EN
  • تاريخ النشر: 28 أكتوبر, 2009

ركلة جزاء أنقذت الموج الأزرق فوز صعب للهلال.. ومريح للمريخ بالدوري السوداني

الهلال يحتفظ بموقعه في الصدارة

الهلال يحتفظ بموقعه في الصدارة

حقق قطبا الكرة السودانية الهلال والمريخ فوزين متفاوتين في الجولة الثانية والعشرين من بطولة الدوري؛ حيث تخطى الأول عقبة مضيفه النيل الحصاحيصا بصعوبة شديدة، فيما أكرم الثاني وفادة ضيفه اتحاد مدني بسداسية.

  • تاريخ النشر: 28 أكتوبر, 2009

ركلة جزاء أنقذت الموج الأزرق فوز صعب للهلال.. ومريح للمريخ بالدوري السوداني

حقق قطبا الكرة السودانية الهلال والمريخ فوزين متفاوتين في الجولة الثانية والعشرين من بطولة الدوري؛ حيث تخطى الأول عقبة مضيفه النيل الحصاحيصا بصعوبة شديدة، فيما أكرم الثاني وفادة ضيفه اتحاد مدني بسداسية.

في المباراة الأولي، نجا الهلال من فخ مضيفه النيل الحصاحيصا وحقق فوزا غاليا بشق الأنفس بهدف نظيف من ركلة جزاء سجلها اللاعب مدثر كاريكا (37).

واحتفظ الهلال بهذا الفوز بموقعه في قمة المسابقة برصيد 55 نقطة بفارق ثماني نقاط عن أقرب منافسيه المريخ.

ويعد هذا الفوز بمثابة خطوة في طريق حصول الهلال على اللقب، خاصة أن هذه المباراة من المباريات الصعبة التي كان يخشى محبو الموج الأزرق السقوط فيه.

وفي المباراة الثانية، اكتسح المريخ ضيفه اتحاد مدني بستة أهداف مقابل هدف، ليواصل مطاردة الهلال في الصدارة أملا في سقوطه خلال الجولات المقبلة وفقدانه للعديد من النقاط، الأمر الذي يدخله في المنافسة على اللقب.

وسجل أهداف المريخ المحترف النيجيري إندورانس إيداهو ثلاثة أهداف "هاتريك" (3 و20 و28)، وسعيد مصطفى هدفين (25 و50)، ومصعب عمر هدف (84).

ورفع المريخ بهذا الفوز رصيده إلى 47 نقطة، وقلص الفارق بينه وبين الهلال إلى ثماني نقاط، فيما تجمد رصيد اتحاد مدني عند النقطة 20 في المركز الـ11.