EN
  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2010

أكد فشلهم في مجارة نجران عبد الإمام يحمّل لاعبي الاتحاد الخروج من كأس ولي العهد

هجوم العميد كان عقيما

هجوم العميد كان عقيما

وجه الإعلامي العراقي والمحلل الرياضي لبرنامج صدى الملاعب على MBC سامي عبد الإمام انتقادا لاذعا لأداء لاعبي فريق الاتحاد خلال مباراتهم أمام نجران في دور الـ16 من مسابقة كأس ولي العهد السعودي لكرة القدم، التي انتهت بخسارة العميد بهدفين لهدف.

  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2010

أكد فشلهم في مجارة نجران عبد الإمام يحمّل لاعبي الاتحاد الخروج من كأس ولي العهد

وجه الإعلامي العراقي والمحلل الرياضي لبرنامج صدى الملاعب على MBC سامي عبد الإمام انتقادا لاذعا لأداء لاعبي فريق الاتحاد خلال مباراتهم أمام نجران في دور الـ16 من مسابقة كأس ولي العهد السعودي لكرة القدم، التي انتهت بخسارة العميد بهدفين لهدف.

وقال عبد الإمام -خلال حلقة البرنامج مساء الجمعة الـ 5 من فبراير/شباط-: إن دفاع الاتحاد في أسوأ حالاته، وحمد المنتشري كان سببا في الهدف الأول، وكاد أن يسجل في مرماه هدفا عكسيا.

وأضاف "خط وسط الاتحاد -على رغم زيادته العددية- لم يكن قادر على أن يستحوذ على المباراة، وكان معظم اللاعبين يشاهدون منافسهم يسيطر دون أيّ تدخل، استسلموا لذلك الأمر لفترات طويلة".

وأوضح عبد الإمام أن الحكم كان موفقا في أمور كثيرة، ولكنه وقع في أخطاء تحكيمية بالجملة، خاصة ضربتي الجزاء التي احتسبهما لصالح كلّ من الاتحاد ونجران، لافتا إلى أنه أخفق في عدم احتساب ضربة جزاء واضحة لنجران، وكذلك لمحمد نور، بعد تدخل الحارس معه.

وشدد على أن هجوم الاتحاد كان عقيما، ولم يستطع هزّ شباك نجران إلا من خلال ركلة جزاء، على رغم أن نجران دخل مرماه حوالي 41 هدفا في عشرين مباراة خلال مباريات الدوري، ويحتل المركز الأخير.

وأشار عبد الإمام إلى أنه تحدث منذ شهر تقريبًا عن نتائج الاتحاد، بعد خسارته لنهائي دوري أبطال أسيا، وأن هذا الأمر سيحدث ردّ فعل عكسيا، لافتا إلى أنه ما توقعه قد حدث بالفعل، وبدأ مستوى الفريق في الانحدار بشكل لافت.