EN
  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2010

أكد أن ميزانية "العالمي" ستصل إلى 130 مليون ريال فيصل بن تركي لـ"صدى": النصر سينافس على كل البطولات

الأمير ترك يعد بتكوين فريق قوي للنصر

الأمير ترك يعد بتكوين فريق قوي للنصر

أكد الأمير فيصل بن تركي -رئيس نادي النصر السعودي الحالي والمرشح الوحيد حتى الآن للرئاسة الجديدة- أن "العالمي" سيكون منافسا على كل البطولات خلال عامين، مشيرا إلى أنه ينافس حاليا على ثلاث بطولات، ويمكنه الفوز ببطولتين أو بطولة على الأقل.

  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2010

أكد أن ميزانية "العالمي" ستصل إلى 130 مليون ريال فيصل بن تركي لـ"صدى": النصر سينافس على كل البطولات

أكد الأمير فيصل بن تركي -رئيس نادي النصر السعودي الحالي والمرشح الوحيد حتى الآن للرئاسة الجديدة- أن "العالمي" سيكون منافسا على كل البطولات خلال عامين، مشيرا إلى أنه ينافس حاليا على ثلاث بطولات، ويمكنه الفوز ببطولتين أو بطولة على الأقل.

وقال الأمير فيصل في مقابلةٍ مع برنامج "صدى الملاعب" الذي يقدمه الإعلامي مصطفي الأغا على mbc مساء الأحد الموافق 7 فبراير/شباط- "أعِد أن يكون النصر فريقا قويا جدًّا ومنافس في خلال السنتين المقبلتين، خاصةً على لقب الدوري، لكن ما أقدر أعِدك ببطولة، لأن العلم عند الله".

وأضاف "استلمت الفريق وهو جيد نوعًا ما وقد تحسن فنيًا، وأمامنا ثلاث بطولات قادمة سننافس عليها بقوة، وبإذن الله نظفر بواحدة أو اثنين منهم".

وأوضح "أن مستوى فريق النصر متميز وفي ارتفاع، عكس بعض الفريق التي حققت بطولات وانخفض مستواها هذه السنة، ونحن أفضل حاليًا وننتظر الفوز بالألقاب".

وعن ترشحه لرئاسة النصر، قال الأمير فيصل إن كرة القدم منافسة، وإنه تعود على المنافسة كرئيس، مشيرًا إلى أنه لا يخشى المنافسة على منصب الرئاسة، وأنه يؤمن بالديمقراطية في الرأي، وأنه سيحيي الجمعية العمومية سواء فاز بالرئاسة أم لا.

وأوضح أن فترة رئاسته الماضية للنصر كانت جيدة، وميزانية النادي وصلت إلى 90 مليون ريال وهو مبلغ كبيرا، حيث كان من المتوقع أن تصل ما بين 80 إلى 85، لافتا إلى أنها في السنوات القادمة سوف تزداد ما بين 120 إلى 130 مليون.

وأوضح الأمير فيصل أن قوة المال في عالم الاحتراف مهمة جدًا في الاستثمار، لكنه شدد الوقت نفسه على أن الفكر مهم أيضا، معتبرا أنه عندما يجتمع المال والفكر مع استراتيجية واضحة فإن التطور سيطال جميع الألعاب وليس كرة القدم فقط.

وشدد على أنه يحب الاستماع إلى الرأي والرأي الآخر، وأنه دائما يستمع للجميع لكن القرار يكون له في النهاية، مشيرا إلى أنه لن يسمح بأن يتلقى أوامر من أي أحد، أو تفرض عليه قرارات.

وأشار الأمير فيصل إلى أنه في حال عدم اختياره من جانب جماهير النصر، فإنه لن يبتعد عن النادي، وسيظل يدعمه بنفس الحضور والقوة الذي كان عليها عندما كان رئيسًا.

وأوضح أنه دعم كل الإدارات بغض النظر، من إدارة الأمير عبد الرحمن بن سعود إلى إدارة الأمير فيصل إلى إدارة الأمير سعد، مشيرا إلى أنه يدعم الكيان النصراوي وليس الأشخاص.