EN
  • تاريخ النشر: 06 مارس, 2010

قال إنه يشعر في عمان بأنه وسط أهله وبيته عدنان حمد: أتمنى البقاء لقيادة الأردن في أمم أسيا

حمد يقدم إنجاز التأهل لأمم أسيا هدية للشعب الأردني

حمد يقدم إنجاز التأهل لأمم أسيا هدية للشعب الأردني

كشف العراقي عدنان حمد -المدير الفني للمنتخب الأردني- أنه لم يحدد مصيره في الفترة المقبلة، سواء بالاستمرار مع الأردن أو تدريب أيّ منتخب آخر، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه يتمنى البقاء في الأردن؛ لأنه يشعر أنه وسط أهله وبيته.

  • تاريخ النشر: 06 مارس, 2010

قال إنه يشعر في عمان بأنه وسط أهله وبيته عدنان حمد: أتمنى البقاء لقيادة الأردن في أمم أسيا

كشف العراقي عدنان حمد -المدير الفني للمنتخب الأردني- أنه لم يحدد مصيره في الفترة المقبلة، سواء بالاستمرار مع الأردن أو تدريب أيّ منتخب آخر، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه يتمنى البقاء في الأردن؛ لأنه يشعر أنه وسط أهله وبيته.

وقال حمد في تصريح خاص لبرنامج "صدى الملاعب" على MBC مساء الجمعة الـ 5 من مارس/آذار-: "لم أفكر في هذا الموضوع بعد، كان كل تركيزي خلال الفترة الماضية في مباراة الأردن وسنغافورا، والحمد الله حققنا الفوز وتأهلنا إلى نهائيات كأس الأمم الأسيوية في العاصمة القطرية الدوحة 2011".

وتابع قائلا: "لكن الآن من الممكن أن أجلس مع نفسي وأفكر بهدوء وروية أفضل حتى أستطيع أن أحدد خطوتي المقبلة، وهل ستكون الاستمرار مع المنتحب الأردني أو منتخب آخر".

ونفى المدرب العراقي دخوله في أيّة مفاوضات مع أيّ منتخب آخر مهما كان اسمه في هذا التوقيت، مشددا على أنه مدرب يحترم تعاقداته، ولا يقبل أن يتفاوض مع أيّ منتخب وهو يتولى تدريب منتخب آخر.

وحول إمكانية بقائه مع المنتخب الأردني، قال حمد: "أتمنى أن أبقى مع الأردن، خاصة أني أشعر في عمان بأنني وسط أهلي وبيتي، وكأني في بلدي تماما، الأردن بلدي الثاني بعد العراق".

وأضاف "شعرت خلال فترة عملي مع المنتخب العراقي في الفترة الماضية بالمحبة في كل مكان ومن الجميع، وبقائي مع المنتخب الأردني أمنية، خاصة أن محبتي للأردنيين لا يمكن أن أصفها بالكلمات".

على صعيد مختلف، أرجع المدرب العراقي تأهل الأردن إلى نهائيات بطولة أسيا إلى اللاعبين الذين بذلوا كل جهودهم وجاؤوا من بعيد؛ حيث كانت تحتل الأردن المركز الأخير في المجموعة، معربا عن سعادته الكبيرة بقدرته بفضل الله سبحانه وتعالى- على إسعاد الشعب الأردني بهذا التأهل.

وقدم حمد هذا الإنجاز هدية للملك عبد الله الثاني ولكل الشعب الأردني ولكل من وقف خلف الفريق طيلة الفترة الماضية، خاصة الأمير علي بن الحسين -رئيس الاتحاد- مشددا في الوقت نفسه على ضرورة الإفادة من هذا التأهل وإعادة الكرة الأردنية إلى طريق الألقاب.