلم كل لاعب في المونديال أن يكون مارادونا الساحر، وحلم كل لاعب أن يقترب من فنيات ميشيل بلاتيني الفنان، حلم جماهير المونديال أن تشاهد لينيكر جديداً، وحلم جماهير المونديال أن يذكرها نجم جديد في رومينيجا وفولتراجينيو وسقراطس وغيرهم كثير، والحلم أن نشاهد أهدافاً كهدف سعيد العويران، والحلم ألا نفتقد زين الدين زيدان في المونديال، الحلم أن تحتفل الجماهير الجزائرية بعودة منتخبها مظفراً، الكل يحلم بكأس العالم أما أنت فبإمكانك أن تحلم بأن تتابع كأس العالم في بيت جديد وعلى سيارة جديدة، حلمك أن تستقبل كأس العالم ثانياً قد يتحقق معMBC فكن الرابح الأخير فصوت، حمادى الحالم، صدى الملاعب مريان باسيل: فوتنا بالأحلام وكل واحد بيغني على مواله، كل واحد بيحلم شي كابتن سامي عبد الإمام: طلع هو الحالم الأكبر مريان باسيل: طبعاً أنا حلمي إيش حلمي ما بعرف، شو حلمك بالنسبة للمونديال، مش راح نحلم نكون لاعبين ولا راح نحلم نكون مارادونا سامي عبد الإمام: مريان نستمتع ببطولة جميلة، إحنا حلمنا نكون مع منتخب إسبانيا ولو حتى حارس تالت بالنسبة لك وأي مدافع عاشر حتى ينالنا من الحب جانب مريان باسيل: بس اللي بيشترك بمسابقة MBC ممكن يتحقق سامي عبد الإمام: بالنسبة للـMBC طبعاً حتحقق حلم واحد بكل تأكيد واحد أو واحدة لأنه لا زال هناك رابح لكن ما بعرف إذا كان مارادونا هو اللي مشارك وحلمه يفوز بكاس العالم تقدرون تعطوه كاس العالم أكيد ما راح تعطوه إياه مريان باسيل: مارادونا طبعا بيحلم بكأس العالم من زمان وبيجوز هلأ أكتر من قبل لأنه المدرب هو القائد شو رأيك راح يتحقق حلمه؟ سامي عبد الإمام: والله يعنى يمتلك كل الإمكانيات اللي تؤهله للفوز كلاعبين ولكن هو كعقلية كمدرب كفكر ما عنده هذا الشئ للأسف مريان باسيل: حلم البرازيل في الكأس مرة تانية سامي عبد الإمام: ممكن جدا حتى لو شاركوا بالـsms مع البرنامج أو ما شاركوا ممكن يتحقق حلمهم وقد يكون دونجا هو اللاعب الثاني اللي يحمل الكأس ككابتن وكمدرب بعد بيكنباور اللي حمله سنة 90 كمدرب وقبلها سنة 74 كلاعب بس إحنا عندنا ما نقدر نشارك بمسابقة MBC لإننا من أهل الدار فلنحلم إن فعلا اللي يفوز فعلا بحاجة إليها مثل ما شفنا الفائز الأول كان محتاج بيت وإجا بيت، الفائز الثاني كان محتاج يعالج زوجته ووالدته فعلا أجبته لتحقيق حلم حياته، إن شاء الله يكون الفائز الثالث بحاجة فعلا إلى هذه تيجيه فرحة عمره من خلال MBC مريان باسيل: إن شاء الله، بما أننا نتحدث عن كأس العالم الذكريات الجميلة طبعاً تبقى عالقة في الأذهان لأنها أحلى إشي دايماً الواحد يتذكره، راح نتوقف معكم للحظات مع ذكرى برازيلية كان بطلها نجم البرازيل سابقاً بيبيتو، نتابع إنجلترا هي معهد كرة القدم لكن موطنها الروحي هو أمريكا الجنوبية وبالأخص البرازيل، البلد الذي منحنا كرة السامبا منحنا أيضاً أكثر الاحتفالات بالأهداف تعلقاً بالذاكرة، أما المهاجم البرازيلي بيبيتو فهو عنده لحظة شخصية شارك العالم فيها، 1994 ويصل أعظم عروض العالم إلى الولايات المتحدة وكان العرض صاخباً ولافتاً، أكبر كأس عالم في التاريخ، لالاس مباراة كأس العالم في ربع النهائي، هولندا أمام البرازيل، ابن بيبيتو عمره يومان بينما ينزل المهاجم الملعب في واحدة من أهم مباريات حياته وأكثرها عاطفية، كان الهولنديون يلاعبون البرازيليون بكل ما عندهم لكن روماريو أحرز هدفاً بعد تمريرة من بيبيتو ثم حصل بيبيتو على الكرة والفرصة التي تمناها بيبيتو: عندما وضعت الكرة في شباك المرمى قلت في ذهني كان هذا كما لو كنت أحمل ماثيوس بين ذراعي، وعندما نظرت إلى جانبي وجدت مازينهو وبعدها جاء روماريو يفعلان نفس الشيء وكان شيئاً رائعاً كلنا معاً وبهذا الاحتفال أرسل بيبيتو لابنه ولبلده وللعالم وانطلقت البرازيل لتهزم إيطاليا وتفوز بكأس 94، وكانت هدهدة بيبيتو حديث حملته الكبرى مريان باسيل: ها البرازيل بنتذكرها صح كابتن في 94؟ سامي عبد الإمام: طبعاً بكل تأكيد أتذكرها، مباراة طبعاً كان واحد من العروض اللي هو انتظره من سنة 70 حتى يفوزون، 24 سنة انتظروا حتى يفوزون لكن ما كان فوز باهر كان فوز بركلات الجزاء بعد مباراة نهائية عقيمة لكن يبقى فوز خالد بالنسبة لبيبيتو الآن أكيد انبه عمره 16 سنة أصبح هو أكتر واحد معني بهذا الهدف، رسائل كثيرة توصلها احتفالات اللاعبين خاصة اللي يقبل خاتم زواجه مريان باسيل: وأنا هلا لازم أعملك هيك لأنه خلص الوقت سامي عبد الإمام: الرسالة وصلت مريان باسيل: تشاهدون غداً السبت على قنوات الجزيرة الرياضية مباراة ودية تجمع بين الجزائر والإمارات في إطار تحضيرات المنتخب الجزائري للمونديال، إذن إلى هنا وصلنا إلى نهاية هذه الحلقة، أشكر ضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، شكراً لك كابتن سامي عبد الإمام: شكراً مريان باسيل: وأيضاً شكر خاص لمعدي الحلقة اليوم كانت معنا راضية الصلاح ومدين رضوان، ما تنسوا لقاءنا راح يتجدد في الغد إن شاء الله بنفس المكان والزمان، إلى اللقاء وتصبحوا على خير.