EN
  • تاريخ النشر: 26 نوفمبر, 2009

عنتر يحيى بالمركز الأول.. وأبو تريكة يحل ثانيا منافسة جزائرية مصرية باستفتاء الصدى لأفضل لاعب عربي

شهد استفتاء صدى الملاعب لاختيار أفضل لاعب عربي منافسة شديدة بين جماهير مصر والجزائر، التي تصوت من دقيقة لأخرى لصالح نجوم بلادها والفوز بهذا اللقب الغالي.

شهد استفتاء صدى الملاعب لاختيار أفضل لاعب عربي منافسة شديدة بين جماهير مصر والجزائر، التي تصوت من دقيقة لأخرى لصالح نجوم بلادها والفوز بهذا اللقب الغالي.

ويحرص الإعلامي الكبير مصطفى الأغا، في برنامجه صدى الملاعب، على عرض نتائج الاستفتاء على جمهوره العريض، ليعلمهم أولا بأول من النجم العربي الذي يقترب من لقب الأفضل لعام 2009، خلال هذا السباق الرياضي والعادل والشفاف.

وقبل عدة أيام بالتصويت على أفضل لاعب عربي لعام 2009 بالاستفتاء، الذي أطلقه موقع صدى الملاعب الإلكتروني بقائمة ضمت 21 لاعبا من أشهر وألمع نجوم الكرة العربية، كانت بعض الأسماء تحتل مراكز متقاربة من بعضها بنسب الأصوات، لكن سرعان ما حدث تغير كبير لهذه النسب بسبب تدفق الجماهير العربية على الموقع لمساندة نجومها.

فالجزائري عنتر يحيى حافظ على ترتيبه الأول، لكن نسبة تصويته انخفضت لتصل إلى 24%، وأحد الأسماء التي تغيرت بشكل ملحوظ كان السوري فراس الخطيب؛ الذي كان يحتل المركز الثاني بعد عنتر، فبات متأخرا بـ5% بعدما ارتفعت نسبة تصويت المصري أبو تريكة إلى 20% فصار ثانيا.

أما رأفت علي الأردني الذي لم يكن من ضمن الخمسة الأوائل بات في المركز الثالث، بنسبة أصوات بلغت أكثر من 17%، والسعودي محمد نور لم يحافظ على تقدمه فتراجع أيضا إلى المركز الخامس بـ6.5%.

بعض الأسماء الأخرى تقدمت بشكل ملحوظ؛ كالتونسي أسامة الدراجي، الذي احتل المركز الرابع بنسبته التي، وصلت إلى 8% والسعودي أسامة الهوسوي التي وصلت إلى 4%.

وشهد التصويت تغييرا ملحوظا نظرا للإقبال الكبير، وهو ما أحدث الفرق والتغير الملحوظ على الأسماء التي كانت بالمقدمة، فيما برزت أسماء أخرى كانت بالمؤخرة، هذه النسب ليست ثابتة لأن الاستفتاء لم ينته بعد.

شاركوا بأصواتكم لتساندوا نجومكم المفضلين في سباق الأفضل عربيا لعام 2009.