EN
  • تاريخ النشر: 29 سبتمبر, 2009

فشل مصري أمام باراجواي.. ديربي الرياض ساخن جدا

تقديم: مصطفى الأغا، الضيف: جمال علي، تاريخ الحلقة: 28 سبتمبر

تقديم: مصطفى الأغا، الضيف: جمال علي، تاريخ الحلقة: 28 سبتمبر

مصطفى الآغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:
-مواجهة مصرية باراجوانية صعبة في كأس العالم الـ17 للشباب
-كيف رأي الإماراتيون مواجهتهم الأولى أمام جنوب أفريقيا والتعادل المجنون
-نيجيريا تلعب وإسبانيا تفوز وتتأهل بصحبة فنزويلا وإيطاليا تنعش أملها
-خلال 32 عامًا من عمر البطولة العرب هل تركوا بصمتهم على نهائيات كؤوس العالم للشباب

  • تاريخ النشر: 29 سبتمبر, 2009

فشل مصري أمام باراجواي.. ديربي الرياض ساخن جدا

مصطفى الآغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: -مواجهة مصرية باراجوانية صعبة في كأس العالم الـ17 للشباب -كيف رأي الإماراتيون مواجهتهم الأولى أمام جنوب أفريقيا والتعادل المجنون -نيجيريا تلعب وإسبانيا تفوز وتتأهل بصحبة فنزويلا وإيطاليا تنعش أملها -خلال 32 عامًا من عمر البطولة العرب هل تركوا بصمتهم على نهائيات كؤوس العالم للشباب -فريق الكويت يصل مدينة أربيل العراقية بعد 20 عامًا من الغياب والتحضيرات تتواصل للمواجهة المرتقبة في إياب ربع نهائي كأس الاتحاد الآسيوي -قمة الكرة السعودية ودربي الرياض بين الهلال والنصر ما هي الأجواء عشية المواجهة صدى الملاعب وART راح يمنحوكم الفرصة لحضور نهائي البطولة ونهائي كأس العالم للرجال وأيضًا مشاهدة لمدة سنة بلوشي إضافة لمفاجأة لمشاهدي البرنامج راح نعلن عنها لاحقًا، خليكم معنا ولا تروحوا لبعيد أينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله، هذه تحية مني أنا مصطفى الآغا ونلتقيكم عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل كمان mbc وبرنامجكم صدى الملاعب وتغطية خاصة لنهائيات كأس العالم للشباب، اليوم معنا مخرج عتيق هو بس صار له زمان ما طلع معنا محمود عيسى فإذا صار أي شيء محمود فوتنا بالحيطان، إذا بدكم تفوتوا بالحيطان وتركبوا سيارة موديل 2010 خلنج بالشامي سيارة رهيبة يعني أفضل سيارة دفع رباعي رياضية مع إنه هي يعني رباعية، 290 حصان بس ابعتوا كلمة، ولا شي بس ابعتوا ع الأرقام اللي راح تطلع هلا على الشاشة وشاركوا وفالكم طيب، معنا اليوم في الاستديو الضيف الكابتن العزيز اللي من زمان ما شفناه جمال على صديقنا العزيز جمال علي: أهلا وسهلا مصطفى الآغا: نجم العراق السابق، كيفك جمال علي: الحمد لله مصطفى الآغا: أبوخلود جمال علي: بخير إن شا الله مصطفى الآغا: هلا هلا، زمان والله جمال علي: مشتاقين مصطفى الآغا: مشتاقين، وراح يكون معنا من العاصمة المصرية موفدتنا لكأس العالم للشباب اللي ما بينت لسة دانا، والله مبينة دانا صملاجي، مسا الخير دانا صملاجي: مسا الخير استاذ مصطفى مصطفى الآغا: أهلين استاذة دانا كيفك دانا صملاجي: تمام الحمد لله مصطفى الآغا: ما شا الله منورة ها دانا صملاجي: شكرًا تسلم مصطفى الآغا: أهلين دانا صملاجي: انتو منورين بالاستديو مصطفى الآغا: أيوه، طيب، أمس اتجهت الأنظار لمدينة الإسكندرية لمتابعة أولي مباريات المنتخب الإماراتي بطل أسيا ونظيره الجنوب أفريقي ممثل العرب، الذي كان منهزمًا حتى الدقائق الأخيرة ليقلب النتيجة إلى تعادل، صدى المباراة من أرض الحدث مع موفدتنا إلى البطولة اللي شفتوها قبل شوي دانا صملاجي دانا صملاجي: تلك كانت أفراح المشجعين الإماراتيين من أمام مقر إقامة منتخبهم الشاب، قبل خوضهم أول امتحان عالمي لهم، إلا أن شباب جنوب أفريقيا عاندوا وحالوا دون أن تتوج تلك الفرحة بفوز الأبيض لاعب المنتخب الإماراتي: طلعنا بالتعادل يعني شي طيب وأول مباراة لنا في كأس العالم، إحنا ما قصرنا يعني، وأشكر الجمهور يعني ع الوقفة اللي وقفوها ويانا محمد فوزي، لاعب المنتخب الإماراتي: والله يمكن احتمال التركيز الزايد والتفكير الزايد في المباراة هو اللي خلانا نتأخر، شفتي الشوط الأول الحمد لله يعني حصلنا أكثر من فرصة، لكن ما استغلينا الفرص، يمكن هذا الشي اللي خلانا شوي نتأخر في المباراة لكن الحمد لله الفريق يعني مثل ما شفتي فريق جيد الحمد لله يلعب كرة، لكن بعد فريق جنوب أفريقيا فريق محترم بصراحة لكن الحمد لله رب العالمين ع النقطة دانا صملاجي: ورغم مشاعر خيبة الأمل التي رافق الحاضرين في استاد الإسكندرية إلا أن قدرة شباب الإمارات على قلب تأخرهم إلى تعادل في الوقت بدل الضائع كان أشبه بفوز للشعب الإماراتي على مبدأ أن تخرج بنقطة واحدة أفضل من لا شيء عبد الرحمن العويس، وزير الثقافة والشباب والتنمية الإماراتي: هذه تجربة، أكيد إنهم اتعلموا منها وكرة القدم معروفة بمفاجآتها وشفنا يعني أنا كنت ألاحظ اللاعب اللي كان بينفذ ضربة الجزاء الشاشة وراه وقفت على 45، فإذا يستطيع اللاعب أن يتحمل هذا الضغط إنه يسدد ضربة جزاء ويشوف إن الوقت منتهي وهو مهزوم وأن تترجم خلال دقيقتين النتيجة من خسارة بهدفين إلى تعادل أنا أتصور هذا بالنسبة لهم في حد ذاته إنجاز وأيضًا درس واضح بأن لكل مجتهد نصيب محمد خلفان الرميثي، رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم: عودتهم بهذه الطريقة وهذا الاندفاع في آخر دقائق أعتقد سيعين إن شا الله على استعادة مستواهم وتجاوز رهبة البداية اللي أعتقد أنها أثرت على مستوى الفريق، أعتقد الفريق لديه أكثر من شدي ولكن تعرفين هو أول مباراة والفريق كان عنده يعني طموح الفوز وتحقيق الثلاث نقاط دانا صملاجي: جمهور اللقاء إماراتيًا كان أم مصريًا بصم على امتداد المدرجات مؤكدين دعمهم المتواصل للتواجد العربي في المحافل العالمية أحمد الزعابي، سفير الإمارات في مصر: طبعًا السفارة بالتعاون مع اتحاد الكرة وأيضًا مع الإخوة المصريين نظمنا حضور جماهيري نأمل إن شا الله إنه هذا الحضور الجماهيري سوف يستمر خاصة مع الأداء الإيجابي لمنتخب الإمارات راشد الزعابي، عضو اتحاد الكرة الإماراتي: الحمد لله توجهت الجهود هذي لإن اليوم تقريبًا حضر في الملعب حوالي 14 ألف حسب الإحصائيات الرسمية اللي طلعت من الاتحاد الآسيوي، احنا كان في حوالي أكثر من حوالي 300 مشجع حضروا من الإمارات منهم 120 على حساب الاتحاد والبقية على حسابهم الخاص، هناك الكثير من طلبوا أيضًا سواء الخليجيين أو الإماراتيين الموجودين في الإسكندرية وفي القاهرة أيضًا حضروا، وأعتقد إنه راح تكون هناك زيادة كبيرة في أعداد الجماهير في المباريات القادمة دانا صملاجي: ما بين فرح وخيبة خرج منتخب الإمارات الشاب بدرس مهم على أمل أن يتفادوا ثغراته في امتحان الهندوراس القادم، دانا صملاجي، لبرنامج صدى الملاعب، الإسكندرية مصطفى الآغا: طبعًا نعود إلى دانا، دانا كان جنبك عصام سالم ليش ما حكيتي معه، عندك موقف تجاهه دانا صملاجي: نحنا مخليين، لا نحنا مخليين لكابتن عصام مقابلة كبيرة يعني هيك محرزة مصطفى الآغا: ما شا الله، أها، طيب، دانا الآن انتهت فورة المباراة هل برأيك إنه الإماراتيين خرجوا بانتصار أم خسروا بالتعادل دانا صملاجي: هلا أنا برأيي، هلا أنا كنت باتصال مع بعثة المنتخب الإماراتي بالإسكندرية، هني معنوياتهن كتير عالية اليوم يعني هني ما كانوا متوقعين ها التعادل هو فوز بالنسبة إلهن خصوصًا إنه كان بالدقايق أو الوقت بدل الضائع، اليوم ادرب المنتخب بلش تدريبه المسا مصطفى الآغا: بس كانوا فايتين يفوزوا على جنوب أفريقيا مو يتعادلوا دانا صملاجي: طبعًا بس هني مثل ما حكينا كانوا فايتين بثقة زايدة، هذا الشي مثل ما قلت امبارح أنا هذا الشي يمكن خلاهم يتعادلوا ما قدروا يحققوا الفوز خصوصًا كان منتخب جنوب أفريقيا هو مسيطر بالمباراة خصوصًا بالشوط الأول مصطفى الآغا: طيب خليكي معي نسمع رأي جمال علي، لا لحظة دانا، قول جمال، يعني المباراة شفت الشعب الإماراتي كله يعني مبسوط بالنتيجة جمال علي:؛ لأن المباراة راحت، لما تدخل الدقائق الأخيرة وانت خسران 2-صفر فبالتأكيد المباراة بتعتبر في حكم المنتهية مصطفى الآغا: فانتقلت من حالة الإحباط إلى حالة جمال علي: الأمل من جديد مصطفى الآغا: نعم جمال علي: بنفس الوقت استغرب عندما يؤخذ فريق جنوب أفريقيا بنظرة كفريق أنه ضعيف أو كذا، كل الفرق الأفريقية هي قوية، والدليل أنه قارة أفريقيا متفوقة على أسيا كرويًا مصطفى الآغا: إذن أنت لست مع مثل ما قالت دانا البعض هي بتقول فات الفريق باستهتار إنه نحنا أبطال أسيا إنه ربما جنوب أفريقيا ليست بتلك القوة جمال علي: كيف جنوب أفريقيا لم تكن قوية، أبدًا، عمر الفرق الأفريقية ما كانت هينة بالبطولات حق كأس العالم للشباب، وأحرزوها أكثر من مرة مصطفى الآغا: إذن النتيجة ممتازة للإماراتيين جمال علي: وكانت جيدة جدًّا بطعم الفوز؛ لأن المباراة انتهت لصالح جنوب أفريقيا ولكن عزيمة الشباب أعتقد كانت قوية جدًا مصطفى الآغا: طيب، دانا انتي كنتي في الإسكندرية، انتي أول مرة بتروحي على مصر ما هيك دانا صملاجي: طبعًا مصطفى الآغا: طبعًا، طيب دانا صملاجي: أول مرة مصطفى الآغا: طيب وإن شا الله مو آخر مرة، حسيتي إنه في اهتمام جماهيري بالبطولة لأنه بالأول كان في شكوى إنه ما كتير في الإعلام عم يعطي البطولة حقها دانا صملاجي: لا، من ناحية الجمهور كان كتير جمهور حلو بالإسكندرية خصوصًا الجمهور الإماراتي المتوافد أو الإماراتيين الساكنين بمصر، ومثل ما حكي المسؤول عن الجمهور إن هني راح يضلوا متوافدين أو متواجدين بالإسكندرية لحتي الإمارات تخلص المباريات إن شا الله مصطفى الآغا: ترى إذا الإمارات ومصر لعبوا مثل عاملة تلبكي هلا، ريحي شوي دانا صملاجي: لا، مريحة مريحة مصطفى الآغا: وين، إذا مريحة وين، طيب، لسة جديدة معلش، أول مرة ع الشاشة، مو هيك يا دانا دانا صملاجي: إي، بس بدي أقولك استاذ مصطفى مصطفى الآغا: إي قولي ع السريع دانا صملاجي: في خبرية إنه اليوم في بادرة من الاتحاد الإماراتي لكرة القدم اتوافد اليوم عائلات لاعبين المنتخب الإماراتي ليدعموا ولادهن اللي هنا بالمنتخب، طبعًا هي كانت مفاجأة على لاعبين منتخب الإمارات مصطفى الآغا: حلو دانا صملاجي: خصوصًا إنهم كانوا بعد معسكر كان كتير طويل كان بسويسرا 38 يوم، وبعده بتركيا قرابة الشهر، كانت مفاجأة كتير حلوة يمكن هذا كمان بيعطي دعم للعيبة هلا بعد ما شافوا عائلاتهن مصطفى الآغا: يلا نبعتلك أختك والوالدة شو رأيك دانا صملاجي: من شان يدعموني مصطفى الآغا: بنبقي مع صدى التعادل الإماراتي، دانا التقت بعض الفنيين الإعلاميين وكذلك المشجعين ورصدت آراءهم في نتيجة المباراة كيف رأي الإماراتيون مواجهتهم الأولى أمام جنوب أفريقيا والتعادل المجنون طارق الطاير، رئيس رابطة المحترفين في الإمارات: والله النتيجة الحمد لله يعني إذا نظرنا إلى منتخب خسران 2-صفر وفي آخر 3 دقايق أو 4 دقائق يحق قنتيجة التعادل فيعني احنا كمسؤولين نرى أن النتيجة هذي مفرحة، ولكن إذا نظرنا إلى سير المباراة ومنتخب الإمارات تنظيمًا وأداءًا أنا لا أعتقد إن هو المنتخب الذي نعرفه يعني يوسف السركال، نائب رئيس الاتحاد الآسيوي: إحنا لسنا راضيين على الأداء اللي قدمه المنتخب، هذا الفريق عنده إمكانيات أكبر مما قدمه اليوم، اللعيبة عندهم ذخيرة كبيرة عندهم إمكانيات أفضل مما قدموه، لكن أنا أعتقد بأن كون هذي أول مباراة في البطولة، رهبة البطولة أثرت على اللاعبين محمد الجوكر، نائب رئيس تحرير البيان الإماراتية: يعني كل الجماهير وكل المقومات كانت تحت تصرف منتخب الإمارات في هذه البطولة لكنه لم يقدم بالصورة المتوقعة والمطلوبة لأنه كما سمعنا ونعرف هذا المنتخب لديه الكثير، ما قدمه اليوم أنا أتصور لم يرضي طموحاتنا على الرغم من النهاية الدراماتيكية منصور السندي، صحفي في الإمارات اليوم: حوالي 14 ألف متفرج كانوا موجودين في الملعب، ودة أعطي دفعة معنوية كبيرة جدًّا للاعبين في إنه خلفكم جمهور يساند ويشجع ويؤازر، فأفتكر كان مثل هذه الروح التفاعلية من الجمهور المصري والإماراتي اللي جاله من الإمارات كان المفروض إنه تنعكس إيجابًا على اللاعبين ويترجموا هذا التفاعل الجماهيري إلى فوز ضياء الدين علي، رئيس القسم الرياضي في الخليج: والله أنا شايف المنتخب الإماراتي إلى حد ما فاجئنا كنا متوقعين مستوى أفضل من كدة، لكن أعتقد إنه كان ضحية بعض الانطباعات عن منتخب جنوب أفريقيا إن هو منتخب أضعف من اللي هو متصور لكمنه في الملعب كان واضح جدًّا إنه منتخب قوي جدًّا ويقدر يحقق مراده من المباراة -ما فينا نقول، كنا خسرانين وكنا خلاص فقدنا الأمل في فوزهم اليوم، لكن الحمد لله رب العالمين في آخر دقايق شفنا النتيجة يعني أصبحت لصالحنا والنتيجة كويسة كبداية -والله الحمد لله التعادل مكسب في آخر دقايق، وإن شا الهل معوضين في المباريات الجاية إن شا الله -مبروكين على التعادل ولعب حلو ولكن حظ، قدر الله وما شاء فعل والحمد لله وفي الجاي بعد بيكون إن شا الله أحسن وأحسن، ونشكر قناة MBC ومصطفى الآغا بالذات ونقوله الأحلى والأجمل والأمثل والأكمل -أنا الصراحة من السعودية بس أميل للإمارات جدًا، كونه شعب خليجي اللي بيشارك في كأس العالم، وأتمنالهم يا رب مش ياخدو الكأس كل الكؤوس الجاية إن شا الله مصطفى الآغا: دانا اللي كانت عملت ها اللقاءات شو الموضوع شايف الجمهور مبسوط دانا صملاجي: والله ما حدا أدك يطلعلك غنية بالبطولة نحنا ما طلعلنا شي مصطفى الآغا: قويت البنت كنه جاكي الدعم دانا صملاجي: إي دقتلي إمي هلا مصطفى الآغا: دقلتك أمك، طيب دانا المواجهة الجاية مع هندوراس فهل، شفنا الأخ محمد الجوكر شفنا الأخ يوسف السركال أول أشياء نقضيها بس ما عن المنتخب مباشرةً بعد التعادل مع إنه معظم الناس كانت مبسوطة بالتعادل، هل هناك تخوف من بقاء الفريق في البطولة أم مغادرته دانا صملاجي: صراحة يعني الآراء كلها عم تتجه إنه هنا كلهم متفائلين بالمنتخب الإماراتي خصوصًا مثل ما قالوا إنه اللي قدر يقلب النتيجة بعد ما كان خسران يقلبها لتعادل بآخر دقايق فهو قدران يعمل شي بالبطولة، مثل ما اليوم المنتخب فايت بمعنويات كتير عالية ع التدريب وكل اللعيبة كانوا متواجدين بقيادة المدرب مهدي علي، يعني هني لازم يتفادوا الأخطاء مثل ما كلهن اليوم أجمعوا، اليوم أجمعوا على إنه كان في أخطاء دفاعية ويمكن المدرب كمان يرتئي إنه التشكيلة ياللي خاضها اللي أنهى فيها المباراة هي نفسها التشكيلة ياللي راح يبدأ فيها المباراة الجاية إدام هندوراس مصطفى الآغا: طيب، خليكي تابعي معانا آخر الأخبار لكن خليكي لا تروحي، المنتخب الإماراتي متوقع منه إنه يقدم أداء مضاعف أمام هندوراس جمال علي: يعني أمام هندوراس بالتأكيد أعتقد إن هي المباراة اللي راح تحدد مصطفى الآغا: نعم جمال علي: يعني أعتقد هندوراس الفريق المنافس الأقوى بالمجموعة مصطفى الآغا: نعم جمال علي: الفريق الإماراتي أعتقد إنه جيل ذهبي هذا، وعنده إمكانيات وطاقات وحظ مصطفى الآغا: وأسماء جمال علي: بالظبط، لاعبين بها العمر ويلعبون بدوري المحترفين، أضف إلى هذا إنهم حظوا بفترة إعداد قد تكون مثالية يعني محسودين عليها بصراحة، لذلك أنا أتوقع إن هو المباراة القادمة اللي راح تكون الفيصل بالنسبة للفريق الإماراتي مصطفى الآغا: وضمن المجموعة الثانية شاهدنا اليوم تأهل أول منتخبين لدوري الـ16 هما إسبانيا وفنزويلا تنيناتهم بيحكوا إسباني، إسبانيا لعبت مع نيجيريا وفنزويلا لعبت مع تاهيتي، وأحمد الآغا والتفاصيل نيجيريا تلعب وإسبانيا تفوز وتتأهل بصحبة فنزويلا وإيطاليا تنعش أملها [مقطع من مباراة إسبانيا ونيجيريا، ومباراة فنزويلا وتاهيتي] أحمد الآغا: نيجيريا وإسبانيا بلقاء النار بين العودة إلى المنافسات للنيجيري، وفرصة التأهل ورد الاعتبار للإسباني، فآخر مواجهة جمعتهما كانت بكأس العالم للشباب السابقة، فالإسبانيون يسعون للثأر لهزيمتهم بالضربات الترجيحية، لكن الأخضر النيجيري لم يدع أحدًا يتكلم، فالكلمة له كانت بفرصه ومحاولاته وتسديداته التي عذبت الحارس الإسباني لكنها لم تنل منه وحتى الحظ أغلق الباب بوجه النيجيري الذي بذل جهدًا جبارًا، اقتراب من الهدف أقلق الإسباني الذي سارع إلى تعديل الأوضاع ولجم جماح النيجيري ببعض المحاولات التي أصابته بالخاسرة بعد أن أخطأ الدفاع بالحسابات فكان الهدف الأول عبر فران ميريدا، هدف طمأن الطاقم الفني الأحمر قليلاً لكن النيجيري عاد من جديد ليبث الرعب فيهم إلا أن التسرع وقلة الحيرة لديهم كلفتهم ركلة جزاء قضت على أملهم بمواصلة المشوار ورفعت من رصيد الماتادور الصغير للهدف الثاني وبطريقة رائعة من فران ميريدا أيضًا، النيجيري سيطر وهدد وسدد واقترب من النقاط لكن الخبرة أكدت نفسها في النهاية. اللقاء الثاني بين فنزويلا وتاهيتي لم يشهد المفاجآت فالفنزويلي حسم أموره بثمانية أهداف ثقيلة، نصيب الشوط الأول كان بثلاثة أهداف أما الثاني فكان الأدسم بخمسة أهداف، أحمد الآغا، صدى الملاعب مصطفى الآغا: لقطات للأهداف الفنزويلية، ثمانية أهداف، جمال شو اللي عم بيصير، في فرق عم بتشارك عم تاكل بثمانيات جمال علي: هو الفريق الأضعف اللي جالنا، هو الحلقة الأضعف بالبطولة، ولسوء حظه أيضًا وقعت في مجموعة قوية، مجموعة بها فرق إسبانيا مصطفى الآغا: هل إسبانيا وفنزويلا عشرة على عشرة مرشحين ولا بس لأنه المنافسين ضعاف جمال علي: يتأهلوا وأنا أعتقد أن إسبانيا منافس قوي مصطفى الآغا: نعم جمال علي: بالتأكيد إسبانيا هي المنافس الحقيقي مع البرازيل، يعني الأرجحية إلهن أعتقد مصطفى الآغا: والألمان جمال علي: أعتقد برأيي إسبانيا تمر بفترة ذهبية يعني كرة القدم الإسبانية تمر بفترة ذهبية من خلال منتخبها، من خلال أنديتها، ومن خلال فريقها الشاب اللي هو كله طموح للوصول ضمن الفرق الكبيرة في إسبانيا مصطفى الآغا: نعم، إذن التأهل الأول في البطولة لإسبانيا وفنزويلا عن المجموعة الثانية بست نقاط من مباراتين، لا شيء لنيجيريا وتاهيتي أو اسمها بولونيزيا الفرنسية، قبل ما نروح لفاصل راح نسأل دانا هل من ردود فعل على تأهل إسبانيا وفنزويلا دانا صملاجي: يعني هو شي متوقع إنه تتأهل إسبانيا بس مثل ما حضرتك قلت هو النتائج اللي هو عم بيكونوا فرق كتير كبير هاي الصدمة يعني إنه نهائيات كأس عالم 8-صفر مرتين يعني تاهيتي خسرت 8-صفر فهذا الشي كان رد فعل سلبي على المجموعة مصطفى الآغا: طيب خليكي معنا لا تروحي، حتى لو دقتلك أمك إي، إذن كما كان متوقع سنذهب إلى فاصل وبعده: مواجهة مصرية باراجوانية صعبة في كأس العالم الـ17 للشباب، وترينيداد عذبت إيطاليا قبل أن تخسر بهدفين وقد تودع البطولة باي باي [فاصل إعلاني] مصطفى الآغا: حقيقة ما في أحلى من باب الحارة، ها جمال علي: أكيد مصطفى الآغا: ضوي هيك ونعوم، وما في أحلى من كأس العالم للشباب عبر شاشة كل العرب MBC وطبعًا النقل والحدث مباشرةً وبيجيكم عبر الـART اللي حتربحكم، شو حتربحوا مع الـART، خلينا نروح على المسابقة، ART عودتكم كأس القارات إنه بعتت ناس حضرت نهائي كأس القارات وبعتت ناس على نهائي كأس العالم، هذا للمشتركين، واللي مو مشتركين أخدوا اشتراك سنة، الآن شو رأي ART، قررت إنه كمان روح على نهائيات كأس العالم بمصر وأيضًا روح على نهائيات كأس العالم وين بجنوب أفريقيا 2010، واللي مو مشتركين راح يطلع لهن اشتراك عشر بطاقات سنة بلوشي، بس تجاوبوا على سؤال بسيط خفيف ظريف، مين هو أفضل لاعب في كأس العالم للشباب عام 2003، هل هو لوثار ماتيوس، ميشال بلاتيني، أم إسماعيل مطر، حنعيده، مين هو أفضل لاعب في كأس العالم للشباب عام 2003، هل هو جمال علي، هل هو كفاح الكعبي، أم هو إسماعيل مطر، مطر، مطر، طبعًا لحتي تشتركوا، خليها محمود خليها، ادخلوا على artonline.tv وهلا دغري ماهر بردويل وزميلنا التاني مروان بورعد يتصلوا وين رحت، بالـwebsite، artonline.tv، ادخلوا عندهم والفوز عندنا إن شا الله يوم السبت حيكون معنا الكابتن عدنان حمد الحمادي مدير عام قنوات العربية والعالمية في ART ضيف في البرنامج، طبعًا عم آخر بالحكي من شان تكون إجتنا الصور لإنه هلا خلصت المباراة، طبعًا الحدث الأبرز اليوم هو مباراة مصر مع الباراجواي ضمن المجموعة الأولى، مصر كانت فازت على ترينيداد 4-1 بينما تعادلت الباراجواي مع إيطاليا والكل كان يقول يعني الباراجواي لقاءها صعب جدًا، راح نحكي عن اللقاء الثاني عم شوقكم شوية تشويق وإثارة، على عكس المتوقع كان لقاء إيطاليا مع ترينيداد نديًا وقويًا الطليان تقدموا الأول بهدف حمل بصمات ميكيلينو ألبيراتزي لاعب ميلان في الدقيقة 39، بها الهدف انتهى الشوط الأول بالشوط الثاني رد شبان ترينيداد بهدف التعادل في الدقيقة 67 عبر جوما كلاريس، إلى أن تمكن الطليان من تأكيد النقاط بالهدف الثاني وسجله جاريبالدي في الدقيقة 78 لتبقي إيطاليا على أملها في البقاء في دائرة التنافس، هذا هو الهدف لجاريبالدي، جمال، إيطاليا ما شفناها بهاديك القوة أمام باراجواي، اليوم كمان كانت صعبة عليهم ترينيداد إلى أكلة 4 من مصر جمال علي: أيضًا بصعوبة الفريق الإيطالي حسب ما شفناه صعب يفوز وصعب يخسر مصطفى الآغا: هو صعب يخسر لأنه بنعرفه جمال علي: دائمًا تنظيمه الدفاعي عالي دائمًا حراس مرماه أداءهم عالي، لذلك أنا أعتقد إن ترينيداد اليوم كان بيلعب على الفرصة الأخيرة مصطفى الآغا: نعم صحيح جمال علي: لذلك كان أمله فقط بالفوز حتى يبقى آماله مصطفى الآغا: لأنه في توالت راح يتأهلوا مش بس التواني جمال علي: إي بس هو أدى خسارة بأربعة أهداف ثقيلة مصطفى الآغا: نعم جمال علي: يعني أعتقد راح تكلفه حتى لو صار ثالث، لهذا كان مسعاه إنه اليوم ع الأقل إنه يطلع متعادل، ولكن حتى النقطة كانت بعيدة عنه أمام الفريق الإيطالي مصطفى الآغا: نعم، قبل ما نطلع بحوالي دقيقة انتهت مباراة مصر مع الباراجواي إلى شفنا يعني 70 ألف متفرج تقريبًا حضروها، المباراة الحقيقة يعني لحد دخلت على الاستديو كانت 1-1، بعدين ونحنا واقفين قالوا لنا اتغيرت المواضيع، اللي صار إنه المنتخب المصري وللأسف خسر هذه المباراة أمام باراجواي بهدفين لهدف وطبعًا زميلنا خالد بيومي محلل الـART إمبارح كان معنا وأيضًا كان معنا فهد خميس وقالوا المباراة راح تكون صعبة ما بعرف إذا الصور موجودة، لسة ما موجودة، لكن جمال صدمت، انت قلت لي لن يخسروا جمال علي: أنا ما كنت أتوقع يخسرون وخصوصًا إن فريق الباراجواي فقد لاعب مصطفى الآغا: نعم لعب بعشرة لاعبين جمال علي: فينا نشوف فريق باراجواي بالدقيقة 80 تقريبًا بده يسعى إلى قتل الوقت يعني، لإن هو عامل اللياقة كان ضعيف عنده لذلك أنا استغرب الحقيقة إنه بالوقت الضايع صار، كنت أتوقع الفريق المصري أمام فرصة كبيرة أن يتفوق مصطفى الآغا: نعم جمال علي: وكان قريب من التسجيل في أكثر الأوقات اللي شفناها بالشوط الثاني مصطفى الآغا: طيب، حنشوف صور لهذه المباراة إذن البداية كانت باراجوانية بهذا الهدف في الدقيقة 26 الحقيقة كان في يعني خربطة دفاعية جمال، هدف التعادل رائع كان، لكن عفروتو كمان أخد إنذار ثاني ولن يلعب المباراة الحاسمة الآن تبدو لي أمام إيطاليا، وهذا هو الهدف في الدقيقة 94، 94 جمال علي: يعني الدقيقة هاي اللي كانت مفرحة البارحة مع الإمارات اليوم كانت حزينة مع مصر مصطفى الآغا: هما الشباب، شباب، نعم جمال علي: لكن أنا أعتقد إن الفرصة ما زالت موجودة والفريق المصري الفرصة بإيده يعني مصطفى الآغا: طيب نشوف التقرير اللي عمله هلا للتو واللحظة حمادي القردبو [مقطع من مباراة مصر وباراجواي] حمادي القردبو: انتظرناها قوية واعدة وانتظرنا أن يؤكد شباب مصر حسن استعدادهم ونجاعتهم، بداية المباراة كانت مصرية خالصة فضغط أصحاب الأرض وكانوا الأفضل، أتيحت فرص عديدة لكن النجاعة غابت، مدرب منتخب الباراجواي لم يغامر كثيرًا وخطط لامتصاص الضغط المصري على أن يتحين الضربة الموجعة، الأمل كان أن يتدارك الفراعنة عثراتهم الدفاعية وأن يتجاوزوا ضغط المباراة التي ستضمن تأهلهم في حال الفوز، عادةً يعاني العرب كثيرًا من ضياع الفرص السهلة لندفع الفاتورة غالية عندما يضعف التركيز، تنبيه أول صده القائم والدقيقة السابعة والعشرون تعلن هدف المباراة الأول بهد هجمة منظمة، هدف أدخل الشك ولكن لعشر دقائق فقط عندما أجبر الحماس المصري الضاغط دفاع باراجواي على الوقوع في الخطأ واقتراف المحظور، ورقة حمراء ومخالفة كانت كركلة جزاء للموهبة القصيرة مصطفى محمود، ميسي مصر أو عفروتو الفراعنة أعاد الأمل قويًا ورسم البسمة على وجوه ملايين المصريين والعرب، تعادل في النتيجة ونقص عددي في صفوف الضيف جعلنا نطمع في ثلاثية شوط المباراة الافتتاحية الثاني، بعد عودة اللعب انتظرنا طويلاً لنحس باقتراب هدف التقدم والتأهل، هجوم أربك دفاع الباراجواي لكن القائم صد كرة عفروتو وأبقي على نتيجة التعادل، طمعنا في تكرار سيناريو الأهداف الثلاثة، لكن هدفًا واحدًا كان سيقنع ويفي بالحاجة، حضر الضغط وغابت الأهداف إلى الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع عندما اختطف منتخب الباراجواي هدف الفوز القاتل، هزيمة قاسية على شباب مصر ستضعهم أمام حتمية الفوز على إيطاليا ليتأهلوا أو على الأقل التعادل وانتظار مفاجأة من ترينيداد وتوباجو، حمادي القردبو، صدى الملاعب مصطفى الآغا: يعني أعتقد إن شاء الله مصر ستتأهل لأنه كأفضل ثالث في مجموعتها، راح نرجيكم ترتيب فرق المجموعة الأولى بعد مباراتين، إيطاليا لا والله باراجواي وإيطاليا كل فريق له أربع نقاط، مصر وترينيداد وتوباجو ولا شي، جمال لك تعليق على المباراة ع السريع جمال علي: يعني أنا أتمنى إنه المصريين يحسمون المباراة قبل أن ينتظروا المركز الثالث مصطفى الآغا: شفتك مضايق لما فات لإنه انت كمدرب شو تكلفت بهدف التعادل او بهدف الفوز جمال علي: هدف الخسارة مصطفى الآغا: نعم هدف الفوز لباراجواي جمال علي: الحقيقة ضعف التركيز بالدفاع وهذا أيضًا مصطفى الآغا: بالجولين جمال علي: وهذا أيضًا بالفريق المصري كان بالمباراة الأولى أيضًا أخطاء دفاعية قاتلة مصطفى الآغا: نعم جمال علي: لكن ما تحولت إلى أهداف لترينيداد وتوباجو أحيانًا لبسالة حارس المرمى وبعض الأحيان سوء حظ مصطفى الآغا: حتى كل المراقبين يعني بالصحف المصرية تحدثت عن موضوع الدفاع جمال علي: بالظبط واليوم دفع الثمن مصطفى الآغا: دفع الثمن لأنه عفروتو لن يشارك كمان جمال علي: عفروتو أعتقد ضياع للضربة الثانية للفريق المصري مصطفى الآغا: إنذارين، نعود مرة أخيرة لموفدتنا إلى هذه البطولة دانا صملاجي، دانا عندك آخر أخبار ردود فعل على خسارة المنتخب المصري دانا صملاجي: والله هي كانت خيبة أمل خسارة المنتخب المصري خصوصًا إن نحنا كنا لآخر دقايق إنه متعادلين لإنه أنا اتصلت بمراسلة صدى الملاعب بمصر سماح بالملعب كانت آخر دقيقة وكانت النتيجة تعادل، كانت كل ردود الفعل على أساس إنهم متعادلين، بس مثل ما قال كابتن جمال يعني ما حدا كان متوقع أبدًا إنه يخسر منتخب مصر يمكن كانوا مندفعين شوي بالشوط الأول، كتير صنعوا فرص ما قدروا يستفيدوا منها، كان الشوط الثاني ضعيف نسبيًا أنا بعتقد يعني ما قدروا حتى يستفيدوا إنه باراجواي كانت بتعلب بعشر لعيبة مصطفى الآغا: طيب حتى ع الأقل الناس اللي حواليكي، كيف ردود الفعل على الناس اللي حواليكي من الإخوان المصريين دانا صملاجي: كانوا كلهن قاعدين على أعصابهن وكلهن عم يقولوا هلا راح ييجي الجول، هلا راح ييجي الجول، علا راح يفوزوا بس كانت خيبة أمل عن جد كتير كبيرة خصوصًا بعد فوزهن الكبير على ترينيداد وتوباجو مصطفى الآغا: ما هذا اللي حكيناه يا دانا إنه ترينيداد هي ليست لا باراجواي ولا إيطاليا، طبعًا بدنا منك ومن سماح ردود الفعل إن شا الله بنعرضها بكرة دانا صملاجي: أكيد مصطفى الآغا: دانا صملاجي موفدتنا بهذه البطولة شكرًا إلك يا دانا، رفقاتك عم بيوصوا عليكي دانا صملاجي: شكرًا مصطفى الآغا: شكرًا لإلك دانا دانا صملاجي: شكرًا لإلهن وإلك مصطفى الآغا: شكرًا، شكرًا يعطيك العافية، طبعًا راح نروح لفاصل من الإعلان، وبعد الفاصل: خلال 32 سنة من عمر البطولة كأس العالم للشباب طبعًا العرب هل تركوا بصمتهم على هذه النهائيات، وفريق الكويت يصل مدينة أربيل العراقية بعد 20 عامًا من الغياب، التحضيرات تتواصل للمواجهة المرتقبة في إياب ربع نهائي كأس الاتحاد الآسيوي [فاصل إعلاني] مصطفى الآغا: إذن أنتم مع صدى الملاعب ما زلنا مع كأس العالم للشباب، أحمد الآغا حب إنه ينبش في تاريخ مشاركات العرب وإنجازاتهم في كؤوس العالم للشباب لكن قبل ما نروح للتقرير بحب أرحب بزميل جديد انضم إلينا الآن في البرنامج طبعًا هو مراسلنا في السعودية ماجد التويجري مسا الخير ماجد ماجد التويجري: مسا الخير استاذ مصطفى مصطفى الآغا: بعد زمان ماجد التويجري: أنا كنت مفكر حالي في البرنامج ياسر القحطاني ما طلعت ياسر القحطاني طلعت دانا ياسر القحطاني مصطفى الآغا: اشرحلي أنا ما فهمت ماجد التويجري: رقم 1 يعني، رقم 1 مصطفى الآغا: لا انت رقم 1 فختامه مسك ماجد التويجري: لا راحت دانا لكأس العالم مصطفى الآغا: لا إن شا الله بتروح على كأس العالم للرجال، هي راحت تبع الشباب، تبع الصغار، انت حتروح تبع الكبار ماجد التويجري: تستاهل دانا مصطفى الآغا: يلا، إذن نتابع تقرير أحمد الآغا خلال 32 عامًا من عمر البطولة العرب هل تركوا بصمتهم على نهائيات كؤوس العالم للشباب أحمد الآغا: قبل 32 عامًا بدأ العرب رحلة نحو العالمية بكأس العالم للشباب وببطولة أولي نظمتها تونس بمنافسة شرفية وبخروج من الدور الأول، وحتى بالمشاركة الثانية لم يكن الحال أفضل بخروج مبكر أيضًا، العرب شاركوا بأحد عشر منتخبًا كان لبعضهم المشاركة فقط لكن البعض الآخر فجر مفاجآت وإنجازات لم يستطع أن يسبقها إليهم الكبار، بعد تونس شاركت الجزائر مرة وحيدة وخرجت من الربع نهائي أمام الأرجنتين بخمسة أهداف، المغرب كان له إنجاز بارز بمشاركاته الثلاث، وصول إلى الربع النهائي وخروج على يد أيرلندا، بينما وصل بالثانية إلى النصف نهائي بعد تخطيه اليابان وإيطاليا بالركلات الترجيحية قبل أن تقضي نيجيريا على أمله بالمواصلة وكاد أن يحتل المركز الثالث إلا أن البرازيل حسمت الأمور، العراق شارك ثلاث مرات أيضًا، ترأس مجموعته بمشاركته الثانية بفوزه على الأرجنتين وإسبانيا والنرويج، لكنه لم يصمد أمام الأمريكان وودع من الربع نهائي، المنتخب البحريني شارك بخجل بنسخة وحيدة لم يحقق بها شيء، المحطة القطرية كانت الأهم بتاريخ العرب بإنجاز من مشاركتين على أرضها باستضافتها للبطولة والأولى باستراليا، بعد مفاجأة الفوز على البرازيل بثلاثة أهداف لهدفين والتأهل للدور الثاني بالفوز على إنجلترا بهدفين، كان الموعد أمام الماكينات الألمانية التي قتلت الحلم، فكانت الوصافة بإنجاز غير مسبوق ووحيد، المنتخب السعودي كان أكثر المشاركين بست مرات، منها استضافة للبطولة لكنه لم يرض الطموح بخروج من الدور الأول بجميعه، بالنسبة للأردن نافسوا في 2007 وخرجوا من الدور الأول، أما الجار السوري شارك أربع مرات ووصل إلى الربع نهائي على حساب إنجلترا وإسبانيا والأوروجواي، لكنه لم يستطع أن يتخطى استراليا بركلات الترجيح، مشاركته الأخيرة كانت الأهم بفوزه على إيطاليا وتأهله للدور الـ16، لكن البرازيل خطفت هدف الفوز من ركلة جزاء فتبخر الأمل، الإماراتي شارك مرتين بماليزيا وعلى أرضه باستضافته للبطولة، وصل للدور الـ16 في الأولى واصطدم بطموح غانا، بينما وصل بالثانية إلى الربع نهائي على حساب استراليا قبل أن يخرجه الكولومبي، مصر ستكون المحطة الثالثة له فكل التوفيق والأمنيات، أحفاد الفراعنة مضيفو هذه البطولة مشاركة هي الخامسة لهم، أما أهم محطاتهم فكانت النسخة الثالثة عشرة بالأرجنتين، والمركز الثالث بعد تخطى الولايات المتحدة الأمريكية وهولندا والباراجواي، إنجازات لم ترض الطموح والشارع العربي حتى الآن، فإلى متى سيستمر الانتظار، أحمد الآغا، صدى الملاعب مصطفى الآغا: إذن مشاركات عربية فينا نقول بعضها كويس لكن بعضها خجول، لكن ها المرة فاز فريقين يا جمال، التاريخ ليس معنا إلا بالموضوع القطري جمال علي: يعني أنا أعتقد في حجم الإمكانات مصطفى الآغا: الوصيف كمان شغلة كبيرة جمال علي: إحنا نكون واقعيين يعني إمكاناتنا ما زالت لا تضاهي خلينا نقول أوروبا وأمريكا اللاتينية على الأقل مصطفى الآغا: لكن ما شا الله إحنا مشاركين كتير على مستوى الشباب جمال علي: متواجدين، يعني بطولات الشباب إحنا فرصنا أفضل مما هي موجودة في بطولات كأس العالم للكبار يعني مصطفى الآغا: نعم، أسأل ماجد، ماجد المنتخب السعودي شارك 6 مرات، ها المرة يغيب شبابًا ورجالاً، هل هناك غصة في الحلق إنه كونه بطولة أسيا صارت في السعودية والإمارات توجت هناك على حساب طبعًا السعودية واستراليا ماجد التويجري: مصطفى لازم الحديث عن كل العرب لازم نكون منطقيين، المشاركة الوصول إلى نهائيات كأس العالم للشباب بحد ذاتها هذا يعتبر إنجاز، استضافة أو تنظيم بطولة من هذا النوع للدول العربية أيضًا إنجاز على مستوى البنية التحتية لاستضافة كؤوس عالم، بالنسبة للسعودية مصطفى بالتأكيد الحديث لا يتوقف أبدًا عن حكاية عدم وصول سواء عن المنتخب وذهاب حلم كأس أسيا إلى المنتخب الإماراتي الشقيق أو تعدم وصول الكبار كلها أحلام تبخرت لكني على ثقة تامة بإن هناك عمل كبير عمل جبار من القيادات الرياضية لإعادة وضع الكرة السعودية لوضعها الطبيعي ومن ثم إن شاء الله التأهل لمراحل مقبلة من كؤوس العالم سواء للكبار أو حتى للشباب مصطفى الآغا: والله لك وحشة يا ماجد صارلك زمان ماجد التويجري: حبيبي يا مصطفى حبيبي مصطفى الآغا: طيب، راح نحكي عن موضوع جديد، يوم الأربعاء راح نتابع مباريات إياب الربع النهائي كأس الاتحاد الآسيوي، راح يلعب الكرامة السوري خارج دياره في ضيافة عربي الكويت وشقيقهم الكويت مع أربيل، في فريقين حيلعبوا لكن ما لنا شغل فيهم، يعني أربع فرق تانية، إذن وبعد غياب طال العشرين عام نادي الكويت الكويتي حط الرحال في مدينة أربيل العراقية ليكون أول فريق يكسر الحصار الرياضي على الملاعب بصورة رسمية منذ سبع سنوات وكذلك ليكون أول فريق كويتي يلعب في العراق منذ العام 1989، مراسلنا في أربيل أحمد العلي معه تفاصيل وصول الوفد الكويتي، بنتابع فريق الكويت يصل مدينة أربيل العراقية بعد 20 عامًا من الغياب والتحضيرات تتواصل للمواجهة المرتقبة في إياب ربع نهائي كأس الاتحاد الآسيوي أحمد العلي: حلم انتظره العراقيون لفترة طويلة تحقق أخيرًا بوصول وفد نادي الكويت الكويتي إلى مطار أربيل الدولي ليسجل كسرًا رسميًا لحصار رياضي دام على الملاعب العراقية منذ أكثر من سبع سنوات، وكان باستقبال الوفد الكويتي قمة هرمي المحافظة والرياضة، الدكتور وليد الطبطبالي، عضو مجلس الأمة الكويتي: سعدان إن الفريق الكويتي يكون أول فريق يقيم مباراة رسمية في العراق وها راح يرفع يشيل حاجز نفسي إن الوضع طبيعي إن شاء الله وبإذن الله إحنا سعداء إنا نساعد العراق في الخروج من الحصار وإن كان الشعب العراقي مارس رياضته وتابع المباريات الدولية اللي حرم منها لفترة طويلة، إسماعيل العجمي، لاعب الكويت الكويتي: أنا مسرور جدًّا بتواجدي في العراق بين إخواني العراقيين، تربطني علاقات وصداقات كثير من لاعبين منتخب العراق في الفترة الماضية وأتمنى إن شاء الله يكون تواجدنا طيب خصوصًا إن الأجواء طيبة في الخارج، وبأربيل الأجواء طيبة وبنتمنى إن شاء الله تنتقل الأجواء إلى الملعب وتكون الأجواء فيها إثارة وفيها متعة بإذن الله أحمد العلي: مباراة مهمة وحاسمة لكلا الطرفين، فالفائز فيها سيتأهل إلى نصف نهائي كأس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم كون أن نتيجة الذهاب انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله في الكويت، وبعيدًا عن أهميتها الرياضية فهذه المباراة ستسجل أول تواجد لفريق كويتي على الملاعب العراقية منذ عام 1989 حسين سعيد، رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم: أعتقد الرياضة هي وسيلة من وسائل تقارب الشعوب وإزالة الخلافات، وأعتقد أن هاي الزيارة إلها مدلولات ومعاني كثيرة ليست على الصعيد الرياضي وإنما الوفد الكويتي تعرف باهتمام كبير بالمجيء بطيارة خاصة أحمد العلي: وفي الوقت الذي حطت به طائرة الوفد الكويتي على الأراضي العراقية كانت الاستعدادات على أشدها في ملعب فرانسوا حريري الذي تأسس عام 1969 وبسعة تزيد عن 12 ألف مقعد، فنيون وإداريون كانوا يتنقلون كخلية نحل في سبيل إتمام كافة التجهيزات قبيل المباراة التي لم يتبق عليها سوى يوم واحد نوزاد هادي، محافظ أربيل: فجهود حكومة إقليم كردستان صبت في هذا الموضوع فاهتمت بالرياضة، فنجاح وكسب الثقة من قبل الاتحاد الأسيوي لإجراء هذه المباراة الرسمية الأولى على ملعب الشهيد فرانسوا حريري في أربيل بين نادي أربيل والكويتي هذا مكسب كبير نعتبره وإنجاز كبير لنا أحمد العلي: قلوب وأنظار عشاق الكرة العراقية تنتظر بشوق مباراة الكويت الكويتي وأربيل العراقي، بعضهم جاؤوا من أقصى جنوب العراق وبعضهم جاء من العاصمة بغداد، من مدينة أربيل أحمد العلي، صدى الملاعب مصطفى الآغا: نعدكم أن نتابع يعني مباريات كاس الاتحاد الأسيوي وإن شا الله بالتوفيق للكويت ولأربيل، وأيضًا مبروك للكرة العراقية عودة النبض والحرارة والعائدين إلى الخارج إليها جمال علي: هاديك الخبر مفرح طبعًا، يعني عودة النشاط الرسمي يعني البطولات والمنافسة إلى الأراضي العراقية هذا خبر مفرح، والمفرح أكثر أن يكون مع فريق عربي والكويت تحديدًا يعني مصطفى الآغا: نعم جمال علي: يعني الكويت أيضًا ساهمت في كسر الحصار بعد الحرب العراقية الإيرانية في نوفمبر على ما أذكر 1988، كان هناك أيضًا كسر حصار على يد المنتخب الكويتي فيها، في ملعب الشعب أجريت مباراة وكان ملعب أتذكر مملوء عن آخره في وقته بين منتخب العراق والمنتخب الكويتي، وهاي المرة الثانية أيضًا تكون الكويت هي البلد اللي يكسر الحصار مع العراق، البطولة لو اتكلمنا عنها استاذ مصطفى أيضًا إنها بطولة رغم أنها آسيوية بس أغلبيتها عربية يعني، لم يفز بها فريق إلا عربي مصطفى الآغا: وإن شا الله ما يفوز فيها إلا فريق عربي جمال علي: وإن شا الله تستمر البطولة للبلدان العربية مصطفى الآغا: نعم، طبعًا ماجد موجود معي لكن ماجد راح يحكي بعد شوي، عن شو يا ماجد راح نحكي ماجد التويجري: عن الهلال والنصر مصطفى الآغا: آه والله، نصر وهلال ولا هلال ونصر، لإنه دايمًا بيزعلوا علينا، يقولوا هلال ونصر ولا نصر وهلال، بكرة المباراة حتكون على أرض من ماجد التويجري: بكرة المباراة على أرض الهلال مصطفى الآغا: إذن من نقوله أولاً هو على أرضه، وإن شا الله بمباراة العودة بنقول نصر وهلال، إذن خليكم معنا، بعد الفاصل: قمة الكرة السعودية ودربي الرياض بين الهلال والنصر شو هي الأجواء عشية المواجهة، وكيف يرى الإعلام الرياضي السعودي في دربي الرياض المنتظر [فاصل إعلاني] مصطفى الآغا: الحقيقة اليوم أروي هي اللي كانت جامدة أوي ببرنامج آخر من يعلم مع الفنانة أحلام عبر شاشة MBC، تتجه كل العيون يوم الثلاثاء صوب العاصمة السعودية الرياض لمتابعة اللقاء الكبير دربي العاصمة بين العملاقين الهلال والنصر ضمن الجولة الثالثة من الدوري السعودي، وسيلعب أيضًا القادسية مع الوحدة، سلام المناصير سيضعنا في أجواء الدوري السعودي بعد ما غبنا عنه خلال شهر رمضان المبارك، بنتابع قمة الكرة السعودية ودربي الرياض بين الهلال والنصر ما هي الأجواء عشية المواجهة سلام المناصير: ما دمت تتابع الدوري الأفضل في الوطن العربي فإنك بالطبع ستستمع بالإثارة والندية، النسخة الثانية من دوري المحترفين السعودي تشهد متعة أفضل من ذي قبل، من خلال تحضيرات واستعدادات الجميع دون استثناء للموسم الجديد، ثلاث جولات مضت والفرق الكبيرة أكدت حضورها بقوة بينما تحاول الفرق الأخرى تأكيد التواجد في دوري الأضواء، حامل اللقب يتمسك بالصدارة بالعلامة الكاملة، فالاتحاد لم يعط أي مجال للمفاجآت ليتفرغ العميد في المحطة الآسيوية والتحضير للقاء المرتقب مع بوكتاكور الأوزبكي في إياب ربع نهائي دوري أبطال آسيا، الهلال يواصل اللحاق بالمتصدر فهو حقق الفوز في مواجهاته الثلاثة السابقة، والاختبار الأصعب سيكون أمام النصر في دربي الرياض المثير يوم الثلاثاء، درس الوحدة كان مفيدًا للاعبي الشباب، فالليث انتفض وهزم النصر بثنائية نظيفة في مواجهة كانت أكثر من نارية، ناصر الشمراني كالعادة كان النجم الأبرز في المباراة وتمكن من إحراز هدفي الانتصار قائدًا الفريق إلى المركز الثالث بسبع نقاط، أما العالمي فلم يقهر جميع الإمكانيات لحد الآن، نقطة واحدة فقط هي التي حصدها النصر في المباراتين اللتين خاضهما أمام الاتفاق والشباب، قلعة الكؤوس تدخل دائرة المنافسة بشراسة هذا الموسم، أهلي جدة يكسب انتصارين متتالين على حساب الرائد بهدف قاتل وعلى الاتفاق بهدفين دون رد، الحزم هو الفريق الوحيد الذي خاض لحد الآن مباراة واحدة في ثلاث جولات بعد تأجيل مباراتين له بقرار من لجنة المسابقات بعد أن تعرض بعض لاعبيه للإصابة بمرض أنفلونزا الخنازير، وإذا أردنا أن نتحدث عن مواجهات الجولة الرابعة فعلينا أن نتوقف طويلاً عند أبرز اللقاءات، مواجهة ستكون بلا شك الأجمل والأروع والجميع ينتظرها بفارغ الصبر، الهلال والنصر في أولي مواجهات دربي الموسم الجديد، دربي العاصمة سيكون بطعم ومذاق مختلف هذه المرة، كلا الفريقين أعدا العدة لهذه المواجهة بالتحديد، الهلال يرفع شعار الزحف بقوة إلى الصدارة والنصر يعد المحبين والعشاق بالتعويض، كل هذه العناوين سنجدها في استاد الملك فهد الدولي، الكل مدعو إلى متابعة المباراة ومن تفوته المشاهدة فليتابع صداها عبر صدى الملاعب، سلام المناصير مصطفى الآغا: إذن صدارة الدوري السعودي بعد ثلاث مراحل شراكة بين الاتحاد والهلال بتسع نقاط، الاتحاد يتقدم بفارق الأهداف يليهم الشباب بسبعة، الأهلي بستة ولكن من مباراتين، يحل الرائد الخامس بتلات نقاط من تلات المباريات أما النصر فيحل بالمركز العاشر بنقطة من التعادل مع الاتفاق وخسارة من الشباب بهدفين، الهلال فاز على القادسية خارج أرضه وعلى الوحدة وفاز على نجران على أرضه بخمسة، أذهب أولاً إلى ماجد التويجري، طبعًا ماجد خلال شهر رمضان كنا غائبين، الدوري السعودي دوري زين للمحترفين الآن نرى يعني أنت كيف تراه بعد تلات جولات ماجد التويجري: مصطفى يعني يمكن كنت أقول رأيي مع الأسف الشديد إنه رأيي طلع غلط مية في المية لما قلت إنه مبين إنه الدوري لن تشاهد النتائج الكبيرة فوارق كبيرة من الناحية الفنية لكن الجولة الماضية وقبل الماضية أيضًا كشفت نتائج ثقيلة يعني حتى على مستوى مسابقات أخرى، شاهدنا أهداف تصل إلى السبعة والثمانية، على أي حال أنا أعتقد بإنه الفرق الكبيرة مصطفى الآغا: قصدك الاتحاد مع القادسية والهلال مع نجران ماجد التويجري: أكثر من نتيجة كانت كبيرة حتى النصر حتى وإن كانت ليست في الدوري حتى النصر مع الوطني عندما استطاع أن يزور مرمى الوطني 9 مرات تقريبًا كل هذا يؤكد أنه كنا نعتقد إنه الفوارق ستكون قليلة لكن، وانت كنت تقول لي إنه بس الدوري يسخن شوي وأهو لسة ما سخن، كنت تقولي حتشوف نتائج وفوارق كبيرة، لكن بشكل عام مصطفى الفرق الكبيرة لما تتحدث عن الهلال، الاتحاد، الأهلي، الشباب، النصر، تشعر بإنه هناك قوة فنية ربما غابت في بعض المباريات لكن بالتأكيد ستحضر مصطفى الآغا: لكن والعة، والعة يوم الثلاثا ها، لإنه هلا حنشوف اللقاءات اللي أجريتها بس حنشوف اللقاءات لإنه زميلنا ماجد عادةً دايمًا قبل أي مواجهتين بين اتنين كبار اتحاد أهلي شباب هلال بيعمل لنا مواجهات، اليوم قرر ماجد إنه يغير، راح للإعلام السعودي، كيف ينظر إلى دربي الرياض بين الهلال والنصر، طبعًا الجواب مع ماجد ومع رجال الإعلام، وسلام المناصير ع المونتاج منيف الحربي، كاتب في جريدة الشرق الأوسط: في كرة القدم لا يمكن أن نطلق على مثل لقاءات النصر والهلال أو التنافس بين ناديين بحجم النصر والهلال إنه انتهى التنافس، لإن ممكن إن الهلال يتعرض مثل ما تعرض قبل ممكن عقدين من الزمان غياب فترة طويلة عن المنافسة وعن البطولات، ممكن الهلال يبتعد لأي ظرف وبالتالي النصر يوازن المعادلة، هنا لا يمكن أن نقول أن المنافسة انتهت بين فريقين بحجم النصر والهلال إطلاقًا المنافسة لا زالت موجودة لا زال الهلال والنصر فريقين كبيرين تترقب الجماهير عامة لقاءاتهم بشكل خاص محمد العبدي، مدير تحرير جريدة الجزيرة: يعني الناديين أنا أعتقد أن هذه المباراة تعني لهم أكثر من الثلاث نقاط، هذا الكلام من يقول غير ذلك يضحك على الجمهور ويضحك على نفسه، ولكن إنه أكيد إن جمهور النصر ينتظر الفوز على الهلال يعني من 1424 هذه السنة السادسة لم يفوزوا، بالتأكيد إنه في حالة الفوز جمهور النصر سيعود بقوة والمعنوية سترتفع وأداء الفريق في المستقبل سيتقوى، وفي حالة خسارته سيعتبر أن هذه المباراة هي فحص للفريق وبالتالي أتوقع يتراجع في حالة خسارته منيف الحربي، كاتب في جريدة الشرق الأوسط: جدولة لقاءات الهلال بالتدرج مع فرق أقل مستوى عكس الفريق النصراوي الذي قابل الاتفاق ثم الهلال عفوًا الاتفاق ثم الشباب ثم الهلال كلها مباريات قوية لكن النصر مر بفترة هو الآن يعيش فترة انتقالية كبيرة على كافة المستويات ومن الظلم أن نقيس العمل النصراوي الممتاز لهذا العام والتحضير الجيد بمباراة واحدة ماجد التويجري: تغير النصر محمد العبدي، مدير تحرير جريدة الجزيرة: ما في شك تغير للأفضل بصراحة إدارة الأمير فيصل بن تركي وقبلها الأمير فيصل عبد الرحمن أدوا عمل ممتاز وعمل جيد وأنا قلتها قبل موسمين وعندك في برنامجكم، قلت إنه يجب على النصر إنه يعلن لجماهيره إما إعداد فريق أو تحقيق بطولات، لكنه الآن جاهز عنده فريق وإن شاء الله ينجح ويكون عندهم فريق جيد ويعود للمواجهة ولكن النصر أيضًا أرجع وأقول يحتاج الكثير من العمل لينافس على بطولات الدوري التي أنا أراها محصورة بين الثلاثة، الهلال والاتحاد والشباب مصطفى الآغا: إذن قبل ما نروح لماجد أسأل جمال، هلال ونصر كيف تراها باختصار جمال علي: يعني كأي دربي، الدربي خاضع لحسابات أخرى يعني هي بطولة قائمة بحد ذاتها مصطفى الآغا: من ست سنين الهلال يفوز على النصر جمال علي: يفوز ولكن الآن النصر متجدد مصطفى الآغا: نعم جمال علي: أضف إلى هذا إنه النصر رغم خسارته مصطفى الآغا: لكن بداية الهلال غير بداية النصر جمال علي: رغم خسارته الأخيرة كان هناك وجهين بالمباراة، وجه الشوط الأول ظهر بمظهر والشوط الثاني مظهر ثاني، كذلك الفريق بالمباراة الأولى كان هناك أداء متوازن مصطفى الآغا: إذن أنت تراه خارج الحسابات جمال علي: خارج الحسابات تمامًا مصطفى الآغا: وبالتالي التوقع للنتيجة أمر من المحال جمال علي: صعوبة وخصوصًا أن النصر كفريق كبير يعني جريح بعد مباراته الأخيرة لذلك أعتقده يحاول أقصى ما يمكن أن يحسن الصورة مصطفى الآغا: أعود إلى ماجد، ماجد راح أتركك تحكي أعطينا آخر الأجواء، الأخبار، غيابات، اتفضل ماجد التويجري: مصطفى خلينا أول شي نقول إنه يمكن لا وجود للأعذار في المباراة، يعني مش أقصد بعدم وجود أعذار، ما في إصابات في النصر ما في إصابات في الهلال، ما في غيابات إجبارية لإيقاف معين سواء بالبطاقات الملونة أو غيره، يعني يمكن من سنوات طويلة من النادر جدًّا أن يحضر الهلال أو كما يتمنى الجمهور أن يحضر يكون حاضر، ونفس الشيء ينطبق على النصر، وإن كان التأكيد دائمًا مصطفى بإنه هذا النوع من هذه المباريات تحديدًا الهلال والنصر لا تخضع لمقاييس فنية، في المقابل أهم مصطفى الآغا: سعد الحارثي خارج، سعد الحارثي كمان نجم كبير ماجد التويجري: لا مصطفى سعد مش خارج الحسابات، سعد أبعده المدرب في المباراة الماضية حسب الكلام على أساس إنه غاب عن التدريبات، غدًا سيكون ضمن قائمة البدلاء، التأكيدات الأخبار اللي جاية من المعسكر الأزرق إنه أحمد الفريدي اللي اضطر العام إلى مغادرة الملعب بسبب الإصابة من خلال مباراة النصر وتحديدًا مع ريال بلال سيكون حاضر بدل عبد اللطيف الغنام ضمن القائمة الأساسية، هذه المعلومات من المعسكر الأزرق، في المقابل في المعسكر النصراوي يمكن اللي كان سبب في فوز النصر في كأس الأمير فيصل العام قبل الماضي ريال بلال في مرمى الهلال هو سيغيب تمامًا عن القائمة وطبعًا لا الأساسية مصطفى ولا الاحتياطية وهذا ليس لأمور إصابة أو إيقاف إنما من قرار من قبل الجهاز الفني مصطفى الآغا: شو السبب ماجد التويجري: مصطفى أيضًا هناك نقطة مهمة تحدثت مباشرةً مع رئيس الهلال مصطفى الآغا: ماجد ماجد التويجري: الأمير عبد الرحمن بن سعد وأيضًا مع رئيس النصر الأمير فيصل بن تركي اللي لاحظته مصطفى إنه من النادر جدًّا ومن خلال تعاملي المباشر مع رؤساء نادي الهلال السابقين وأيضًا النصر السابقين ردة الفعل جدًّا يعني يغلفها الهدوء، ما في أي تشنج، التأكيد الأمير عبد الرحمن بن سعد يؤكد على إن النصر تغير النصر فريق كبير، يؤكد على إنه الأمير فيصل بن تركي عمل، نفس الشي كانت ردة الفعل بالنسبة للأمير فيصل بن تركي تتحدث حول نفس الجانب، وهذا دليل على أن المباراة غير مشدودة على مستوى علق التصريحات مصطفى مصطفى الآغا: يعني، قول ع السريع ماجد التويجري: ربما تكون هذه مجرد مباراة أولي لحسين عبد الغني يقود فيها النصر أمام الهلال ومباراة لعيسي المحياني المنتقل من الوحدة أمام النصر مصطفى الآغا: طيب، راح تشاهدوا على قنوات ART Sports يوم الثلاثاء شي كتير، يعني قنوات ART ما شا الله مو مخليين شغلة مو متابعينها، مباراتين من دوري زين السعودي للمحترفين الهلال مع النصر والقادسية مع الوحدة، أربع مباريات من دوري أبطال الخليج، صور العماني مع الخور القطري، قطر القطري مع العروبة العماني، الوصل الإماراتي مع الرفاع البحريني، المحرق البحريني مع الشباب السعودي، وأربع مباريات من كأس العالم للشباب ضمن المجموعة الثالثة كوريا الجنوبية مع ألمانيا، أمريكا مع الكاميرون، والله مباراتين حلوين، وضمن المجموعة الرابعة أوروجواي مع أوزبكستان، وغانا مع إنجلترا، واللي حابب يروح على مصر لا يقطع تيكيت ولا يعمل شي، بس يروح يجاوب على سؤال مع ART، السؤال بيقول من هو أفضل لاعب في كأس العالم للشباب عام 2003، هل هو ماجد التويجري، أم هو جمال علي، طبعًا الفرق بالعمر بين الاتنين، أم هو إسماعيل مطر، إذا إسماعيل مطر حطوا على artonline.tv إذا أنا ما قلت شي، وتشاركوا، اللي ما عنده اشتراك بالـART حنعطيه عشر بطاقات هون واللي مشترك حيروح على نهائي كأس العالم بمصر وإذا شوي طول باله حيروح على نهائي كأس العالم بجنوب أفريقيا بصحبة ماجد التويجري مراسلنا في السعودية اليوم ما خلانا نحكي ولا كلمة، يا ابن الحلال ليش غاب ريان بلال شو السبب، بثانية قولي شو السبب ماجد التويجري: ما في سبب مصطفى، السبب قرار فني ما في لا إصابة ولا إيقاف مصطفى الآغا: شو صار شو عمل ماجد التويجري: يعني الراجل شاله برة القائمة يا مصطفى باختصار مصطفى الآغا: ليش ماجد التويجري: ما بعرف ليش مصطفى الآغا: طيب، ماجد التويجري طبعًا بكرة نعد بتغطية مميزة لدربي الرياض الهلال والنصر، شكرًا جزيلاً إلك ماجد التويجري: شكرًا استاذ مصطفى مصطفى الآغا: وكل الشكر لك كابتن جمال، شكرًا لك جمال علي: شكرًا لك مصطفى الآغا: اللي حابب يركب سيارة 2010، 290 حصان، كل حصان ينطح حصان، بس شايفين الأرقام اللي طالعة، يبعتلنا شي فاضي، مرحبا كيفكم شباب شو أخباركم اللي بتحبوه ابعتولنا والسحب إن شا الله هون، 3 سيارات، دايمًا مع الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC وبرنامجكم صدى الملاعب، باي باي