EN
  • تاريخ النشر: 28 يناير, 2012

عبد الإمام: تونس أصبحت طرفًا منافسًا في إفريقيا

منتخب تونس

تونس تبدأ الآن المنافسة على اللقب

تونس تستفيد من هدف قاتل وتتأهل لدور الثمانية بكأس الأمم الإفريقية، وتحلم الآن بإحراز اللقب للمرة الثانية.

  • تاريخ النشر: 28 يناير, 2012

عبد الإمام: تونس أصبحت طرفًا منافسًا في إفريقيا

أكد سامي عبد الإمام أن منتخب تونس قدم عرضًا ضعيفًا ضد النيجر، لكنه تمكن من الفوز في النهاية والتأهل لدور الثمانية بكأس الأمم الإفريقية بهدف قاتل لعصام جمعة في الثواني الأخيرة من اللقاء.

وجمعت تونس ست نقاط من مباراتين، فضمنت التأهل مع الجابون قبل مباراة الفريقين في الجولة الأخيرة، فيما تأكد خروج المغرب والنيجر من الدور الأول بسبب خسارة كل منهما للمرة الثانية على التولي.

وقال عبد الإمام لصدى الملاعب على قناة MBC1: "مهمة تونس كانت أسهل بسبب نوعية التنافس. والنيجر خسر في أول مباراة، وإن تأهلت للبطولة على حساب مصر".

وأضاف: "لعبت تونس واحدة من أسوأ مبارياتها باعتراف المدرب سامي الطرابلسي، لكن الحلول الفردية موجودة، وبالمهارة الفردية حسمت التأهل. ما كانت المباراة بالسهولة المتوقعة".

وتابع: "المغرب تقدم وفرَّط في التقدم. هدف الفوز جاء في وقت يصعب فيه التعويض.. المنتخب التونسي أصبح طرفًا منافسًا. هو تأهل في الدقائق الأخيرة. وبسبب أحداث الجولة الأخيرة من التصفيات، ستكون المباراة الثالثة تحصيلَ حاصلٍ. الآن تونس يجب أن تطور الأداء للمنافسة على اللقب".

وسبق لتونس إحراز اللقب الإفريقي مرة واحدة على أرضها في 2004. وهي آخر بطل حاضر في هذه البطولة في ظل غياب مصر الفائزة بآخر ثلاثة ألقاب.