EN
  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2012

كذب المحللون وفازت زامبيا

لوجو صدى الملاعب

لوجو صدى الملاعب

لا احد من جحافل المحللين و»المنجمين» وجهابذة التنظير في الميدان الرياضي لمّح حتى مجرد التلميح في مستهل «الكان» الى انطلاق المنتخب الزامبي ولو بنسبة ضئيلة من الحظوظ للتربع لاول مرة على عرش الكرة الافريقية

  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2012

كذب المحللون وفازت زامبيا

(حسن عطية ) قبيل انطلاق فعاليات الدورة 28 لكأس افريقيا للامم 2012 بغينيا الاستوائية والغابون ،استبقت المجلّة الفرنسية الشهيرة فرانس فوتبول الحدث بإستطلاع لدى اهل الذكر من الفنيين والاخصائيين توّجته بإدراج ترتيب افتراضي للمنتخبات المشاركة استنادا الى عدد النجوم التي احرزها كل منتخب في الاستطلاع.

خلاصة الخلاصة ان الاستنتاج الذي خرجنا به من صخب استديوهات التحليل أن المشاهد سمع جعجعة ولم ير طحينا

وقد احتلت الكوت ديفوار الطليعة ،وحازت غانا مرتبة الوصيف وتلتها السنغال في المركز الثالث.

وكما ترون فإن زامبيا ،كانت خارج الاستطلاع. وعندنا في تونس لم تكن استوديوهات التحاليل التي انتصبت كل ليلة سواء في التلفزة الوطنية أو في قناتي حنبعل ونسمة اسعد حظا أو اكثر توفيقا من المجلة الفرنسية في تقديم قراءة صحيحة لموازين القوى.

النتيجة ان لا احد من جحافل المحللين و»المنجمين» وجهابذة التنظير في الميدان الرياضي لمّح حتى مجرد التلميح في مستهل «الكان» الى انطلاق المنتخب الزامبي ولو بنسبة ضئيلة من الحظوظ للتربع لاول مرة على عرش الكرة الافريقية او لادراك الدور النهائي او حتى بلوغ المربع الذهبي.

وهكذا إذن دخلت زامبيا التاريخ...وخاب «المنجمون» !

وخلاصة الخلاصة ان الاستنتاج الذي خرجنا به من «صخب» استديوهات التحليل أن المشاهد «سمع جعجعة ولم ير طحينا «...

أما «الصحيح فيجيبو ربي»!