EN
  • تاريخ النشر: 31 مايو, 2011

في قبل نهائي كأس أمير الكويت لاعبو القادسية يرجعون الخسارة من كاظمة إلى غياب مدربهم

غياب إبراهيم أثر في القادسية

غياب إبراهيم أثر في القادسية

قال السوري فراس الخطيب مهاجم القادسية الكويتي إن فريقه تأثر كثيرًا بغياب المدرب محمد إبراهيم، مُرجعًا الخسارة أمام كاظمة إلى هذا الغياب.

قال السوري فراس الخطيب مهاجم القادسية الكويتي إن فريقه تأثر كثيرًا بغياب المدرب محمد إبراهيم، مُرجعًا الخسارة أمام كاظمة إلى هذا الغياب.

وأضاف الخطيب: "يمكن تأثرنا شوي بغياب المدرب الكابتن محمد إبراهيم وبعض الغيابات للفريق، لكن قدر الله وما شاء فعل بالنهاية، وألف مبروك لكاظمة.. نتمنى لهم التوفيق. وبالنسبة لنا، الحمد لله رب العالمين.. ها الموسم ما كان على قدر الطموحات.. حققنا بطولة الدوري، بس الحمد لله، الظروف اللي مر فيها الفريق في الفترة الأخيرة كانت صعبة".

وخسر القادسية بهدف نظيف أمام كاظمة في قبل نهائي كأس أمير الكويت، ليلتقي الأخيرُ الفائزَ َمن الكويت والنصر اللذين يلتقيان في وقت لاحق اليوم.

ويعاني مدرب الفريق محمد إبراهيم من جُلطة في أحد شرايين عينه اليمنى؛ ما أدى إلى فقدانه البصر فيها مؤقتًا، ليسافر إلى لندن لتلقي العلاج؛ ما غيَّبه عن حضور المباراة التي أقيمت، الاثنين، في قبل نهائي كأس الأمير.

من جانبه، قال حسين فاضل لاعب القادسية: "مبروك لنادي كاظمة، وحظ أفضل للقادسية. صراحة، لعبنا مباراة، وصرنا أكثر من نادي كاظمة، وضيعنا فرص، بس الحمد لله.. هذه الكرة. أنا أعتذر لجماهيرنا.. كان ودنا نفرحهم، بس قدر الله وما شاء فعل".

وبدوره، قال حمد العنزي: "الحمد لله على كل حال. طبعًا، أدينا مباراة حلوة، ولعبنا وضيعنا فرص، وكاظمة جاب الفرص.. هذه كرة القدم. ونتأسف من جماهيرنا، ونقول لهم: سامحونا، يعني كان ودنا نسعدكم، لكن الله ما كتب.. إن شاء الله الموسم القادم".