EN
  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2010

توقع نصف نهائي عربيا عبد الإمام: دوري إفريقيا فرصة للصلح بين مصر والجزائر

عبد الإمام يؤكد على أن اللقب الإفريقي عربي

عبد الإمام يؤكد على أن اللقب الإفريقي عربي

أكد العراقي سامي عبد الإمام -المحلل الرياضي لبرنامج "صدى الملاعب" على قناة mbc- أن قرعة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم فرصة للصلح بين مصر والجزائر بعد الأحداث التي وقعت مؤخرا بعد لقاء الفريقين في تصفيات كأس العالم 2010، وذلك بعدما ضمت المجموعة الثانية الأهلي والإسماعيلي المصريان وشبيبة القبائل الجزائري.

  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2010

توقع نصف نهائي عربيا عبد الإمام: دوري إفريقيا فرصة للصلح بين مصر والجزائر

أكد العراقي سامي عبد الإمام -المحلل الرياضي لبرنامج "صدى الملاعب" على قناة mbc- أن قرعة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم فرصة للصلح بين مصر والجزائر بعد الأحداث التي وقعت مؤخرا بعد لقاء الفريقين في تصفيات كأس العالم 2010، وذلك بعدما ضمت المجموعة الثانية الأهلي والإسماعيلي المصريان وشبيبة القبائل الجزائري.

وقال عبد الإمام: "أعتقد أنه هذه البطولة قد تكون فرصة لمعالجة الوضع، خاصة بعدما استغل غير العقلاء والمتهورون غير الواعين الوضع بمنحى بعيد عن ما يجب أن يكون عليه".

وأضاف أن "الأندية المصرية والجزائرية هي الأفضل في إفريقيا حالياً، وسوف يلتقون بدل من المرة ألف مرة، كمنتخبات وكأندية ولا بد لهذا الموضوع أن ينتهي، لأننا لا يمكن فصلهم، حتى لو فصلناهم في دور الثمانية من الممكن أن يلتقوا في الدور نصف النهائي أو النهائي".

وشدد المحلل العراقي على أن الاحتقان بين جماهير البلدين يجب أن ينتهي من خلال هذه البطولة، خاصة أن مباريات دور الثمانية تقام بنظام الدوري من دورين ذهابا وإيابا وليس حاسم، معتبرا أن هذا الأمر من الممكن أن يساعد في التهدئة.

وتوقع عبد الإٌمام أن يصعد للدور نصف النهائي أربعة فرق عربية من أصل خمسة تشارك في ربع النهائي، مشيرا إلى أن الأندية العربية حققت اللقب خمس مرات في النسخ الثمانية الأخيرة، وأن اللقب هذا العام سيكون عربيا.

وعن المجموعة الأولي التي تضم الترجي التونسي وشبيبة القبائل الجزائري مع مازيمبي الكونغولي وديناموز هراري بطال زيمبابوي، قال عبد الإمام: "مازيمبي فاز باللقب السنة الماضية ولا أعرف كيف فاز، والفرصة متاحة أمام الترجي بطل الدوري التونسي ووفاق سطيف بطل الكأس والقريب من لقب الدوري للتأهل عن هذه المجموعة".

ونصح محلل الصدى الأندية العربية في البطولة بالمحبة واللعب من أجل الرياضة فقط خلال مبارياتهم مع بعض، معتبرا أن الأكثر هدوءا هو الذي سوف يفوز في مثل هذه المواجهات.