EN
  • تاريخ النشر: 18 يناير, 2011

لاعبو السعودية يطالبون الجماهير بالنسيان

السعودية عاشت تجربة مريرة في بطولة أسيا 2011

السعودية عاشت تجربة مريرة في بطولة أسيا 2011

لماذا وكيف وهل وأين، كلها أسئلة تضع عملاق أسيا المنتخب السعودي في خانة "اليك" بنتيجة كارثية، بعدما ضاعت فرصة التأهل والخروج المبكر من البطولة والظن أغلبه كان بأداء يجمل الإقصاء وبخدمة عربية، لكن شيئا من هذا لم يحدث أمام اليابان، التي تداركت وكشفت واستغلت كل جزء من الأخطاء الدفاعية، لتفوز اليابان بخماسية نظيفة.

لماذا وكيف وهل وأين، كلها أسئلة تضع عملاق أسيا المنتخب السعودي في خانة "اليك" بنتيجة كارثية، بعدما ضاعت فرصة التأهل والخروج المبكر من البطولة والظن أغلبه كان بأداء يجمل الإقصاء وبخدمة عربية، لكن شيئا من هذا لم يحدث أمام اليابان، التي تداركت وكشفت واستغلت كل جزء من الأخطاء الدفاعية، لتفوز اليابان بخماسية نظيفة.

قال نايف هزازي لاعب المنتخب السعودي: "الخسارة بهذا الشكل ما كنا نتوقعها، لكن خلاص جاء هذا نصيبنا ومكتوب لنا، والله كنا صراحة كنا متمنيين رد الاعتبار، بعد الخسارة في أول مباراتين وتوديع المنافسات، لكن ما أدري ما حدث في الـ90 دقيقة أمام اليابان، جميعنا كلاعبين تعرض للفشل".

بينما حمل وليد عبد الله -حارس المرمى المنتخب السعودي- جميع اللاعبين مسؤولية الخسارة: "الحمد لله على كل شيء.. يعني تعرف كرة القدم أغلاط، الكل مسؤول وبقول لك الحمد لله على كل شيء.. ننسى البطولة هذه راحت بكل ما حدث فيها، إحنا كلاعبين إن شاء الله نقدر ننسى تلك الهزيمة ونتمنى أن يفعل الجمهور".

واعتبر فهد المصيبيح الخروج من الدور الأول أشبه بالكارثة: "أنا أعتبر مثل ما قلت كارثة ونتيجة سيئة جدا والشعب السعودي لا يستحق كل هذا، وأعتقد أن أسباب الخسارة واضحة بشكل مهو طويل ولا عريض، بل مختصر في نقاط محددة وسمو الأمير نواف كان واضحا في مداخلته بتصريحه أمس، وأتمنى تكون هذه نهاية مرحلة ".