EN
  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2012

انتقد اقتصار الصرف على العضو الداعم لامي لـ"صدى الملاعب": قوة نفوذ اللاعبين والعجز المالي وراء تدهور نتائج الاتحاد

طلعت لامي

لامي: دعمت إدارات الاتحد بعد ترك الرئاسة

طلعت لامي رئيس نادي الاتحاد السعودي السابق، يؤكد أن الأزمات المالية وتدخل اللاعبين في عمل المدربين؛ أبرز سببين لأزمات الفريق وتدهور نتائجه في السنوات الأخيرة، لافتًا إلى أنه دعم كل الإدارات التي تعاقبت على النادي بعد رحيله عن الإدارة.

  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2012

انتقد اقتصار الصرف على العضو الداعم لامي لـ"صدى الملاعب": قوة نفوذ اللاعبين والعجز المالي وراء تدهور نتائج الاتحاد

أكد طلعت لامي رئيس نادي الاتحاد السعودي السابق، أن الأزمات المالية وتدخل اللاعبين في عمل المدربين؛ أبرز سببين لأزمات الفريق وتدهور نتائجه في السنوات الأخيرة، لافتًا إلى أنه دعم كل الإدارات التي تعاقبت على النادي بعد رحيله عن الإدارة.

وقال لامي، في تصريحات لبرنامج "صدى الملاعب" الذي يُذاع يوميًّا على MBC؛ "هناك عدة أسباب يعاني منها الفريق، وتسببت بتدهور نتائجه في السنوات الأخيرة بنسبة كبيرة".

وأضاف: "أبرز هذه الأسباب الأمور المالية؛ إذ لم يعد لرئيس النادي في السنوات الأخيرة دور في الدعم المالي، واعتمد بصورة أساسية على العضو الداعم للنادي".

وتابع قائلاً: "إنه بعد رئاسة منصور البلوي، صار الاعتماد أساسًا على العضو الدائم الذي قل دعمه للنادي في الفترة الأخيرة؛ ما أدخل الفريق في أزمات متعددة".

وأوضح لامي أنه طوال الفترات الماضية التي ترك فيها رئاسة النادي، دعم كل الإدارات التي تعاقبت عليه، مشيرًا إلى أنه قدم نحو 400 ألف ريال للإدارات المختلفة.

وأشار رئيس نادي الاتحاد السابق، إلى أن أحد أبرز الأزمات في الفريق هي قوة اللاعبين على مر العصور، وتحكمهم وسيطرتهم على المدرب وقوة نفوذهم، لافتًا إلى أن اللاعبين كانت لديهم القوة والقدرة على إقالة المدربين.

وأوضح لامي أن الإدارة التي لا تستطيع أن تسيطر على اللاعبين فاشلة، لكنه أشار إلى أنها لا تجد ما تفعله إلا إقالة المدرب في ظل هزائم الفريق المتتالية.

ورأى أن هذا ما حدث مع المدرب البرتغالي مانويل جوزيه الذي حقق نجاحات كبيرة في الأهلي المصري، إلا أن لاعبي الاتحاد تآمروا عليه حتى ترك النادي.