EN
  • تاريخ النشر: 21 فبراير, 2011

بعد سقوط القادسية بالثلاثة فهد خميس: مصير الدوري الكويتي على كف عفريت

خميس يؤكد اشتعال المراحل المقبلة بالدوري الكويتي

خميس يؤكد اشتعال المراحل المقبلة بالدوري الكويتي

أكد الإماراتي فهد خميس، محلل برنامج "صدى الملاعب" الذي يذاع يوميا على MBC، أن بطولة الدوري الكويتي لكرة القدم أصبحت على "كف عفريت" بعد فوز الكويت على القادسية بثلاثة أهداف نظيفة، وتقليص الفارق بينهما في الصدارة إلى نقطة واحدة.

أكد الإماراتي فهد خميس، محلل برنامج "صدى الملاعب" الذي يذاع يوميا على MBC، أن بطولة الدوري الكويتي لكرة القدم أصبحت على "كف عفريت" بعد فوز الكويت على القادسية بثلاثة أهداف نظيفة، وتقليص الفارق بينهما في الصدارة إلى نقطة واحدة.

وقال خميس: إن البطولة ستزداد سخونة في الأسابيع المقبلة، خاصة وأن صدارة القادسية للمسابقة بفارق نقطة ستكون مهددة، لافتا إلى أن القادسية ظهر بمستوى غير جيد طوال أحداث اللقاء، ولم تكن له أي فعالية.

وأوضح محلل الصدى أنه رغم أن مواجهة القادسية والكويت هي قمة الكرة الكويتية؛ إلا أن الحضور الجماعي لم يكن على قدر الحدث، مشيرا إلى أن القادسية والكويت من أكبر الأندية الكويتية ويسيطران على مقاليد الكرة في الكويت خلال الفترة الأخيرة، خاصة وأنهما يضمان معظم لاعبي المنتخب.

وشدد خميس على أن القادسية كان بإمكانه الفوز على الكويت اليوم والابتعاد في صدارة المسابقة برصيد سبع نقاط تقربه بصورة كبيرة من اللقب؛ إلا أنه ظهر في أسوأ حالاته، وخاصة بعد غياب حسين فاضل والتفريط في نجمه بدر المطوع للنصر السعودي؟

ويتصدر القادسية المسابقة برصيد 32 نقطة بفارق نقطة عن الكويت الثاني وست نقاط عن العربي الثالث، فيما يأتي كاظمة رابعا برصيد 25 نقطة، والنصر خامسا برصيد 12 نقطة.