EN
  • تاريخ النشر: 29 أبريل, 2012

كبير رغم الهزيمة يا "ماص"

لوجو صدى الملاعب

لوجو صدى الملاعب

الدمع يسيل من عيني تحسرا على الهزيمة لكن الفرح يملا قلبي ويغمرني لاننتماء لك فانا اسعد الناس في هذه البشرية ان احبك مليون فانا واحدا منهم وان احبك واحد فهو انا ويوم لم يحبك احد فاعلم انني مت

  • تاريخ النشر: 29 أبريل, 2012

كبير رغم الهزيمة يا "ماص"

(ياسين الفيلالي) اليوم يا ماص بعد هزيمتك في عقر الدار وامام كبار الافارقة الزمالك المصري ، كثر القيل والقال فهناك من شكك في قدراتك وهناك من قال هذا واقع المغرب الفاسي فلا نحجب الشمس بالغربال.

لكن اقولها واتحمل مسؤوليتها انها فقط سحابة صيف عابرة ، ثقتي بكم يا نمور عمياء و حدسي يؤكد كلامي فكيف لي ان انسى جميل فريق اسعدني في ظرف 100 يوم لا اكثر ب3 القاب تاريخية : اثنين افريقيين وعلى حساب فريقين عتيدين الترجي التونسي والنادي الافريقي واخر على مستوى كاس العرش, كيف لي ان انسى انك كنت حلا وعقدة للتونسيين لما قهرت كبارهما على التوالي اولهما بفاس والاخرى بعقر داره , كيف الومك وانت اول فريق فزت بقلب رادس وحملت الكاس امام التونسيين وببلدهم كم انت كبير يا فاس ، رديت الصاع صاعين ورفعت راية المغرب عاليا لما جلت وتجولت ادغال افريقيا لتحصد الاخضر واليابس وتكتب اسمك بقلم من دهب في قارة افريقيا وقت ما كان المغرب بمنتخبه الجميل ضيفا لا اكثر على كاس افريقيا ، حينها زرعت الفرحة في قلوب ملايين المغاربة ورفعت رؤسهم عاليا لتزخر اسمك في فؤاد جميع الناس و لتتبث للجميع مقولة فاس والكل في فاس ، فادا كانت السماء تشرق بوجود القمر بها فعلى الأرض ان ترقص بوجود الماص فوقها و ان وجدت إنسانا سعيدا فاعلم ان المغرب الفاسي هو الذي رسم تلك السعادة بكينا فرحة لانجازاتك.

الكل لقبك ببرشلونة افريقيا حيث كنت تقدم الكرة الحديثة والجميلة ، تيدع وتمتع على رقعة الميدان اتحفتنا بتقنياتك وابهرتنا بقدراتك وامام الكبار كنت كبيرا الكل انحنى اليك وصفق لك ليتكلم فيما بعد عنك ، صنفت الاحسن افريقيا وعربيا ومع ذلك بقيت متواضعا فكيف كل هذا فعلته من اجلنا واليوم نلومك، ستبقى كبيرا باعيننا ولو كلفنا ذلك اللعب في الهواة فالاسد يمرض ولايموت ويوم لك ويوم عليك وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم .

الماص الدمع يسيل من عيني تحسرا على الهزيمة لكن الفرح يملا قلبي ويغمرني لاننتماء لك فانا اسعد الناس في هذه البشرية ان احبك مليون فانا واحدا منهم وان احبك واحد فهو انا ويوم لم يحبك احد فاعلم انني مت .

بكيت لما انهزمت اليوم لكن حبك يبقى ارقى وبكثير من تلك الدموع فحبنا للماص وفاس يبقى حتى اخر الانفاس ، فخسارتك المتنا لكن لن توقف عشقنا اليك يا من وهبتنا لونك الغالي انت كبير وستبقى كبير .