EN
  • تاريخ النشر: 05 يونيو, 2011

عبد الإمام: الخضر انهاروا أمام الأسود بعد الهدف الثاني

أكد العراقي سامي عبد الإمام محلل برنامج "صدى الملاعب" الذي يذاع يوميًّا على MBC؛ أن المغرب استحق الفوز على الجزائر برباعية نظيفة في المباراة التي جرت بينهما بمراكش، في التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا لكرة القدم 2012، مشيرًا إلى أنه استغل ثغرات دفاع الخضر جيدًا الذي انهار تمامًا بعد الهدف الثاني.

أكد العراقي سامي عبد الإمام محلل برنامج "صدى الملاعب" الذي يذاع يوميًّا على MBC؛ أن المغرب استحق الفوز على الجزائر برباعية نظيفة في المباراة التي جرت بينهما بمراكش، في التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا لكرة القدم 2012، مشيرًا إلى أنه استغل ثغرات دفاع الخضر جيدًا الذي انهار تمامًا بعد الهدف الثاني.

وقال عبد الإمام إن الهجوم المغربي كان فعالاً رغم غياب عادل تاعرابت ومنير الحمداوي، مشيرًا إلى أن مروان الشماخ لعب دورًا كبيرًا في قيادة الهجوم، فضلاً عن دور لاعبي الوسط والمدافعين.

وأضاف أن "الهدف الأول أحرزه المدافع مهدي بن عطية، وهو من صنع الهدف الثاني الذي أحرزه الشماخ".

وأوضح محلل "صدى" أن منتخب الخضر انهار بعد الهدف الثاني لأسود الأطلس، خاصةً مع الفشل في تطبيق مصيدة التسلل الذي أسفر عن هجمات خطيرة كادت تضاعف النتيجة في الشوط الأول.

وأشار عبد الإمام إلى ثغرة كبيرة في منتصف قلب دفاع الخضر رغم وجود مجيد بوقرة الذي كان بعيدًا عن مستواه، لافتًا إلى أن صدمة الهدفين المتتاليين على لاعبي الجزائر كانت واضحة، وهي ما استغلها أسود الأطلس جيدًا في الشوط الثاني ليضيفوا هدفين آخرين.