EN
  • تاريخ النشر: 28 أغسطس, 2012

غياب انتصارات الريال كابوس يطارد مورينيو أمام برشلونة في إياب سوبر إسبانيا

برشلونة وريال مدريد

ريال مدريد يواجه ضغوط كبيرة قبل لقاء برشلونة في إياب السوبر

لعب ريال مدريد منذ بداية الموسم في إسبانيا ثلاث مباريات رسمية، عجز فيهم عن تحقيق الفوز بالتعادل أمام فالنسيا في افتتاح الدوري ثم الهزيمة على يد برشلونة في ذهاب السوبر المحلي وبعدها سقوط أمام مضيفه خيتافي في ثاني جولات الدوري، وفكان من الطبيعي بعد هذه النتائج السيئة أن يواجه المدير الفني البرتغالي جوزيه مورينيو ضغوط هائلة.

  • تاريخ النشر: 28 أغسطس, 2012

غياب انتصارات الريال كابوس يطارد مورينيو أمام برشلونة في إياب سوبر إسبانيا

لعب ريال مدريد منذ بداية الموسم في إسبانيا ثلاث مباريات رسمية، عجز فيهم عن تحقيق الفوز بالتعادل أمام فالنسيا في افتتاح الدوري ثم الهزيمة على يد برشلونة في ذهاب السوبر المحلي وبعدها سقوط أمام مضيفه خيتافي في ثاني جولات الدوري، وفكان من الطبيعي بعد هذه النتائج السيئة أن يواجه المدير الفني البرتغالي جوزيه مورينيو ضغوط هائلة قبل لقاء الإياب أمام منافسه التاريخي "النادي الكتالوني" في العاصمة مدريد على إستاد "بيرنابيو".

غياب الانتصارات في المباريات الثلاثة السابقة، تجعل ريال مدريد يعيش أسوأ بداية له في الدوري الإسباني منذ 40 عاما، حيث حصد نقطة واحدة فقط من ست نقاط متاحة في أول مباراتين له بالدوري، ليتسع الفارق مبكرا مع منافسه التقليدي العنيد برشلونة إلى خمس نقاط.

قال تشابي ألونسو نجم خط وسط الريال بعد الهزيمة أمام خيتافي:" نحتاج الآن لنسيان هذه المباراة والبدء في التفكير بمباراة الأربعاء".

وعلقت إذاعة "ماركا" الأسبانية على المباراة بقولها:" إذا لم يفز الريال يوم الأربعاء، ستتضاعف الضغوط على مورينيو، ومن يستطيع التنبؤ بالعواقب ؟".

سيكون على مورينيو المفاضلة بين الإبقاء على المهاجم الأرجنتيني جوتنزالو هيجوين في التشكيل الأساسي، أو الدفع بزميله الفرنسي كريم بنزيمة علما بأن هيجوين هو من سجل الهدفين اللذين أحرزهما الريال حتى الآن في الدوري الإسباني.

 كما ينتظر عودة لاعبين آخرين إلى تشكيلة الفريق الأساسية وهما لاعب خط الوسط الألماني سامي خضيرة والظهير الأيسر البرازيلي مارسيلو وذلك على حساب لاسانا ديارا وفابيو كوينتراو.

ويترقب مورينيو مدى قدرة مدافعه البرتغالي بيبي على المشاركة بعدما غاب عن مباريات الفريق منذ إصابته بارتجاج شديد في المخ منذ اصطدامه بزميله حارس المرمى إيكر كاسياس في مباراة الفريق أمام فالنسيا.

يذكر أن برشلونة تفوق على ريال مدريد على إستاد "كامب نو" بنتيجة (3-2) في ذهاب سوبر إسبانيا، وهي نتيجة تجعل اللقب معلقا بين الفريق حتى صفارة نهاية مباراة الإياب، لأن الفريق الملكي يكفيه الفوز بفارق بهدف نظيف لحصد الكأس.