EN
  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2010

بعد الفوز الكبير على عجمان عبد الإمام: كاجودا والأجانب كلمة السر في الشارقة

أكد الإعلامي العراقي -والمحلل الرياضي لبرنامج "صدى الملاعب" على MBC سامي عبد الإمام- أن التطور الذي شهده أداء فريق الشارقة الإماراتي في الفترة الأخيرة يرجع إلى مدربه الجديد البرتغالي مانويل كاجودا والأجانب الذين تعاقد معهم مؤخرا، مشيرا إلى أن نتائج الفريق تحسنت بصورة ملاحظة في الفترة الأخيرة.

  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2010

بعد الفوز الكبير على عجمان عبد الإمام: كاجودا والأجانب كلمة السر في الشارقة

أكد الإعلامي العراقي -والمحلل الرياضي لبرنامج "صدى الملاعب" على MBC سامي عبد الإمام- أن التطور الذي شهده أداء فريق الشارقة الإماراتي في الفترة الأخيرة يرجع إلى مدربه الجديد البرتغالي مانويل كاجودا والأجانب الذين تعاقد معهم مؤخرا، مشيرا إلى أن نتائج الفريق تحسنت بصورة ملاحظة في الفترة الأخيرة.

وأوضح عبد الإمام أن الشارقة كان يعاني بصورة كبيرة في بداية الموسم، إلا أن الأداء تطور مع البرتغالي كاجودا؛ حيث أحدث تغييرات في صفوفه وتم التعاقد مع لاعبين محترفين أجانب أثبتوا كفاءتهم.

وأشار إلى الترابط الكبير في صفوف الشارقة، وتمكنه من الفوز على عجمان بأربعة أهداف مقابل هدف، على الرغم من أنه كان يلعب بعشرة لاعبين، بعد طرد محترفه البرتغالي جواو توماس في بداية الشوط الثاني.

وقد تألق الثنائي البرازيل مارسيلو أوليفيرا دا سيلفا وإيدير جاوتشو، وسجلا ثلاثة أهداف من أصل أربعة سجلها الشارقة في مرمى عجمان، وهو ما يؤكد أن الصفقات الجديدة كانت مفيدة لفريق الشارقة.

ورأى محلل برنامج "صدى الملاعب" أن أداء عجمان شابه علامات استفهام كثيرة، خاصة أنه خسر في مباراة الذهاب في الشارقة بهدف، بينما خسر على أرضه ووسط جماهيره عجمان بأربعة أهداف مقابل هدف، وذلك على رغم أن الشارقة لعب بعشرة لاعبين شوط كامل.

وأشار إلى أن نفسية اللاعبين كانت سيئة في الملعب، والدفاع كان مشتتا، ورغم الأهداف الأربعة التي سكنت مرمى حارس عجمان، فإنه أنقذ كرات كثيرة طوال الشوط الأول، إلا أن دفاع الفريق حدث له انهيار في الشوط الثاني.

وأوضح عبد الإمام أنه كان يتوقع من فريق عجمان أن يؤدي بصورة أفضل من التي ظهر عليها، قياسا بما قدمه في الموسم الماضي، لافتا إلى أن الفريق ظهر بصورة باهتة للغاية ولم يكن مقنعا.