EN
  • تاريخ النشر: 07 ديسمبر, 2009

عقده لنهاية الموسم مدرب الوحدات الجديد: إقالتي من تدريب الفيصلي سببها مادي

جسام يسعى لعودة الوحدات للإنجازات

جسام يسعى لعودة الوحدات للإنجازات

قال العراقي ثائر جسام -المدير الفني الجديد لفريق الوحدات الأردني- إن قرار إقالته من تدريب الفيصلي، وانتقاله للوحدات، يرجع إلى الظروف المادية التي يمر بها الفيصلي حاليا.

قال العراقي ثائر جسام -المدير الفني الجديد لفريق الوحدات الأردني- إن قرار إقالته من تدريب الفيصلي، وانتقاله للوحدات، يرجع إلى الظروف المادية التي يمر بها الفيصلي حاليا.

وأضاف جسام، في اتصال هاتفي مع الإعلامي الشهير مصطفى الأغا، في حلقة برنامج "صدى الملاعب" مساء الأحد، "أول شي فريق الوحدات فريق كبير مثل ما كان الفريق الفيصلي فريقا كبيرا، الفريقان يعتبران قطبي الكرة الأردنية، سبق لي أن دربت فريق الوحدات عام 2006، وأحرزت معه بطولة الدوري، وكذلك أحرزت بطولة الدرع مع الفيصلي، الوحدات فريق بطولات وفريق إنجازات، فمن السهل أن تدرب هذا الفريق، لكن سبب إقالتي من الفيصلي راجع للظروف المادية التي يمر بها النادي".

وانتقل المدرب العراقي لتدريب الوحدات حتى نهاية الموسم مقابل 6500 دولار، وذلك بعد سبع سنوات قضاها بالأردن تعرف خلالها على مستوى البطولة المحلية والفرق المشاركة بها.

وقرر مجلس إدارة الوحدات فسخ العقد المبرم مع المدير الفني التونسي عمر مزيان، وإسناد المهمة لجسام، ويعاونه جمال محمود وعثمان برهومة مدربا لحراس المرمى.

وسبق للمدرب العراقي وجهازه المساعد الفوز بلقب بطولة الدوري موسم 2006، قبل أن ينتهي عقده ليتجه لتدريب نادي الفجيرة الإماراتي، ليقرر بعد ذلك العودة لعمان وقيادة الفيصلي للظفر بلقب بطولة الدرع، قبل أن ينهي عقده مع الأزرق بالتراضي.