EN
  • تاريخ النشر: 14 ديسمبر, 2012

الاتحاد يصطدم بالاتفاق قمة مثيرة بين الهلال والفتح في دوري زين ..فمن يحسم الصدارة ؟

الفتح والهلال

الفتح والهلال.. من يحسم صدارة دوري زين؟

يحل الهلال المتصدر ضيفا ثقيلا على الفتح منافسه الرئيسي على المركز الأول في الاحساء (شرق) الجمعة المقبل في قمة مباريات المرحلة الخامسة عشرة من الدوري السعودي لكرة القدم.

يحل الهلال المتصدر ضيفا ثقيلا على الفتح منافسه الرئيسي على المركز الأول في الاحساء (شرق) الجمعة المقبل في قمة مباريات المرحلة الخامسة عشرة من الدوري السعودي لكرة القدم.

وكان الهلال انتزع صدارة الترتيب بفوزه على الاتحاد في مباراة مؤجلة 2-1 الجمعة الماضي، رافعا رصيده إلى 35 نقطة من 14 مباراة، مقابل 33 نقطة للفتح المتصدر السابق من 13 مباراة.

ويأتي الشباب ثالثا وله 29 نقطة، والنصر رابعا برصيد 24 نقطة بفارق الأهداف أمام الاتفاق.

الهلال المنتشي بفوزه على الاتحاد يريد الاستفادة من معنويات لاعبيه العالية لتحقيق فوز مهم في رحلة استعادة اللقب الذي جرده منه الشباب في الموسم الماضي.

مهمة الهلال الفائز باللقب 13 مرة لن تكون سهلة لا سيما وانه يواجه منافسا قويا ويملك مجموعة بارزه من اللاعبين.

يحوم الشك حول مشاركة ياسر القحطاني مهاجم الهلال والذي تعرض لإصابة في مباراة الاتحاد الاخيرة، ولكن يتوقع ان يدفع المدرب الفرنسي انطوان كومبواريه بالمهاجم البارز البرازيلي ويسلي لوبيز الذي يتصدر ترتيب الهدافين برصيد 15 هدفا.

كما أن الهلال يسعى الى تحقيق فوزه الثاني عشر هذا الموسم ورد اعتباره أمام الفتح الذي فاجأه على ملعبه في المرحلة الثانية.

في المقابل، يسعى التونسي فتحي الجبال مدرب الفتح للنهوض بفريقه سريعا بعد تعادله مع النصر الذي لعب بعشرة لاعبين طوال 80 دقيقة، ويتطلع لتكرار فوزه على الهلال واستعادة الصدارة.

الفتح الملقب ب"النموذجي" يواجه بدوره مهمة صعبة من اجل الفوز حتى وهو يلعب على ملعبه ووسط جماهيره لانه سيجد اشرس من ذلك الذي واجهه في الدور الاول.

يضم الفتح بدوره لاعبين جيدين امثال الحارس محمد شريفي وعدنان فلاته وبدر النخلي وربيع سفياني وحمد ان الحمدان والسنغالي كيمو سيسوكو والكنغولي دوريس سالمو والبرازيلي التون جوزيه والاردني شادي ابو هشهش.

الاتفاق الخامس برصيد 24 نقطة والمنتشي بفوزه خارج ملعبه على الوحدة يلتقي الاتحاد المثقل بالهموم وصاحب المركز السادس ب20 نقطة.

يسعى مدرب الاتفاق، البولندي ماتشي سكورزا، لمواصلة انتصارات فريقه على حساب الاتحاد، بينما يريد مدرب الاخير، الاسباني راوول كانيدا، ايقاف نزيف النقاط ووضع حد لنتائج الفريق السيئة.