EN
  • تاريخ النشر: 24 أبريل, 2010

قرعة أسيا تضع المنتخبات العربية وجها لوجه.. والعراق في مجموعة الموت

تقديم: مريان مرسيل، الضيف: سامي عبد الإمام، تاريخ الحلقة: 23 أبريل /نيسان

تقديم: مريان مرسيل، الضيف: سامي عبد الإمام، تاريخ الحلقة: 23 أبريل /نيسان

مريان باسيل: نرحب بكم متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، كما أرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، مسا الخير كابتن
سامي عبد الإمام: مسا النور

  • تاريخ النشر: 24 أبريل, 2010

قرعة أسيا تضع المنتخبات العربية وجها لوجه.. والعراق في مجموعة الموت

مريان باسيل: نرحب بكم متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، كما أرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، مسا الخير كابتن سامي عبد الإمام: مسا النور مريان باسيل: كيف حالك، في هذه الحلقة نتابع: -قرعة كأس أسيا 2011 تسحب في الدوحة والفرق العربية وجهاً لوجه في المجموعة الأولى والثانية والرابعة -من قلب الحدث كيف هي ردود الفعل بعد إعلان نتائج القرعة -الأهلي المصري يسقط أمام مستضيفه الاتحاد الليبي بهدفين دون رد في ذهاب الدور 16 من دوري أبطال إفريقيا -والترجي التونسي يقطع نصف الطريق بفوزه على ضيفه المريخ السوداني بثلاثية نظيفة -في كأس الاتحاد الإفريقي الأمل عطبرة يفوز على شباب بلوزداد والفتح الرباطي يتخطى الملعب المالي -في الدوري الإماراتي الجزيرة يواصل ملاحقة الوحدة المتصدر بفوزه على النصر بهدفين نظيفين -والتعاون يتأهل رسمياً برفقة الفيصلي إلى دوري المحترفين السعودي بعد فوزه على الرياض الهابط رسمياً إلى الدرجة الثانية. مريان باسيل: إذن سُحبت اليوم في الدوحة قرعة بطولة كأس أمم أسيا 2011 والتي ستقام في قطر يناير المقبل، حيث يواجه المنتخب القطري نظيره الأوزبكي في مباراة الافتتاح في المجموعة الأولى التي تضم أيضاً كل من الكويت والصين وأسفرت القرعة عن وقوع منتخب السعودية مع نظيره الياباني في المجموعة الثانية برفقة سوريا والأردن، وجاء المنتخب البحريني في المجموعة الثالثة بجوار أستراليا والهند وكوريا الجنوبية، والإمارات تلعب في المجموعة الرابعة مع حامل اللقب العراق وكوريا الشمالية وإيران، للوقوف أكثر عند نتائج القرعة معنا من الدوحة الزميل ماجد التويجري، مسا الخير ماجد ماجد التويجري: مسا الخير مريان مريان باسيل: أنا مش سامعة ماجد بالاستوديو بس راح نسأله عن ردود الفعل من الدوحة كيف كانت بعد نتائج القرعة ماجد ماجد التويجري: طبعاً خليني أشكر رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم الشيخ حمد اللي وجه الدعوى لنا مباشرةً بالبقاء لحضور النهائي بين الغرافة والعربي غداً، وكان هناك اهتمام كبير منه، الشكر كل الشكر له ولكل الاتحاد القطري لكرة القدم، طبعاً مريان اللي أعجبني إنه كان الحفل في موقع رياضي خطير جداً وحضور على مستوى القارة الآسيوية، شخصيات كبيرة لأنه كان حفل مبسط جداً، مراسم قرعة جميلة يكفي أن نقول أنه حضرها رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم السيد محمد بن همام مريان باسيل: نعم سمعنا عن حضور بلاتر، هل كان موجود اليوم في الدوحة؟ ماجد التويجري: لا هو بلاتر سيصل إلى الدوحة أو تقريباً وصل إلى الدوحة وكل الأنباء مريان اللي موجودة عندي إنه سيحضر نهائي الغرافة والعربي بكرة وأيضاً ربما تكون له لقاءات على مستوى رجال دولة كما حدث عندما زار المملكة العربية السعودية قبل عدة أسابيع، عموماً خلينا مريان نركز على القرعة وإن كانت الآراء متباينة، الكل يقول أن المجموعات متقاربة جداً ولا في على قولتهم حد أحسن من حد، لكن واقعياً أعتقد إنه بالذات المجموعة الأولى اللي فيها قطر والكويت والصين وأوزبكستان تبقى مجموعة قوية يعني كل المنتخبات مرشحة للعبور للدور الثاني، نفس الشيء ينطبق مريان على المجموعة الرابعة، العراق، كوريا الشمالية، الإمارات، إيران، وفي تقديري إنه إذا استعرضتي 16 منتخب كاملين على بعض ربما يكون المنتخب الهندي هو المنتخب الوحيد اللي مستبعد وإن كانت كرة القدم مليئة بالمفاجآت لكن ربما يكون مستبعد عن العبور إلى دور الثمانية، لكن لما تتكلمين حتى عن الكرة الأردنية والكرة السورية اللي مش متواجدين بصفة دائمةً في النهائيات الآسيوية وربما طلة جديدة لبعض المنتخبات، لكن واقعياً أكثر من 15 منتخب في تقديري أنا مرشح للعبور مريان باسيل: طيب بالنسبة لردود الأفعال يعني السعودية ستكون مع اليابان، طبعاً الاتنين فايزين باللقب بأكبر عدد، كيف كانت ردود الفعل من المنتخب السعودي عن هذه المجموعة ماجد التويجري: شوفي مريان بالنسبة للمنتخب السعودي كانت أهم ردة فعل إنه إذا المنتخب السعودي لا يستطيع أن يعبر عبر هذه المجموعة هو لا يستحق أن يكون موجود في النهائيات ككل، نهائيات كأس أمم أسيا 2011 في الدوحة، لكن لو تتحدثين عن اليابان نعم بطل متكرر والسعودية بطلة متكررة لكن في المقابل الكرة السورية والكرة الأردنية إطلالة ليست متكررة وإطلالة ربما جديدة للبعض وكذا وبالتالي تكون الحظوظ أو الكلام كان يدور حتى في القاعة مريان، الكل كان يرى إنه هذه المجموعة الأسهل للكرة السعودية وللكرة اليابانية، يعني الكل رشح أتوماتيكياً اليابان والسعودية إلى العبور، لكن أنا في تقديري أقول الوضع مختلف، كل المنتخبات الـ15 إذا استثنيتي الهند هي منتخبات مرشحة إلى العبور إلى دور الثمانية مريان باسيل: بس سؤال أخير بما إنك أنت متواجد بالدوحة، التحضيرات للاستضافة كيف شايفها ماجد التويجري: مريان حتى نكون واقعيين جداً وليست مجاملة لأحد، يعني أنا في تقديري إن الدوحة وهي تستعد أيضاً وتحضر لملف استضافة كأس العالم هي قادرة على ذلك، في تقديري من جميع النواحي، الإمكانيات كلها متاحة، إن كنتي تتحدثين عن ملاعب عن فنادق عن أسلوب في التعامل عن كل شيء يؤكد أن دولة قطر قادرة على استضافة أمم أسيا والنجاح فيها ولها تجربة من خلال الأولمبيات وفي تقديري أنها قادرة على استضافة أيضاً منافسة كبيرة ومنافسة أم بحجم كأس العالم، أكرر مريان شكري لمن يرأس الاتحاد القطري لكرة القدم على اهتمامه بالـMBC وتحديداً برنامج صدى الملاعب وكانت دعوة موجهة وقوية جداً لضرورة البقاء لحضور وتغطية النهائي، لكن الظروف تجبرنا مريان على العودة مريان باسيل: نعم طبعاً بنتمنى لك إقامة سعيدة في قطر وشكراً لك زميلنا ماجد التويجري، شكراً جزيلاً لك ماجد التويجري: شكراً مريان مريان باسيل: كابتن سمعنا طبعاً رأي ماجد بيقولوا كلهم متقاربين لكن المجموعة التانية سهلة على السعودية سامي عبد الإمام: على اعتبار إنه خبرة الفريق السعودي والياباني يمكن خبرتهم طويلة، هما أكثر منتخبين فازوا باللقب، قياساً بخبرة الأردن اللي قدمت مستوى رائع في 2004 وغابت عن 2008، ولكن مثل ما قال ماجد الـ15 حظوظهم قوية للتأهل نعم ناس أقوى من ناس ولكن جميعها بإمكانها أن تتأهل مريان باسيل: طبعاً احنا مش راح نفوت على مجموعة مجموعة هلا، خلينا نشوف من قلب الحدث حيث يتواجد زميلنا ماجد التويجري شو كانت ردود الأفعال من هناك ماجد التويجري: اليوم سوريا وقعت في مجموعة تعتبر بالنسبة لها على الأقل صعبة حتى والناس يرونها داخل القاعة قبل قليل إنها المجموعة الأسهل، شو تقول عارف سلو، مدير منتخب سوريا: طبعاً هي بشكل عام المجموعات تقريباً متوازية بشكل عام، يعني الفرق العربية إن كانت السعودية والأردن وسوريا إضافةً إلى اليابان، تقريباً مجموعة متوازية، نحنا بالنسبة إلنا بقدر ما بنحضر بشكل جيد بقدر ما بدنا نحقق نتائج إيجابية إن شاء الله، طبعاً احنا ثقتنا كبيرة وإن شا الله إذا الله أراد والله وفقنا حنأمن معسكرات داخلية وخارجية ونحقق نتائج تليق بسمعة الوطن إن شاء الله حسين سعيد، رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم: والله كل المجموعات قوية لكن أعتقد الفرق الموجودة في مجموعة العراق الفرق كلها إلها تاريخ في كرة القدم وكلها متأهلة إلى كأس العالم، الإمارات وكوريا الشمالية والعراق وإيران متأهلة لكأس العالم، إلهم خبرة اللاعبين وإلهم تاريخ فكل المجموعات يعني هاي تفرق عن البطولة السابقة، البطولة السابقة الدولة المضيفة ضعيفة، تايلاند ماليزيا إندونيسيا فيتنام، لذلك هذه المجموعة كانت كلها قوية باستثناء المجموعة اللي قد تكون فيها الهندي الطرف الأضعف والحلقة الأضعف، مع مجموعة العراق كوريا الشمالية ضمن التصنيف الرابع وهي فريق قوي ومتأهل لكأس العالم لكن أعتقد ليس من الصعب أن نتجاوز هذه المجموعة ماجد التويجري: كيف يستطيع حامل اللقب أن يحقق شيء جديد إضافي للكرة العراقية، كيف يستطيع أن يحقق الاستقرار خاصة وسط المشاكل اللي تعيشها الكرة العراقية حسين سعيد: الأزمة اللي مرينا بيها ليست سهلة، انقطاع نشاط كرة القدم سواء وطني أو أوليمبي أو شباب أو ناشئين، لكن احنا قادرين خلال هذه المرحلة هناك محطات ممكن نستغلها، محطة غرب أسيا في شهر محطة الخليج في شهر 12 وبالتالي المحطة الثالثة هي كأس أسيا ممكن بتعاون الجهود والمحترفين موجودين يعني لا يزالون في قمة عطاءهم ماجد التويجري: تسلمت الكأس اليوم؟ يونس محمود، قائد منتخب العراق: إي ماجد التويجري: تاخذونها مرة ثانية؟ يونس محمود: إن شا الله ماجد التويجري: كيف كابتن وأنتم في مجموعة قوية يونس محمود: ماكو قوية، اللي يدخل هاي البطولة ما يقول فريق قوي وفريق ضعيف، كل الفرق قوية ماجد التويجري: اليوم العراق والمشاكل اللي فيها عنده القدرة يحافظ ع البطولة؟ يونس محمود: عنده القدرة لكن بشرط إنه يكون هناك دعم حكومي لأن كل دعمنا دعم ذاتي أكثريته حتى المبالغ اللي بتيجي ما تساعد، يعني معسكر ما نقدر نروحه، بس إن شا الله إسماعيل راشد، مدير منتخب الإمارات: شوف أقولك على حاجة، صحيح إن مجموعتنا قوية لكن اليوم لو ننظر إلى المنتخبات كيف وضعها في تصفيات كأس أسيا المؤهلة لكأس العالم، المستويات ما كانت زينة، الفريق الوحيد اللي هو فريق زين في ظل الفرق اللي ما كانت زينة اللي هو الفريق الكوري الشمالي، منتخب إيران متذبذب المستوى، منتخب الإمارات نفس الشيء متذبذب المستوى، بالإضافة إلى منتخب العراق اللي هو صار لنا فترة ما شفناه وما شفنا حضوره القوي مريان باسيل: خلينا نبلش مع العراق سامي عبد الإمام: مريان أولاً هذه البطولة راح تكون أقوى بطولة يمكن من سنين ما شفنا بها القوة لسبب بسيط، إنه البطولة السابقة تأثرت واللي قبلها تأثرت بالتنقل سواء كان بين المدن أو بين الدول، البطولة السابقة كانت في أربع دول، فرق تضطر تسافر واختلاف الرطوبة كانت عالية، العشب كان يختلف عليهم، الآن في مكان واحد بين ملعب وملعب يمكن ربع ساعة، الأرضيات معروفة، الطقس سيكون أروع ما يكون في شهر يناير اللي هو أحلى طقس تلعبين فيه كرة قدم، وبالتالي راح نشوف مستوى عالي جداً من حيث الأداء البدني ومن حيث راحة اللاعبين اللي ما يضطرون للتنقل وهذا يؤدي إلى ارتفاع المستوى الفني. بالنسبة للعراق، مريان العراق وجميع دول الخليج نتائجهم ستعتمد على كيفية التصرف مع كأس الخليج، كأس الخليج ستقام تقريباً قبل شهر من بطولة أمم آسيا، هذي كأس الخليج قد ترهق اللاعبين، قد تحدث إصابات، قد تحدث هزات في معنويات أداء فريق وفريق خسر وخرج وممكن تحصل إقالات لمدربين، أمور كثيرة ستحصل في كأس الخليج، إذا لم يتم التعامل معها على أساس إنها مرحلة لأمم أسيا تعرفين كأس الخليج البعض يعتبرها بطولة في حد ذاتها ويجب الفوز بلقبها والبعض يعتبرها كمحطة لأمم آسيا، كيف ستكون نتائج الفرق في كأس الخليج، هذا سينعكس على أمم آسيا، بالنسبة للعراق، العراق يمتلك يمكن ثاني منتخب بعد قطر حيستفيد من اللعب في قطر، لأنه معظم اللاعبين العراقيين محترفين في الدوري القطري، يعرفون الملاعب يعرفون الجمهور والجمهور يعرفهم، عايشين هناك بيوتهم هناك، وبالتالي حتى تجميعهم ومعسكراتهم المفروض يعني أنا أتمنى من الاتحاد العراقي لكرة القدم إنه معسكرات الإعداد للمنتخب تقام كلها في الدوحة لأنه هو سيلعب هناك وتجميعهم سهل، يعني أعتقد فرصة للعراق أن يقدم نتيجة جيدة أكبر مما لو تقام خارج قطر، وبالتالي كيف سيكون الإعداد، هل هناك استقرار فني، هل هناك استقرار إداري، هذا يؤثر مريان باسيل: مثل ما قال يونس محمود هل سيكون هناك دعم سامي عبد الإمام: المفروض دعم لأنه انتي بحاجة إلى معسكرات بحاجة إلى أمور كثيرة، هل سيستقرون على ناظم شاكر أو يأتون بمدرب آخر، هذي الأمور كلها على اعتبار إنه يفترض انتخابات جديدة للاتحاد العراقي ستحدث، قد يبقى الاتحاد هذا وقد يأتي اتحاد جديد، من سيكون صاحب الرأي فيه، أمور كثيرة في علم الغيب، استعداد العراق الجيد للبطولة أكيد يؤهله للدور الثاني رغم قوتها مريان باسيل: نعم، راح نرجع نحكي كمان بس حنروح لفاصل أولاً، سنذهب إلى فاصل بعده نتابع: من قلب الحدث ردود الفعل بعد إعلان نتائج قرعة أمم آسيا، والأهلي المصري يسقط أمام مستضيفه الاتحاد الليبي بهدفين دون رد في ذهاب الدور 16 من دوري أبطال إفريقيا [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، طبعاً قبل ما نكمل البرنامج لازم نذكركم إنه فرصتكم لتحقيق أحلامكم صارت موجودة بمسابقة الحلم من MBC راح تستمر بتحقيق الأحلام، الفائز الأول سُحب اسمه يوم الثلاثاء الماضي وكان من الأردن أحمد فايز ربحي وربح منزل الأحلام وسيارة، باقي عندنا اسمين ممكن يكونوا انت أو انتي، كل ما عليكم هو التسجيل على الأرقام اللي ظاهرة عندكم على الشاشة والله يوفق الجميع، ننتقل من جديد إلى قرعة كأس أمم أسيا 2011 والتي سُحبت اليوم في الدوحة، نتابع مع الزميل ماجد التويجري والمزيد من ردود الأفعال ماجد التويجري: اليوم وأنتم تجرون قرعة كأس أمم آسيا، طبعاً ناس تقول المنتخب القطري وقع في مجموعة قوية، الأهم اليوم بالنسبة لقطر التنظيم ولا التنظيم والحصول على اللقب في وقت واحد الشيخ حمد بن خليفة، رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم: أول شي أنا سعيد إني أكون معاك أخوي ماجد، التنظيم مهم بالنسبة لنا في قطر، مهم جداً لأننا تعودنا إنا ننظم بطولات كبيرة وعلى مستوى عالي، ولكن الآن الأولوية صراحةً لتحقيق نتائج وبالتالي التنظيم راح ينجح، لأنه لو رجعنا بالذاكرة قليلاً في الألعاب الآسيوية أنا أعتقد اكتمل نجاح التنظيم للألعاب الآسيوية أتى بعد حصولنا على ذهب كرة القدم، بالتالي أنا متوقع إنه إن شا الله التنظيم راح يكتمل بتحقيق نتائج طيبة، أكيد المجموعة اللي احنا فيها مجموعة مو بسهلة فيها فرق قوية، تاريخ قطر في بطولات أسيا ليس بالتاريخ القوي فبالتالي احنا مطالبين الآن بتجهيز منتخبنا إنه يقدر يقارع الفرق اللي سواء بمجموعته أو إذا إن شاء الله تأهلنا لأدوار ثانية وفريقنا قادر إن شا الله إنه يتأهل للدور الثاني منعم فاخوري، إعلامي أردني ومراقب آسيوي: بشكل عام القرعة متوازنة للمجموعات الأربعة، إذا بنتكلم عن مجموعة الأردن والسعودية وسوريا واليابان هي مجموعة ليست سهلة، أنا شخصياً كمان سألت مدرب الأردن ومدرب حتى اليابان قال إن المباريات لن تكون سهلة وأن المجموعة لن تكون سهلة بل مجموعة قوية، إذا بنتكلم عن اليابان، اليابان فريق قد يكون هناك تقلبات ومن ضمن الكلام اللي حكاه لي أنا مدرب اليابان إنه راح يغير بعد كأس العالم راح يجري تغييرات على هذا المنتخب ويجرب مجموعة من الشباب ماجد التويجري: السؤال الأهم انت قبل شوي كنت تتحداني وتقول بنفوز على السعودية، أنا في تقديري ما حتقدر عدنان حمد، مدرب منتخب الأردن: منتخب السعودية نحترمه جداً ومنتخب قوي والدليل إنه فاز لعدة مرات بطولة أسيا وحتى النسخة الأخيرة وصل للنهائي وأخرج اليابان من النصف النهائي، فأكيد منتخب قوي، نحن وقعنا مع ثاني فريق في أسيا والمنتخب الياباني منتخب قوي لأنه في الثلاث نسخ الأخيرة من كأس العالم متواجد، ولكن أنا أقول بأن كرة القدم لم تعد تقتصر على فريق ولم تعد تخضع لمنطق إنه هذا الفريق ضامن للتأهل، أنا باعتقادي البطولة ستشكل مفاجأة كبيرة لكثير من المنتخبات لأن هناك تطور حدث لمنتخبات كثيرة وبالتالي نحن كمنتخب الأردن نملك حظوظ جيدة وطموحة جداً في أن نحقق نتائج مشرفة في النهائيات مريان باسيل: نرجع نحكي عن المجموعات كابتن، مجموعة مجموعة، نبلش مع المجموعة الأولى قطر الكويت الصين وأوزبكستان، قطر بيهمها التنظيم ولكن أيضاً مثل ما سمعنا يهمها أيضاً الفوز باللقب سامي عبد الإمام: طبعاً الاستقرار في قطر، قطر أكثر دولة صبرت على المدرب، برونوميتسو فشل في تصفيات كأس العالم ولكن منحوه الثقة رغبةً منهم في الحفاظ على الاستقرار وعدم التغيير المستمر، هو مدرب كبير لا شك يعرف المنطقة جيداً وعنده الآن أطول مدرب استمتع بفرصة إعداد منتخب لهذه البطولة هو برونوميتسو، وبالتالي أي عذر غير مقبول راح يكون، الأرض والجمهور والوقت وكل شيء في صالحه والدعم اللا محدود، طبعاً الكويت رقم صعب شفناها تأهلت من مجموعة قوية على حساب المنتخب العماني، وحققت نتائج كبيرة أمام أستراليا، فريق عائد بقوة ويجب أن يحسب له حساب إلى أقصى حد، ليس لعبور الدور الثاني وإنما حتى المنافسة، الصين هي الصين بالرغم إنه عانى في التصفيات ولكن تبقى أيضاً فريق قوي، ما كان لافت ولكن يجب أن يحسب حسابه، وأوزبكستان من المنتخبات القوية اللي دائماً يمكن ما تحرز ألقاب ولكن هي الحصان الأسود اللي تربك حسابات الآخرين، أعتقد مجموعة صعبة جداً نتمنى طبعاً بكل تأكيد نشوف فريقين عربيين متأهلين مريان باسيل: نعم، التانية السعودية سوريا الأردن اليابان، سمعنا إيش حكى عدنان حمد سامي عبد الإمام: طبعاً من حقه، هو عدنان حمد يمكن من المدربين اللي يعرفون السعودية وتفوق أيام المنتخب العراقي بالمنتخب الأوليمبي تفوق على السعودية وتأهل إلى أوليمبيات أثينا، أعتقد هو أيضاً يعرف المنطقة ولكن المنتخب السعودي من 84 إلى الآن ما غاب عن النهائي وليس النهائيات، نهائي البطولة إلا مرة واحدة في 2004، دايماً يا إما يكون بطل يا إما ثاني، مهما تغيرت الأجيال ولذلك ثقافة الفوز وثقافة الإعداد الجيد للبطولات مريان باسيل: حتى مع وجودهم مع اليابان؟ سامي عبد الإمام: السعودية بامتياز طبعاً، السعوديين جادين جداً في التعامل مع هاي البطولات وإلهم خبرة كبيرة إدارياً وكاتحاد، واليابان المنتخب دائماً مثله مثل السعودية أكثر منتخبين فازوا، لاعبيه معظمهم محليين وبالتالي هو يملك مبادرة تفريغهم أو عدم تفريغهم وإعدادهم الجيد للبطولة وهم أيضاً من الاتحادات المنظمة جداً في إعداد منتخباتها مريان باسيل: المجموعة التالتة كوريا الجنوبية الهند سامي عبد الإمام: طبعاً سوريا من المفاجآت في التصفيات، هو ليس مفاجأة لكن قدمت أداء لافت جداً بالتصفيات والمنتخب يستحق التقدير مريان باسيل: كوريا الجنوبية الهند البحرين أستراليا سامي عبد الإمام: يمكن هذي المجموعة الوحيدة اللي فيها واحد ساقط من الحسابات من البداية اللي هو الهند مريان باسيل: بس متأهلين لكأس العالم سامي عبد الإمام: طبعاً كوريا الجنوبية وأستراليا متأهلين على كأس العالم والبحرين لا ننسى إنه كانت قاب قوسين أو أدنى من التأهل على اعتبار إنه في الملحق خسرت، أيضاً مريان في هذه البطولات جزئيات ممكن تحسم المباراة، نتائج فرق أحياناً خطأ مدافع، يمكن شفنا حتى احنا البحرين في التصفيات في الملحق ضربة جزاء أخرجته من البطولة مريان باسيل: احنا ما بدنا جواب نهائي كابتن سامي عبد الإمام: المستويات متقاربة وحتى البحرين رغم وجود كوريا الجنوبية وأستراليا، حتى البحرين عندها فرصة أن تتأهل مريان باسيل: مع إنه عم يلعبوا بكأس العالم وهي ما بتلعب بكأس العالم فإلها فرصة سامي عبد الإمام: طبعاً مع إنه لاعبين أستراليا أيضاً لا تنسين، كوريا عندهم لاعبين محترفين في الدوريات الأوروبية وفي الدوري الإنجليزي تحديداً، الدوري الإنجليزي سيكون مستمر أثناء البطولة وبالتالي أنديتهم قد ما تسمح بتفريغهم لفترة طويلة قبل البطولة، قد يعطوكي إياهم قبل ثمان أيام فقط أو عشر أيام من البطولة ويأتيكي لاعب مرهق من الدوري الإنجليزي خصوصاً بالنسبة لكوريا الجنوبية الكابتن بارك أو معظم لاعبين المنتخب الأسترالي مريان باسيل: في أي إشي زيادة بدك تضيف على المجموعة الرابعة، عن منتخب الإمارات مثلاً سامي عبد الإمام: طبعاً الإمارات احنا أشدنا بيه، منتخب يملك مجموعة أكبر مواهب شابة حالياً موجودة عند منتخب الإمارات، كيف سيتم توظيفها، هما عندهم خبرة باللعب مع إيران وعندهم خبرة باللعب مع كوريا الشمالية واجهوهم في تصفيات كأس العالم، الوحيد يمكن اللي ما لعبوا معاه مباريات رسمية قوية هو العراق من فترة طويلة، لعبوا مع المنتخب مباريات ودية، وبالتالي أيضاً الإمكانيات موجودة في التأهل من يستغل الفرص، من يكون عنده لاعبين في قمة التألق البدني والذهني والنفسي هو اللي يحسمها مريان باسيل: طيب من الفرق العربية كلها مين بترشح سامي عبد الإمام: صعب الترشيحات مريان بعد تقريباً ثمان شهور وأسبوعين مريان باسيل: مش معقول كلهم يطلعوا كابتن، هاي مثلاً فيها السعودية وسوريا والأردن المجموعة الثانية سامي عبد الإمام: إن شاء الله نتمنى قطر والكويت يتأهلون، وطبعاً السعودية وسوريا والأردن، السعودية أنا أرشحها تتأهل يعني مش لأنه مجاملة لأنه تملك أدوات التأهل كلاعبين وكفكر، يبقى سوريا والأردن الحقيقة مستواهم متقارب، وهما أكثر منتخبين يعرفون بعضهم سوريا والأردن، من يستفيد من الثاني ومن يأكل الثاني مريان باسيل: أي إشي تاني بتحب تضيفه كابتن؟ سامي عبد الإمام: سلامتك مريان باسيل: انتهينا من موضوع القرعة، افتتحت اليوم مباريات الدور 16 من دوري أبطال إفريقيا حيث استضاف الترجي الرياضي التونسي نظيره المريخ السوداني، بينما خاض الأهلي المصري لقاء صعب أمام نظيره الاتحاد الليبي، الزميل سلام المناصير تابع هذه المباراة [مقطع من مباراة الأهلي والاتحاد] سلام المناصير: في قمة عربية بنكهة إفريقية متصدرا الدوري في ليبيا ومصر يبحثان عن فرصة التواجد في دور المجموعات من دوري أبطال إفريقيا، الأهلي يحل ضيفاً على الاتحاد في ذهاب الدور 16، ملعب 11 من يونيو اكتظ بالمشجعين والرايات الحمراء، وحتى الطيور ساندت أرضها في هذه المباراة، حامل الرقم القياسي لهذه البطولة الأهلي المصري دخل المواجهة وهو يعاني من الغيابات المؤثرة أبرزها جلبرتو وعماد متعب وأحمد فتحي، الاتحاد بأفضل معنويات يبدأ اللقاء ولم يتأخر في إعلان تقدمه، في الدقيقة 13 يونس الشيباني يعطي إذناً للجماهير ببدء الاحتفالات، الأهلي يحاول ويجاهد بعد الهدف في سبيل العودة إلى المباراة فهو الفريق الذي يبحث عن لقبه السابع لكن الاتحاد فرض سيطرته على المواجهة، لا مساحات مفتوحة أمام الهجوم المصري وتنظيم المناطق الخلفية هو ما اعتمد عليه الفريق الليبي في الشوط الأول، في النصف الثاني حسام البدري يغير من حساباته ويوصي لاعبيه بالاندفاع والتركيز وعدم الاستعجال، وكاد محمد بركات أن يعيد المباراة إلى بدايتها لو تعامل مع الكرة هذه بشكل أفضل، محمد أبو تريكة الورقة الرابحة يشترك بدلاً من أحمد شكري، تغيير انتظره المصريون عسى أن يغير شيئاً من واقع المباراة، أحمد حسن لم يعوضنا سابقاً على إضاعة مثل هكذا فرص فهو القائد الذي يسجل من أنصاف الفرص، حتى المحترف الليبيري فرانسيس لم ينجح في هز شباك سمير عبود والتي بقت عصية على الأهلاويين، الأرض تبتسم لأصحابها ومعاناة الأهلي تزداد بعد مضاعفة الاتحاد النتيجة بهدف ثاني والذي جاء تكرار لسيناريو الأول، رأسية أحمد الزوي تعقد من مهمة الفريق المصري، إذن الاتحاد يكسب جولة الذهاب والأهلي يسعى للتعويض في موعد الإياب فهل سيفعلها الأحمر الليبي ويقصي أبطال إفريقيا أم سيعود الأحمر المصري ويؤكد علو كعبه في مسابقات القارة السمراء، الجواب سيأتي في التاسع من مايو المقبل، سلام المناصير، صدى الملاعب مريان باسيل: يعني ما بعرف كابتن غيابات أو مش غيابات بالأهلي المصري الموجود هلا بالدوري لكن على هيك ملعب كيف ممكن يفوز سامي عبد الإمام: صحيح مريان، أولاً الأهلي المصري الله يعينهم لعبوا خلال الجمعة الماضية كنا نتكلم عن مباراتهم مع الزمالك وكانت مباراة قمة ومرهقة، واليوم مباراة أيضاً قمة ومرهقة، ملعب ممتاز وجماهير كانت في قمة مريان باسيل: احتفلوا من الهدف الأول سامي عبد الإمام: الانفعال الإيجابي اللي ينصب في مصلحة هذا الفريق، أنا تابعت المباراة، فنياً كلا الفريقين قوي لكن الاتحاد الليبي يلعب في ملعبه، استثمر ملعبه على أفضل ما يكون، الجمهور كان في قمته، أنا عندي ملاحظة واحدة بس الملعب هو نفسه وهاي المسؤول عنها الحكم، الأشرطة الورقية ملأت الملعب على مساحات كثيرة من أرضية الملعب حتى الحكم كان يتحرك يقفز فوق الأشرطة ومع هذا ما وقف اللعب من أجل تنظيف الملعب لأنه هذه الأشرطة ممكن اللاعب نفسه وهو يركض يلف برجله شريط ويتعور، فهاي كانت غريبة إنه سمح باستمرار اللعب وكان بعض اللاعبين يستغلون توقف المباراة وينظفون الأشرطة من جهتهم بدون أن يوقفها الحكم، فإذن الجمهور كان إيجابي جداً مع اللاعبين، يمكن حتى الحمام شفناه مثل ما قال سلام كان يساند فريقه، أعتقد إنه الخبرة في هذه المباراة ما كانت في مصلحة الأهلي المصري، أحمد حسن ضيع فرص كثيرة، وائل جمعة الهدفين كانوا من كرتين ثابتتين رأسيتين أحدها سجله مدافع والثاني سجله مهاجم، وبالتالي لاعبي الاتحاد كانوا يتقدمون لمساندة فريقهم في حين دفاع الأهلي المصري في الركنيات ما كان يساند اللاعبين خصوصاً اللاعبين الطوال مثل وائل جمعة ما كان يصعد في الركنيات وفي ملعبه ما كان يكسب الركنيات اللي في ملعبه، مرتين خسر الكرة وبالمرتين إجا أهداف، أعتقد إنه اللاعبين إرهاق أو تأثر بالجمهور مريان باسيل: وأيضاً كان عنده غيابات الأهلي المصري واليوم شفنا أبو تريكة نزل بالشوط الثاني سامي عبد الإمام: أبو تريكة من عودته من الإصابة ليس في جهازيته الفنية الكاملة ولذلك حتى شفناه مع منتخب مصر أو في مباريات ما يلعب مباراة كاملة يا إما يلعب في بدايتها ويخرج يا إما يلعب في نهايتها، لذلك هذا مش سبب، هو أشرك أحمد شكري ولاعبين آخرين حتى يحافظ بين الخبرة والشباب عشان الفريق يؤدي بدنياً على طول المباراة لكن مع هذا ما كانت بصالحه مريان باسيل: طيب بالإياب كيف راح تكون المباراة سامي عبد الإمام: نتيجة 2-صفر غير حاسمة لأنه الأهلي في مصر قوي جداً ممكن يسجل هدفين، لكن بشرط أن لاعبيه يستغلون الظروف يستغلون الملعب مثل ما الاتحاد الليبي استغل التشجيع الإيجابي وحسم المباراة مريان باسيل: نعم، معناته لازم نقول مبروك للجمهور لأنه الجمهور هو اللي أثر على المباراة اليوم سامي عبد الإمام: ها المرة فعلاً كان اللاعب رقم 12 مريان باسيل: مبروك طبعاً للاتحاد وهارد لك للأهلي بس لسة في مباراة، بعد الفاصل نتابع: الترجي التونسي يقطع نصف الطريق بفوزه على ضيفه المريخ السوداني بثلاثية نظيفة، وفي كأس الاتحاد الإفريقي الأمل عطبرة يفوز على شباب بلوزداد والفتح الرباطي يتخطى الملعب المالي [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، ننتقل إلى تونس حيث هز الترجي التونسي شباك ضيفه المريخ بثلاثية نظيفة قربته طبعاً من ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا، نتابع [مقطع من مباراة الترجي والمريخ] مريان باسيل: للحديث عن هذه المباراة معي عبر الهاتف من تونس الزميلة سهام العيادي مراسلة صدى الملاعب، مسا الخير سهام سهام العيادي: مساء النور مريان أهلا وسهلا بيك مريان باسيل: أهلاً بيكي حبيبتي، طبعاً خبرينا عن ردود الأفعال بعد فوز الترجي الكبير اليوم على المريخ هل كان هذا الفوز متوقع، وأيضاً سؤالنا عن الجماهير التونسية اليوم بيجوز الملعب كان مش كتير مليان، صح؟ سهام العيادي: نعم بالفعل مريان ردود الفعل كانت إيجابية لأنه السيناريو كان غير المتوقع تعرفوا جيداً أن كرة القدم السودانية في السنوات الأخيرة تخطو خطوات كبرى نحو بلوغ أدوار متقدمة في مختلف المسابقات الإفريقية، اليوم المريخ السوداني بمردود مهزوز على الأقل في فترة أولى من المباراة ممكن هذا اللي خلا الترجي التونسي ينهي المقابلة في الشوط الأول بما أنه النتيجة الختامية هي نتيجة الفترة الأولى من المقابلة، سيناريو كان غير متوقع لأنه كان ثمة برشا حذر برشا تخوف من الفريق السوداني لأنه يبقى من أبرز وأحسن الفرق على المستوى الإفريقي وأيضاً على المستوى العربي في السنوات الأخيرة، الترجي التونسي تلات أهداف مقابل صفر نتيجة إيجابية بالنسبة للفريق التونسي لكن المؤكد يبقى الحذر مطلوب في قادم الأيام تحديداً في الجولة الثانية في مباراة الخرطوم إن شا الله بعد أسبوعين من الآن مريان باسيل: طيب بالنسبة للجمهور أول شي كيف كان الجمهور اليوم ع الملعب، بيجوز ما كانش متواجد بالشكل اللي احنا بنتوقعه، وكيف استقبلت الجماهير النفطي اليوم اللي كان عم يلعب كابتن مع المريخ السوداني سهام العيادي: نعم بالفعل بالنسبة للجماهير اليوم ما كانتش بالأعداد الطيبة بأعداد غفيرة مقارنةً بالمقابلات السابقة للترجي الرياضي التونسي، ممكن الأحداث الأخيرة في مباراة الدوري المحلي التونسي، المباراة الشهيرة مباراة الترجي وأحداث العنف والمشاكل اللي حصلت واللي خلت العديد من الجماهير تسلط عليها العقوبة ممكن هذا خلا جماهير تتجنب الحضور في هذي المباراة، ممكن أيضاً المباراة جت في توقيت غير محبب بالنسبة لجماهير الترجي التونسي ليست مع نهاية الأسبوع السبت أو الأحد ونرجع شوية ممكن نحكي عن الاستقبال، حكيتي عن النفطي، عبد الكريم النفطي بالفعل الجماهير التونسية انتظرت مردود أفضل من عبد الكريم النفطي وهو من الركائز الأساسية لفريق المريخ السوداني لكن هو اليوم ما ظهرش بالمردود الطيب المردود الممتاز اللي كان عليه في صفوف المريخ السوداني لكن اليوم ما كانش في يومه وما قدمش المطلوب في هذه المباراة، ممكن هذا اللي خلا الإطار الفني يقوم بإخراج عبد الكريم النفطي مريان باسيل: نعم، شكراً لك سهام العيادي مراسلة صدى الملاعب كنتي معنا من تونس، شكراً لك سهام، كان متوقع النتيجة كابتن أمام المريخ؟ سامي عبد الإمام: النتيجة كان متوقعة لكن مريان باسيل: 3-صفر سامي عبد الإمام: لأ هي لما تقولين الفوز متوقع لكن النتيجة 3-صفر ممكن تتوقعي على مدى المباراة كاملة لكن ليس على مدى أول 28 دقيقة من المباراة مريان باسيل: أول هدف في الدقيقة 8 سامي عبد الإمام: والدقيقة 23 والدقيقة 28، هذي على عكس مباراة الاتحاد والأهلي، الاتحاد والأهلي كانت قمة بين فريقين، الجماهير تاركة بصمتها، مولعة الملعب مثل ما يقولون، وكانت جميلة من بدايتها لنهايتها، المباراة الثانية حسمت بـ28 دقيقة وكنا نتمنى إنه لو نشوف مبادرات أهداف أكثر على الفترة المتبقية يمكن حتى من مصلحة الترجي أن يزيد غلته عشان يضمن ويقتل المباراة الثانية، ولكن أعتقد إنه اكتفى بما تحقق في الـ28 دقيقة مريان باسيل: نقول مبروك للترجي سامي عبد الإمام: وتقريباً هو وضع أيضاً قدم في دور الثمانية مريان باسيل: مبروك للترجي وهارد لك للمريخ، إلى كأس الاتحاد الإفريقي حيث تم اليوم افتتاح مباريات الدور 16 بإقامة مباراتين، في الأولى التقى الأمل عطبرة أمام شباب بلوزداد الجزائري، واللقاء الثاني أقيم بين الفتح الرباطي المغربي والملعب المالي، نتابع أهم لحظات المواجهة العربية [مقطع من مباراة الأمل عطبرة وشباب بلوزداد] مدين رضوان: الأمل عطبرة يعاني في الدوري السوداني في أسفل الترتيب ويسعى لإثبات قدراته إفريقياً بعد انطلاقته المتعثرة محلياً، ومحبو شباب بلوزداد ينتظرون من شبابهم أن يكون لهم دوراً في هذه البطولة، أصحاب الأرض عانوا من الغيابات المؤثرة أبرزها عبد الرحمن الفكي والشوط الأول ساد فيه الحذر والتسرع من الطرفين لينتهي سلبي النتيجة، الطاهر حماد أسعد جماهير الشمال حين هز شباك شباب بلوزداد في الدقيقة الخمسين، بعد الهادف واصل فهود الشمال أفضليتهم وأكدوا عزمهم على مضاعفة النتيجة لكن تألق الحارس فلاح أحمد حال دون ذلك، الضيوف لم يغامروا كثيراً فلعبوا بحذر وانتظروا حتى الثلث الأخير من المباراة ليندفعوا بقوة لكن الصحوة كانت متأخرة لم تكفي لإدراك التعادل، جمهور غفير تفاعل مع تشويق المباراة وفرصة طاهر حماد في الوقت الحاسم كادت أن تسهل مهمة الإياب، الأمل عطبرة عزز أمله وقطع نصف الطريق بفوزه بهدف لكن الأمور لم تحسم بعد وشباب بلوزداد يمتلك فرصة التعويض على أرضه، مدين ر ضوان، صدى الملاعب مريان باسيل: في مباراة ثانية من الدور ذاته تمكن الفتح الرباطي المغربي من الفوز على الملعب المالي بهدفين دون رد، افتتح الحسني نسفو التسجيل في الدقيقة 27 وضاعف سليمان ديميالي النتيجة في الشوط الثاني ليقطع الفتح الرباطي شوط كبير في مشواره للتأهل لدور الثمانية، نبلش مع الفتح الرباطي كابتن، كانوا مش متوقعين مباراة سهلة أمام حامل اللقب سامي عبد الإمام: طبعاً مريان هاي البطولة عجيبة سواء بالنسبة لأمل عطبرة أو شباب بلوزداد أو الفتح الرباطي يمثلون دولهم، يفترض أنه الموسم الماضي كان ترتيبهم عالي، الموسم هذا ترتيبهم متدني جداً، الفتح الرباطي حقق فوز 2-صفر لكن ترتيبه في الدوري المغربي 12 أو 13، خسر 11 مباراة مريان باسيل: طيب كيف بتفسر هذا وبيفوز على حامل اللقب سامي عبد الإمام: بجميع المقاييس يعتبر إنجاز، مش إنجاز تعتبر نتيجة جيدة جداً رغم إن هي 2-صفر غير مطمئنة في بطولة إفريقيا لأنه بإمكان الفريق الثاني أن يسجل 2-صفر في ملعبه مريان باسيل: راح تكون أصعب سامي عبد الإمام: نعم لو ثلاثة تكون أهم، لكن أعتقد العودة راح تكون صعبة جداً لأن الملعب المالي هو حامل اللقب، دايماً احنا نقول الأجواء ليست ترحيبية بالنسبة لفرقنا لما تدخل في عمق إفريقيا، وبالتالي ما أعتقد إنه الفتح الرباطي رغم تأهله ليس عليه أن يحتفل كثيراً لأنه النتيجة غير مطمئنة مريان باسيل: طيب بسرعة بسرعة السودان سامي عبد الإمام: طبعاً نفس الشيء أيضاً صاحب المركز الأخير في الدوري السوداني وأكيد هذا ينعكس على أداءه، 1-صفر أيضاً غير مطمئنة بالمرة مريان باسيل: راح يلعب في الجزائر سامي عبد الإمام: راح يلعب في الجزائر وإمكانية تسجيل هدفين وثلاثة في الجزائر ممكن جداً مريان باسيل: نعم، سنذهب إلى فاصل بعده نتابع: في الدوري الإماراتي الجزيرة يواصل ملاحقة الوحدة المتصدر بفوزه على النصر بهدفين نظيفين، التعاون يتأهل رسمياً برفقة الفيصلي إلى دوري المحترفين السعودي بعد فوزه على الرياض الهابط رسمياً إلى الدرجة الثانية [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، إلى الدوري الإمارتي والجولة 19 حيث أقيم اليوم لقاء وحيد، في هذا اللقاء حقق الجزيرة فوزاً سهلاً على النصر بهدفين للا شيء ليواصل صراعه على اللقب مع الوحدة المتصدر، نتابع أهم لحظات هذا اللقاء [مقطع من مباراة الجزيرة والنصر] مريان باسيل: إذن الوحدة يبقى متصدراً للدوري بـ46 نقطة من 18 مباراة والجزيرة وصيف بـ44 نقطة من 19 مباراة، العين في المركز الثالث 38 نقطة وبني ياس رابعاً 33 نقطة، والشارقة خامساً 26 نقطة من 18 مباراة، شو رأيك كابتن بمباراة اليوم سامي عبد الإمام: الشوط الأول مريان كان لمصلحة النصر لولا الحارس علي خصيف كان النصر ممكن يتقدم من أكثر من فرصة، علي خصيف أنقذ الجزيرة من إمكانية تسجيل أكثر من هدف، الشوط الثاني انقلب تماماً، ركلة جزاء الحقيقة ساذجة أو ما يرتكبها لاعب هاوي وليس لاعب محترف اللي هو الإيراني نصرتي، أعتقد إنه كان لازم ياخذ إنذار على هذا الفاول اللي عمله لأنه لعب خطر جداً، منح التقدم للجزيرة وهو تقدم منطقي قياساً بأحداث الشوط الثاني، الجزيرة هو اللي سيطر على المباراة وزادت سيطرته مع نزول علي مبخوت مكان سوبيس، سوبيس لاعب محترف في الجزيرة 90 مليون درهم وما عمل ذاك الشيء، علي مبخوت لاعب مواطن شاب عمل فرق وشفنا يمكن كتر الشغل على اليمين وهذي التمريرة اللي أثمرت عن هدف، فوز منطقي وأعتقد إنه الوحدة يوم غد سيلعب مع الإمارات اللي هو بطل الكأس والجزيرة تتمنى هدية من الإمارات حتى يقلل الفارق بين الوحدة والجزيرة إلى نقطتين فقط مع تبقي ثلاث جولات مريان باسيل: إلى الدوري السعودي حيث انضم اليوم فريقان جديدان إلى الدرجة الممتازة حيث حقق التعاون فوزاً هاماً على الرياض احتل به المركز الثاني في ترتيب دوري الدرجة الأولى وهو ما قاده إلى اللعب الموسم المقبل في دوري المحترفين، خلينا نتابع ملخص المباراة مع احتفالات جماهير التعاون [مقطع من مباراة التعاون والرياض] مريان باسيل: طبعاً مبروك للتعاون وأيضاً لازم نبارك للفيصلي بالدرجة الممتازة أصبح الآن ولكن من الجولة الماضية سامي عبد الإمام: مريان فرحة مستحقة لأنه صعد إلى دوري المحترفين السعودي، غالي وكبير، أعتقد هو الفريق كان مصر منذ البداية على تحقيق الفوز، جاء في الدقيقة أربعة، كان بالإمكان التعزيز ولكن حتى التعادل كان يبقيه، حتى الخسارة كانت تبقيه لأنه المطارد الآخر اللي هو الأنصار خسر، وبالتالي التعاون تأهل بفوز وكان ممكن مع الخسارة أن يتأهل أيضاً لأنه أقرب منافسيه خسر، ألف مبروك مريان باسيل: كان الفيصلي الأردني وهلا الفيصلي السعودي سامي عبد الإمام: الله يكترهم مريان باسيل: إذن تشاهدون يوم السبت على قنوات الجزيرة الرياضية المباراة النهائية من كأس ولي العهد القطري العربي يلاقي الغرافة، ومباراة ضمن الأسبوع 24 من الدوري السوري الجيش أمام الوثبة، ومباراتين ضمن الأسبوع 35 من الدوري الإيطالي، إنتر ميلان مع أتلانتا، وباليرمو مع ميلان، تلات مباريات ضمن الأسبوع 34 من الدوري الإسباني برشلونة مع خيريز، وريال سرقسطة مع ريال مدريد، وفالنسيا مع ديبورتيفو لاكورونا، مباراة ضمن الأسبوع 34 من الدوري الفرنسي لوريان مع بوردو، إذن إلى هنا وصلنا إلى نهاية هذه الحلقة من صدى الملاعب، بنشكر ضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، شكراً لك كابتن سامي عبد الإمام: شكراً مريان باسيل: وشكراً أيضاً لماجد التويجري من الدوحة ومعدي الحلقة سلام المناصير ومدين رضوان، إلى اللقاء في الغد إن شاء الله مع حلقة جديدة، تصبحوا على ألف خير