EN
  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2010

يعشق البرازيل وبرشلونة علي الديك حزين لما وصلت إليه الكرة السورية

انتقد الفنان الشعبي السوري علي الديك" المستوى المنحدر الذي وصلت إليه الكرة السورية في الفترة الأخيرة، مشيرا إلى أننا كنا دائما نسعى إلى التأهل لنهائيات كأس العالم، إنما الآن نسعى للتأهل إلى نهائيات الأمم الأسيوية.

  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2010

يعشق البرازيل وبرشلونة علي الديك حزين لما وصلت إليه الكرة السورية

انتقد الفنان الشعبي السوري علي الديك" المستوى المنحدر الذي وصلت إليه الكرة السورية في الفترة الأخيرة، مشيرا إلى أننا كنا دائما نسعى إلى التأهل لنهائيات كأس العالم، إنما الآن نسعى للتأهل إلى نهائيات الأمم الأسيوية.

وقال الديك في مقابلة مع برنامج "صدى الملاعب" على mbc مساء الأحد 26 سبتمبر/أيلول-: "إن اللاعبين الذين يصعدوا إلى كأس العالم ويحرزون اللقب أبناء آدم وحواء، وأولادنا أيضا أولاد آدم وحواء، وأتمنى أن يهتموا أكثر ويطمحوا في تحقيق الإنجازات".

وكشف الفنان السوري عن أنه يحب الرياضة بكل أنواعها، ويهتم بها إلى درجة كبيرة، حيث إنه يمارس السباحة، ويحرص على أن يشاهد مباريات كرة القدم، وكذلك مباريات رياضة البوكس".

وأشار الديك إلى أنه شاهد نهائيات كأس العالم الماضية التي أقيمت بجنوب إفريقيا، وحزن كثيرا لخروج البرازيل أمام هولندا، موضحا أنه يشجع على المستوى الدولي نادي برشلونة الإسباني، وأنه يميل إلى الهلال السعودي في الأندية العربية.

يذكر أن المنتخب السوري قد خسر أمام نظيره الكويتي بهدفين لهدف في المباراة التي جرت بينهما في الجولة الثانية ببطولة غرب أسيا، ليصبح أول المنتخبات المودعة للبطولة.

وفيما يلي نص المقابلة:-

مصطفى الأغا: واليوم المنتخب السوري بما أنه أول من يخرج من كأس أسيا أمام منتخب رديف الكويت، قصة مثل ما قال مئات السوريين أتعودها مئات المرات، ضيفنا النجم الكبير على الديك بيتحدث لدانا صملاجي عن ها النقطة بالذات، بشير كامل على المونتاج.

دانا صملاجي: علي الديك والرياضة أصحاب؟

على الديك: تلاقى كل شعب وكل شخص بيحب الرياضة، ما في حد ما بيحب الرياضة، وبيحب الرياضة بكل أنواعها، وأنا شخص كثير عندي اهتمام بها الموضوع وبحب الرياضة جداً، وأنا بحب السباحة كتير.. وبحب اتفرج على رياضة كرة القدم، وإلى حد ما بحب رياضة البوكس، بحب الصيد جداً...

الكرة عندنا، اللي كنا نحنا نتخيله، وأنا كشخص، أنا أتوقع للطابة السورية أنه اليوم توصل لكأس العالم بها الأيام هاى، ما عم ترجع عاد تتمنى توصل لكأس آسيا...فا يعنى إن شاء الله نتمنالهم التوفيق وبتمنى يهتموا ويطمحوا لأنه اللي عم يلعبوا بكأس العالم أبناء آدم وحوا ونحنا أولاد آدم وحوا...

دانا صملاجي: أكيد كلنا تابعنا آخر حدث عالمي هو كأس العالم، علي الديك مع مين كان؟

على الديك: مع البرازيل.. كنت مع البرازيل وبأسف يعنى..

دانا صملاجي: ليه؟

على الديك: شوفى يعنى شفتى ليش...صار في اليوم يعنى فيكى تحكى على هون ولا هناك، يعنى هاى هي الطابة البرازيلية مثلاً! هاى هي الكرة البرازيلية!!...

والله أنا بحب رياضة برشلونة، بحب الاتنين وبتابعهم تنيناتهم، وميال إلى حد ما إلى الهلال.

بحيي صدى الملاعب وبحيي الحبيب والعزيز، الصديق مصطفى الأغا، وبتمنالكم التوفيق، وبحيي كل شاشة الـMBC، علي الديك.