EN
  • تاريخ النشر: 04 سبتمبر, 2012

فيديو: لاعب تنس طاولة يتحدى إعاقته في الأولمبياد بضربة ساحقة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

تشهد منافسات دورة الألعاب الأولمبية لذوي الاحتياجات الخاصة، المقامة في العاصمة الإنجليزية لندن، مواقف مثيرة تؤكد أن هؤلاء الأبطال الرياضيين يملكون إرادة قوية بداخلهم لتحقيق إنجاز لهم ولبلادهم رغم الإعاقة التي يعانوا منها، والجميع يبذل قصارى جهده بغض النظر نجح في تحقيق هدفه أو لم يحالفه التوفيق.

  • تاريخ النشر: 04 سبتمبر, 2012

فيديو: لاعب تنس طاولة يتحدى إعاقته في الأولمبياد بضربة ساحقة

تشهد منافسات دورة الألعاب الأولمبية لذوي الاحتياجات الخاصة، المقامة في العاصمة الإنجليزية لندن، مواقف مثيرة تؤكد أن هؤلاء الأبطال الرياضيين يملكون إرادة قوية بداخلهم لتحقيق إنجاز لهم ولبلادهم رغم الإعاقة التي يعانوا منها، والجميع يبذل قصارى جهده بغض النظر نجح في تحقيق هدفه أو لم يحالفه التوفيق.

اهتمت وسائل الإعلام بلاعب تنس الطاولة البريطاني ديفيد ويثيريل، الذي تجاهل الإعاقة التي يعاني منها في قدمه، وقفز على الأرض أثناء مباراته أمام منافسه الألماني في التصفيات التمهيدية، من أجل التصدي للكرة، وردها بضربة ساحقة فشل معها اللاعب الألماني في اللحاق بها، ليفوز ويثيريل بنقطة مثيرة للغاية.

نال ويثيريل تحية كبيرة من مدربه وأيضا مدرب اللاعب الألماني، حتى أن الحكم المكلفين بإدارة اللقاء قاموا بتحية البطل البريطاني على إصراره على اللحاق بالكرة، وعدم التقيد بالإعاقة التي يعاني منها، وأصبحت الأجواء حماسية بفضل هتاف الجماهير له.

رغم أن اللاعب البريطاني لم يفز بالمباراة في النهاية، بالسقوط في ثلاثة أشواط مقابل شوط لصالحه، إلا أن مستخدمي الإنترنت قاموا بنشر لقطة تصديه للكرة السريعة والرد بضربة ساحقة على مواقع التواصل الاجتماعي، وحقق هذا المقطع المصور أرقام قياسية في نسبة المشاهدة خلال ساعات قليلة.

علق ويثيريل على إعجاب الجماهير بضربته الساحقة:" حزين لأني خسرت المباراة لكني اكتسبت خبرة كبيرة، تجعلني لاعب أفضل في المستقبل، ولا استطيع أن أعبر عن مدى شكري لكل من ساندني وقام بتشجيعي في الأولمبياد".

المزيد مع  الألعاب الأخرى