EN
  • تاريخ النشر: 13 أغسطس, 2013

لوف يبدأ الإعداد للمونديال عبر بوابة باراجواي

يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني

لوف يستعد للمونديال

قبل نحو عشرة شهور على انطلاق فعاليات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2014 بالبرازيل ، يبدأ المدرب يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني مهمة الإعداد للنهائيات التي اقترب كثيرا من حسم التأهل إليها رسميا.

قبل نحو عشرة شهور على انطلاق فعاليات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2014 بالبرازيل ، يبدأ المدرب يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني مهمة الإعداد للنهائيات التي اقترب كثيرا من حسم التأهل إليها رسميا.

وتأتي مباراة الفريق الودية غدا أمام منتخب باراجواي كخطوة أولى على طريق الاستعداد لنهائيات كأس العالم مع عودة اللاعبين البارزين إلى صفوف المنتخب الألماني بعدما غابوا عن صفوفه في رحلته الأمريكية نهاية الموسم الماضي.

وتتكون النسبة الأكبر من المنتخب الألماني من لاعبي بايرن ميونيخ حامل لقب دوري أبطال أوروبا وبوروسيا دورتموند الذي خسر أمام بايرن في نهائي دوري الأبطال، ويمتلك لوف فريقا يبدو مرشحا بقوة للمنافسة الفعلية على لقب مونديال 2014.

ويستطيع الفريق حسم تأهله رسميا إلى النهائيات من خلال جولته القادمة في التصفيات الأوروبية الشهر المقبل.

ويرى لوف في مباراة باراجواي غدا بمدينة كايزر سلاوترن اختبارا جيدا لإمكانية مواجهة فريق من أمريكا الجنوبية في نهائيات كأس العالم العام المقبل.

وقال لوف ، في تصريح نشرته مجلة "كيكر" الرياضية الألمانية أمس الاثنين ، "لدينا مزيج من الخبرة واللاعبين الشبان والمواهب الواعدة للغاية وهو ما يتفق مع فلسفتنا بشكل رائع.. الفريق أصبح لديه عمقا أكبر على مدار العامين الماضيين وأصبحت لديه إمكانيات افضل من خلال لاعبين مثل (ماريو) جويتزه و(إلكاي) جيوندوجان".

وانسحب جوليان دراكسلر /19 عاما/ نجم خط وسط شالكه وأحد اللاعبين الواعدين في المنتخب الألماني من صفوف الفريق قبل مباراة الغد بسبب الإصابة التي تعرض لها في وتر أخيل خلال مباراة شالكه التي تعادل فيها 3/3 مع هامبورج الأحد.

ولكن لوف لن يستدع بديلا لدراكسلر في قائمة الفريق لهذه المباراة والتي تضم الآن 20 لاعبا.

ورغم المجموعة الهائلة من اللاعبين التي يمتلكها لوف في صفوف الفريق ، أكد لوف أن الفرصة ما زالت قائمة أمام كل اللاعبين لينضموا إلى صفوف الفريق.

ومن بين اللاعبين الذين لا تزال أمامهم فرصة الانضمام للمنتخب الالماني ، يبرز رومان فايدنفيلر حارس مرمى دورتموند كما ترك ماكس كروس لاعب خط الوسط المهاجم بفريق بوروسيا مونشنجلادباخ انطباعا جيدا لدى لوف.

وقال أوليفر بيرهوف مدير المنتخب الألماني مطلع هذا الأسبوع إنه لا يمكن استبعاد شتيفان كيسلينج مهاجم باير ليفركوزن من حسابات الفريق.

وفاز كيسلينج بلقب هداف الدوري الألماني (بوندسليجا) في الموسم الماضي ولكنه لا يحظى بإعجاب ورضا لوف في الوقت الحالي.

وقال لوف "بالطبع ، العديد من المراكز ممتلئة بشكل جيد باللاعبين ولكن الباب لمن يغلق بعد (أمام انضمام أي لاعب).

ويفتقد المنتخب الألماني في مباراة الغد جهود باستيان شفاينشتيجر وتوني كروس وماريو جويتزه لاعبي خط وسط فريق بايرن حيث منحهم لوف راحة من هذه المباراة بينما أعاد إلى صفوف الفريق المهاجم المخضرم ميروسلاف كلوزه نجم لاتسيو الإيطالي الذي من المرجح أن يبدأ المباراة ضمن التشكيلة الأساسية كما أعاد مسعود أوزيل وسامي خضيرة نجمي ريال مدريد الأسباني إضافة لعودة لاعبي بايرن ودورتموند إلى صفوف الفريق بعدما غابوا عن رحلته الأمريكية.

وفي المقابل ، يستعد منتخب باراجواي أيضا لاستكمال مسيرته في تصفيات المونديال وإن تبددت فرصته عمليا في التأهل للنهائيات.

وقال لوف إن المباراة ستكون إعدادا جيدا للمنتخب الألماني قبل مباراتي أمام النمساو وجزر فارو في السادس والعاشر من أيلول/سبتمبر المقبل ضمن تصفيات المونديال.

وما يهتم به لوف في مباراة الغد هو المستوى الفني والبدني للاعبيه السبعة المحترفين في إيطاليا وأسبانيا وإنجلترا حيث لم تبدجأ بطولات الدوري في هذه الدول حتى الآن كما خاضا فرق هؤلاء اللاعبين فترات الإعداد للموسم الجديد في رحلات بعيدة بأنحاء العالم.