EN
  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2011

قطر والأردن يودعان بطولة أسيا من دور الثمانية

تقديم: مصطفى الأغا ، الضيف: علي مروي، فهد المهلل: 21 يناير/كانون الثاني

تقديم: مصطفى الأغا ، الضيف: علي مروي، فهد المهلل: 21 يناير/كانون الثاني

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة، صدى أسيا سينطلق وكالعادة بالعناوين:
ـ بعد واحدة من أكثر المباريات إثارة، محاربو الساموراي للمربع الذهبي الأسيوي بعد أن حولوا تأخرهم إلى فوز وهم ناقصو الصفوف.
ـ نشامة الأردن قدموا واحدة من أفضل مبارياتهم ولكن أوزباكستان هي التي أنهت المغامرة الأردنية.

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة، صدى أسيا سينطلق وكالعادة بالعناوين: ـ بعد واحدة من أكثر المباريات إثارة، محاربو الساموراي للمربع الذهبي الأسيوي بعد أن حولوا تأخرهم إلى فوز وهم ناقصو الصفوف. ـ نشامة الأردن قدموا واحدة من أفضل مبارياتهم ولكن أوزباكستان هي التي أنهت المغامرة الأردنية. ـ ولم يبق في الميدان من العرب سواكم يا أسود الرافدين والعقبة القادمة أسترالية قوية. ـ في مباراة نتوقعها نارية، كوريا الجنوبية تواجه إيران على بطاقة المربع الذهبي. ـ حتى الآن 72 هدفا وصدى أسيا سيختار أجمل 5 أهداف منها. ـ هناك تحية من أهل الفن في العراق لأسود الرافدين. ـ بقي عندنا سيارة واحدة فورد فيوجن و5 شاشات مع صدى أسيا. مصطفى الأغا: وأينما كنتم، السلام عليكم ورحمة الله، هذه تحية منى أنا مصطفى الأغا، ونلتقيكم كل يوم عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC، وبرنامجكم صدى أسيا، فيكم تفوزوا بسيارتين Ford Fusion 2011 ومعهم 11 بلازمات LCD، بس تبعتوا لنا كلمة أسيا على الأرقام اللي هلأ راح تطلع على الشاشة، وفيكم تتواصلوا معنا أيضاً عبر موقعنا على الإنترنت mbc.net/sada. أول سيارة فورد فيوجن روحت أخذعا واحد من بيت العازمي قرايبه لضيفنا اليوم، عنده 10 ولاد، ولسة في واحدة تانية ممكن ياخدها واحد عنده 12 أو واحدة عزابي، ولسة في 5 شاشات LCD. بنرحب اليوم بضيوفنا واحد عازمي علي مروي نجم الكويت، وفهد المهلل نجم السعودية، حبوب فهد، بس يكح كتير. بعد واحدة من أكثر المباريات إثارة، محاربو الساموراي للمربع الذهبي الأسيوي بعد أن حولوا تأخرهم إلى فوز وهم ناقصو الصفوف: مصطفى الأغا: اليوم بدأنا مشوار ربع النهائي في أمم أسيا والمنتخب القطري واجه نظيره الياباني وبعده لعب نشامة الأردن مع أوزباكستان، نبدأ بأجواء ما قبل المواجهة القطرية اليابانية مع بعثتنا للدوحة. عمار علي: شو راح تشجعوا مين بايان؟ ـ قطر. عمار علي: شو راح تغنون؟ ـ قسما بمن رفع السماء. عمار علي: هذا فرحان عندك تكت الناس ما عندها تبيع؟ ـ لا ما أبيع عشان المباراة، قطر 2-1 إن شاء الله. ـ 3-2 عمار علي: ما خايفين من الكمبيوتر الياباني. ـ إحنا فايروس. عمار علي: شو تسوون له؟ ـ نفوز عليه 3-0 إن شاء الله. عمار علي: إيش لابس؟ ـ هاي الجو باردة. عمار علي: وين العلم القطري؟ ـ مع أخوي. عمار علي: إيش قد النتيجة؟ ـ 3-2 لقطر. ـ الآن إحنا نقف مع قطر وبإذن الله يفوزون. ـ والله متفائل إن شاء الله. عمار علي: يعين ما شاء الله عليك وجاي تشجع ومعنوياتك حلوة وعالية. ـ الحمد لله. عمار علي: احكي لي عالمنتخب القطري. ـ شو أقول لك أقول لهم بالتوفيق إذا تموا على نفس اللعب إن شاء الله النهائي. مصطفى الأغا: الكتار توقعوا 3-2 والقطريين لعبوا وقدموا لكنهم ما عرفوا كيف يحافظوا على التقدم فانتهت مغامرتهم الأسيوية، أحمد الأغا. أحمد الأغا: ورقة عنابية اللون من شجرة العرب في أمم أسيا سقطت برياح الشرق الأسيوي بعد أن قاومت وقاتلت وتقدمت مرتين على أرضها القطرية وبين جمهورها العربي الذي وقف أمام محارب الساموراي العنيد فوصفه الفرنسي ميتسو بأنه برشلونة أسيا لكن هذا لم يرهب العنابي فقلب الأدوار من البداية برحلة البحث عن التقدم بهجوم ثنائي شنه سيباستيان سوريا ومسعد الحمد بتسديدتين متتاليتين الأوفر حظا فيها كوا شيمان، هذا الحظ لم يساعد القطري بخروج مبكر لإبراهيم الماجد بالإصابة فحرمته المتابعة لكن لم تحرم العنابي الذي تابع بخطى واثقة تكللت بهدف من سيباستيان أقام استاد ثاني بن جاسم ولم يقعده وبدوره أثار حفيظة الباحث عن رقم قياسي والقادم من بلد التكنولوجيا فشوهدت هذه التكنولوجيا والتطور على أرض الميدان بأداء فعلا يحسدون عليه وبتمريرة من المفكر والمبدع هوندا لأوكازاكي والتعديل والمتابعة من كوجاوا الذي أعاد أملنا إلى نقطة الصفر من جديد، وبمشهد مماثل كاد يوسف إبراهيم أن يفعلها ويطمئن الجميع أن القادم ما هو إلا فرحة عربية مستمرة ولن تتوقف في ربع النهائي، المشهد الثاني كان من أوكازاكي وبنفس الطريقة والأسلوب لكن هذه المرة كانت من نصيب الدفاع وقاسم برهان فتعملق بما تلتها من مكوتو، الوصل والفصل استمر في الثاني بلا كلل ولا ملل فدخل فابيو سيزار على وجه السرعة فكان فالا طيبا بفاصلة من ميدا الذي أخطأ فخرج بالصفراء الثانية لتكون صدمة الهدف عليه أشد وقعا من الطرد نفسه بتسديدة فابيو التي خدع بها الجميع فلم يلمسها أحد لتنفرج الإصرار من جديد، يأس بنقص عددي لم يدخل قلب المارد الأسيوي بل زاده إصرارا وتصميما فالجمهور الياباني هدد زاكيروني قبل المنافسات إن عاد بالكأس فأنت الأول وإن حللت ثانيا فأنت لا شيء، ويبدو أن هذه الكلمات كان لها أثرا كبيرا في النفوس فحضرت بتمريرة سيد الموقف هوندا والحاسم كاجاوا فبدا للجميع بأن الحسم في الأشواط الإضافية بعد الإهدار من العنابي وهو الذي لم يستطع الحفاظ على تقدمه مرتين ولم يستغل النقص العددي بعكس ضيفه الياباني المتيقن بأن نهايته قد تكون في الإضافي فأرادها قبل صافرة النهاية وما أراد حصل من المكوكين ميدا بتمريرته وكاجاوا باختراقه الذي فسح الطريق لإينوها الذي أنهاها بالثالث- أحمد الأغا، صدى أسيا. مصطفى الأغا: هارد لاك لقطر ومبروك لليابان ونسأل الكباتن لماذا فازت اليابان؟ علي مروي: خطأ ميتسو، بعد الهدف الثاني ما قدر يسيطر على الفريق يقول أنه راح يضيف هدف ثالث، بعد المؤتمر الصحفي يقول أنا كنت أفكر بالهدف الثاني وهذا غير صحيح أنت قاعد تلعب قدام فريق صاحب تكتيك ولعب جماعي ومنظم وحتى بعد طرد اللاعب يوشيدا يعين هذا الفريق الياباني رغم النقص العددي قدر يتفوق. مصطفى الأغا: أنا اليوم قلت أن ميتسو لم يقرأ الدرس لا السوري ولا الأردني مع اليابان جيدا يعني مع الأردني بالدقيقة 92 جابوا هدف ومع السوري ناقصين حارس ولاعب وجابوا هدف. علي مروي: ترى المنتخب القطري هو كان صاحب المبادرة هو اللي سجل واللي تعادل المنتخب الياباني ولكن سجل المنتخب القطري وفاز الياباني. مصطفى الأغا: أديشك زعلان على قطر؟ كنت بتصور بلحظات وأنت عم تتابع أنه أنا هيك متصور أنه الحظ لعب مع قطر. فهد المهلل: المفترض ها الشيء لكن ما سواه ميتسو مع احترامي الشديد له أنه لم يقرأ المباراة بشكل جيد وحتى لم يقرأ لعيبته بشكل جيد. مصطفى الأغا: دائما بيقولوا أنتوا بتتهموا المدربين وشو اسمه مدرب بياخد له 80 ألف يورو بالشهر. فهد المهلل: إحنا نركز على أنس مبارك ووسام رزق الاثنين لعبوا محاورة والأداء واحد وفي الحالة هذه أنت فايز وعندك خيارين عندك البلوشي لاعب خبرة ومساك بإمكانه يلغي خطورة هوندا. مصطفى الأغا: بيقولوا لاعبينا خسروا وما عندنا خبرة. فهد المهلل: مو صحيح لأنه هوندا لاعب يجهز كور المفترض طلال البلوشي أقل تقدير يكون مساك مع اللاعب هذا. مصطفى الأغا: شفت أنت فريق كان خسران وناقص 2-1 ومتأخر وفاز 3-2. فهد المهلل: أيوة صحيح أنا أعتقد ميتسو هو يتحمل ليش أنا أقرأ المباراة كمدرب وفي الحالة هذه أنا متقدم لابد أن أستخدم لاعب مساك لأن 2 محاورة ونفس طريقة اللعب يعني من النوع اللي يحب يلعب ويبني هجمة فا في الحالة دي أنا أحط محور يمسك هوندا أخطر لاعب في اليابان هو حتى صانع الألعاب وهو الروح أصلا. مصطفى الأغا: إذن كان بالإمكان أفضل مما كان. فهد المهلل: المفترض. علي مروي: أكيد المدرب لو مسكر المنطقة بشكل صحيح. مصطفى الأغا: بيقول ما أقدر أسكر ورا لأنه المنتخب الياباني.. علي مروي: ممكن يعمل مشاكل بالعكي أنت كمدرب لما تتفوق على منتخب مثل اليابان. مصطفى الأغا: يقدر يعمل دفاع متقدم..ما يقدر يطلع من وسط الملعب. علي مروي: المنتخب الياباني يبي يعوض حتى اللي ميزه هدوئه داخل الملعب حتى بعد طرد اللاعب وتسجيل الهدف في نفس اللحظة هدوء داخل الملعب وتركيز عالي من اللاعبين. مصطفى الأغا: دة حتى من الكمبيوتر يفور ويحطوا له مروحة. علي مروي: أنا بس في نقطة إصابة إبراهيم ماجد في ألو 10 دقائق هو سببين يا أنا نزلت اللاعب وهو مصاب أو طريقة الإحماء كانت سيئة بالنسبة له. مصطفى الأغا: هنشوف ردة الفعل القطرية من قلب الحدث مع بعثتنا في الدوحة. فابيو سيزار(المنتخب القطري): كنا أمام واحد من أصعب الفرق وأود أن أهنئ جميع زملائي على أدائهم القتالي حتى آخر لحظة وأشكر جميع الجماهير القطرية التي شاندتنا داخل وخارج الملعب. فهد الكواري(مدير المنتخب): أنا طبعا راضي كل الرضاء عن اللاعبين صراحة واللاعبين قدموا ما عليهم في المباراة ورجال في الملعب كانوا وقدموا مستوى جيد وأنا أقول عدم خبرة اللاعبين وهنا نتكلم عن الاحترافية احترافية اللاعب الياباني كانت خلينا نقول أكبر من لاعبينا. يوسف أحمد(لاعب قطري): الحمد لله أدينا ما علينا وزي منت شايف كنا ماسكين المباراة وما حالفنا الحظ وهارد لاك للمنتخب. ماجد التويجري: مقنع الأداء اللي ظهرت عليه قطر طول البطولة إذا استثنينا مباراة الافتتاحية؟ يوسف أحمد: والله شوف يعين برأيي الجمهور هذا صراحة الكل راضيين. سعيد المسند(مساعد مدرب المنتخب القطري): هما كان في صالحهم أنه لاعبينا تخلوا عن الدفاع نوعا ما واندفعوا في الفترة هذه جاء الجول الثاني والجول الثالث قدر الله وما شاء فعل جات كورة في الدقيقة ال88. عمار علي: اليابان كانت أقوى؟ طلال البلوشي(لاعب): أول شيء طبعا ما هي منتخب أقوى من منتخب وهذه كرة قدم اللي يعطيها تعطيه وإحنا اليوم يمكن شفت اليابان كان يعادلنا بعد ما نتقدم وكنا الطرف المساهم بالتهديف وخطفوا المباراة بالأخر. الشيخ حمد بن خليفة أل خليفة(رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم): إحنا يمكن قبل البطولة ذكرنا أن هناك هدفين بالنسبة لقطر اللي هو نجاح البطولة تنظيميا ونجاح المنتخب بتقديم أفضل مستوى له، والآن المنتخب خرج من البطولة. عمار علي: وكانت مباراة الجمهور الآن تحولت إلى مباراة من المنتخب. الشيخ حمد بن خليفة أل خليفة: وإحنا طلبنا من الإعلام القطري ومن الجمهور القطري أن يتعامل مع البطولة بحيث ينجح ويوصلها لأفضل مستوى كما عودنا ضيوفنا دائما أن ننظم أفضل البطولات. مصطفى الأغا: هارد لاك أبو خليفة الحقيقة نعرف كان يعني نفسه يوصلوا للدور 4 وكانت قريبة لكن البطولة هي ثاني أضعف بطولة في الحضور الجماهيري من بعد بطولة لبنان 2000، تعليقك علي على اللي سمعته يبدو لي تتفق تماما مع اللي عم تحكيه. علي مروي: أكيد حق المنتخب نتكلم. مصطفى الأغا: بس إحنا لسه شايفين كام مباراة خلال البطولة صرنا نعرف أنه أمام اليابان ما تندفع طيب أنت اليوم ليش تندفع. علي مروي: والله هذه راجعة للمدرب و طريقة أداء اللاعبين. مصطفى الأغا: ممكن يكون قالها للاعبين وما ردوا مثلا. علي مروي: ما يصير يوصل الخط يبلغ اللاعبين وخصوصا منتخب اليابان حتى أمام المنتخب الأردني بالدقيقة 92 يسجل، يعني في الدقائق الأخيرة والوقت الإضافي يسجل. مصطفى الأغا: شبهه ميتسو أنه برشلونة وهو أحلى من برشلونة اليوم. فهد المهلل: منتخب اليابان سمعتها صريحة يتكلم منتخب اليابان نعم قوي يستغل أنواع المساحات والنقص ما يؤثر فيه منتخب يلعب باحترافية لكن ما يمنع أنا عندي فرصتين وأفرط فيها وأقول والله اليابان هذا فريق كبير ما أحاول أدافع. مصطفى الأغا: لا وين سوريا كانت محرجته والأردن كان هيغلبه. فهد المهلل: أعتقد هذا تبرير في الهزيمة لكن مو صحيح. مصطفى الأغا: أنا أرفض كل حالات التشاؤم العربية، يعني الأخ بيقول هذا مستوى العرب...وأصلا لا نقبل أن تقول هذا الكلام وأنه راح يلحق بهم العراق لا إن شاء الله العراق بطل أسيا أصلا يعني ما أعرف ليش متشائمين المرة الماضية العراق والسعودية كانوا في النهائي مالكم يا جماعة والأخ من مدينة الثورة السوري مع أنه أنت بترد على أبو الكأس الأردني لكن إحنا كلياتنا إخوان وعرب، الأخ محمد بيقول قلت لك أوزباكستان مرشح قوي..أنت قلت وكلهم قالوا والمدرب قال وكلياتنا بيعرف أنه أوزباكستان فريق كبير، والأخ بن دريعي من التل الأبيض بيقول العرب شاطرين على بعض...في هذا أتفق معك لأننا فعلا شاطرون على بعض وإحنا شاطرين نعطيكم شاشة LCD بكرة بس ابعت لنا كلمة أسيا أو حابب تركب سيارة فورد فيوجن، بعد الفاصل: نشامة الأردن قدموا واحدة من أفضل مبارياتهم ولكن أوزباكستان هي التي أنهت المغامرة الأردنية. وصدى الخروج الأردني يأتيكم من قلب الحدث. نشامة الأردن قدموا واحدة من أفضل مبارياتهم ولكن أوزباكستان هي التي أنهت المغامرة الأردنية: مصطفى الأغا: أنتم مع صدى أسيا، بالصوت العالي قطر وأردن وعراق وارفع راسك يا عربي مش مثل ما يقول الدكتور أنه لا يصح إلا الصحيح يعني هاي كرة قدم فيها فوز وفيها خسارة، اليوم كان النشامة على موعد مع التاريخ وهما حابين يوصلوا للمربع الذهبي الأسيوي وكمان المنتخب الأوزبكي مش لحاله بيلعب ونحنا نلعب لحالنا هو تأهل مرتين لربع النهائي لكن كمان بده يتأهل للمربع الذهبي وعملها، بنتابع أجواء ما قبل المواجهة من الطرف الأردني. محمد سمارة(رئيس البعثة الأردنية): تلعب بدور ال8 إذا بتوصل بتوصل لدور ال4 يعين شيء كتير ممتاز بيكون فخر لكرة القدم الأردنية والعربية وإن شاء الله من مهمة أنه نلعب على مركز كتير متقدم لهذا السبب عندنا شوية قلق شيء طبيعي واللي رفع معنوياتنا زيارة سمو الأمير علي يعين نعرف أنه جاي يحضر المباراة بس فاجئنا أنه كان عندنا بالفندق وحكى للشباب كلام كتير طيب ، حكالهم أنه أنتوا حققتوا المطلوب. ماجد التويجري: يعني توقف الطموح؟ محمد سمارة: والآن كل شيء بتصنعوه لقدام هو إنجاز لكرة القدم الأردنية. ماجد التويجري: أنت في طريقك للباص، أكثر شيء يدور في رأسك الحين؟ عدنان حمد(المدرب لمنتخب الأردن): أكثر شيء أنه إحنا مركزين على المباراة وثقتنا عالية واللاعبين إن شاء الله يؤدون ما عليه اليوم وهدفنا نصف النهائي. ماجد التويجري: شايفين قطر تتقدم ثم اليابان تتعادل وهذا شيء مخيف. عدنان حمد: لا بالعكس ليش مخيف اليابان فريق قوي وقطر فريق في أحسن حال دعم جماهيري ومستوى عالي ورجوع للبطولة بقوة والفرصة مواتية ولكن ليست سهلة... ماجد التويجري: عشت ليلتك ويومك بوضع طبيعي؟؟ عدنان حمد: طبيعي جدا لأن أنا مرتاح لما قدمه المنتخب لحد الآن ومرتاح للاعبين وتركيزهم واهتمامهم وجاهزيتهم. ماجد التويجري: يعني لو ما تحقق أعلى من كدة اللي تحقق كافي؟ عدنان حمد: طبعا أكون راضي عن المنتخب ولكن نحن طموحنا أكبر. مصطفى الأغا: كلنا كنا اليوم مع الأردن مثل قطر ولكن كيف كانت المواجهة؟ الجواب مع سلام المناصير. سلام المناصير: كلنا يتفق أن النشامة كانوا أبرز المنتخبات العربية في دوري المجموعات وكلنا يتفق أن عدنان حمد نجح بامتياز في اجتياز المباريات الواحدة تلو الأخرى وكلنا يتفق أن نجوم الأردن كانوا أبطالا بكل المعاني وكلنا يتفق أن خهذه الجماهير تستحق الفرحة والابتهاج وكلنا يتفق أن مواجهة أوزباكستان لن تكون سهلة على الإطلاق لأنك ستلاقي فريقا تصدر المجموعة الأولى بكل جدارة واستحقاق وكلنا يتفق أن الفريق الأوزبكي يلعب الكرة الأوروبية ولا يعتمد على أسماء محددة، وكلنا يتفق أن عدنان حمد تعرض لضربة موجعة بغياب أبرز عناصره ولكنه يتفق معنا أن المواجهة هذه ستعتمد على عامر شفيع بالتأكيد لأنه من أنقذ النشامة في مواقف سابقة وهو حارس يعد بحق أكثر من نصف الفريق وكلنا يتفق أن العزيمة والإصرار لا يوجد إلا بهذه الرجال التي تضحي بالغالي والنفيس من أجل الأوطان وكلنا يتفق أن منتخباتنا العربية إن لم تسجل في الشوط الأول فإنها ستعاني لاحقا، 45 دقيقة كانت أكثر من نارية وحماسية، شفيع يتصدى بكل شراسة والهجوم الأردني يفتقد لتحركات ولمسات الغائب عدي الصيفي، مواجهات المغلوق تحسم بأنصاف الفرص وهذه المباريات قد تمنح من هو الأجدر ببطاقة العبور إلى ما هو أبعد، وإذا فقد التركيز وغابت الرقابة وبخاصة في الكرات السابقة قد نتلقى الخبر الحزين وخصوصا وإن كان في بداية الشوط الثاني وإذا كانت التوجيهات تأمر اللاعبين بالاندفاع إلى الأمام كي يأتي هدف يعدل الأوضاع فلابد من تأمين المناطق الخلفية بدلا من ترك الفراغات والمساحات لتزداد المهمة أكثر تعقيدا، إذا تأخرت بأكثر من هدف فعليك أن تبحث عن هدف سريع يعيد الفريق وعليك أيضا أن تستغل الفرص لان الضياع المستمر سيكلف الكثير والكثير، نعم الهدف يأتي في وقت مثالي ومن الشجاع الذي فقد أسنانه وأصر على مواصلة الطريق دون رهبة أو خوف إذا بقي من الوقت أكثر من 30 دقيقة فالتعديل سيحضر، الفرص تتوالى والمرمى الأوزبكي يواصل الصمود حتى مع دخول الحارس البديل، وكاد البديل عبد الله ذيب أن يبعث بأجمل هدية إلى الجماهير الأردنية لو استغل إحدى هاتين الفرصتين، لا تحزنوا يا نشامة كنتم على قدر المسئولية والتحدي وحققتم ما عجزت عنه منتخبات استعدت منذ سنوات، تستحقون التحية لأن الخروج كان خروج الأبطال، هنيئا للأردن هذه الرجال، رجال دافعوا عن راية الوطن أفضل دفاع، ونحن نقول لعاصمتنا الحبيبة عمان استعدي لاستقبال هؤلاء الأبطال من الآن- سلام المناصير، صدى أسيا. مصطفى الأغا: لن نقول هارد لاك للأردن ولا قطر لأنه الحقيقة فريق كبير وقدم كرة كبيرة بنقول كمان مبروك لأوزباكستان ونذهب لموفدنا للدوحة عمار علي، مسا الخير عمار. عمار علي: مسا الخير مصطفى خليني مصطفى أسألك سؤال. مصطفى الأغا: قول. عمار علي: كم مرة قال سلام كلنا يتفق بهذا التقرير؟ إذا قدرت تعطيني ياها أعطيك فورد فيوجن. مصطفى الأغا: 81 مرة قال وأنت مرة كمان صاروا 82 أنا عاددهم، اسمع ضربتين عالرأس بيوجعوا. عمار علي: 13 مرة قال، أيوة الله يا مصطفى مو بس وجعانا والله حتى الابتسامة اليوم مو من قلبنا يعني يوميا نطلع نضحك ويعين تعرف بقي منتخب عربي واحد وهو أيضا في خطر والمهم مصطفى خليني أقول لك شغلة واحدة يمكن أنا سمعت الكلام اللي دار بينكم بداية الحوار يمكن أنت كنت تقول أنه لا تتشاءمون وكذا هذا الصحيح واليوم أحلى شيء لفت نظري بجريدة من صحف القطرية كاتبين افرحوا وافرحونا يعني اللي كتب هذا المانشيت أشكره لأنه أول شيء فكر باللاعبين قبل ما يفكر باللي ينتظرون هذا اللاعب وبالتالي أنا شفت الجمهور القطري يا مصطفى وأنت عشان حديثكم عن ميتسو واللاعبين وليش ما قدموا وهيك، الجمهور القطري بعيد كل البعد عن هذا وهو كان فرح جدا بأداء لاعبيه وصح خسروا وظهر البطولة اليوم وكل ما قلت أنت أنه الجمهور القطري كان هو اللي يعوض على الكل وكان يحضر مباريات وبالتالي تشوف دائما المباريات اللي يكون فيها قطر طرف تكون فول الملعب... مصطفى الأغا: في خوف أنه أنت حكيت مع الشيخ حمد من أنه الجمهور ما عاد ييجي خلاص؟ عمار علي: مصطفى طبعا المباراة خرجت من أقدام اللاعبين وصارت تحت أقدام الجمهور القطري لأنه تعرف تنتظرنا كأس العالم وليس أمم أسيا فا بالتالي أنت يا جمهور قطر اللي الجمهور السوري وحده شفنا 12 ألف وأعداد غفيرة والأردني وصل 8 آلاف، هذا الجمهور إذا ما حضر بقية المباريات بالتالي إحنا لا نتمنى نقول هاي الكلمة بالتالي البطولة ينخفض مستواها. مصطفى الأغا: عمار عاطيتني أنه الإخوان القطريين سعداء بمنتخبهم، اعطيني الأردن والعراق. عمار علي: الأردن أول شيء يعين شوف أبو الكاس اليوم مو موجود فعلا أنا رغم اللي سواه أخر لايف كنت وياه بس أنا فعلا مشتاق له مصطفى يعني هذا مشجع أردني مثل ما سوى أبو عباية يعني ليش المنتخب الأردني مثل ما قال سلام 13 مرة كلنا نتفق يا أخي إحنا نتفق أن المنتخب الأردني قدم وشرف الكرة العربية ولا أحد كان يرشح المنتخب الأردني يعبر الدور الثاني لكن بهمة النشامة المنتخب كان أكثر من رائع فا ليش يا أبو الكاس أنت ما حضرت اليوم مثل أنت انتقدت أبو عباية بخروج سوريا وأنا أوجه لك رسالة كان المفروض اليوم تحضر هنا ومثل ما قلت ليش يا بو عباية ما حضرت أيضا أنت ليش ما حضرت، هارد لاك للمتخب الأردني وخليني أقول لك عالعراقي، معنوياتهم كلها عالية ويقولون إحنا أسد وهما كانجارو، التشكيلة قبل بالظبط ربع ساعة اتصلت بالأستاذ عبد الكريم ناعم مساعد المدرب الحالي وقال لي حتى هاي اللحظة إحنا داخلين اجتماع التشكيلة ما صفينا عليها لأنه هما عندهم اختلاف بين سلام شاكر ونزوله من عدم أما البقية فهما الكل عدى تغيير بسيط أنه لو ينزل مصطفى أو علاء عبد الزهرة، معنويات عالية أعتقد أنهم متعلمين على المنتخب الأسترالي ومثل ما قال اللاعبين أكيد هترضوها أنه هما يقولون إحنا عقدتهم وإن شاء الله يا ربي وحتى مصطفى شغلنا إحنا كإعلاميين كتير صعب فا أنت شوف كام قناة وصحيفة كلهم راح يكونون على المنتخب العراقي لا حدى يروح على كوريا عربي ولا انجليزي وإيران والله وباشر تشوف الفندق اللي فيه المنتخب العراقي مظاهرات وكلها بس للعراق. مصطفى الأغا: بس ما ينخاف عليك بابا أنت وياهم هيتي هيتي أنت واللعيبة. عمار علي: لا هاداك الوقت أقول كلمة عراقية حلوة ويشوفون الصحافة يلبسون شيك وبعد ما يسوون ياها لقاءات. مصطفى الأغا: عموما عمار يعطيك العافية وإن شاء الله بكرة نحنا وياك بنحتفل بمنتخب العراق إن شاء الله. عمار علي: إن شاء الله علي الزين يتوقع لنا حتى يقول 1-0. مصطفى الأغا: شكرا لك عمار وبشير موفدينا للدوحة وماجد وعبد المجيد. إحنا حللنا الأردن؟ ما حللنا الأردن، طيب ارجعولنا شوي لورا، الأوزبك أمبارح توقع فهد المهلل أول محلل عربي أنه تفوز أوزباكستان، أسألك، بنيت توقعاتك بناء على قوة المنتخب الأوزبكي بس اليوم كان يعني أي فريق كان ممكن يفوز. فهد المهلل: كلنا نتفق أن الأوزبكي منتخب محترم وأيضا الأردن محترم واليوم أعتقد على الهزيمة اللي خسرها اليوم قدم أفضل من مباراة اللي فاز فيها وقدم روح ومجهود وتحركات على مستوى عالي تكتيك جيد رغم الغيابات تخيل تفقد راس حربة زي عدي الصيفي وأيضا حاتم ومدافع يعين ومع ذلك قدم أفضل عروضه. مصطفى الأغا: بس عامر شفيع بيقول هذا الهدف الثاني بيحلف أنه تسلل ما أعرف تفاجئت أنه عادة عامر ها الكرة ممكن كان تيجي. فهد المهلل: أعتقد الكور العرضية دائما مصطفى ما يكون فيها أوفسايد ورجل الخط أقرب للمشاهدة والأردني منتخب تفاجأ وأحمدوف مفروض يكون نجم وما شفناه اليوم أنه برز يعني بكافيك هذا اللي برز. علي مروي: الحقيقة مدرب المنتخب الأوزبكي قال عندي مفاجأة وكانت هذه مفاجأته بكاييف والدليل أنه سجل هدفين اليوم وما كان لاعب أساسي. مصطفى الأغا: أول هدف بالرأس هذا مثل هدف السوري على السوري يعني هدف علي دياب بمرمى كان ممكن يجيبها؟ علي مروي: هو حتى ما حط بكتفه، فا أنا أقول لك مشكلة المنتخب الأردني هي الغفلة الدفاعية يف بداية الشوط الثاني. مصطفى الأغا: بس عم بيقولوا المدرب قال ألو 5 دقائق لفريقه معقول كان ناوي يحسمها؟ علي مروي: أي مدرب لابد أنه يحذر سواء بالشوطان الألو والثاني من ألو 10 دقائق في البداية والنهاية لأنه دائما يغيب التركيز في هذه الأوقات فا المنتخب الأردني اليوم في الشوط الثاني بدايته ألو 10 دقائق كان فيه الغفلة الدفاعية للمنتخب والدليل على تفوق المنتخب الأوزبكي بمفاجأة بكاييف. مصطفى الأغا: طيب خلينا نشوف ردة الفعل الأردنية الأولى على الخسارة من الجماهير وأيضا من ساهموا في صناعة الحدث. ـ ببكي حزن وفرح، حزن على حرام هذا المنتخب يطلع برة البطولة لازم يلعب مع ال4 الكبار وهو كبير. ـ لعبنا شوط ألو جيد وبعدين بصراحة سلمنا للأوزبكي اللي تلاعب فينا وكأنه بيلعب شطرنج والمنتخب الأردني في آخر الشوط الثاني سلم الكرة للفريق الأوزبكي ما شفنا ضغط عاللاعب المستحوذ عالكرة والأردنيين بيتمشوا في الملعب. ـ نص لعيبتنا طلعوا اليوم مضروبين اللي مكسور سنانه واللي مفتوح عينه والحكم ولا عمل شيء بالمباراة. عامر شفيع(حارس مرمى المنتخب): الحمد لله رب العالمين قدر الله وما شاء فعل وهاي كرة قدم وقدمنا أداء كثير كويس ومشرف وكنت أتمنى نقدر نفوز لكن للأسف ما حالفنا الحظ وضيعنا أكثر من فرصة يعني هاي كرة قدم والحمد لله. ماجد التويجري: أبي أسألك بصراحة وأنت كنت نجم تحمل نفسك مسئولية الأهداف؟ عامر شفيع: لا كلياتنا كنا على قدر المسئولية وقدمنا أداء كتير منيح. شادي أبو هشهش(لاعب المنتخب): هذا جمهور وفي وبيرفع الراس والله يعني إحنا حسينا حالنا ببلدنا لما بيجيك 16 ألف متفرج بقطر وإحنا بنعتذر منهم أنه ما قدرنا نرجعهم فرحانين بس قدمنا مستوى جيد. أسامة طلال: للأسف خسرنا اليوم ولكن إحنا فخورين بما قدمه اللاعبين وحكينا معهم بعد المباراة وعدم تركيز تقريبا بدأت المباراة تكلفنا هدفين وحاولنا نرجع للمباراة ولكن بكل الأحوال هاي حالة كرة القدم ولكن سيدي علي أول واحد هنأ اللاعبين بغرفة الملابس. محمد سمارة: هذا اللي حدث مباراة كرة قدم فيها الفائز والخاسر وألو 5 دقائق من الشوط الثاني غفل اللاعبين وإجا هدفين أثرت على معنوياتهم والحمد لله الشباب ما قصروا ومنتخب النشامة أبهر الجميع وفخر لكل الأردنيين وفخر لكل العرب. مصطفى الأغا: هارد لاك بس أنا شفت ماجد حامل موبايل وميكروفون ما أدري لمين عم بيبث، إذن تتفق هي غفلة ال5 دقائق؟ فهد المهلل: ما في شك هو منتخب دائم الخطورة في بداية المباراة ونهاية والمشكلة منتخب الأردن ما ركز في بداية المباراة إيش يغطي ويسكر على أقل تقدير. مصطفى الأغا: شوط كامل ركز؟ فهد المهلل: التغطية في بداية الشوط الثاني ها الأهداف جاءت في ربع ساعة الأولى وفي الحالة هذه ينتبه والأهداف كلها جاءت بغتة. مصطفى الأغا: صرنا 7 من 8 برة. علي مروي: كلنا أمل بمنتخب العراق صراحة، مصطفى أنا بس أقول على الأردن صراحة أداء مشرف للاعبين وروح عالية وإحنا شفناها من كابتن الفريق. مصطفى الأغا: مشان هيك قلنا مبروك وما قلنا هارد لاك. علي مروي: أكيد كابتن بشار بن ياسين لاعب انكسر ضرسه ونشوف الدم لكن تشوف الإصرار وقدر يسجل هدف ومحمد الدميري لاعب بدل باسم فتحي ولكن تشوف اللاعب مغطي مكانه وقاعد يستذبح في المباراة لكن كنا نتمنى نشوف المنتخب الأردني في الهجوم بعد ما سجل عليه الهدف الثاني. مصطفى الأغا: ما إجا الفوز. علي مروي: بس كنا نتمنى يغامروا في الهجوم كابتن عدنان حمد، هارد لاك. فهد المهلل: منتخب الأردن 7 لعيبة من درجة شباب وهذا يعطيك أنه المنتخب كسبناه. علي مروي: حتى مباراة المنتخب القطري كلنا كسبنا إن شاء الله فرق حق الاستحقاقات القادمة. مصطفى الأغا: ما بقي بالميدان إلا حميدان بعد الفاصل: ولم يبقى في الميدان من العرب سواكم يا أسود الرافدين والعقبة القادمة أسترالية قوية. وفي مباراة نتوقعها نارية، كوريا الجنوبية تواجه إيران على بطاقة المربع الذهبي. ولم يبقى في الميدان من العرب سواكم يا أسود الرافدين والعقبة القادمة أسترالية قوية: مصطفى الأغا: أنتم مع صدى أسيا، يوم السبت راح نعرف هوية بقية أضلاع المربع الذهبي من أمم أسيا، المباراة الأولى بين العراق وأستراليا على ملعب نادي السد، بعدين راح تلعب كوريا الجنوبية مع إيران على ملعب سحيم بن حمد بنادي قطر، قراءة عراقية مع سلام المناصير. سلام المناصير: المنتخبات العربية تغادر ولم يبقى في الدوحة إلا العراق بعد خسارتي قطر والأردن إذن كلنا مع الرافدين في مواجهته المصيرية أمام الكنجر الأسترالي، مواجهة يتمنى العراقيون أن تكون تكرار لما حدث في 2007 عندما ألحقوا أول هزيمة بالضيفة الثقيلة وب3 أهداف لواحد وحامل اللقب الذي تعرض في بداية المشوار للخسارة أمام إيران بدأت أوضاعه تتحسن من لقاء لآخر وفوز على الإمارات في الوقت القاتل وانتصار مستحق على كوريا الشمالية ضمن للعراق الوصول إلى الدور ال8 للمرة الخامسة على التوالي ليواجه المنتخب الأسترالي زعيم المجموعة الثالثة الذي لم يخسر لحد الآن وبإذن الله سينال الخسارة الأولى أمام أهل الرافدين، هذا كلام عواطف وأمنيات والواقع يقول هذا المنتخب عنيد ولن يقبل بالهزيمة خصوصا وأن لاعبيه مازالوا يتذكرون سيناريو البطولة السابقة، ارتياح كبير وثقة عالية هذا ما يشهده معسكر العراق في الدوحة، الكل مصمم على السير في طريق الانتصارات خصوصا وأنهم أصبحوا اليوم يمثلون العرب من المحيط إلى الخليج، فضلا عن كون هذا الجيل الذهبي للكرة العراقية يأمل بالحفاظ على الكأس والكأس التي وحدت البلاد وأطلقت الأفراح من الشمال للجنوب، سيدكا لم يعلن تشكيلته حتى اللحظة ومصادرنا تقول أنه سيبدأ مهاجما وسيعتمد على الأسماء التي لعبت في المباراة الأخيرة وربما يشترك المدافع سلام شارك العائد من الإصابة إذا أراد العراق أن ينهي طموحات الكنجر فعليه أن يعتمد على المهارات الفردية وأن يكون هوار الملا محمد متواجدا من البداية، نصيحة عاجلة أرسلت إلى الألماني سيدكا من قبل ضيفنا فهد المهلل- سلام المناصير، صدى أسيا. مصطفى الأغا: تبعث رسائل من ورانا ولا ايه؟ فهد المهلل: أشوف كدة. مصطفى الأغا: خلينا نشوف الأجواء العراقية يبدو لي متفائلة بما فعله أسود الرافدين ب2007 ولو تتذكروا هاديك المباراة 3 عراقيين جابوا 3 أهداف، صالح سدير مش موجود بس هوار وكرار جابوا هدفين مقابل هدف لأستراليا، بنتابع. مصطفى كريم(لاعب): ما ندخل داخل الملعب ونركز ونحاول نعطي كل ما عندنا لأنها مباراة مصيرية والفايز هيكون بالسيمي فاينال ونحاول إن شاء الله بكرة نركز وندخل من بداية المباراة على تحقيق الأهم. عمار علي: اليوم جبت لهم غدا؟ ـ برياني. عمار علي: ليش مو كبة؟ ـ لا برياني أم قصي مسويته. عمار علي: اشلون أحوالك؟ هوار الملا محمد: الحمد لله. عمار علي: ليش ما يقبل يسوي لقاء؟"يشير على محمد كاصد" هوار الملا محمد: محمد يمكن ما يتفاءل هو يعني . عمار علي: زين خليني أسألك متى وقت الزواج؟ هوار الملا: والله بعد عن قريب. عمار علي: إيش بيه محمد وياكم زين ولا مو زين؟ هوار الملا: أكيد، ما كو منه. عمار علي: وهوار في منه ولا ماكو منه. هوار الملا: والله هما يقيمون أنا ما أقيم حالي. عمار علي: إحنا نقيم ونعرف هوار البطل. هوار الملا: أهم شيء بالواحد أخلاقه وتصرفاته مع العالم أنا بغارعلى كرة القدم صراحة(لاعب يدفعه من خلف) عمار علي: تعالوا تعالوا. إيش بيكم ليش تندفعوا. ـ بدنا نسوي له هو. عمار علي: شو سوالك هو؟ ـ لا بالعكس نموت إحنا على هواه. عمار علي: يموت على هواه كل الشعب العراقي. ـ إحنا لو ما نحبه ما ندفعه. عمار علي: أنت من بداية البطولة لسه ما حكيت. هوار الملا: ما يحكي. عمار علي: زين هوار بس امسك لي ياها(يعطيه الميكروفون) ويبدأ مع اللاعب لغة الإشارة. فيرد محمد كاصد بالإشارة. عمار علي: هما اثنيناتهم بدهم يلعبون معاك سامال ما شاء الله عليه وأحمد صار ثاني مباراة له صح بدل سلام شاكر شنو رأيك بيهم؟ علي حسين رحيمة: لا بالعكس من فترة طويلة سامال معي فترة ما كو أي شيء أنا واحد من الناس أخطئ، بالنسبة لأحمد إبراهيم لاعب شاب أتمنى له الموفقية لاعب مميز وبالعكس أنا ما أمدح وهو أتمنى له مستقبل الكرة العراقية وله يمكن هو أصغر أكثر من سنتين 3 . عمار علي: أحمد لما يكون علي وراك تأمن؟ أحمد إبراهيم: شيء أكيد لاعب خبرة واسم وبعد معروف، يديني حافز وإن شاء الله يعطيني دافع. عمار علي: أكثر من مرة يصيحولك قبل غيرك نشوفك بالدفاع ونشوفك بالهجوم، شو تحس؟ سامال سعيد: أشوف دافع اللاعبين العراقيين هما كلهم غيرة بس أنا تاخدني اشلون الحماس لأني أريد أسوي شيء ولازم نصعد لأنه إحنا مطالبين بهاي النتيجة كأسود الرافدين وأبطال أسيا ولازم نلعب من الدور الأول والحمد لله والشكر اجتزنا الدور الأول. مصطفى الأغا: أول شيء أحب أن أشكر الأخ حسين السعيد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم وأشكر كل أعضاء البعثة العراقية فردا فردا حسينا دائما وين ما رحنا معهم في كأس القارات أو كأس أسيا الماضي أو هذا الكأس أنه وين ما أتمنى ما طلبناهم موجودين ودائما بيحسسونا إحنا أنه كأنه تليفزيون عراقي وما ضل غيركم بس إن شاء الله قدها وقدود صح ولا لا فهد، أنت بدك هوار يلعب أساسي. فهد المهلل: منتخب العراق يملك عناصر يملك مواهب هوار وعماد محمد من الصعب تشوفهم في احتياط وخصوصا أستراليا. مصطفى الأغا: أه بس كمان في يونس محمود . فهد المهلل: يونس كهداف أنا أحترمه وأعتقد أنت بحاجة لمهارات اللعيبة أكثر. مصطفى الأغا: يعني لازم يلعب برأيك بهوار وعماد؟ فهد المهلل: أنا برأيي الخيار لي لو ألعب بالمهارات لأنه منتخب أستراليا مع احترامي له يملك التخطيط والقوة الجسمانية فا أنا بحاجة للعيب يملك قوة بدنية أكثر من مهارة. مصطفى الأغا: شو توقعاتك؟ فهد المهلل: أتوقع إذا هوار بدأ في المباراة وعماد محمد ويونس محمود أتوقع العراق. مصطفى الأغا: عالسريع كابتن كاصد ما كان بده يحكي بيتشاءم وأنا معه في شغلات كتير بيتشاءم منها الواحد . علي مروي: في شغلة في المنتخب الأسترالي تيم كاهيل مصاب وهذا اللي شفناه وإميرتون لاعب الخطورة في الجهة اليمني موقف ما راح يلعب والمنتخب العراقي الأمور كلها متأهلة. مصطفى الأغا: بس عندهم شوارزر حارس قوي كتير. علي مروي: حارسهم ممتاز لكن أنا كلي ثقة ونتمنى الغيرة اللي عند الكابتن تكون عند كل اللاعبين موجودة. مصطفى الأغا: من التقرير نحس في لحمة بين اللاعبين وإحنا تقصدنا هذا التقرير ما شو رأيك وشو توقعاتك، يعين كل حد يقول نفس الحكي. علي مروي: هذا إيجابي وأتوقع انطلاقة المنتخب العراقي أمام أستراليا. في مباراة نتوقعها نارية، كوريا الجنوبية تواجه إيران على بطاقة المربع الذهبي: مصطفى الأغا: يا رب، الكل بيتوقع مباراة نارية من العيار الثقيل بين بطلي 5 كؤوس أسيوية إيران وكوريا الجنوبية مع راضية صلاح. راضية صلاح: اسماها الكثيرون بالنهائي المبكر القمة النارية، الكلام عن مباراة كوريا الجنوبية وإيران التي يلتقي فيها المنتخبان للمرة الخامسة على التوالي في البطولة الأسيوية والكوري الجنوبي والإيراني صاما عن اللقب لأعوام وأعوام وقدما مستوى كبيرا في قطر والطموح بالتتويج أصبح الهدف الأهم، ثقة كبيرة للمدرب الإيراني أشفين قطبي الذي خرج للعلن ليقول نحن لا نخاف الكوري الجنوبي الذي سيدفع ثمن عدم تصدره للمجموعة بخروجه من الدور ربع النهائي، كلام كبير والرد من الطرف الثاني كان سريعا للمدرب شو كوونج الذي عبر عن ارتياحه لجاهزية منتخبه وأنه لا يعطي أهمية لانتصارات إيران مهما كانت، إيران ستخسر جهود لاعبيها أراش أفشين بداعي الإيقاف والأسماء البديلة حاضرة بقوة فيما تبدو الأمور واضحة عند الكوري الجنوبي الذي يسعى لتحيقق المعجزة على الأرض القطرية رغم الثقة الكبيرة لأفشين قطبي الذي وعد بإكمال المهمة وإهداء الكأس لإيران قبل التوجه لليابان لتولي قيادة أحد أنديتها- راضية صلاح، صدى أسيا. مصطفى الأغا: هلأ كوريا بطلة أول بطولتين بالخمسينات وإيران بالسبعينات واتنيناتهم قوايا على المستوى العالمي بس الآن بدنا توقع للمباراة مع أنه بعرف صعب جدا التوقع فيها. فهد المهلل: هاي مباراة كبيرة ونهائي صراحة كوريا وإيران يقدمون أفضل مستوياتهم. مصطفى الأغا: طبعا أنا ما أتمناها نهائي. فهد المهلل: لا أتكلم على المستوى مصطفى نبغى حتى كل الدول العربية أبطال أسيا لكن خلينا نكون صادقين أفضل المنتخبات الموجودة الآن هي الأفضلية ما الأماني إحنا نتكلم عن كرة قدم أفضل منتخبات تقدم عروض الموجودة الآن. مصطفى الأغا: العراق واحد منهم. فهد المهلل: العراق واحد منهم نتمنى تاخد الكاس طبعا، لكن أتكلم أنا من المعجبين في منتخب كوريا بالذات صراحة مع احترامي لجميع منتخبات أسيا. مصطفى الأغا: التوقع كورية تكون؟ فهد المهلل: نعم. علي مروي: بالنسبة حق الفريقين كبار لكن يمكن المنتخب الإيراني لعب في مجموعته وفاز في كل اللقاءات وعنده 8 أهداف وعليه واحد والمنتخب الكوري الجنوبي فريق كبير يضم عناصر كبيرة وأداء مميز ولكن عليه 4 أهداف وله 6 تقريبا والتوقع أنا معجب في الكوري لكن دفاعه ضعيف أتوقع إيران. مصطفى الأغا: خلينا نتابع هلأ هيك نخرج من جو التوقعات وزميلنا ماجد التويجري ما هدي له بال حتى خلى كرار جاسم يغني مرة تانية. كرار جاسم: أمبارح إيش سويت فيا أنت. ماجد التويجري: شو سويت فيك؟ كرار جاسك: يخبروني يضحكون عليا. ماجد التويجري: مين يضحك عليك؟ كرار جاسم: أصدقائي والله يقولون لي شو سويت. ماجد التويجري: طيب أنا غنيت، نبغى نشوف متفائلين في الأغنية بيك نبغى نعيدها الآن. كرار جاسم: غير مرة غير مرة. ماجد التويجري: إحنا نحبك... كرار جاسم: اسمعني أنت مو تقول بس إحنا نحبك عراق هنا بالقلب مو بالكلام. ماجد التويجري: طيب نغني مع بعض، نحنا كواليس للجمهور العراقي والعربي يلا. كرار جاسم: حافظ بس هذه؟ ماجد التويجري: عاطيني غيرها، سلام المناصير تعرفه؟. كرار جاسم: أخ وصديق. ماجد التويجري: يسمعك الحين عالهوا هو. كرار جاسم: بس أنا زعلان عليه ما يسأل، والعكس أنا أسأل عليه دائما. ماجد التويجري: خلينا نقولها مع بعض يلا نوجه أغنية عبر أصداء أسيا أنا وياك للجمهور العربي. كرار جاسم: يعين راح تخلي صديقي يرجع يضحك مرة ثانية، أوكي. سويا: إحنا نحبك يا عراق. ماجد التويجري: درسني ياها. كرار جاسم: لو ما تعرفها اشلون تقول إحنا نحبك يا عراق. ماجد التويجري: والله أحب العراق. كرار جاسم: الله يخليك يا أخويا. ماجد التويجري: نبغى الكأس عراقي. كرار جاسم: والله إن شاء الله أنا أتمنى تعرف. ماجد التويجري: يلا نغني. كرار جاسم: إحنا نحبك. ماجد التويجري: يا عراق. كرار جاسم: كلنا نريدك. ماجد التويجري: يا عراق. كرار جاسم: حبيبي. مصطفى الأغا: إن شاء الله العراق منصورين وبعد الفاصل: حتى الآن 72 هدفا وصدى أسيا سيختار أجمل 5 أهداف منها. وهناك تحية من أهل الفن في العراق لأسود الرافدين. حتى الآن 72 هدفا وصدى أسيا سيختار أجمل 5 أهداف منها: مصطفى الأغا: أنتم مع صدى أسيا وحتى الآن تابعنا 72 هدف في 26 مباراة بالدور الأول والربع نهائي وراح نختار أجمل 5 أهداف عن طريق مدين رضوان هذا الطرطوسي اللي ممكن تختلفوا معه وممكن تتفقوا، بنتابع. ـ المركز الخامس: سيرفر جيباروف"أوزباكستان على الكويت" ـ المركز الرابع: عادل أحمدوف"أوزباكستان على قطر". ـ المركز الثالث: ألكسندر غينريخ"أوزباكستان على الصين". ـ المركز الثاني: يوسف أحمد" قطر على الصين". ـ المركز الأول: شينجي كاجاو" اليابان على قطر- بعد 19 تمريرة" مصطفى الأغا: كاجاو هذا من أغاوا عيلة أغا، تتفق يكون أحسن هدف؟ فهد المهلل: بحكم الباصات أتفق اللي أخذت أكثر من باصات هذه هذا دليل يعطي اللاعب درس ما يحتفظوا بالكرة كثير. مصطفى الأغا: ها؟ علي مروي: جملة تكتيكية حلوة صراحة. مصطفى الأغا: أحلى هدف؟ علي مروي: من أجمل الأهداف، الخمسة حلوين. مصطفى الأغا: لاحظ أنه في 3 أوزبكية. علي مروي: مميز المنتخب الأوزبكي التسديد من خارج ال18. مصطفى الأغا: يوم السبت بتشوفوا على قنوات الجزيرة الرياضية: لقاء ربع النهائي من أمم أسيا مثل ما قلت البداية العراق وأستراليا، وبعدين إيران وكوريا الجنوبية. 3 مباريات من الدوري الإيطالي. 3 لقاءات من الدوري الإسباني وبرشلونة يلعب يا شباب مع راسينغ ساننانديز. هناك تحية من أهل الفن في العراق لأسود الرافدين: مصطفى الأغا: هلأ عندنا تحية من قلوبنا لأسود الرافدين من أسرة صدى أسيا وأيضا من مراسلنا في بغداد أحمد العلي ومن نجوم الفن في العراق. الشباب طبعا حطوا لنا تثقرير الكبة تبع أم قصي منير فا إجاكم التقرير يا شباب ولا لسه شكله ما راح ييجي خربط فيه سلام المناصير كانت تحية فنية من فنانين كبار بالعراق لمنتخب أسود الرافدين. بيبقى لنا منتخب عربي يا كابتن؟ فهد المهلل: إن شاء الله نتمنى ودعواتنا الفوز. مصطفى الأغا: أي حلول لأستراليا؟ فهد المهلل: إن شاء الله ما في حلول غير العراق طبعا، أعتقد زي ما قلنا المنتخب العراقي يملك لعيبة عندهم مهارات أتمنى المدرب يركز على أصحاب المهارات في هذه المباراة بالذات. مصطفى الأغا: مصر على هوار وعماد محمد. فهد المهلل: مصطفى ها دول تبدو لي قوة. مصطفى الأغا: هتشوفوه سوى ويا بعض وهتلبوسا ويا بعض؟ فهد المهلل: ما أدري عنه شيء. مصطفى الأغا: أحلى ما في فهد المهلل أنه هيك صريح وواضح شكرا لك كابتن علي مروي. علي مروي: مشكور وإن شاء الله العراق. مصطفى الأغا: شكرا كابتن فهد، اللي حابب يركب سيارة فورد فيوجن 2011 بس يبعت أسيا واللي ما حابب يركب بلا ممكن يشيل بلازما مثل هاي حطينه ما شاء الله عليها. طبعا أنا بحب أشكر باسم سيك وأشكركم لأنكم أوفياء للقناة MBC، وإلى اللقاء.