EN
  • تاريخ النشر: 07 ديسمبر, 2011

فرناندو: اللياقة والإنضباط يعوقان احتراف السعوديين اوروبيا

نقص اللياقة البدنية وقلةالاحتكاك إضافة الى ضعف الانضباط التكتيكي هي العوامل التي تعوق إحتراف اللاعبين السعوديين في اوروبا.. ذلك هو تشخيص المحترف البرازيلي فرناندو لعدم احتراف اللاعبين السعوديين في الخارج..

قال البرازيلي فرناندو المحترف في صفوف نادي الشباب السعودي ان نقص اللياقة البدنية وقلة الاحتكاك إضافة الى ضعف الانضباط التكتيكي هي العوامل التي تعوق إحتراف اللاعبين السعوديين في اوروبا مشيرا الى انه تفاجأ حين بدا مشواره مع نادي الشباب ان الحكام يصفرون على كل احتكاك وهو ما لم يعتده في اوروبا.

وفي لقاء مع علي القحطاني مراسل صدى الملاعب في الرياض قال فرناندو "هناك فارق كبير بين الدوري السعودي والفرنسي خاصة من الجانب اللياقي فالفرنسي يعتمد كثيرا على اللياقة البدنية وهو الأمر الذي صدمت هنا أنه مع أي احتكاك مع لاعب يحتسبه الحكم خطأ مما شكل صعوبة عليّ لأن اللاعب الأوروبي معتاد على الخشونة والاحتكاك القوي".

هناك فارق كبير بين الدوري السعودي والفرنسي خاصة من الجانب اللياقي

وتطرق فرناندو الى العناصر المشتركية بين اللاعبين السعوديين والبرازيليين ومن من زملائه في الشباب يملكون قدرات للاحرتف فقال "هناك كوكبة من اللاعبين بمقدورهم اللعب في الخارج مثل وليد (عبد الله) وأحمد (عطيف) وناصر (الشمراني) هؤلاء لديهم مهارات تضاهي مهارات بعض اللاعبين في أوروبا، وما يجمع بين اللاعب البرازيلي والسعودي اعتمادهما على المهارة كما أنهما لا يعتمدان على اللياقة البدنية كاللاعب الأوروبي ويضاف إلى ذلك الطقس الحار المشترك بين البلدين".. واضاف "أعتقد أن اللياقة البدنية والاحتكاك هو العائق الوحيد أمام اللاعب السعودي للاحتراف خارجا ويضاف إليها الانضباط التكتيكي أما غير ذلك فهو لاعب مهاري يتمتع بإمكانات مهارية مميزة تخوله أن يلعب في أي دور أوروبي".

وعن اسباب تفضيله اللعب في السعودية على استكمال مشوار الاحتراف الاوروبي قال "بعد قضائي 7 سنوات في الدوري الفرنسي كنت بحاجة لتجربة جديدة وكان الشباب السعودي اختياري، الحمد لله النادي يقدم مستويات جيدة حتى الآن وتأقلمت مع الفريق بشكل سريع وأتمنى أن أعطي كل ما عندي معهم".