EN
  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2010

صدى الملاعب يرصد ردود الأفعال عودة اتحاد حسين سعيد.. مفيد أم ضار للكرة العراقية؟

رصد برنامج صدى الملاعب ردود الأفعال على قرار اللجنة الأوليمبية العراقية بتعليق قرارها الخاص بحل اتحاد كرة القدم برئاسة حسين سعيد، ومنح الاتحاد فرصة حتى نهاية إبريل/نيسان المقبل، بغرض تنفيذ خارطة الطريق المقررة في اجتماع الهيئة الإدارية للاتحاد وصولا إلى انتخاب هيئة إدارية جديدة، من خلال التنسيق مع الاتحاد الدولي لكرة القدم لاستحصال موافقته على المواعيد، فكيف كانت ردود الأفعال؟

  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2010

صدى الملاعب يرصد ردود الأفعال عودة اتحاد حسين سعيد.. مفيد أم ضار للكرة العراقية؟

رصد برنامج صدى الملاعب ردود الأفعال على قرار اللجنة الأوليمبية العراقية بتعليق قرارها الخاص بحل اتحاد كرة القدم برئاسة حسين سعيد، ومنح الاتحاد فرصة حتى نهاية إبريل/نيسان المقبل، بغرض تنفيذ خارطة الطريق المقررة في اجتماع الهيئة الإدارية للاتحاد وصولا إلى انتخاب هيئة إدارية جديدة، من خلال التنسيق مع الاتحاد الدولي لكرة القدم لاستحصال موافقته على المواعيد، فكيف كانت ردود الأفعال؟

"شرار حيدر، رئيس نادي الكرخ: قررت الأندية الرياضية ابتداءً بنادي السما والطلبة، والنجف، والزوراء، والديوانية، والحدود، والموصل، والمرخ، والأمان، وصلاح الدين، والميناء، تعليق مشاركتها في الدوري الممتاز، كما تم الاتفاق على عقد اجتماع طارئ للهيئة العامة لأندية الدوري الممتاز خلال الفترة القريبة المقبلة، هذا القرار للأندية جاء بناءً على تراجع اللجنة الأوليمبية عن قرارها بحل اتحاد كرة القدم، رعد حمودي هو الذي أبلغنا أن هناك أوامر قضائية وأوامر إلقاء القبض على حسين سعيد وعلى ناجي حمود وشوفنا القرار، عملية عودتهم الآن كيف ترجع انت ناس عليهم أوامر إلقاء القبض وعليهم أوامر قضائية بنزاهة إلى الاتحاد..".

"عبد الخالق مسعود، الأمين المالي لاتحاد الكرة العراقي: باسم رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي لاتحاد كرة القدم نشكر رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي للجنة الأوليمبية الوطنية بقرارهم الجريء بحل الهيئة المؤقتة وإعادة الاتحاد الشرعي لوضعه الطبيعي، ولكن كنت أتمنى أن يصدر هذا القرار قبل هذا الوقت لكي يشارك نادي أربيل ونادي النجف ونوروز والحكام أيضا للمشاركة في بطولات الأندية وقيادة المباريات بالنسبة للحكام، ولكن الآن صدر هذا القرار وكل الشعب العراقي مسرور بهذا القرار، ونصبنا خارطة الطريق لإجراء الانتخابات، وإن شاء الله يكون في اجتماع الهيئة العامة خلال هذا الشهر سنحدد موعد الانتخابات النزيهة والشفافة في العراق".

"رعد حمودي، رئيس اللجنة الأوليمبية العراقية: اللي يتمناه الكل أولاً أن يسود المحبة والاحترام وإذا أي واحد عنده أي اعتراض أو مسبب وجود لغة حوار أهم من التقاطع، احنا كنا زملاء وكنا أصدقاء وكنا نريد للرياضة الخير والبركة، وعليه أعتقد اللي يفكر بإنه يقاطع نشاطا رياضيا هو الخسران؛ لأن الرياضة أكبر من الجميع وأكبر من المتحدث أيضا، أنا رعد حمودي، وعليه القرار أتخذ في المكتب التنفيذي وشفنا وين الصواب واتخذنا الصواب وعلى الكل أن يحترم هذا القرار، كل قرار أيضا فيه خسائر، والخسائر اللي صارت كنا نتمنى إنه ما نوصل لها، بس هذا اللي صار ولهذا ذكرت إنه حتى قرار المكتب التنفيذي في حل الاتحاد مو قرار إقصاء ولا عقوبة ضد شخص أو شخوص، فقط هو مدخل لحل وهذا الحل اللي لقيناه اليوم..".

"قرار الحل كان قرارا خاطئا، حل اتحاد كرة القدم قرار خاطئ، حتى لو نصهم حرامية أرفع عليهم قضية بالمحكمة وما أحل الاتحاد، ليش، لأنه تحلين الاتحاد متى، بعدما تستنفذين كل الوسائل، بعدما تذهبين إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم ونجلس معاه ويشوف إنه خلاص ما في أي مجال نحل الاتحاد وشو يصير اللي يصير، قرار حل الاتحاد كان متسرعا، أربعة شهور أو أكثر ضاعت على الكرة العراقية، وفي الآخر رجعنا إلى المربع مثل ما يقولون، وهو إنه عودة الاتحاد والذهاب إلى الفيفا والجلوس مع الفيفا، كان من الأول احنا تحدثنا..".