EN
  • تاريخ النشر: 13 نوفمبر, 2010

توقع حصول الغاني جيان على اللقب عبد الإمام: جائزة أفضل لاعب إفريقي بعيدة عن حسن وجدو وبوقرة

حسن وجدو وبوقرة في منافسة شرسة مع نجوم إفريقيا

حسن وجدو وبوقرة في منافسة شرسة مع نجوم إفريقيا

أكد العراقي سامي عبد الإمام محلل برنامج "صدى الملاعب" أنه من الصعب فوز لاعب عربي بجائزة أفضل لاعب إفريقيا عن القارة السمراء لعام 2010، مشيرا إلى أن الأقرب للفوز بها سيكون لاعبا غانيا بعد تألق النجوم السوداء في مونديال جنوب إفريقيا، وخاصة أسامواه جيان المحترف بنادي سندرلاند الإنجليزي.

أكد العراقي سامي عبد الإمام محلل برنامج "صدى الملاعب" أنه من الصعب فوز لاعب عربي بجائزة أفضل لاعب إفريقيا عن القارة السمراء لعام 2010، مشيرا إلى أن الأقرب للفوز بها سيكون لاعبا غانيا بعد تألق النجوم السوداء في مونديال جنوب إفريقيا، وخاصة أسامواه جيان المحترف بنادي سندرلاند الإنجليزي.

وقال عبد الإمام: "أعتقد أنه صعب أن يفوز لاعب عربي بجائزة أفضل لاعب إفريقي هذه السنة، لأن التألق في كأس العالم سوف يتفوق على التألق في أمم إفريقيا، وهذه قناعتي الشخصية، ولذلك أعتقد أنه واحد من نجوم غانا هو الذي سيفوز باللقب". وأضاف "أما أفضل لاعب محلي داخل قارة إفريقيا، فأعتقد أنه لازم يكون يستحقها لاعب مصري لأن منتخب الفراعنة حقق إنجازات عديدة، وهناك أكثر من لاعب يستحق هذا اللقب".

وقد رشح كل من المصريين أحمد حسن ومحمد ناجي جدو والجزائري مجيد بوقرة لجائزة أفضل لاعب إفريقي لعام 2010، كما رشح المصريان حسن وجدو أيضا ومعهما التونسي أسامة الدراجي لأفضل لاعب إفريقي داخل القارة.

وأرجع محلل الصدى عدم وجود أسماء مغربية وتونسية وليبية وسودانية في قائمة الترشيحات إلى أنهم لم يحققوا أي إنجازات، مشيرا إلى أن الكرة المغربية تضم لاعبين رائعين وفرق جيدة لكنها لم تحقق أي شيء.

وأشار عبد الإمام إلى أن ترشيح بوقرة للقب أفضل لاعب إفريقيا بسبب تألقه في التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم، بالإضافة إلى تألقه مع رينجرز جلاسجو في البطولات الأوروبية.

ورأى أن الغاني أساموه جيان المحترف بنادي سندرلاند الإنجليزي هو الأقرب للفوز بلقب أفضل لاعب إفريقي لعام 2010، على الرغم من إضاعته ركلة في نهائيات كأس العالم أمام الأوروجواي وتسببه في عدم تأهل بلاده لدور الأربعة، إلا أنه في الوقت نفسه كان أحد اللاعبين الذين تألقوا بشكل كبير.