EN
  • تاريخ النشر: 02 أكتوبر, 2010

أكد أن العراق سبب خسارته أمام إيران عبد الإمام: طرد حارس اليمن وراء خسارته أمام الكويت

اليمن ظهر بأداء جيد أمام الكويت

اليمن ظهر بأداء جيد أمام الكويت

أكد العراقي سامي عبد الإمام محلل برنامج "صدى الملاعب" أن طرد سالم عوض حارس مرمي منتخب اليمن كانت نقطة تحول في مباراة المنتخبين اليمني والكويتي في نصف نهائي بطولة غرب أسيا السادسة لكرة القدم التي تستضيفها الأردن حاليا، حيث تمكن المنتخب الكويتي بعدها من إحراز هدف التعادل، مشيرا إلى أن المنتخب اليمني تطور كثيرا، وسيظهر بصورة أكثر قوة في كأس الخليج المقبلة.

  • تاريخ النشر: 02 أكتوبر, 2010

أكد أن العراق سبب خسارته أمام إيران عبد الإمام: طرد حارس اليمن وراء خسارته أمام الكويت

أكد العراقي سامي عبد الإمام محلل برنامج "صدى الملاعب" أن طرد سالم عوض حارس مرمي منتخب اليمن كانت نقطة تحول في مباراة المنتخبين اليمني والكويتي في نصف نهائي بطولة غرب أسيا السادسة لكرة القدم التي تستضيفها الأردن حاليا، حيث تمكن المنتخب الكويتي بعدها من إحراز هدف التعادل، مشيرا إلى أن المنتخب اليمني تطور كثيرا، وسيظهر بصورة أكثر قوة في كأس الخليج المقبلة.

وقال عبد الإمام إن عوض قدم أداء جيدا، وتمكن من الدفاع عن مرماه ببسالة طوال الـ70 دقيقة التي لعبها قبل أن يتم طرده هو ومدافع الكويت فيصل ندا بعد احتكاكهما معا، الأمر الذي أثر على سير المباراة.

وأضاف أن حارس منتخب اليمن البديل لم يكن على نفس المستوى، وأن هدف التعادل جاء بعد خطأ فادح منه، مشيرا إلى أن عوض لو لم يطرد لخرج اليمن فائزا في المباراة.

ونصح محلل الصدى اللاعبين بالتحلي بضبط النفس في المواقف الصعبة حتى لا يهدروا جهود منتخباتهم، مشيرا إلى أهمية تحلي اللاعبين بالسلوك الجيد بغض النظر عن نتيجة المباراة.

وشدد على أن المنتحب اليمني تطور أداؤه كثيرا، وأنه من المتوقع أن يظهر أكثر قوة في بطولة كأس الخليج المقبلة والتي ستقام على أرضه ووسط جماهيره، لافتا إلى ظهور أكثر من لاعب مميز في منتخب اليمن بجانب علي النونو الذي يعد أشهر لاعبي الكرة اليمنية.

وأوضح عبد الإمام أن المنتخب الكويتي اجتهد طوال المباراة، وتمكن من تحقيق الفوز بفضل صبر لاعبيه وإصرارهم على الفوز على رغم أن معظمهم شباب، مشيرا إلى أن نصف هذا المنتخب سيكون في التشكيلة الأساسية لمنتخب الكويت في نهائيات أمم أسيا 2011 في الدوحة.

ورأى أن فوز الكويت على إيران وإحراز لقب بطولة غرب أسيا، أمرٌ من الممكن تحقيقه خاصةً أن إيران لم تظهر بصور جيدة في مباراة نصف النهائي أمام العراق، الذي أضاع فوزا سهلا من بين يديه.

وأشار محلل الصدى إلى أن غياب مساعد ندا مدافع منتخب الكويت عن المباراة النهائية أمام إيران، سوف يشكل عامل ضغط على المنتخب الكويتي، خاصةً أنه من اللاعبين المهمين في الفريق، والوحيد فيهم صاحب الخبرة العالية لمشاركته في المنتخب الأول منذ فترة طويلة.